24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. بنعبد القادر يؤكد إلزامية التكوين المستمر لتطوير كفاءات الموظفين (5.00)

  2. سلطات البيضاء تشن "حربا ضروسا" ضد هجوم الحشرات الضارة (5.00)

  3. "خيانة الأمانة" تعتقل مستخدما بوكالة بسيدي قاسم (5.00)

  4. ملفات الفساد (5.00)

  5. العرايشي يرد على أسئلة المجلس الأعلى للحسابات (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | سلطات تازة: عواصف ثلجية كبيرة أعاقت العثور على راعي الغنم

سلطات تازة: عواصف ثلجية كبيرة أعاقت العثور على راعي الغنم

سلطات تازة: عواصف ثلجية كبيرة أعاقت العثور على راعي الغنم

قالت السلطات الإقليمية بتازة إن مختلف مصالحها قامت بعمليات بحث عن راعي الغنم الذي توفي بمرتفعات بويبلان قبل أيام، لكنها لم تسفر آنذاك عن أي نتيجة.

وقال بلاغ صادر عن عمالة إقليم تازة، توصلت هسبريس به، إن السلطات سخرت مروحية تابعة للدرك الملكي قامت بعدة طلعات جوية استكشافية غطت المنطقة الغابوية المتميزة بوعورة تضاريسها، غير أنها لم تسفر عن العثور على الراعي.

كما أشار المصدر إلى أن عمليات البحث تواصلت يوم السبت الماضي بجبل بويبلان بواسطة مروحية للدرك الملكي تم تسخيرها لليوم الثاني على التوالي لتعزيز فرق التدخل الراجلة المكونة من الدرك الملكي، والوقاية المدنية، والقوات المساعدة، والسلطة المحلية، والمؤازرة من طرف الساكنة المحلية.

وأورد البيان أن عملية البحث اصطدمت خلال الأيام الأولى بالعواصف الثلجية الكبيرة التي اجتاحت المنطقة وتسببت في القطع الكلي للطرق والمسالك المؤدية إلى الدوار الذي ينحدر منه المفقود وكذا المناطق التي اعتاد ارتيادها لممارسة نشاطه الرعوي، مضيفا أن السلطات "التمست منذ الأيام الأولى الوسائل الجوية؛ الأمر الذي كان مستحيلاً في ظل استمرار العواصف الثلجية والرياح القوية وصعوبة الرؤية".

وأضافت السلطات الإقليمية أنه جرى العثور على جثة الهالك حوالي الساعة الرابعة بعد الزوال من السبت الماضي، بالمكان المسمى تانطارنت المتواجد بقمة جبل بويبلان، الذي كان مكسواً بالثلوج ويبعد عن دوار الهالك بحوالي 7 كيلومترات، وحوالي ثلاث ساعات مشياً على الأقدام.

المصدر أورد أن مصطفى المعزة، عامل إقليم تازة، توجه صباح يوم الأحد 04 نونبر، إلى منزل الراحل المتواجد بدوار تانكرارامت بجماعة بويبلان لتقديم واجب العزاء والمواساة لكل أفراد عائلته وأقربائه وساكنة الدوار.

وبحسب المعطيات التي قدمتها السلطات، فإن الراعي اختفى عن الأنظار وسط الثلوج بمرتفعات بويبلان بإقليم تازة السبت 27 أكتوبر المنصرم، وكان قد توجه نحو الجبل لإحضار قطيعه، قبل أن تباغته عاصفة ثلجية حاصرته في مرتفعات بويبلان.

وقد عجل هذا الحادث المأساوي بتحرك مختلف مصالح السلطات الإقليمية إلى مرتفعات جبل بويبلان، حيث جرت زيارة المركز الصحي التابع لجماعة مغراوة الذي يتوفر على وحدة للتوليد مجهزة مع حصة للأدوية التي تم رصدها له من طرف المندوبية الإقليمية للصحة.

