24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0313:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. تجار بني ملال ينددون بـ"احتلال" شوارع المدينة (5.00)

  2. "جريمة شمهروش" تُقهقر المغرب 40 درجة بمؤشر الإرهاب العالمي (5.00)

  3. تقرير رسمي يكشف تورط محامييْن و"كازينو" في جرائم غسل الأموال (5.00)

  4. رابطة استقلالية ترمي مشروع قانون المالية بمخالفة توجيهات الملك (5.00)

  5. إهمال مهاجرة مغربية يسبب معاقبة أمني إسباني (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | الأمن يفض "مسيرة تريبورتورات" بسيدي سليمان

الأمن يفض "مسيرة تريبورتورات" بسيدي سليمان

الأمن يفض "مسيرة تريبورتورات" بسيدي سليمان

تدخلت السلطات الأمنية، صباح اليوم الجمعة، بسيدي سليمان لفض مسيرة شارك فيها العشرات من أصحاب الدراجات ثلاثية العجلات.

وانطلقت المسيرة من شارع محمد الخامس، مرورا بشارع بئر إنزران، في اتجاه ساحة العمالة سابقا، قبل أن تقوم القوات العمومية بتفريق المسيرة.

وفي تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية قال عبد القادر.و، وهو صاحب دراجة ثلاثية العجلات، إن "هذه المسيرة جاءت بسبب المضايقات التي يتعرض لها أصحاب "التريبورتورات" في تنقلاتهم داخل المدينة"، مضيفا أنهم "يتوفرون على كل الوثائق القانونية التي تخول لهم قيادة هذا النوع من الدراجات".

من جهة أخرى، قال مصدر خاص إن "السلطة المحلية لم تكن على علم بموضوع المسيرة، لذلك وجب منعها حفاظا على النظام العام"، مضيفا أن السلطة المحلية "تسعى إلى تنظيم هذا القطاع وإخراجه من العشوائية".

