24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. ترامب: أمريكا ستظل "شريكا راسخا" للسعوديين (5.00)

  2. روح عشق النبي في الشعر الأمازيغي (5.00)

  3. الدغرني والاختراق الأمازيغي (5.00)

  4. معارضو التجنيد الإجباري يحشدون للاحتجاج وينشدون دعم المغاربة (5.00)

  5. حمضي: مغاربة يهجرون عيادات الأطباء لتجريب "دواء الأعشاب" (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | أمطار صيفية تعزل دواوير ضواحي تارودانت

أمطار صيفية تعزل دواوير ضواحي تارودانت

أمطار صيفية تعزل دواوير ضواحي تارودانت

تعيش عدد من المناطق النائية في إقليم تارودانت، خلال اليوم الأخيرين، وضعا استثنائيا بسبب العزلة التي فرضتها التساقطات المطرية "الصيفية" التي أدت إلى جريان الأودية والأنهار بالمنطقة.

السيول عزلت عددا من الدواوير، وألحقت أضرارا بالبنية الطرقية؛ وهو ما دفع الساكنة إلى التدخل من أجل فتح المسالك الطرقية التي غمرتها الأوحال، في حين استنجد الأهالي بالسلطات لفك عزلتهم.

عادل أداسكو، رئيس الجمعية الثقافية لإدوسكا أوفلا، اعتبر، ضمن تصريح لهسبريس، أن "الوضع هنا يصبح كارثيا، كلما عرفت جبال الأطلس الصغير هطولا للأمطار خلال فصل الصيف، بسبب انجراف التربة واقتلاع أشجار اللوز، حيث تصبح معظم الدواوير محاصرة بمياه الأودية؛ وهو ما يترتب عليه انقطاع المسالك الطرقية".

ومن المحاور الطرقية المتضررة، قال الفاعل الجمعوي ذاته، "هناك الطريق الوحيدة التي تربط بين جماعات تومليلين إدوسكا أوفلا وتوفلعزت وآيت علي تابيا، حيث يصبح الوضع كارثيا بعد كل تهاطل للأمطار؛ وهو ما يجعل المنطقة في عزلة تامة عن مراكزها وأسواقها وعن القبائل المجاورة".

ويرى المتحدّث أن "الطرق بالمنطقة تحتاج إلى بناء قناطر ومنشآت فنية حقيقية، وليس ما تم بناؤه وهي عبارة عن قناطر تجرفها مياه الأمطار العادية، كما أننا سبق أن طالبنا في العديد من المناسبات ببناء السدود التلية بهذه المناطق، للحد من الفيضانات والاستفادة من مياه الأمطار، ولكن هذا المشروع لم تهتم به الجهات المسؤولة وما زال لم يخرج إلى الوجود".

وسيخلق الوضع الحالي بالمسالك الطرقية المحلية ارتباكا لدى أبناء المنطقة الذين يتوافدون خلال أيام الاحتفالات بعيد الأضحى ليلتحقوا بقراهم ومداشرهم، إذ "سيجدون الوضع كارثيا وقد يندمون على التحاقهم بمواطنهم الأصلية، الوضع الذي تعيشه هذه المناطق يدفعنا إلى طرح علامة استفهام كبيرة عن وضعنا كمواطنين ينتمون إلى "أدرار" الذي يطاله التهميش، وقد لا حظنا الغياب التام للمسؤولين بعد وقبل الفيضانات وانعدام وسائل والمعدات لفتح المسالك الطرقية"، على حدّ تعبير عادل أداسكو.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - أمرينسي الاثنين 13 غشت 2018 - 12:57
نعم بالفعل كلامك صحيح أخي عادل أداسكو منطقتنا تعيش التهميش والاقصاء وأطفالنا لا يستفيدون من أبسط الحقوق التي يستفيد منها أطفال المدينة، البرلمانيون منشغلون بمشارعهم الخاصة و ورؤساء الجماعات ينهبون مما يسمي بالمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ويستعملون بيادقهم بالتليكومند لإفشال جميع مبادرات المجتمع المدني.
2 - Abdellah osemgane الاثنين 13 غشت 2018 - 13:18
Nous les amazighs nous intéressant bcp à notre origine , nous pouvons bien nous en sortir par courage et dignité face au problèmes sociopolitique
3 - zgndk الاثنين 13 غشت 2018 - 13:33
السلام، هاد المشكل يقع كل عام تقريبا، لدا يجب معاقبة الواد او النهر الذي يمر من هذه الدواوير. يا عباد الله كيف لهاؤلاء ان يقوموا بالبناء في مجرى الانهار ويشتكون من السيول التي لا مفر منها. فقط لحضة تفكير في المستقبل كانت كافية لتجنب هكذا مشاكل. في المقابل نرى دواوير تبنى في قاع المغرب وسط الجبال حتى الدواب تجد صعوبة في ولوجها. لربط وكهربة تلك المناطق الصغيرة و المتفرقة. كان الاحرى ان يتحدوا بينهم لتشكيل قرى و مدن صغيرة لتحسين ظروف الحياة ولكن القبلية و العزلة!! منذ الاف السنين نفس الشيئ حتى المحراث لم نظف او نطور فيه شي.... .. طبعا حنا عاطينها هير للانتقاداة والشكاية
4 - Ben ahmed الاثنين 13 غشت 2018 - 16:33
ليس الوضع بكل هذه الحدة التي طرح بها الموضوع وانما تهاطلت الامطار ولا توجد اية عزلة بايدوسكا او توفلعزت الله قلة من الدواوير بايت علي حيث ان جل الوديان تمر من هذه القبيلة وقد فكت العزلة بفضل السلطات والمجلس الجماعي لتابيا انظر صفحة رءيس جماعة تابيا على الفيسبوك gerblmouss raiss
5 - فاظمة الاثنين 13 غشت 2018 - 19:34
المجلس الجماعي لم يتدخل الا بعد مرور أكثر من 15 ساعة علی توقف السيول، حيث بقيت الطرق مقطوعة طوال هده المدة وبقي معها الناس في الخلاء ولم يلتحقوا بسكناهم وفي هده اللحظة طرق ومساليك أفراوا مازالت مقطوعة ولم يلتحق المواطنون بسوق الاتنين توفلعزت
بالله عليكم علی من تكدبون؟!
6 - حسونة السوسي الاثنين 13 غشت 2018 - 22:08
ان بناء الطرق والقناطر يبقى من نصيب الرباط وسلا وما جاورهما ...! أما أنتم فما عليكم إلا الانتظار ولا شيء غير الانتظار ...!؟
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.