24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:5013:3617:1120:1221:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | سائقو الطاكسيات يعودون إلى الاحتجاج بالبيضاء

سائقو الطاكسيات يعودون إلى الاحتجاج بالبيضاء

سائقو الطاكسيات يعودون إلى الاحتجاج بالبيضاء

عاد سائقو سيارات الأجرة بالدار البيضاء إلى الاحتجاج مجددا على السلطات الولائية، متهمين إياها بتغييب الحوار لمناقشة المشاكل العالقة وإيجاد الحلول المناسبة لها، مبدين تضررهم بشكل كبير، خصوصا مع تنامي ظاهرة النقل السري.

وبالرغم من محاولات "منعهم" من قبل السلطات من الوصول إلى مقر جماعة الدار البيضاء وولاية جهة الدار البيضاء سطات، اليوم الخميس، إلا أن السائقين نفذوا شكلهم الاحتجاجي، ونددوا من خلاله بما يتعرضون إليه من تهميش.

ورفض السائقون الطريقة التي تتعامل بها السلطات تجاههم، حيث ترفض محاورتهم وفتح نقاش معهم حول ملفهم المطلبي، مشددين على أنهم سيصعدون من احتجاجهم في حالة استمرار الجهات المختصة في رفض التفاعل الايجابي مع رسائلهم ومطالبهم.

وطالب السائقون المنضوون تحت لواء النقابة الوطنية لسائقي سيارات الأجرة الولايةَ بـ"الجلوس إلى طاولة الحوار"، ونددوا بالتجاهل الذي يتعرضون له، موردين أن دعواتهم لعقد لقاء لإيجاد الحلول لمختلف القضايا والمشاكل العالقة لم تجد آذانا صاغية.

وقالت النقابة المذكورة إن ما تجاهل السلطات المعنية لمطالبهم يؤكد أنها "متمسكة بنهجها الأحادي في التعاطي مع الاختلالات والأعطاب التي يعاني منها القطاع".

واستغربت النقابة عدم تصدي السلطات لظاهرة النقل السري في العاصمة الاقتصادية، موردة أن "ما زاد الوضع المهني احتقانا هو العجز البيّن للسلطات في التصدي لظاهرة النقل غير الشرعي وغير القانوني".

وكان صديق بوجعيرة، الكاتب العام الجهوي للنقابة الوطنية لسائقي سيارات الأجرة بجهة الدار البيضاء، قال في تصريح لهسبريس إن السائقين يعانون مع النقل السري "الذي لم يعد سريا، على اعتبار أنه يمارس نشاطه بكل حرية أمام أعين السلطات، وهذا خلق منافسة شرسة غير متكافئة، وكان أثره كارثيا على القطاع وأوضاع المهنيين، في الوقت الذي نجد أن السلطات تكون متشددة في المراقبة على المهنيين".

وعبرت النقابة الوطنية لسائقي سيارات الأجرة بجهة الدار البيضاء عن قلقها من الوضعية التي يعرفها قطاع النقل بالعاصمة الاقتصادية، منددة في الوقت نفسه بـ"الأسلوب المتعالي وغير المبالي لمختلف السلطات تجاه المهنيين ومطالبهم العادلة والمشروعة"، بحسب تعبيرها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - مواطن الجمعة 19 يوليوز 2019 - 09:03
كون كنتو كتغطيو كاع الخطوط ومكتخليوش بنادم منشور تحت الشتا والشمس ... كاع ما يلجؤوا الناس للنقل السري... نتوما عماكم الجشع ( مغنمشيش للمدينة حيت الزحام حدي الكراج .. ملي توصلوا للكراج تكملوا للمدينة ) وقسوا على ذلك
2 - achraf الجمعة 19 يوليوز 2019 - 09:04
يجب ان تطرحوا السؤال لماذا المغاربة اصبحوا يتفادون سيارات الاجرة :

