24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | تعثر "مدينة بيس" يثير المخاوف في الدار البيضاء

تعثر "مدينة بيس" يثير المخاوف في الدار البيضاء

تعثر "مدينة بيس" يثير المخاوف في الدار البيضاء

رغم دنو انتهاء العقد المبرم مع شركة "مدينة بيس"، المفوض لها تدبير قطاع النقل الحضري بالدار البيضاء والجماعات المجاورة، وذلك بداية سنة 2019، إلا أن هناك تخوفات من تأخر الوصول إلى اتفاق مع شركة جديدة.

ويسود تخوف كبير في أوساط المتتبعين من أن يؤثر تأخر فتح الأظرف على اختيار بديل لشركة "مدينة بيس"، التي ينتهي العقد معها أواخر السنة الحالية؛ على أن تشرع الشركة الجديدة في عملها بداية 2019.

وفي ظل شح المعلومات والتكتم حول الملف فإن ما يزيد مخاوف التمديد للشركة الحالية أن عقدين أطلقتهما شركة "الدار البيضاء للنقل" عرفا تأخرا وتأجيلا إلى غاية أواخر الشهر الماضي.

ولم يتم نشر أي تفاصيل، كما تنص على ذلك الفقرة الأخيرة من المرسوم رقم 2.12.349 المتعلق بالصفقات العمومية، والتي تشير إلى أنه "ينشر ببوابة الصفقات العمومية مستخرج من المحضر، ويلصق بمقار صاحب المشروع داخل الأربعة وعشرين (24) ساعة الموالية لتاريخ انتهاء أشغال اللجنة، وذلك لمدة خمسة عشر (15) يوما على الأقل".

ورغم إفراج "مجموعة التعاون" عن دفتر التحملات الخاص بالنقل، إلا أن البيضاويين يطالبون بتحسين خدمات هذا القطاع الحيوي، وإنهاء معاناتهم التي استمرت منذ سنة 2004، تاريخ انطلاق "مدينة بيس" بالبيضاء، ووضع حد للرداءة التي يعرفها، إذ شهد في فترة سابقة تزايد حالات احتراق الحافلات، ناهيك عن تنامي ظاهرة السرقة بها، لتتطور الأمور إلى وضع لا يحسد عليه، خاصة بعد محاولة اغتصاب فتاة على متنها.

وتراهن جماعة الدار البيضاء، والجماعات المجاورة لها، على كناش التحملات الجديد، الذي سيمكن من إطلاق طلب عروض دولي قد يجعل المواطنين البيضاويين يستفيدون من خدمات جيدة، في وقت باتوا يمتعضون من شركة "مدينة بيس" ويرفضون إعادة منحها تدبير هذا القطاع.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - Moha الأربعاء 08 غشت 2018 - 12:33
عقلية المواطن المغربي التي يجب أن تتبدل .. ماشي غير ولد و لوح.
2 - عبدالهادي الأربعاء 08 غشت 2018 - 12:57
يجب على السلطات والأمن أن يكتف الجهود مع الحافلات بيس للحفاظ على سلامةالحافلات الركاب.....!
3 - yassine الأربعاء 08 غشت 2018 - 13:14
هاد المشكل ديال النقل كتعاني منوا بزاف ديال المدن ، راه البشر لي يدوا مكتهناش شتي وخا تجيب ليهوم معرفت اشنوا إفرتكوا والديه أنا شحال من مرا كنلاحظ بحال هاد الحالات ديال التخريب حنا الشعب ديالنا ماشي واحد الشعب محافظ ، ماشي يشوف الحاجة زوينة او نقية ويخليها كيما هي لا ، كيضروا راسوا ضروري خاصوا يهبش وي جبد هذا هو المشكل لي عندنا هنيا في البلاد عندنا .
4 - FARHAT الأربعاء 08 غشت 2018 - 13:49
هناك اختلال وخلل في ميدان النقل العمومي والخاص .فالنقل العمومي سائقون بسيارات الاجرة باصنافها يجب إعادة النظر في قانون المنظم لهذه المهنة .من يستحق نيل رخصة الثقة . حسن الأخلاق والخلق .هندام موحد وأنيق . توقيع التزام السائق باحترام قوانين عدم عرقلة السير في القطاع احترام الزبناء
5 - Said Amsterdam الأربعاء 08 غشت 2018 - 14:01
على السيد والى الدار البيضاء ستات الاستنجاد بالسيد والى العاصمة الجزائر سواء لطلب استثمار ETUSA Alger فى المغرب او تكوين مسيرين مغاربة لانشاء شركة عمومية ولائية للنقل الحضرى والشبه الحضرى بالحافلات والتليفريك.

للعلم etusa الجزائر تتوفر على حافلات جديدة مكيفة , مجهزة بالانترنت منها من تسير بالغاز واخرى بالكهرباء كما تسير مئات التلفيريك عبر خمس خطوط فى العاصمة كلها من صنع جزائرى لمرسديس الرويبة وتييارت ومصاعد الستوم بعنابة.

هذا هو التكامل الاقتصادى الذى تتمناه الشعوب وليس الشتم, العداء والحقد.
6 - ام اسماعيل الأربعاء 08 غشت 2018 - 15:56
السلام عليكم رداءة النقل العمومي بالدار البيضاء ماكينا حتى فايي مدينة في العالم حشومة هاذ المستوى لتنعيشو فيه . و اذا كانت ندينة بيس هي التي ستفوز بالصفقة و رغم هذه الرداءة فانها تبين ان " ايييييييييينا" كاينة تحت الصفقة و را فراسكم الخبار....
7 - مراقب الأربعاء 08 غشت 2018 - 22:15
ألاحظ أن الشركة قد قلصة عدد الحافلات
كل من يتردد على هذه الحافلات يعلم ذالك
و من لم يلاحظ ذالك هم المراقبون من الجهات المختصة.
ماهو الاجراء اللزم القيام به لتبليغ بهذا المشكل
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.