كما قامت وحدة طبية للقرب، مكونة من طبيبين وممرضين، بإجراء ما مجموعه 235 فحصا طبيا، خاصة بالنسبة للأطفال والنساء، مع توزيع الأدوية بالمجان لفائدة دوار تانكرارامت بمرتفعات بويبلان، وتزويد المركز الصحي بويبلان (تامطروشت) بحصة إضافية من الأدوية.

وتعاني الدواوير التابعة لجماعة بويبلان، ضمن النفوذ الترابي لإقليم تازة، من "عزلة وتهميش كبيرين"، حسب الجمعيات الحقوقية المشتغلة هناك، وقد عرفت المنطقة هذه السنة تساقطات ثلجية مبكرة وكثيفة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (38)

1 - تازاوي الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:34
رحم الله الفقيد .. وأدخله فسيح جناته ان شاء الله
2 - مراضيش الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:38
إن لله و إن إليه راجعون للهم إغفرلنا وله وجميع الأحياء و الأموات المسلمين ٠
3 - yassine zbita الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:40
لا حول ولا قوة الا بالله لك الله لك الله
4 - محمد الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:45
الله يرحمو ويصبر عائلتو هاد الكوارت توجد في العالم كله حتى في الدول المتقدمة توجد دائما وفايات. إن لله وإن إليه راجعون. ولا مفر من قدر الله
5 - انا لله وانا اليه راجعون الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:45
هاد الناس مساكين مهمشين ومفقرين حتى هما والحزن والفقر المدقع والحرمان باين على وجوههم
6 - غيلان قدور الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:46
الحادثة أحرجت السلطات فقامت بإخراج بلاغات غير متوازنة رغم ان منطقة تازة كلها تعاني في صمت من التهميش والاقصاء وسكّان جبالها سواءا من جهة الريف او من جهة الاطلس يعانون من الفقر المدقع وانعدام البنيات التحتية .
فقط رموز الفساد السلطوي والسياسي والانتخابي هم من يستفيدون من ثروات المنطقة حيث يظهر عليهم الثراء الفاحش .
7 - رباطي (من رباط الخير) الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:46
رحم الله راعي الأغنام
رحمة تعليه لأرقى مقام
.
رحمة فيها الدفء وهو الذي لم
يتذوقه في جبال الحِمام
8 - لنا و لكم الله الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:51
مقلتوش لينا شكون اللي لقاه واش الساكنة أو السلطات !؟!؟!
كما أني أنصح هؤلاء الرعاة بحمل الهاتف المحمول دائما معهم لعل وعسى أن ينفعهم لطلب المساعدة إذا شعروا بخطر من أجل طلب النجدة بالطبع إذا كانت هناك تغطية في المناطق الجبلية لأنها تكون في بعض الحالات ضعيفة حتى في المدينة.
على كل حال ألله يرحم الفقيد.
9 - شعيب الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:52
اللهم ارحمه رحمة واسعة وارحم موتانا وموتى المسلمين .حتى في اروبا الناس تموت بالثلج
10 - عابز الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:52
اللهم إغفاله وارحمه ووسع قبره واجعله من اهل الجنة الفردوس الأعلى
وارزق اهله الصبر السلوان وألحقنا به مسلمين آمين
11 - azedine الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:52
الان الراعي توفى الله يرحمه السؤال ماهي الاحتياطات التي سيأخذونها خدام الدولة ؟ومن سيخدم عائلة المرحوم هل العزاء كان غير بالكلام أم هناك دعم للعائلة من اجل قضاء حاجياتهم وشكرا
12 - nono الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:54
