24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5407:2113:3817:0319:4721:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. رفع أسعار الأدوية يدفع "وزارة الصحة" إلى تنبيه مصحات خاصة (5.00)

  2. حراك الجزائر بعد الجمعة الرابعة (5.00)

  3. علم الأرقام: أي رمزية لسنتك الشخصية؟ (5.00)

  4. جمعويون يطالبون بمقاربات تنموية ناجعة في زاكورة (5.00)

  5. "إنوي" تراهن على العصرنة لإطلاق الجيل الخامس (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | مياه عادمة تهدد مواطنين بضرر صحي في شيشاوة

مياه عادمة تهدد مواطنين بضرر صحي في شيشاوة

مياه عادمة تهدد مواطنين بضرر صحي في شيشاوة

أضحى سكان التجمعات السكنية الحي الحسني، والأمل، والفرح، بجماعة شيشاوة، وشكرين، التابع للجماعة الترابية مزوضية، لا يطيقون استمرار محطة لمعالجة المياه العادمة في الإضرار بصحتهم والتأثير على الفرشة المائية، فضلا عن الانتشار اللافت للحشرات الضارة، كالناموس والبعوض، التي تهاجم بلسعاتها أجسادهم، والروائح الكريهة التي تخنق أنفاسهم.

عيسى بوجلايدي، واحد من سكان الحي الحسني شيشاوة، قال لهسبريس إن محطة المعالجة توجد على بعد 100 متر من هذا التجمع السكني، مشيرا إلى أن "إحداثها سبقته حملة تحسيسية تؤكد أن أضرارها منعدمة، لكن ما إن بدأت المياه العادمة تجمع في الصهاريج المخصصة لذلك، حتى بدأت الكارثة البيئية".

وأضاف قائلا: "نظرا لغياب التشجير وتأخر اشتغال آلات المعالجة، أضحت هذه محطة مصدر روائح كريهة تخنق أنفاس حوالي 10 آلاف نسمة، ما نتج عنه إصابة غالبية السكان، وخاصة فئة الرضع والأطفال، بأمراض تنفسية وجلدية".

حسن بنسعود، رئيس المركز المغربي لحقوق الإنسان، قال لهسبريس: "هذه المحطة لها انعكاسات صحية وآثار سلبية أخرى دفعت مجموعة من السكان إلى الهجرة، وأدت إلى انخفاض أسعار العقار بهذه الأحياء، فالمنزل الذي كان سعره مثلا 300 ألف درهم، أضحى لا يتجاوز 100 ألف درهم"، على حد قوله.

وأضاف المتحدث نفسه أن "أحواض المحطة توجد في الهواء الطلق، وتشكل مصدرا لكارثة بيئية وصحية تعذب القاطنين بتلك المناطق، كما تعتبر مصدر خطر لسكان شيشاوة عامة، لأن الحقول الفلاحية تعتمد في ري المزروعات على هذه المياه"، مشيرا إلى أن هذا "المشكل كان ضمن جدول أعمال العديد من الاجتماعات مع الجهات المسؤولة، التي ظلت وعودها حبرا على ورق"، بحسب تعبيره.

وللوقوف على تصور الجهات المسؤولة عن هذه المحطة من أجل رفع الضرر عن السكان المجاورين لها، ربطت هسبريس الاتصال بأحمد هلال، رئيس الجماعة الترابية شيشاوة، الذي أوضح أن هذه المحطة عالجت سابقا مشكل التطهير السائل، لكنها اليوم أضحت مشكلة صحية وبيئية بفعل التوسع العمراني للمدينة.

وتابع قائلا إن "هذا المشكل كان موضوع جدول أعمال مع السلطة الإقليمية وإدارة المكتب الوطني للماء الصالح للشرب لمناقشة الحلول الممكنة، كما ترافع البرلمانيون لدى الإدارة المركزية للمكتب نفسه من أجل إدراجه ضمن البرنامج الوطني للتطهير، وكانت النتيجة هي الاتفاق على ضرورة معالجته بشكل نهائي بمعايير بيئية".

"وفي هذا سياق، وضع حل لهذا المشكل بعدما خصص للمشروع غلاف مالي يقدر بـ12 مليون درهم"، يقول هلال، مضيفا أن "لجنة مختلطة قامت بزيارة إلى الموقع في سياق الصفقة التي من المرتقب إطلاقها بتاريخ 14 مارس 2019"، على حد قوله.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - aziz السبت 16 فبراير 2019 - 17:47
الضرر الحقيقي هو بعض الفلاحين الذين يستغلون هذه المياه في ري الخضروات و أشجار الفواكه
2 - SoS اغمات السبت 16 فبراير 2019 - 18:19
هذا المشكل يعاني الكثير منو.
أغمات
مزوضية
عزوزية
دوار فرانسوا

اوزيد...
المسوولين خسهوم غير ادوزو الارشيف و" قسم" و لك الخنز والناموس يا مواطن....
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.