- سيارات قديمة ومتعفنة
- جل السائقين غير مهنين
- عدم احترام قانون السير
- يفرضون قانون الغابة
.......
قطاع الف الفوضة والتسيب,لذلك لا احد يدعمهم او يتضامن معهم, لان معضمهم انتهازيون و لكم في حادث انقلاب القطار خير مثال
3 - مواطن2 الجمعة 19 يوليوز 2019 - 09:26
قوم ياكلون الغلة ويسبون الملة....قوم طغوا وتجبروا لدرجة انهم يقفون في وجه القانون...قوم لا يدركون انهم كسائر عباد الله ...وان لغيرهم الحق في الكسب الشريف...قوم الفوا نهب عباد الله ولا يقبلون اي تقدم...شخصيا اعتبر النقل السري وسيلة نظيفة لتخفيف ازمة النقل...واصحاب النقل السري ارحم وانظف واحسن بكثير من سائقي الطاكسيات المتعجرفين الطغاة..الدولة تساهلت معهم كثيرا لدرجة دعمهم باموال ليست سوى اموال ضحاياهم من المواطنين...النقل السري وغيره من انواع النقل هو الوسيلة الوحيدة لردعهم...ووجود هذا النوع من النقل سيخفف الضغط على الدولة.ويكفي عدم الاستجابة لمطالبهم ...وفرض القانون عليهم ولو بالقوة.قوم لا يستحيون لا من الله ولا من العباد...القارئ قد يلاحظ قساوة التعليق...لكنني اقول له بانني عانيت اكثر من 4 سنوات مع الطاكسي في الدار البيضاء وانا اعالج ابنتي المريضة مر ضا خطيرا...انهم لا يستحقون اية شفقة.وعلى الدولة ان تردعهم بكل الوسائل قبل ان يزيد امرهم استفحالا...واصحاب النقل السري اولى بالدعم من هؤلاء.
4 - مغربي واقعي الجمعة 19 يوليوز 2019 - 09:38
البارح وقفت كانتسنا فطاكسي يديني من آنفا لسيدي معروف دازو سبعة ديال الطاكسيات حمرين تا واحد مابغا يديني فالآخر خديت كريم ومشيت مرتاح يجب تقنين قطاع النقل عبر التطبيقات الطاكسيات مابغاوش يخدمو
5 - سائق مهني الجمعة 19 يوليوز 2019 - 09:56
ما يعرفه هذا الميدان من تسيب وفوضى على الصعيد الوطني. ليست هناك هيكلة محكمة تجعل سائقي هذا القطاع يتبعونا.
يطوفون الشوارع بدون محطات قارة يستولون على مناطق حساسة يخرقون القانون ويستغلون ازمة النقل فيفرضون تسعيرة جد مكلفة للمواطنون ويختارون الوجهات الدين يىريدونها دةن حسيب او رقيب.
ناهيك عن سوء معاملة المواطنين والكلام النابي وقلة ادب البعض منهم اما التدخين والسرعة فحدث ولا حرج لباس رث والعراك في ما بينهم.
ربما بدخول حافلات جديدة ستعرف مدينة الرباط اضراب. نقول للمسؤولين ونرجوهم ان يخرجوهم من وسط المدار الحضاري. للتخفيف من الازدحام.
6 - Observer الجمعة 19 يوليوز 2019 - 10:33
لمادا هدا القطاع لا يخضع للضريبة على الدخل كباقي القطاعات. لمادا لا يخضع السائق إلا خبرة طبية كل سنة لان أغلبية السائقين يحملون معهم(السيسي والكيف و الكماية والمجون والقرقوبي) لمادا الطاكسي يشتغل عليه 3 سائقين على مدار24ساعة. وزارة الداخلية ليس اختصاصها هدا القطاع انه اختصاص وزارة النقل و الغرف التجارية و مصلحة الضرائب وعلى أصحاب الطاكسيات ان يخضعوا التصريح بالدخل السنوي كباقي القطاعات.الطاكسي لا يدفع في خزينة الدولة 600درهم سنويا( دخل يوم واحد من الشغل)لمادا لا يخضع السائق سنويا لخبرة طبية لان كلهم يتكيفون و يتقرقبون صباح مساء وهدا هو السبب الذي يدفعهم إلى رفض نقل المواطنين إلى وسط المدينة لأنهم فوق السماوات السبع يحبون السياقة في الشوارع المحيطة بالمدينة لان الكماية و والكيف و الهنشلة و القرقوبي لا يتحمل الضوضاء.وزارة الداخلية ومكتب الطاكسيات برهنوا عن فشلهم في تسيير هدا القطاع لانه ليس من اختصاصهم. هناك سيارات الاجرة تشتغل بدون سند قانوني بتواطؤ مع الجهات المختصة. غلبت على امركم يا من تسيرون هدا القطاع.
