24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:2913:1816:2618:5820:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. برلمانيون يُطالبون بإنهاء ظاهرة متاجرة أساتذة الجامعات بالكتب (5.00)

  2. سفيرة مغربية تدعو إلى تحقيق دعوة أركون بِلمَّ شمل بلدان المتوسط (5.00)

  3. "نوبل الاقتصادية" تعود لهنديّ وأمريكي وفرنسيّة (5.00)

  4. عشرات المستفيدين من حملة جراحية في إقليم طاطا‬ (5.00)

  5. "حوار البيجيدي" يطوي مرحلة بنكيران ويدعو إلى التوافق مع الملكية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | شركات دولية تتنافس على صفقة النقل العمومي بالدار البيضاء

شركات دولية تتنافس على صفقة النقل العمومي بالدار البيضاء

شركات دولية تتنافس على صفقة النقل العمومي بالدار البيضاء

تنافس محموم تشهده صفقة تدبير قطاع النقل العمومي عبر الحافلات بمدينة الدار البيضاء، بعدما أعلنت مؤسسة التعاون بين الجماعات عن إنهاء عقد التدبير المفوض لتسيير قطاع النقل الحضري عبر الحافلات، الموقع منذ سنة 2004 مع شركة "مدينة بيس"، حيث توصل المجلس الجماعي بالعديد من طلبات العروض من قبل شركات دولية في كل من إسبانيا وفرنسا.

ودخلت شركة "ألسا" الإسبانية على خط صفقة التدبير المفوض للنقل الحضري عبر الحافلات بالعاصمة الاقتصادية، إذ تقدمت بملفها بخصوص طلب العروض منذ شهر دجنبر الماضي، من خلال اقتراحها تزويد "الغول الاقتصادي" بنحو 700 حافلة جديدة، مما سيسمح بزيادة عدد المُتنقلين في حافلاتها الجديدة إلى 200 مليون شخص في الدار البيضاء وحدها، وفق ما نقلته صحيفة "Expansión" الإسبانية.

وأشارت الجريدة الإسبانية إلى كون صفقة التدبير المفوض للنقل الحضري عبر الحافلات من المرتقب أن تشهد منافسة شديدة بين الشركة الإسبانية "ألسا" وبعض الشركات الفرنسية، على رأسها "RATP" و"Transdev".

وبخصوص تدبير المرحلة الانتقالية، قال محمد بورحيم، نائب عمدة الدار البيضاء المكلف بقطاع النقل، إن "المجلس عمد إلى إنهاء العقد، الذي يجمعه بشركة "مدينة بيس"، بسبب الاختلالات التي سُجلت على مستوى تدبيرها للنقل العمومي بالعاصمة الاقتصادية، وهي النقاط التي تطرق إليها عمدة المدينة بشكل مفصل خلال الندوة التي عقدت يوم الثلاثاء الماضي".

وأضاف بورحيم، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "العمدة هو المخوّل له تدبير المرحلة المقبلة، على اعتبار أن العقد الثنائي بين مجلس مدينة الدار البيضاء والشركة سوف ينتهي بشكل تلقائي في شهر أكتوبر من الموسم الجاري، بعدما قرر المجلس عدم التجديد لها".

وأوضح نائب العمدة المكلف بتدبير قطاع النقل بالدار البيضاء أن "دفتر التحملات هو الذي سيحدد الشركة الجديدة، التي ستتولى إدارة هذا المرفق العمومي في شهر أكتوبر المقبل، عوض شركة "مدينة بيس"، التي تم إنهاء عقدة تسييرها لقطاع النقل الحضري عبر الحافلات، حيث ستتكلف شركة التنمية المحلية بتدبير المرحلة الانتقالية".

من جهته، أكد عبد الكريم الهوايشري، الذي يشغل بدوره منصب نائب عمدة الدار البيضاء، أن "الرئيس له جميع الصلاحيات من أجل اتخاذ التدابير اللازمة لتدبير المرحلة الانتقالية، وفقاً لدفتر التحملات الموجود، وسنعمل على الإعلان عن الصفقة وفتح طلب عروض بغية دخول متعهد جديد سيتولى تدبير المرفق العمومي".