شكرا لكل من ساهم في ايجاد الشهيد وسكرا للسلطات المحلية على تعبئة رجالها و نتمنى للشهيد الرحمة و المغفرة نتمنى ان يكون التدخل سريعا و مدروسا في المرات الاخرى لانه لا يعقل ان يموت الانسان في هده الظروف وبهده السداجة .
13 - رشيد امستردام الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:54
بسم الله الرحمن الرحيم
، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد تعبت وتأثرت بوفاة راعي الغنم الذي توفي في مرتفعات بويبلان بتازة، وفجعت
، فعند الله نحتسبه، وإنا لله وإنا إليه راجعون. أحسن الله عزائكم، وعظّم الله وعظّم الله أجركم، وصبّركم على مصيبتكم، وجعلها الله في ميزان حسناتكم. إن لله ما أخذ و له ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى، فالصبر والاحتساب له بأن يغفر له الله، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم عاءلته على الصبر والسلوان.
والسلام رشيد امستردام
14 - مهدي ميد الاثنين 05 نونبر 2018 - 19:55
والله لو لا شباب الفيسبوك اللذي اشتد غضبا وعمت صور الراعي الفيس لما تحركت السلطات ما وقع جاء نتيجة هطول تلوح في وقت مفاجيء لجل ساكنة الجبال التي غالبا ما تستعد له أن لله وأن إليه راجعون لقمة العيش عصيبة في نفس الوقت خير مال الدنيا ما يؤتي من رعي الغنم أليس نبينا محمد عليه الصلاة والسلام كان راعي غنم
15 - إبن الوطن الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:02
رحمه الله وغفر له
لوكان اسمه جاك أو روبير لقامت الدنيا لكنه للأسف اسمه محمد العربي ......
16 - Moghtarib الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:04
الله إرحمو مسكين وغفر ليه؛ الله إرئف بعائلتو مساكن. هذا الحادث ما كان ليكون لو قامت السلطات بتحذير السكان قبل وصول العاصفة؛ كما تقوم به الدول الغربية وإلا فالنشرة الجوية لا تصلح لشيء.
17 - مواطن الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:04
رحمه اللّٰه ، لا داعي للمزايدات كنت متتبع للحادث مند اللحظات الأولى و لا تدخل لاي كان من طرف السلطات فقط سكان القرية جزاهم اللّٰه خيرا ، هل يستوي الغني و الفقير في المغرب ? لو تحركت فرق الإنقاذ مند النداء الاول كان سيكون تغيير لكن لله الامر من قبل و بعد ، نرجو من المحسنين ان يساعدو صغاره.
18 - زوز يصطاد السمك الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:08
كفانا أعذار فارغة لو تدخلت السلطات فورا لما وقع ما وقع بل تقاعس السلطات وتماطلهم وعدم القيام بالواجب في ألوقت المناسب حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم.
19 - سعيد الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:08
وااله العظيم لو تعلق الأمر بسائح أجنبي أو بأحد أبناء خدام الدولة...لأنقذوه دون مبالاة بالثلوج ولا العواصف ولأرسلوا الدبابات والمدرعات وحتى الإف 16 لإنقاذه، لكن الواقع أن المواطن في هذا البلد لا يساوي بصلة كما يقال...في كل كارثة وبعد كل حادثة تظهر الأدلة على كون الإنسان في المغرب أخقر من حشرة..ولهذا لا أحد يستغرب من طوابير الراغبين في مغادرة هذه البلاد بلا رجعة. لا حول ولا قوة إلا بالله ورحم الله الفقيد. إنا لله وإنا إليه راجعون.
20 - mourad ch الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:19
السلام عليكم السلطات المغربية تنجح فقط في إيجاد الأعذار والمبررات
