24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2713:4416:2918:5320:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | مركّب جراحي يُعزز الخدمات الصحية في إنزكان

مركّب جراحي يُعزز الخدمات الصحية في إنزكان

مركّب جراحي يُعزز الخدمات الصحية في إنزكان

أشرف وزير الصحة، أنس الدكالي، الجمعة، على تدشين المركب الجراحي بالمركز الاستشفائي الإقليمي بإنزكان آيت ملول، والذي يأتي في إطار تعزيز العرض الصحي بجهة سوس ماسة، وتحسين الخدمات الصحية المقدمة لفائدة ساكنة عمالة إنزكان أيت ملول.

المركب الجراحي بمستشفى إنزكان جرى إخراجه إلى حيّز الوجود من طرف وزارة الصحة بشراكة مع كل من عمالة إنزكان آيت ملول، والجماعة الترابية لإنزكان، والجماعة الترابية الدشيرة الجهادية، بالإضافة إلى الجماعة الترابية آيت ملول. ووصلت التكلفة المالية الإجمالية للمشروع إلى 14501643.93 درهما.

ويتوفر المركب الجراحي على أربع قاعات للعمليات الجراحية، مجهزة بأحدث التجهيزات الطبية والتقنية، بالإضافة إلى قاعة مجهزة للاستيقاظ، وقاعتين للاستراحة والاستبدال، ومجال للتعقيم مجهز، وصيدلية وثلاثة مكاتب.

ويهدف المرفق الصحي، الذي تم تدشينه اليوم، إلى تعزيز العرض الصحي بعمالة إنزكان آيت ملول؛ فضلا عن تحسين جودة الخدمات المقدمة للساكنة بمصلحة الجراحة، بالإضافة إلى تحسين ظروف عمل الشغيلة الصحية بهذه المصلحة.

وكان وزير الصحة مرفوقا بعامل عمالة إنزكان آيت ملول، إسماعيل أبو الحقوق، والمدير الجهوي للصحة، رشدي قدار، ومندوب الصحة بإنزكان آيت ملول، سعيد بوجلابة، ورؤساء الجماعات الترابية الشريكة في المشروع.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - احمد السبت 12 يناير 2019 - 08:16
الحمد لله على هدا الانجاز الدي يهم جانب مهم من حياة السكان بل هو الاولى واتمنى من الوزارة الاهتمام بالعنصر البشري من حيث العدد الكافي من الاطباء والممرضين المخلصين طبعا وتحسين اوضاعهم المادية حتى يتسنى لهم العمل في اراحية وتوفير جميع مستلزمات العمل وتعيين مدير كفئ ونزيه واعطاء كل دي حق حقه والافتحاص والمراقبة الفجائية لسير العمل ضرورية فالصحة هي الاولى والبسطاء هم الاكثر وليس لهم الا المستشفى العمومي
2 - khalid السبت 12 يناير 2019 - 08:20
le problème n'est pas dans les infrastructures, mais dans les personnes qui y travaillent, pas considération pour les patients
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.