24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | تيزنيت .. مدينة "خارج زمن التنمية" حيث الهدوء يخفي الركود

تيزنيت .. مدينة "خارج زمن التنمية" حيث الهدوء يخفي الركود

تيزنيت .. مدينة "خارج زمن التنمية" حيث الهدوء يخفي الركود

غير بعض التغيرات الطفيفة التي تطال الشجيرات المنتصبة في مدخل المدينة، يخال مكرر الزيارة إلى تيزنيت أنها خارج الزمن وحركيته، حيث لا شيء يتغير ولا مشاريع تزعج الهدوء الذي تغرق فيه المدينة باستثناء أيام المناسبات الدينية والعطل التي تأتي ببعض الزوار والسكان المتنقلين أحيانا صوب مناطق بعيدة من أجل الاشتغال في مهن بسيطة، لا تستطيع المدينة توفيرها لأبنائها.

تذمر كبير في صفوف الشباب والمجتمع المدني الذي يحاول بين الفينة والأخرى كسر رتابة أيام التزنيتيين المتشابهة، وتشك متواصل للسكان من ضعف خدمات النظافة والتجهيز بالمدينة، تزكيه حالة الأزقة والشوارع التي تعج أزبالا وكلابا ضالة، فضلا عن تحول سور المدينة التاريخي إلى "مبولة" تزكم الأنوف، يلجأ إليها المارون في ظل غياب مراحيض عمومية.

غياب النظافة

مصطفى أوشرك، فاعل مدني بالمدينة، قال إن "كثيرا من المغاربة لازالوا محتفظين بالصورة النمطية لمدينة تيزنيت (مدينة الهدوء والسكينة والنظافة) بيد أن هذا الواقع تغير كثيرا، خصوصا مع ما تعرفه المدينة من زحف عمراني ونمو ديموغرافي، لم يتمكن المجلس الجماعي من مواكبة حاجياته"، وزاد: "هذا العجز يظهر بشكل ملموس في تفاقم مشكل النظافة بعدة أحياء إن لم نقل بالمدينة كلها (شارع سيدي عبد الرحمان، حي اليوسفية، المدينة القديمة...)".

وأضاف أوشرك، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "المجلس الجماعي لا يوفر العدد اللازم من حاويات القمامة ولا العدد الكافي من الموظفين والشاحنات المكلفة بجمع الأزبال؛ ناهيك عن عدم تأطير هؤلاء المستخدمين"، مشيرا إلى أن "المدينة منذ نهاية حقبة المجلس الجماعي الماضي أصبحت تتخبط في مشاكل جمة أبرزها مشكلة الباعة الجائلين الذين يرفض المجلس إيجاد حل لهم، ما يساهم بشكل مباشر في إفساد منظر المدينة وجماليتها ونظافتها".

وأردف المتحدث بأن "زائر المدينة يكتشف بسهولة سوء تسيير المجلس الحالي لأوضاع التزنيتيين، إذ لم يأت بأي جديد للمدينة لا على المستوى الاجتماعي أو الاقتصادي"، مشيرا إلى أن "فرص الشغل بالمدينة شبه منعدمة، ما يضطر الشباب إلى السفر صوب أكادير والبيضاء والرباط من أجل الحصول على وظيفة".

أحياء مهمشة

إبراهيم الكابوس، فاعل مدني يؤكد أن "أحياء مثل بوتيني وتامدغوست وغيرها من المعروفة باسم "الملحقة" تشكو من أزمات لا تحصى"، وزاد: "كل طلباتنا من أجل لقاء رئيس المجلس الجماعي، للتداول في مشاكل الحي، قوبلت بالصد والرفض، لا لشيء سوى لتواجد فاعلين مدنيين ينتقدون وضعية تلك الأحياء التي تشكو غياب الأمن والتجهيز وخط الهاتف".

الكابوس أضاف في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية أن "حي بوتيني البعيد عن وسط المدينة بما يقارب كيلومترين يفتقر إلى أبسط ظروف الحياة الكريمة؛ لا ملاعب ولا فضاءات خضراء يلعب فيها الأطفال، كما أن الطرق المؤدية إليه تتحول في فصل الشتاء إلى كارثة بحكم تأثرها بالتساقطات المطرية"، مشيرا إلى أن "الساكنة لازالت تعتمد على طرق تقليدية في تصريف المياه نظرا لغياب قنوات الصرف الصحي".