لو حاصرت الثلوج سائحة اجنبية او ابن مسؤول او تاجر معروف لتدخلت جميع الفرق وثم التدخل في الحين و تنسيق وإعلان حالة الطوارئ في المنطقة وإرسال فرق إنقاذ جهوية ومحلية وتعبىات الجميع المصالح
لتذكير هذا راه ابن مسؤول اما مواطن عادي من البادية و راعي غنم فلا شيء يذكر من هذا وستكتفي العائلة بتأكيد على ان هذا وشخص مات جراء التلوج والبرد وستقام له جنازة رسمية لتهدئة الوضع لك الله يا وطني
21 - عروبي الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:23
إن لله وإنا إليه راجعون اللهم ارزق دويه الصبر والسلوان
22 - خليني الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:31
الجميل في هذا العصر،عصر الأنترنيت اصبح بلدنا الحبيب بفضل الإخوة الفايسبوكيين بلد الشهداء كشهداء، الدقيق و شهداء الهجرة وشهيد الثلج وشهداء اخرين... ،نتمنى ان يكونوا كذلك،لكن السؤال الذي يطرح نفسه هل كل من مات في هذا البلد لسبب من الأسباب يعتبر شهيدا ؟ المخيف في هذا العصر أن تصبح الرغبة في الموت استشهادا،
23 - amaghrabi الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:38
بسم الله الرحمان الرحيم. انا لله وانا اليه راجعون.اللهم ارحمه واغفرله واكرم نزله ووسع مدخله واجعل مقامه في درجة الشهداء والصديقين وحسن اولائك رفيقا.بعض المغاربة المعلقين لهم عقدة مع الدولة ومع الحكومة فتراهم ينتقدون كل شيئ ويتهمون تقصير الدولة في كل شيئ فلو خرج قروي الى الغابة وافترسه اسد لتراهم يقولون الخطا في الدولة لانها لم تضع اكماما في افواه الأسود.هذه اخواني موت القضاء والقدر بحيث اخونا المرحوم خرج ليرجع قطيعه ولم يكن في حسبانه تلك الخيرات من الثلوج التي اغدقها الله سبحانه وتعالى على عباده في إقليم تازة الحبيب.هذه الوفاة كانت قضاء وقدرا لا دخل لاحد فيها سواء كان حاكما ام محكوما.رغم اني اعترف بان دولتنا تقصر في التطبيب والسكن والتعليم والعيش الكريم ووو ويجب ان نتابع حكومتنا في هذا وان تكون مطالبنا المشروعة مستمرة حتى تاتي الحكومة التي تحقق لنا ما نحبه ونرضاه ونتمناه ان شاء الله
24 - سعيد من فرنسا الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:40
رحم ألله الفقيد، مثل هذه الحوادث تقع بكثرة في فرنسا وسويسرا وإيطاليا حيث تسجل كل سنة عدة وفيات رغم وجود فرق إنقاذ خاصة مزودة بتجهيزات حديثة وتدعمها كلاب متمرسة، ورغم أن الضحايا من المغامرين يتوفرون على أجهزة تحديد المكان وأزياء واقية من البرودة...
25 - Said الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:43
اليوم احتد نقاش بسب كلمة تافهة.في حين ان ارواح وهموم المواطنين .تظل على الهامش.وباز.
26 - محكور في امريكا الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:47
انا ولد المنطقة والسلطات لم تتحرك جاءت فقط لأحد الصور وجس النبض. ان سكان المنطقة هم الذين قاموا بالبحث اما السلطات عطاوها غير للدكوك ديال اتاي والتخلويض..رحم الله هاذا الرجل ومأواه الجنة ان شاء الله.
27 - naima الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:50
bonjour, j'ai juste une question ou est le gouvernement marocain?
28 - عبدو(برشيد الاثنين 05 نونبر 2018 - 20:52
السلام..الله يرحموا.وسع قبره.يجعله.من رياض.الجنة.انالله وانا اليه راجعون..السلطة. حيث.مغربي..لوكان.اجنبي..كن.جريتوا.وجارتوا...بلا هواكم. اين.المواطنة.مسؤولين.ليس لهم.مواطنة...في.هده البلاد.والدليل.هو ما نراه.هده الأيام...في جميع المجالات.