وأكد الهوايشري، في حديثه مع هسبريس، أن "الشركة الحالية سوف ينتهي عقدها مبدئيا في نهاية أكتوبر المقبل، وسيفسح ذلك المجال للشركة الجديدة لتدبير القطاع إن لم تقع أي تطورات جديدة. لكن الأساسي أن المجلس أنهى العقد الذي يجمعه بها، وستشهد الدار البيضاء مرحلة جديدة".

وقد تعذر الاتصال بعبد العزيز العماري، عمدة الدار البيضاء، بعدما ظل هاتفه يرن بدون رد. وكان العماري قد أبرز، في تصريح سابق أدلى به لهسبريس، أن "المرحلة المقبلة ستعرف الإعلان عن طلب عروض دولي يشمل جميع المقاولات؛ ومختلف الشركات الوطنية والدولية مدعوة في هذا الصدد. كما قمنا بتعديل مرن يهدف إلى توسيع دائرة التنافس، عبر الاقتصار على عقد يتضمن الاستغلال والاستثمارات، أو مجرد عقد يشمل الاستغلال فقط".

وأضاف عمدة المدينة أن "المجلس توصل بطلبات عروض جارية عن طريق شركة الدار البيضاء للنقل (شركة للتنمية المحلية)، حيث سنعمل على شراء 350 حافلة، بناء على طلب عروض منشور في الموقع الرسمي للمجلس، ثم طلب عروض ثانِ يهدف إلى اقتناء 350 حافلة أخرى لتسهيل الأمر على المستثمر، مما سيجعل الاستثمار العمومي يتحمل عبء الاستثمار في سبيل شراء الحافلات من أجل ضمان الخدمات المناسبة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (33)