وأردف المتحدث بأن "شبكة الهاتف وخطوط الكهرباء والماء نادرة في الحي؛ فضلا عن انتشار الكلاب الضالة و"الكريساج" والمخدرات، لغياب دوريات الأمن التي لا تصل إلا في حالات جرائم خطيرة"، وزاد أن "مشكل النقل بدوره مؤرق للساكنة، إذ إن خطوط النقل العمومي لا تصل المنطقة، كما أن أرباب سيارات الأجرة ينقلون الناس بضعف التسعيرة القانونية".

وأكمل الكابوس بأن "أطفال بوتييني يشكون من الاكتظاظ بالأقسام، حيث لا يتوفر الحي سوى على ملحقة لمدرسة اليعقوبي، يضطر فيها الأستاذ إلى جمع ستة مستويات دراسية"، مسجلا أن "الحي يرزح تحت جنح الظلام، بحكم ضعف الإنارة العمومية وانعدامها في أحيان كثيرة"، على حد قوله.

وضع ثقافي مترد

حسن بلقيس، فاعل مدني بتيزنيت، يؤكد أن "الوضع الثقافي بالمدينة لا يمكن فصله عن الصراع السياسي، إذ يتأرجح بين تيارين لا يمتان للثقافة المحلية بصلة، ويحاولان السيطرة على مفاصل الفعل الثقافي"، مشيرا إلى "وجود تيارات براغماتية داخل المجلس الجماعي لا ترى في الثقافة إلا مهرجانات وفلكلورا عابرا، ولا ترى في الفاعلين الثقافيين بالمدينة سوى منشطين لا غير".

وأضاف بلقيس، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "بعض التيارات داخل المجلس الجماعي تنتقم من الفاعلين الثقافيين بالمدينة بشكل غريب، وتنظر إلى أي شخص حامل لمشروع ثقافي مثل عدو مفترض"، مشيرا إلى أنها "لا تتقبل من لا يسايرها، إلى درجة أنه وسط البلدية تنتشر عبارة "ديالنا ماشي ديالنا"؛ كما أن تناقضاتها الداخلية تضطر البعض إلى التشكي من الآخر بشكل مستمر".

وأردف المتحدث بأن "تيزنيت في حاجة إلى إستراتيجيات بديلة لمواجهة العنف الرمزي الذي يمارسه تياران داخل المجلس"، مسجلا أن "الفاعلين الثقافيين بدورهم يتحملون مسؤولية تراجع الفعل الثقافي بالمدينة، نظرا لتشتتهم، وعدم تقبلهم للانتقاد، وهو ما سمح للأطراف الأخرى بالتقوي"، وفق تعبيره.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - ali السبت 25 غشت 2018 - 15:31
السبب هم اهل المدينة ممن لهم عقلية حمع وادخار الاموال دون استقمارها. فسكان المدينة اكثرهم من التجار الكبار بالدار البيضاء. اكادير وفرنسا وباقي انحاء اوربا.

لكن عقليتهم تتمثل في كنز الاموال وبناء عقارات من ثلاث طوابق مع اغلاقها دون استثمار او كراء.

كما انهم يتجهون للاستثمارات الامنة كانشاء محلات الاكل والمواد الغدائية في زمن تغيرت فيه التجارة من افكار تقليدية الي تكنولوجيا وذكاء صناعي
2 - من كندا السبت 25 غشت 2018 - 15:46
بالعلم ينهض الوطن وتنهض الاجيال نحو التقدم والرقي وليس بالمال وحدة!! تركيا وماليزيا وسنقابورة وكوريا الجنوبية كانوا من اكتر دول العالم فقرا وجهلا وتخلفا ع الاطلاق ونهضوا ونهضهوا بالعلم وليس بالمال،يجب ان نسعي ونبحت عن فرص حقيقة تكون عاملا في نهضة الوطن وتقدمة ورقية وليس بالمال ،العلم نور والجهل ظلام !!
3 - abdel samad السبت 25 غشت 2018 - 15:54
همروش لقد أصبت الداء، وقمت بتشخيص طبائع بعض أهلها، وان كنا لا نعمم ففي الناس الطالح والصالح