29 - أيوب الاثنين 05 نونبر 2018 - 21:00
الله يرحمه مسكين ويوسعها عليه والله يعظم أجره،كم من مواطن غادي يموت لكي نتطور ونطور إمكانيات الإنقاذ والبحث والاتصال،بمجرد الإنذار بخطر يجب على القوات أن تستنفر والمشكلات هذه تكررت مرارا كشاب فاس الذي طعنته لاادري كيف تسمى فظل ينزف والإسعاف لم يحضر إلا بعد فوات الاوان.
30 - من خارج الوطن الاثنين 05 نونبر 2018 - 21:09
ان كثيرا من الناس يجهلون ان مثل هذه الوفيات تقع حتى في الدول الاوربية .....فيهاجمون كل السلطات
ويهاجمون كل الناس....ويطير صوابهم....
ويشعرون بالحكرة واللامبالاة ....
ويشتكون بان تلك المناطق مهمشة ومنسية...ولم تاخذ يوما حقها من برامج التنمية البشرية....
الانتقاذ والهجوم ولعب ادوار الضحية شيء جد سهل
ولكن هنيهة :
لماذا لم يتحرك هؤلاء السكان ومنذ ان ذهب هو وحده لارجاع قطيع غنمه...؟؟؟!!!
لماذا لم ينصحوه بعدم الذهاب.....ما داموا هو وهم والحميع يعلم بمجيء العاصفة..؟؟؟!!!!
ولماذا ذهب هو الى اعلى نقطة في الجبل ول 7 كيلومترات ؟؟؟؟
اليس الكلء موجودا باقل من هذه المسافة ؟؟؟
ارى ان الذين ينتقذون ويهاجمون هم اول المسؤولين عن وفاته......وكان بامكانهم استباق الاحداث ......وبكل فعالية ودقة.....
31 - مغربي الاثنين 05 نونبر 2018 - 21:15
انا لله وانا اليه راجعون.فعلا العواصف تعيق الطلعات الجوية
32 - mre الاثنين 05 نونبر 2018 - 21:36
رحمه الله.
الناس تموت داخل المستشفيات و في الطرقات لغياب الإسعاف فما بالك في قمة جبل وسط عاصفة. يحلم من ينتظر شيئا في حالة حادثة غير رحمة الله و لطفه في القدر.
33 - soso الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 00:53
انا لله و انا اليه راجعون، الله ارحمه و صبر عائلته عن فراقه
34 - مراكشي الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 06:27
لكنها لن تعيقهم لو تعلق الأمر بأجنبي
35 - Yousseef الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 07:42
كنت بمدينة تازة ذاك الحين لكن ما لاحظته هو تلك الطلعات الجوية يوم الاحد .يعني بعد ما وجد الراعي.من الواضح انها كانت طلعات لتظليل الرأي العام بعد انتشار صور الراعي ليس الا.جميعنا نعلم انه لا يمكن لطائرة ان تغادر الارض بسبب بلاغ عن فقدان مواطن عادي في الجبال .كفاكم كذبا و مناورة.
36 - فارس الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 09:28
الناس يعانون التهميش منذ الاستقلال ولاذنب لهم سوى ان بعض ابنائه كانوا من بين من خططوا للانقلاب على الملك،،،على الدولة ان تدنى عن هاته المغالطة وتتوجه الى العناية بهذه المنطقة التي كانت مفخرة لكل المقاومين والمناضلين واخرجت جملة من الاطر التي اعطت الكثير للمغرب.
37 - مغربي في المهجر الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 20:24
سلام و عليكم الله يرحم الفقيد بواسع رحمته ويصبر أهله تازة بالفعل تعاني التهميش والفقر والسلطة فيها بالخصوص القضاء الرشوة على أشدها في محاكم تازة ملفات لم يتم الفصل فيها لأن الطرف الآخر المتقاضي يدفع المال بكثرة حتى الدفاع أخبرنا بأن الخصم ثور ابيض بين يدي القضاء حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم
38 - مواطن الأربعاء 07 نونبر 2018 - 06:33
ماهموني غير رجال الى ضاعو ماهموني غير صبيان مرضو جاعو ............
المجموع: 38 | عرض: 1 - 38

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.