24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5908:2913:4316:2518:4920:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. تطوير إسمنت صديق للبيئة يسمح للأبنية بالترميم الذاتي تلقائيا (5.00)

  2. ولاء الإخوان لأردوغان ضد مصالح الوطن (5.00)

  3. "زهر البتول".. سلسلة درامية تستحضر تاريخ المغرب في القرن 17 (5.00)

  4. 3 ملايين زائر يضعون مراكش في صدارة المدن الأكثر جذبا للسياح (5.00)

  5. منيب تتحسر على تردي الأوضاع في مدينة أكادير (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | شعار "بغينا حقنا" يجمع نساء قرويات في زاكورة

شعار "بغينا حقنا" يجمع نساء قرويات في زاكورة

شعار "بغينا حقنا" يجمع نساء قرويات في زاكورة

خرج العشراتُ من النساء القاطنات بمختلف دواوير جماعة أولاد يحيى الكراير، بإقليم زاكورة، صباح اليوم الخميس، في مسيرة سلمية مشيا على الأقدام، نحو مقر عمالة زاكورة، بعد "إقصائهن من برنامج تيسير"، وفق إفادتهن في اتصال هاتفي بجريدة هسبريس الإلكترونية.

المحتجات الغاضبات من "إقصائهن في برنامج تيسير" اعتصمن، أمس الأربعاء، أمام مقر جماعة أولاد يحيى الكراير، وقرّرن تنفيذ خطوة تصعيدية من خلال تنظيم مسيرة نحو العمالة مشيا على الأقدام، لمطالبة السلطات الإقليمية بضرورة التدخل من أجل رفع الحيف الذي لحقهن من خلال الإقصاء الذي تعرضن له في البرنامج المذكور.

وصدحت حناجر المحتجات بشعارات تحمّل المسؤولية "للمخزن"، كونه يمارس التهميش والإقصاء على النساء القرويات، وفق تعبيرهن.

كما حمّلت العشرات من النساء القاطنات بمختلف دواوير جماعة أولاد يحيى الكراير لافتات مكتوب عليها "لا نريد التيسير بل نريد حقنا في الثروة"، و"من الآخر لا نريد تيسير بل نريد حقنا في الثروة".

كريمة آيت ميمون، واحدة من المشاركات في المسيرة ذاتها، أوضحت أن هذا التصعيد جاء "بعدما كانت جماعة أولاد يحيى لكراير من بين أربع جماعات على مستوى الإقليم لم يشملها برنامج تيسير"، كاشفة أن "عددا من الأسر تفاجأت، بعد تعميم البرنامج، بعدم استفادتها من هذا البرنامج".

وأضافت متحدثة هسبريس أن عدم استفادة هؤلاء النساء القرويات من برنامج "تيسير" يعد إقصاء في حقهن، مشيرة إلى أن حوالي 429 تلميذا من أصل 2300 تلميذ هم من استفادوا فقط بهذه الجماعة، متسائلة عن سبب إقصائهن من هذا البرنامج الوطني المخصص للفقراء والمعوزين، وفق تعبيرها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - hasanwizari الخميس 20 يونيو 2019 - 21:17
تحياتي لنساء اولاد يحي لكراير كفحو متسكتوش على حقكم
2 - said الخميس 20 يونيو 2019 - 21:41
تحية خاصة لكم انتم احسن من معلقين مهمتهم احباط كل تظاهرة احتجاج قامت بها فئة مهضومة الحقوق كالطلبة الاطباء.
3 - مرور الكرام الجمعة 21 يونيو 2019 - 01:21
أدعو الجميع إلى الإطلاع على "المبالغ المهمة" التي خرجت النساء للمطالبة بها.. ستسقطون أرضا من شدة الضحك.
الهدف من برنامج تيسير هو محاربة الهدر المدرسي وإعانة الأسر على النفقات المدرسية للتلاميذ. فكيف تحول إلى ريع وتباهي بين النساء خاصة القرويات منهن؟
تلك المبالغ على بساطتها يجب أن توجه لقضاء حاجيات التلميذ كتشجيع له على حب المدرسة والمواظبة على الحضور اليومي والتعلم.. وليست منحة للأمهات للتباهي أو التمرد على الأزواج أو صرفها في الأسواق الأسبوعية والعطارين المتجولين.
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.