24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | ملايين الدراهم لنقل سوق الدواجن خارج البيضاء

ملايين الدراهم لنقل سوق الدواجن خارج البيضاء

ملايين الدراهم لنقل سوق الدواجن خارج البيضاء

مباشرة بعد انتداب جماعة الدار البيضاء شركة الدار البيضاء للخدمات من أجل مواكبتها في ترحيل سوق الجملة للدجاج المتواجد بالحي المحمدي، والذي يعد كارثة بيئية بكل المقاييس، تشتكي منها الساكنة منذ سنوات، بسبب الروائح الكريهة التي يتسبب فيها بشكل يومي، أعلنت الشركة طلب عروض لأجل أشغال بناء سوق جديد.

واقترحت شركة التنمية المحلية، في طلب عروضها المفتوح رقم 2018/06، الخاص بـ"عروض الأثمان" لأجل بناء سوق الجملة للدواجن، كلفة إجمالية أولية حددت في 5.148.490،00 درهما، بينما جرى تحديد الضمانة المؤقتة في مائة ألف درهم.

وحسب ما أعلنته شركة "الدار البيضاء للخدمات" فإن فتح الأظرف المتعلقة بهذه الصفقة، التي يراهن عليها مجلس العاصمة الاقتصادية لوقف "الكارثة البيئية" التي يشهدها الحي المحمدي، سيتم في السادس من شتنبر المقبل.

وسبق لمجلس مدينة الدار البيضاء أن منح تفويضا لشركة الدار البيضاء للخدمات من أجل تدبير هذا المرفق، غير أنها لم تستطع الحد من التلوث البيئي والأضرار الصحية على الساكنة، قبل أن يصادق المجلس في دورة استثنائية شهر يوليوز الماضي على اتفاقية انتداب الشركة من أجل مواكبة الجماعة في ترحيل سوق الجملة للدجاج.

وخلق سوق الجملة للدواجن أزمة كبيرة لمقاطعة الحي المحمدي، التي تعد الأكثر كثافة سكانية، مع قاطني الأحياء المجاورة، والذين كانوا يقدمون شكايات يومية للمسؤولين من أجل وقف الأضرار الناجمة عن السوق.

وعبر عدد من المواطنين عن تذمرهم من استمرار السوق في المكان نفسه، بالقرب من معتقل درب مولاي الشريف السابق، خاصة أن روائحه الكريهة تزكم الأنوف وتسبب أمراضا عدة للساكنة.

ولازالت مقاطعة الحي المحمدي تعيش على وقع روائح كريهة تخنق المارة، وتعكر حياة قاطني العمارات المجاورة للسوق، إذ إن العديد منهم أصيبوا بأمراض الحساسية والعيون، ما دفع الكثير منهم إلى بيع منازلهم وتغيير مقرات سكناهم حفاظا على ما تبقى من صحتهم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - رشيد زين العابدين الجمعة 17 غشت 2018 - 00:16
أصبحت الدار البيضاء سوقا عشوائيا بامتياز فالفوضى في كل مكان والسيبة هي العنوان والأزبال بالأطنان والإجرام بالسيوفعلى مرأى العيان ولا حول ولا قوة إلا بالله ماطال الزمان.
2 - زكرياء المغربي الجمعة 17 غشت 2018 - 00:24
سوق الدواجن يوفر مئات فرص الشغل لساكنة الحي المحمدي والمناطق المجاورة له ومع ذلك يخلق مشاكل لساكنة الحي من كثرة روائح الكريهة الناتجة عنه والذي يعد كارثة بيئية وكل مقاييس من أجل سلامة المواطنيين والحفاظ على صحتهم والحفاظ على البيئة يجب نقل هذا هذا السوق إلى منطقة أخرى خارج الدارالبيضاء وبوسكورة المكان المناسب له
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.