1 - kza الخميس 07 فبراير 2019 - 01:12
حافلات كهربائية را المازوط خنقنا,لباس انيق واجر جيد للعاملين,اتمنى ان يحافظ الركاب على الحافلات ويخلصو التذكرة
2 - شيماء الخميس 07 فبراير 2019 - 01:12
ليس العيب في الحافلات، بل في الحيوانات التي تركبها و التي لا تعرف سوى التخريب و التكسير.
3 - بيضاوي الخميس 07 فبراير 2019 - 01:19
لم يتم التطرق الى مصير مستخدمي مدينة bus هل سيتم الزام المتعهد الجديد بضرورة إدماجهم أم لهم و لنا الله شأنهم شأن مستخدمي la Samir
4 - مغربي اصيل الخميس 07 فبراير 2019 - 01:23
نريد شركة اسبانية، الشركات الفرنسية هم اكبر نصابة ، و لك في مدينة بيس مثال
5 - Mohammed taronja الخميس 07 فبراير 2019 - 01:37
كما يجب تنقية الشوارع من الازبال و النفايات ، يجب تنقية العقول و التوعية ، و الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه بتكسير الحافلات
6 - Mahzala الخميس 07 فبراير 2019 - 01:41
ادا غيرنا توقيت لأدارات مغيبقاش عندنا زحام فشوارع يعني الموضفين اقسموهم علا جوج وحدين فالليل وحدين فنهار يعني لادارات غتخدم من 8الي 11 ومن 2الي5 ومن7حتا 9 يعني بنادم غيتحرك فكل هد لاوقات مغيبقاش محصور فوحد لوقت
7 - ملاحظ الخميس 07 فبراير 2019 - 01:49
اوا راه حاجة عادية هاد البلاد ديما خبز الدار ياكلو البراني ...واش فراسكم الطوبيس غادي يرجع فالرباط ب 5دراهم ابتداءا من يوليوز فهاد العام و غادي يرجع ب 6.5 دراهم فو2020...اوا كولو ماكلتهالكمش عاوتاني
8 - OdaOdassalh الخميس 07 فبراير 2019 - 01:55
يجب على عمدة الدار البيضاء ان ينهي العقد هدا الشهر وليس اكتوبر لان الشركة الحالية خالفت كل القوانين و الحافلات غير في المستوى تماما.
9 - Morocco الخميس 07 فبراير 2019 - 01:56
لماذا شركات خارجية ، لماذا لا يتم خلق شركة برؤوس أموال مغربية ، مثلا يتم بيع أسهم حتى ب 500 درهم ، ويتم بيع ملايين الأسهم ،لشراء حافلات ومحلات للصيانة وكل المعدات ، وهكذا فالربح والشعب سيكون من نصيب المغاربة
10 - اولاد امحمد الخميس 07 فبراير 2019 - 01:57
اودي هناك نماذج من البشر في الدار البيضاء لا تستحق حافلات واش اللي في دمو التخريب والتكسير وفكرة تفوتني أنا و تجي فينما بغات تخسر عليه الجماعة الحضرية حافلة في المستوى وفي نهارها الأول تبدأ عملية التخريب
أولا خصهوم إعادة التربية لأنهم تجردوا من الأخلاق
11 - خالد شفيق الخميس 07 فبراير 2019 - 05:18
الحافلات تدخل المغرب جديده وبعد مرور اشهر فقط على استخدامها تجد الزجاج مكسور هدا يدل على ان من يركب الحافلات ليس بانسان
12 - سناء الإدريسي الخميس 07 فبراير 2019 - 05:43
ولماذا شركات دولية لماذا ليست شركات مغربية. البس هناك من المغاربة من يستثمر الملايير بالخارج. وهل الارباح ستعاد استغلالها داخل المغرب ام انها ستخرج الى بلدانهم. ولماذا اسبانيا وفرنسا البس هما من استعمرونا واخرونا وجعلا من سبتة و مليلية و الصحراء مهزلة التاريخ. ومع ذلك نجازيهم ونبارك خطواتهم ونتفاخر بهما. شعوب المذلة لاياتي من وراءها الا الذل. غير عمر بطنه واركب عليه.
13 - Idriss الخميس 07 فبراير 2019 - 06:42
نرغب في حافلات مكيفة ويا حبدا ان كانت كهربائية للمحافظة على البيئة وتوفر خدمة الويفي وتكون مؤمنة ومريحة أما الشركات المدكورة على غرار السا الموجودة أصلا في مراكش أو فرنسذيف فهي شركات عادية متلها متل مدينة بيس لا تقدم أي جديد
14 - karim الخميس 07 فبراير 2019 - 06:43
on est mare des stes espagnoles et francaises que meme dans leur pays sont des nulles. vous pouvez pas cherchez des societes allemandes pour vous bien organiser le transport au maroc
15 - simmo الخميس 07 فبراير 2019 - 06:45
Une simple question s'impose : le sort des employés de médina bus???
16 - Younes الخميس 07 فبراير 2019 - 07:12
اتفق مع التعليق رقم2 و10 فهمجية وغوغائية مستعملي الحافلات بالدار البيضاء تجعل من المتعدر على اي شركة ان تقدم خدمات في المستوى فانا لست من سكان الدار البيضاء لكن عندما ازورها ينتابني الغثيان من المستوى الاخلاقي لشبابها :عنف ،ادمان،مستوى ثقافي واخلاقي هابط ، وكل هدا يبرز في تعاملهم مع المرافق العمومية وخاصة الحافلات
ولكن الخلل يكمن في التربية الاسرية واضمحلال دور المدرسة
17 - Douibi الخميس 07 فبراير 2019 - 07:17
ليست الحافلات التي هي موضوع المشكلة بل اكتضاض الشوارع التفكير الذي يجب ان يبحث فيه والتخطيط له هو مشروع إنجاز المطرو العلوي الذي قد يتماشى مع تضاريس والبنية التحتية لهذه المدينة. .
18 - achraf الخميس 07 فبراير 2019 - 08:12
الا يوجد في العالم سوى الشركات الفرنسية والاسبانية. نريد ا ن نتحرر من هذا الاستعمار الاقتصادي. معضم هذه الشركات لا تحترم دفاتر التحملات ولا تعطي للعمال حقوقهم , دون نسيان ضروف العمل المزرية واهمال الصيانة.