الخاطب من هناك يفاجأ أن بعض الاسر تعشق المال بشكل رهيب، فتشترط عليك ان تكون مقيما بالخارج وتوفر منزلا في ملكيتك وسيارة ومدخول مهم حتي تحظي بنسبهم، وكأنك ستصاهر أحد الاسر الارستقراطية في بلاد الانوار
4 - حلاوة بيه العنتبلي السبت 25 غشت 2018 - 15:54
وضع تزنيت لا يختلف عن مدن اخرى. كانت تزنيت في الماضي عنوان لامن ونضافة لكنهى اليوم تغيرت بشكل جدري الماضي لن يعود كمى كان لان البشر قد ازدادو وتكاترا وفقرا .
5 - oustad السبت 25 غشت 2018 - 15:56
عدت لتوي من زيارة لمدينة تزنيت اناسها طيبون نسائها محتشمات عفيفات شبابها مهدب لا عراك في الشوارع لا سرقة لاتواجد مكتف للشرطة القناعة و الصدق في التجارة. سكنت قرب محطة الحافلات لاحظت عدم وجون الهرج والشماكرية والسعاية مثل ما نجد في محطات البيضاء الرباط فاس...
لذلك اقول لاصحاب التعاليق السابقة التقو الله حرام هذه النعوت.
6 - طوطو فرطاطو السبت 25 غشت 2018 - 15:58
لست عارفة بعادات التزنيتيين لكن حسب ما تقدم به بعض المعلقين يمكن القول أن هؤلاء القوم كنازون للدرهم يقولون لها إياك نعبد وإياك نستعين. همهم وشغلهم الشاغل هو البنيان ""والبينغة والتاكة والماسوات اللعاقة"". والله يهدي ماخلق.
7 - تيزنيتي السبت 25 غشت 2018 - 16:18
إذا كانت هذه التنمية تجلب الإجرام والمشرملين و فساد الاخلاق فلاش من هذه التنمية خليوي مدينتنا هادئة أحسن
8 - فؤاد السبت 25 غشت 2018 - 16:22
عندما امر منها اني امر من مدينة في عصر الموحدينناس ديالها الله يعمرها دار الاحترام و يكبرو بيك لكن تنقصها العديد من الرافق و المنشات
9 - اسماعيل السبت 25 غشت 2018 - 16:45
من اروع المدن المغربية واكثرها امنا تيزنيت. عايشت ابناء وبناء تيزنيت وقضيت فيها 6 سنوات. ناس كايحشموا وماعندهموش مع الصداع والمدابزة. ناس محترمين وطييون. هم يمثلون الحالة الاصلية للامازيغ. انها بحق سويسرا المغرب. حاليا في زيارتي الاخيرة للمدينة تغيرت نسبيا ومشكل النظافة باد للعيان وللعميان ايضا. مايعجبني في ولاد تيزنيت كدلك هو مبادرتهم اينما اجتمع اولاد تيزينت الا واخدوا زمام مبادرة ثقافية لصالح المدينة، مبادرة المغرب العلمي ومبادرات ثقافية اخرى نموذجا. ماينقص تيزنيت هو بعض الوعي والتاطير السياسي للدفاع عن مطالب وحاجيات (الكلية، المحطة ....).
تحياتي الحارة لولاد وبنات تيزنيت وشكرا على حسن تعاملكم معنا طيلة هده السنوات نحن القادمون من بعيد.
10 - Abdo السبت 25 غشت 2018 - 16:49
تعتبر مدينة تزنيت قلعة العلم والشرفاء في عهد الحسن الاول
11 - سوسي السبت 25 غشت 2018 - 17:33
مشكل الازبال و النفايات في تزنيت بدأ منذ تولي حزب العدالة و التنمية تسيير المدينة بعد ان كان يضرب بها المثل في نظافة شوارعها و ازقتها. اما الاستثمار و التنمية فهذه مهمة الدولة و الحكومة و ليس تجار تزنيت و اغنيائها كما يدعي بعض المعلقين الذين يكرهون التزنيتيين فقط لانهم اغنياء.
12 - معاق السبت 25 غشت 2018 - 17:42
مدينة تزنيت مدينة هادئة سكانها محافظين جدا . ومستقبلها في الميدان السياحي لكن شعبها المحافظ حال دون تنميتها سياحيا و لولا ذلك لكانت أول مدينة سياحية قبل مراكش وأكادير .لكن طبيعة ناسها حالت دون ذلك .
إلى المعلق رقم 2 مهروش :
