24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3805:2012:2916:0919:2920:58
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

بعد 5 سنوات .. ما تقييمكم لأداء فوزي لقجع على رأس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم؟
  1. مبادرة التنمية توزع كراسٍ متحركة بسيدي سليمان (5.00)

  2. عصير المزاح -13-: ممنوع رمي الأطفال .. عاش البرلمانيون الصغار (5.00)

  3. منيب: الدولة تُضعف مستوى التلاميذ وتزرع "الخوف" في المدارس (5.00)

  4. إسرائيل تتوقع معاقبة فرقة إيسلندية لرفع علم فلسطين (5.00)

  5. اعتداء على نقابيّ يُسبب إضرابا عمّاليا بتطوان (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | ندوة تناقش تحديات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني

ندوة تناقش تحديات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني

ندوة تناقش تحديات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني

نظمت جامعة الحسن الأول، كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بسطات، الأربعاء، بشراكة مع المرصد المغربي للدراسات والأبحاث حول المجتمع المدني والديمقراطية التشاركية، ومختبر الأبحاث حول الانتقال الديمقراطي المقارن، ووزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، وبرنامج مشاركة مواطنة، ومؤسسة "هانس زايدل"، ندوة علمية بمناسبة الدورة الثانية للجامعة الشتوية، التي ستدوم أشغالها ثلاثة أيام، حول موضوع "الاقتصاد الاجتماعي والتضامني الاستراتيجيات والتحديات".

وأوضح نجيب حجيوي، عميد كلية الحقوق بجامعة الحسن الأول بسطات، في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية التي ترأسها محمد بوجنون، أن تنظيم الندوة يأتي في إطار التفاعل بين الممارسين والمسؤولين والحقل العلمي، بمساهمة مجموعة من المداخلات من قبل الأساتذة، مشيدا في الوقت ذاته بأهمية الموضوع.

وأشار حجيوي إلى أن الإيمان المطلق بأن الاقتصاد الاجتماعي والتضامني في أساسه لا يمكنه الاعتماد فقط على الشروط المادية والجغرافية والطبيعية والرأسمال المادي المحسوس الذي يمكن قياسه، وإنما على شروط عدّة، كالشرط الثقافي والاجتماعي والعلاقات الاجتماعية والقيم والأخلاق، والالتزام بالقانون والشفافية، وربط المسؤولية بالمحاسبة، وثقافة المبادرة، ونبد ثقافة الاتكالية.

من جهتها، تحدثت سلوى التاجري، مديرة مديرية الاقتصاد والتضامن الاجتماعي بوزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، عن الدور الذي تلعبه الجامعة من خلال أنشطتها لتقاسم التجارب وتطوير القدرات والكفاءات، وخلق العلاقات فيما بينها وبين مختلف الفاعلين.

وأكدت ممثلة الاقتصاد التضامني أن استراتيجيات وخطة الوزارة، في هذا السياق، تستند على أبحاث الجامعات، مستدلّة بنموذج الاستراتيجية الوطنية للتنمية البشرية التي قامت بها الوزارة، مبرزة أفضالها ومنافعها على المجتمع.

وفي السياق نفسه، استعرض عبد الجبار عرّاش، مدير مختبر الأبحاث حول الانتقال الديمقراطي، مبادئ ومرتكزات الاقتصاد الاجتماعي، المتمثلة في المشاركة والتضامن والتطوع والمصلحة العامة، مشيرا إلى أن هذا الموضوع يرتبط بعمل المختبر الذي يبحث في الانتقال الديمقراطي.

وعبّر عرّاش عن استعداد المختبرين للقيام بأبحاث ودراسات حول موضوع الاقتصاد التضامني، على شكل تكوينات تساعد وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي في وضع مخططاتها وتنزيل استراتيجياتها في إطار تشاركي وتكاملي.

وعلّلت حنان بنقاسم، رئيسة المرصد المغربي للأبحاث والدراسات حول المجتمع المدني والديمقراطية التشاركية، في كلمتها، دوافع اختيار الموضوع التي لم تكن اعتباطية، بل بناء على أبعاد اجتماعية وثقافية واقتصادية وتاريخية.

وفي السياق ذاته، أوضح ممثل برنامج مشاركة مواطنة، في كلمته، أهمية الموضوع وعرّف ببرنامج مشاركة مواطنة وأهدافه، باعتباره برنامجا يسعى إلي تحقيق التطور والنمو الاجتماعي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - مابالكم الخميس 18 أبريل 2019 - 01:40
ليشرح لي أحدكم مشكورا معنى اقتصاد تضامني لأنني لا أعرفه، انا اعرف الاقتصاد الاشتراكي أو الشيوعي أو الليبرالي ثم من يتضامن مع من؟ الدولة مع المواطنين؟ هذا هو دورها الواجب ، الأغنياء مع الفقراء؟ ؟ان كنا نظن ذلك فعلاً فإننا نستحق جائزة نوبل للسفاهة لأنهم لا يدفعون حتى ضرائبهم الواجبة من تلك الملايير الممليرة التي يجنونها على حساب موارد البؤساء وعملهم ومستعدون للقيام باي شيء للدفاع عن مصالحهم وبالقوة وانتم ترون باعينكم كيف يتصرفون في جميع بقاع العالم وانظروا الأرباح الخيالية التي تربحها كبريات الشركات في الدقيقة مقابل ملايين الجائعين في أفريقيا (وهذا مثال واحد فقط؟)
2 - yousfi الخميس 18 أبريل 2019 - 09:30
الاقتصاد الإجتماعي هو الحل و المستقبل إن تبنته الدولة و الشركاء الاقتصاديين لأنه اقتصاد مستدام يقوم على تدوير الثورة لتشمل جميع الطبقات المكونة للمجتمع فتنعدم الهشاشة و الفقر أما ما نشهده اليوم من استغلال متوحش لطبقات العمالة و تفقيرها بشتى الطرق الملتوية بدالك مرض لرواج الاقتصادي و الانمائي.
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.