يجب كذلك معاقبة كل من يخرب الحافلات والاملاك العمومية

استعملوا جميع اساليب التوعية لتغيير سلوك مخربي الاملاك العمومية
19 - rachid الخميس 07 فبراير 2019 - 08:28
nt
la belgique possède du bus électrique qui circule proprement dans les villes pourtant ils nom
il n ont pas bcp de soleil; pourquoi pas nous qu on possède du l or naturelle toute l année
20 - مواطن الخميس 07 فبراير 2019 - 08:32
في رائي يجب محاصرة المخلين بالالتزامات المدونة بدفتر التحملات بمقاربة جريئة شيئا ما
ارجوا من الجميع ابداء رايهم فيها وهي كالتالي:
ادخال بند اخير في سلسلة المقتضيات بدفتر التحملات والمتعلق بشروط انهاء الصفقة او الفسخ وهو الزام الشركة بتعويض عن اخلالها بالالتزامات المسجلة ضدها الواردة بدفتر التحملات ، وليس الاكتفاء بالفسخ او انهاء الصفقة كما هو معمول بها حاليا
وبالارتباط بموضوع الدعوة القظائي التي رفعت على مجلس المدينة مؤخرا فلن يبقى للشركة مدينة بيس من 400مليار التي طالبت بها عند انهاء الصفقة اذا ما كات هذا البند وارد بكناش التحملات
المفلس
21 - منكوب الخميس 07 فبراير 2019 - 08:43
مجلس المدينة احترق البيضاويين ولا يزال.
البهائم تركب في شاحنات وفي أماكن مخصصة لها كي لا تنصدم فيما بينها بينما مجلس المدينة اقترن لساكنة البيضاء عربات مهترءة يرتكبها الله والباءع المتجول والمتسول ويركبها أيضا مراقبون لا تفرق بينهم وبين المتشردين لباسهم وحالتهم وكلامهم وسخ على وسخ.
الكل كالسردين في العلبة.
انها قمة عدم احترام البشر.
22 - كزاوي دورجين الخميس 07 فبراير 2019 - 08:52
يجب على الشركة الجديدة توفير الخطوط الغائبة في الشركة السالفة كالربط بين عمالة سيدي عثمان و سيدي معروف مثلا
23 - يونس الخميس 07 فبراير 2019 - 08:56
شركة ألسا معروفة في إسبانيا لها حافلات للنقا في كل إسبانيا. أرجوا أن ترسوا الصفقة عليها. أما الفرنسيين و المغاربة فقد اعتادوا على أكل الغلة دون حسيب و لا رقيب، يجب إدخال ألسا للرفع من التنافسية و إرسال إشارة حاسمة أنه لا مكان للريع في المغرب فقط العمل هو السبيل للنجاح.
24 - مراكشي يحب الدار البيضاء الخميس 07 فبراير 2019 - 09:35
عندنا هنا حافلات الزا يتعدى عمرها 20 عاما ولا زالت تعمل بدون مشاكل . فلا هناك زجاج و لا ابواب مكسرة و لا حريق رغم الحرارة المفرطة في الصيف . و الكل يؤدي ال 4 دراهم.
المشكل عندكم اذن ليس في الحافلات يا اهل البيضاء المحترمين.
25 - مغربي محايد الخميس 07 فبراير 2019 - 11:16
أتمنى دمج عمال في المستوى (شكل لاءق اخلاق و مستوى دراسي محترمين )
26 - أبو بكر الخميس 07 فبراير 2019 - 11:27
لكل من يريد أن يستثمر المغاربة في قطاع النقل و خاصة النقل ( " الحضري ") .
أقول أن المغربي استثمر في هذا المجال لكنه لم يجن ( جنى يجني ) منه سوى الخسارة ( رغم ما يُشاع عن عدم تأدية الرسوم المتعلقة بالحافلات ) . فهو يعرف مع من يتعامل ( العاملين في الحافلة و الركاب ) كلهم طينة واحدة . لا أحد منهم يعتبر أن الحافلة ملك لمن يستغلها و أن الشركة المالكة سلمتهم أموالا يجب استثمارها و المحافظة عليها لتدوم الخدمة. أما أن تخرب ( العاملين في الحافلة و الركاب ) فهذا لا يشجع أحدا على الاستثمار. و لكم في حافلات " ستاريو " بالرباط سلا خير مثال.
27 - مغربي حر الخميس 07 فبراير 2019 - 12:18
زرت طنجة مؤخرا وصرت اتنقل على متن الحافلة لما وجدت أن حافلاتها أنيقة وجيدة وركابها أناس محترمين بينما حافلات الرباط العاصمة و القنيطرة و الدار البيضاء مهترئة وركابها همجيين كيخسرو الهدرة على العموم وسائقوها ديما متعصبين وغير انيقين بالمرة ، نوافذها مهمشمة وزجاجها مكسور و ابوابها وكراسيها مخلوعين ويعوض الزجاج بالطولة السوداء ..فرق كبير بين ناس الشمال والجنوب
28 - A Moroccan Writer الخميس 07 فبراير 2019 - 12:54
I'm dead sure that anyone of these foreign companies would do their job somehow correctly. It is not because their managers are angels, but simply because they have a good experience in this field and are accustomed to efficiency. It all depends on the type of contract and relationship with the city council.
what about passengers? Recently, I watched a report on TV that showed some ALSA buses's windshields broken in Safi city. I know these buses are clean and generally new, but the behaviour of some irresponsible people turns these vehicles into mobile barracks. Those who go to Rabat, Salé or Kénitra will know what I mean.
The prosperity we're all aspiring to cannot be achieved unless we sober up and become good citizens; after all, it's a common responsibility between the state and nation. As long as some aliens exist among us, our cities will remain filthy, chaotic and suffer under the yoke of anarchy, as it were.
A city like Casa...needs serious, strict management. Publish, plz.
29 - NeoSimo الخميس 07 فبراير 2019 - 13:45
ما الذي يمنعنا من أن تقوم شركات وطنية بهذه المهمة!!!