إعلم أنك غذا أمام الله ستسأل على قذف أعراض الناس .وكن على يقين من ذلك تماما كما يقينك أن ما قلته مجرد كذب .
13 - الياس السبت 25 غشت 2018 - 18:12
مدينة تزنيت كباقي المدن المغرية يشملها الركود الاقتصادي و ذالك راجع الى عدم و وجود التجهيزات الاساسية لفك العزلة عن هذه المدينة كالمطار و الربط بالسكك الحديدية و الميناء و انشاء مناطق صناعية
هذه المدينة تتوفر علي جميع المعطيات السياحية ( طيبوبة و تفاءل السكان الطقس المشمس طوال السنة مدينة بدون احاء صفيحية. شباب تزنيت يحب العمل ..
على الدولة ان تعطي امتيازات ضريبية لمدينة تزنيت اسوة بمدن اخرى بالمملكة.
لو توفرة هذه الشروط التنافسية لرجع الناء تزنيت الى مدينتهم و استثمروا هناك عوض اماكن اخرى
14 - nour السبت 25 غشت 2018 - 19:04
j'ai grandi à Tiznit ville calme.mais un calme qui cache un tel dédain aux non tizniti. quoi que vous fassiez vous êtes l'autre. on veut bien de votre argent mais pas de vous. À l'époque mon feu papa faisait la guerre au Sahara comme bien d'autres ,personne n'a pensé à leur sacrifice alors que les ont profité à avoir des lots de terrain.Mais peu importe comme dit le dicton :la magie tourne sur le magicien. ville vicieuse et comment!!!
15 - يوسف السبت 25 غشت 2018 - 19:26
تزنيت ينقصها الاستثمار في الصناعات التي توفر فرص الشغل. هي مدينة جميلة و هادئة. اناسها روعة لي بها دكريات جميلة. تحية لشباب و شابات تزنيت العريقة.
16 - أتبير احوران السبت 25 غشت 2018 - 19:43
تراجعات في جميع الاصعدة، الازبال في كل مكان توقف المشاريع الكبري للمجلس القديم كالمحطة الطرقية والحي الصناعي وسوق الاسماك ... مزايدات سياسية بخصوص الجامعة من طرف خماسة أخنوش صراحة لا شيء يعجبني في هده المدينة كشباب,,,لا شغل لا مستقبل,,,,
17 - almokhtar السبت 25 غشت 2018 - 20:11
تزنيت إنتهى عصرها الذهبي إلى الأبد !! أولاً من الناحية الإقتصادية عصب المداخيل المالية بتزنيت هم المهاجرين بالخارج ! و كبرى الحواضر المغربية ، المهاجرين بالخارج أكثرهم من عداد الموتى الباقون في طور الإنقراض و القاطنين في كبرى الحواضر المغربية لا يستثمرون سنتماً وحداً في مدينتهم !!من الناحية الإجتماعية إفلاس في سوء التدبير في جميع القطاعات الصحة التعليم البنية التحتية مدينة متسخة جداً كلاب ضالة ، بدونة المدينة بأسواق عشوائية في القدس و فوق الواد في حي الوداديات بشارع معروف ب barbés ..ناهيكم عن النصب والإحتيال و السرقة الحاصول سبب خراب مدينة تزنيت هم أهلها لأنهم خارج سياق الزمن التخلف زيد على ذلك انتخابهم لتجار الدين حزب الشمايت الخوانجية دون المستوى .النتيجة هاهية حصدتم ما زرعتموه ...
18 - بشير السبت 25 غشت 2018 - 20:36
زرت تزنيت وقضيت بها عشرة ايام وقد اعجبت بشوارعها الواسعة وبحسن ضيافة اهلها وبتواضعم ومعاملتهم الطيبة واسعدادهم لارشادك اذا سألت عن شيء ما. وعن صدقهم في التجارة ومهارة الحرفيين .ووجود اسماك متنوعة وغاية في الطراوة . واشجع كل سائح لا زال لم يصل الى تزنيت الا يتررد . ستعجبه كثيرا.انه ليس مدحا ولا اطراء انها الحقيقة تحية الى اهل تزنيت ااطيبين.