وأضاف المصدر ذاته أن "السلطات الأمنية بسيدي سليمان تشن منذ أيام حملات واسعة على أصحاب الدراجات ثلاثية العجلات، وقامت بضبط مجموعة من السائقين المخالفين للضوابط القانونية"، مؤكدا على "ضرورة المراقبة الصارمة لهذا النوع من الدراجات".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - مهتم السبت 20 أبريل 2019 - 00:35
أنا لست ضد سد الأرزاق على العباد، لكن في حدود القانون وبالالتزام به. والحال أن كل من هب ودب صار يمتلك دراجة ثلاثية العجلات وصار اشتغالها خارج القانون كاستعمال هذه الدراجات لنقل السكان أو سياقتها بشكل متهور وأحيانا من غير وسائل القانونية من إنارة وتشوير وعلامات الترقيم الخاصة وكذلك سياقتها بشكل عشوائي مما يسبب حوادث سير خطيرة تزهق الأرواح وتضر بالغير. نعم للقانون ولا أحد خارجه.
2 - المشتاق الا فاق السبت 20 أبريل 2019 - 00:59
ظاهرة غريبة...كلشي تيحتج اعلى كل الشي...الحقوق عند المغاربة جلهم ..هو تخليه ايدير اللي ابغى...حتى انه يتعدى على حقوق الاخرين...القانون خاصو قانون....حاجة وحدة كل واحد اشوف فجنبو ...راه مشاكلنا منا...اشياء وقعت في المغرب جعلت المغاربة يبحثون فقط اعلى الفابور...حتى انك لتنصت لاحاديث الناس تجدهم يقولون ...ماعطوناش ...ماداروليناش...باغي صدقة فرمضن ..فعيد الكبير..فالدخول المدرسي...في ذهابه للقهوة...الخ...الله استر العيب...فيقو...كل يحترم راسو...ماتولدوش بزاف...ماتقاعسوش...ماتسرقوش...ماتخونوش الامانة ..ماتكذبوش...صادقو نفسكم ...اوغاتعيشو لاباس حتى اتموتو
3 - حديدان في مريكان السبت 20 أبريل 2019 - 02:11
اكبر خطا هو الأقدام على بيع هدا النوع من العربات..افظل عربات يجرها حصان على هده القنابل الموقوتة..مند مجيء هد التريبورتورات والمصائب لا تنتهي.. حوادث في ازدياد ...فوضى في الشوارع والازقة ..عبث في محطات القطار و ضجيج في كل مكان ...حتى تلوث في العين .لم ترى بلدا غير مصر بهدا النوع من العجلات .فهل إرادة استيراد هاته التجربة ربما .حتى آسيا لديها نوع خاص من العربات السياحية المقبولة المنظر ..اما هاته فلا هي تصلح للسياحة ولا النقل ولا شيء ..وجب البحث عن بديل كسيارات هوندا القديمة مثلا واستبدالها بهدا النوع من المواصلات حتى شكلها غير حضاري بالمرة ...اد أن البعض اصبح يستخدمها كوسائل للنوم والمبيت و حتى الاختباء والسرقة وكل ما يخطر على بال ...شوهت وجه المدن السياحية منها وغير السياحية اد لا يمر يوم ما في أي مدينة الا وتحل حادثة ما سببها هدا النوع من العربات...دون ترقيم أي أي لافتة تدل على صاحبها حتى لو ارتكب مخالفة..ارجو النشر .
4 - مافاهم والو السبت 20 أبريل 2019 - 02:24
يجب منع استيراد الدراجات الثلاثية بصفة عامة ان كانت الحكومة بالفعل تريد ان يبقى الشارع العام امنا
5 - متابعة السبت 20 أبريل 2019 - 07:23
اتفق كليا مع السي مهتم واضيف فقط معلومة اصحاب التريبورتور لا يتوفرون على رخصة السياقة اصلا ولا يعرفون قانون السير لذلك يتسببون بالكثير من الحوادث الخطيرة فصاحبه يعتقد انه يقود دراجة خفيفة لدى وجب فرض رخصة على اصحاب التريبورتورات حتى يستعملوا الطريق بامان
6 - سليمان سيتي السبت 20 أبريل 2019 - 09:23
اقطن بس/س وارى يوميا مايقوم به أصحاب هذه الدرجات من عدم احترام قانون السير لان جد سائقيها لا يعلمونه السرعة و التمثيل بها عدد الركاب الذي يصل احيانا إلى ١٠ ركاب لكن هناك من يترزق منها وهم قليلون انا مع تنظيم هذا القطاع لترك الفرصة لمن يستحقها
7 - الغرباوي السبت 20 أبريل 2019 - 10:36
بعض المغاربة عزيز عليهم يعيشو فالفوضى خصوصاً أصحاب الدراجات النارية بكل انواعها وكذلك الباعة المتجولين الذين يقومون برمي ازبالهم في الطرقات ولا يقومون بعملية التنظيف لمكانه إلا من رحم ربك ويتركون الازبال لعمال النظافه الذين لا حول لهم ولا قوه
8 - yousfi السبت 20 أبريل 2019 - 12:01
هاد الدرجات الاتية العجلات خطيرة وتتسبب في حوادث كثيرة و أصحابها لا يحترمون قوانين السير و يقودون بسرعة جنونية.
9 - يوغرطة السبت 20 أبريل 2019 - 13:36
يجب القضاء على هدا النوع من الدرجات لما تسببه من حوادث السير والفوضى وعرقلة السير وتعويض أصحابها بشاحنات صغيرة. ويابع ذالك منع الإستراد او التصنيع النهائي لهدا النوع.
10 - حنضلة السبت 20 أبريل 2019 - 15:10
الله يحسن العون ولكن رآه تريبورتر في سيدي سليمان أصبح مصدر إزعاج لا مثيل له ولكن من طرف بعض الأشخاص الخارجين عن القانون فلا يحترمون القانون السير ولا حياة الأشخاص يستغلون تريبورتر في جميع الأفعال الإجرامية ليلا ونهارا غير أن الأمن لا يتصدى لهم ويكتفي بتحرير المخالفات للأشخاص السويين الدين يعملون من أجل لقمة العيش
11 - مواطن السبت 20 أبريل 2019 - 22:27
لم ارى في اي بلد مثل سيدي سلمان
في هاد الدرجات كل ادار فيها ظراجة او اتنان
ااتهور الناس يسرون في الشوارع لايعرفون قانون
ولاينتبهون لااي خطر التروبرتات الباعة المتجولون الفراشة حنما تدخل سبدي سلمان تدخل عالم مخالف لك مدن المغرب الله يحسن عون السلطات معهم
المقاهي محتلين حتى الشوارع
مدينة العجاءب
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.