يمكن حتى تأسيس شركات مساهمة في البورصة للحصول على التمويل اللازم...

لماذا نبيع كل شي للخارج حتى تنظيف "زبلنا"...

هل هي طريقة لكي يكون لبعض الدول مصالح في المغرب مرتبطة بلوبي يحمي أشخاص معينين في المغرب....
30 - Joo cool الخميس 07 فبراير 2019 - 15:06
نريد شركات انجليزية في الدار البيضاء.
ف الباص في انجلترا لهو طابقين
اما شركة فرنسية او اسبانية لا علاقة.
31 - عبد المجيد الخميس 07 فبراير 2019 - 18:28
السلام ورحمة الله.احيانا لا اصدق اننا وصلنا الى هذا الحد من على اننا غير قادرين ابناء وطننا .كيف يعقل ان نطلب من شركة اجنبية ان تدير هذا القطاع النقل اليس فينا من يديره ونعطى للاجونب الاستتمار ان يزدهر اقتصارهم ونحن نعيش على التبعية والذل .
هنا اسبانيا او فرنسا لاتوجد شركات اجنبية تدير امورهم لانهم بكل بساطة يحبنا وطنهم ولايسمحون ان يدير شؤونهم الا اولادهدهم وفي الاخير جيب رئيس الحكومة من اسبانيا او فرنسا لاننا رحاجة اليه اكثر من مدير شركة نقل
32 - مواطن غيور الخميس 07 فبراير 2019 - 19:33
تحياتي إخواني. أحسن نوعية حافلات يمكنها مقاومة تخريب اامفسدين وما أكثرهم.هي أن تكون شاحنات مصفحة ليس فيها ما يمكن تخريبه. لان معايير الحافلات الاروبية لا تلائم عقلية مشرملينا.
33 - السوسي الخميس 07 فبراير 2019 - 21:12
شركة السا الإسبانية تدخل. السوق المغربية بخردة متهالكة يكفي ان نرا ما يجري بمراكش
المجموع: 33 | عرض: 1 - 33

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.