19 - بورحيم مبارك السبت 25 غشت 2018 - 21:05
مدينة تزنيت مدينة هادئة اناسها طيبون وهى مدينة العلم والدين وحفظة كتاب الله ولها عدة مكتبات ولا تبحث عن كتاب إلا وجدتها في مكتباتها أيا كان كتاب
ونساؤها محشتمات
ولا توجد فيها الخيانات
ومن باديتها كثرة المدارس العتيقة
وهى احسن مدينة نظافة
وأنا من باديتها
وقد كذب بعض أهل التعاليق فيما قالوا
وأهل مكة أدرى بشعابها
وأنا منهم
وماؤها جميل
ونعناعها من أحسن النعناع
وماؤها أيضا نقي
وقال الشاعر الأمازيغي في مائها :
يا إسوان أمان نتزنيت أوردورين
ومعناه من شرب ماء تزنيت لم يتركها وبقى فيها إلى الأبد
20 - marocain السبت 25 غشت 2018 - 21:28
تزنيت مدينة جميلة ويرجع الفضل في ذلك الى سكانها المتواجدون في الخارج وخاصتا فرنسا وبعض المدن كالدارالبيضاء ورالرباط لولى هذه السكان المهاجرون لما بقيت هذه المدينة داخل سورها
21 - و لنا تعليق السبت 25 غشت 2018 - 21:33
إلى كل من ترك تعليقا عن مدينة تزنيت؟
من لم يزر هذه المدينة و حكمه المسبق عنها فهو خاطئ.
اما من ترك تعليقا طيبا عن المدينة و عن ساكنتها فهو من الناس الذين سبق لهم زيارتها (تيزنيت).
إنها مدينة جميلة و روعة في البساطة و الهدوء بأسوارها و قلاعها،أناسها طيبون و من كبار التجار في المغرب و العالم بأسره.
لها شواطئ رائعة مثل:اكلو،مير اللفت و سيدي إفني.....و ستزداد المدينة قربا و سياحة مع إفتتاح الطريق السريع أكادير الداخلة.
22 - akdim السبت 25 غشت 2018 - 23:09
مدينة تزنيت جميلة بهدوءها وطيبة اهلها وشوارعها النظيفة فانا اعرفها مند سبعينيات القرن الماضي مازل الواد مقسم المدينة الى جزءين والقناطر التي كنا نعبر عبرها الى الجانبين والمسبح البلدي الكبير فندق ايدوا حاليا وفريق امل تزنيت المتالق وبطولة فرق الاحياء مدينة المتقاعدين والطلبة
23 - حسين السبت 25 غشت 2018 - 23:13
في الحقيقة المدنية غير مهملة ومديية جميلة وهادئة وتجمع بين الأصالة والمعاصرة وأهلها أناس حرفيون مهرة ، الطريق السريع الذي يربطها بأكادير طريق فك عزلتها وهو طريق معبد بالنيلو الجيد ولا حفرة واحدة ، شاطىء اكلو شاطئ جميل ومتنفس لساكنة المدينة ومصدر من مصادر رزقهم وكذلك للزوار من خارجها ، على طول الشاطىء وحتى مدينةافني تنتشر منتجعات سياحية راقية جدا ومتوسطة تستقطب السياح من كل أنحاء العالم ومن داخل المغرب ،الأراضي جانب البحر غالية جدا وكلها موسومة بالحجر الأبيض . تربية الماشية وغابة أركان وحقول اكناري" الهندية " من الأنشطة الأساسية الساكنة المحلية مع صياغة الفضة المشهورة بها تزنيت، اما التجارة فهي فطرية والجميع يمارسها بحذاقة. زيادة على أن اقليم تزنيت غالبية ساكنيها متخرطين في تعاونيات وجمعيات تستفيد من دعم الدولة عبر المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وغيرها .استشراف غد أفضل للمدينة يكبر مع مد الطريق السريع إلى العيون والداخلة عرب كلميم باب الصحراء .
تزنيت تستحق كل الخير وما على التزنيتيين إلا أن يزورا باقي مناطق المغرب وليس فقط المدن الكبرى ليقفوا بأعينهم على نهضة مدينتهم.
24 - الباعمراني السبت 25 غشت 2018 - 23:40
أفضل ما يقال عن تزنيت ...
قصة وقعت لي شخصيا...
