24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5713:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الوالي السيد .. "تحرري" خانه حماسه فوجه فوهة بندقيته إلى وطنه (5.00)

  2. أستاذة تحوّل قاعة دراسية إلى لوحة فنية بمكناس (5.00)

  3. شقير يرصد نجاح الدولة في التوقيت الديني وفشل "الزمن الدنيوي" (5.00)

  4. هيئات حقوقية تنتقد "تصْفية الأصوات المُعارضة‬" (5.00)

  5. احتجاج موظفي التعاضدية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | حافلتان تعززان النقل المدرسي بدوّار "تولوالت"

حافلتان تعززان النقل المدرسي بدوّار "تولوالت"

حافلتان تعززان النقل المدرسي بدوّار "تولوالت"

تسلمت ساكنة دوار تولوالت، التابع للجماعة الترابية إكنيون، بإقليم تنغير، الجمعة، مفاتيح حافلتين للنقل المدرسي، تم اقتناؤهما من ميزانية المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم تنغير؛ وذلك من أجل تحقيق التغطية الشاملة لهذه الخدمة التعليمية الاجتماعية بجميع مناطق الإقليم.

وسيعهد تسيير الحافلتين إلى جمعية تولوالت، فيما ستتحمل الجماعة الترابية إكنيون وباقي الشركاء مصاريف الترقيم والتأمين؛ وستؤمنان تنقل تلاميذ المستوى الابتدائي من منازلهم إلى مدرسة تولوالت، وذلك قصد محاربة الهدر المدرسي.

أحمد أيت با، عضو المجلس الجماعي لإكنيون، ورئيس جمعية تولوالت، قال إنه تشرف بتسلم مفاتيح الحافلتين من يد رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة إقليم تنغير، مشيرا إلى أن "تسليم حافلتين للنقل المدرسي إلى ساكنة دوار تولوالت جاء بعد عدة احتجاجات قامت بها الساكنة أمام العمالة".

وأضاف أيت با، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أنه بالإضافة إلى الحافلتين ستتسلم الساكنة في الأيام المقبلة سيارة إسعاف، شاكرا وزارة الداخلية على هذه الالتفاتة الاجتماعية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.