كنت عائدا إلى تزنيت عبر حافلة ctm من الرباط..... ولما صعدت الحافلة وجدت سيدة أمريكية مع بنتيها وقد جلست السيدة في المقعد الذي يحمل الرقم الذي في تذكرتي.. كلمتها بشأن ذلك فطلبت مني أن أجلس في مقعد آخر وإذا أزعجني أحدهم فستقوم من مقعدي.. قبلت العرض وجلست قبالتها...
لما تحركت الحافلة لبضع كيلومترات سألتني عن وجهتي فقلت لها أنني ذاهب إلى تزنيت فقالت بكل تلقائية it's the most bieutiful city in the world
أي أنها أجمل مدينة في العالم.. وهي جاءت من أمريكا ومستقرة منذ مدة فيها...
25 - عزيز السبت 25 غشت 2018 - 23:59
بالله عليكم وش نتما لي الرباط الدارالبيضاء
امتفرنها اكتريا عايش فلكريان
اقسم بالله الا كان نمشي لدارالبيضاء
الا كانحشم ......
26 - kabrane h mad الأحد 26 غشت 2018 - 00:00
Tout à fait d’accord avec Mr. Bourhim 19 et Houssein 23. Tiznit est une charmante ville. Il faut y vivre pour ressentir et goutter son charme et sa magie. Je sais bien de quoi je parle, étant donné que j’ai passé mon enfance au sein des remparts de cette coquette ville, qui n’est pas ma ville natale. Mais je l’adore. Tiznit est victime de la mauvaise gestion de ses élus responsables, qui n’ont pas pu ( par exemple) exploiter tous les atouts de la ville en collaboration avec les richards de la régions de Tiznit.
En 1er lieu, Tiznit a besoin de : *Dessalement de l’eau de mer, * Utilisation des panneaux solaire, *Améliorer l’infrastructure touristique, * Moderniser la ville, *Encourager l’agriculture, *Développer l’industrie et l’artisanat…etc..
27 - ROUCHDI الأحد 26 غشت 2018 - 14:56
مدينة تيزنيت مدينة جميلة إلا انها تشكو من شطط بعض المسؤولين الذين يعينون بها، إضافة إلى تعدد المضاربين العقاريين داخلها: الكل يريد إنشاء وددادية سكنية إلى درجة أن الكل عضو في ودادية بل هناك أشخاصا على رأس العديد من التعاونيات والوداديات داخل المدينة و خارجها (أكادير، أكلو، مير اللفت,,,)
28 - حاسان الأحد 26 غشت 2018 - 15:58
تزنيت مدينة الشيخ ماء العينين،صلة الوصل بين سوس و الصحراء،اهلها طيبون من التجار او المهاجرين، اناسها جد متدينين و محترمين،كما باقي مدن المملكة اذا دخلت السياسة خرج كل ما هو جميل.
29 - Hamid الأحد 26 غشت 2018 - 19:51
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
لقد قرأت تعليقات الكثير من الإخوة، من محب للمدينة و متفائل و من كاره للأوضاع كثير النقد. ما اريد فقط قوله، هو ان المغرب بأكمله يشهد حركات إحتجاجية في جميع المدن على سوء الاوضاع، (الصحية، البيئية، الاقتصادية...) و مدينة تزنيت صراحة لا يلام فيها الا من هم فيها من اصحاب المال و النفوذ لانهم و بكل بساطة لا يريدون نماء لاحد، الا نماء اموالهم و حساباتهم و الا فان تزنيت برجالها لا تحتاج للدولة من اجل التنمية، فالمال متوفر و البنية التحتية متوفرة مت يخص هو حب الخير للناس و ضمير الوطن الواحد.
30 - ابراهيم حطوبي الاثنين 27 غشت 2018 - 03:03
تيزيت خصها زوج حوايج
الجامعة فين إقرى الشباب
الشركات فين إخدم الشباب
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.