7 - Bogra الجمعة 19 يوليوز 2019 - 10:38
Il faut laisser HUBER et LES VTC Travailler tranquillement , d'un coté ça va aspirer le chômage , bc de gens vont travailler , d'un autre coté ça va aider à éradiquer le système mafieux des agréments . les Taxi Marocains sont pourris , sales , des chauffeurs analphabètes et ignorants qui donnent envie de vomir quand ils parlent , bref un secteur catastrophique .
8 - zoro الجمعة 19 يوليوز 2019 - 11:16
قطاع الطاكسيات بالمغرب ورش كبير لا بد القائمين على هذا الشأن التدقيق في الكثير من الماذونيات التي تجوب شوارع المملكة وتقل المواطنين دون رقيب او حسيب ناهيك عن اسطول من السيارات المتهالكة التي يسد بها الكوارتية خصاص بعض الخطوط حيث لا بديل للمواطن المغلوب على أمره الا التكدس خلال الرحلة التي يمكن أن تمتد من مدينة إلى أخرى المهم لا بد للنقل الحضري و القروي وبين الاقاليم والجهات ان ينظم بالشكل الذي يضمن كرامة المسافرين اولا و المهنيين ثانيا لان الزبون ملك كما يقولون
9 - Azizo الجمعة 19 يوليوز 2019 - 12:15
اخر الكلام انها السيبة.
بدون قانون طبق اصحاب الطاكسيات قانونهم الخاص بهم قسموا بانفسهم الوجهة "الذهاب والاياب" الى اثنين والخاسر بالطبع هو المواطن.
الدولة لا يمكنها ان تفعل كل شيء بكل صراحة، لان المسؤولين النقابيين على هذا القطاع هم السبب في هذه المحن والفوضى وغض النظر بدل التاطير وتطبيق القانون وخدمة المواطن.
10 - Karim الجمعة 19 يوليوز 2019 - 12:42
اصحاب الطاكسيات انانيون حتى النخاع. لا يمكن ان نتضامن مع مصاص الدماء (اسف ان كان هناك شرفاء).
تجربتي وتجربة كل من اعرف مع الطاكسيات جد سيءة: اوساخ، انانية، الفاظ نابية، رواءيح كريهة، موسيقى عاى هواه، ثم يسلك الطريق التي يريده هو وليس الطريق التي يطلبه منه الزبون.
والله اكره استقالة طاكسي ببلادي كره جما.
الرجاء نشر الراي الاخر. شكرا.
11 - سائق مهني الجمعة 19 يوليوز 2019 - 12:57
عيب او عار في 2019 باقي مواطن مسدود عليه ابواب الحوار
12 - انا الجمعة 19 يوليوز 2019 - 13:07
والمشكل الكبير هو الارتفاعات الصاروخية للبنزين فالسائق لم يعد له هامش الربح كما كان قديما اما الحراكة من قديم الزمان كينين او الهرابة
13 - عبد الله الجمعة 19 يوليوز 2019 - 13:24
تتكلمون عن حال سايق طاكسي
بحلا هو كره اهز ركاب
ملي انت شد طاكسي 7درهم أو تحاسب معاه على 50فراك أو شدو 1 ساعة اشمن رباح معاك
رسالة إلى كل من كحكر على مول طاكسي
14 - مهني الجمعة 19 يوليوز 2019 - 15:42
بالنسبة للاخوان لي كيتكلمو على مول الطاكسي حتى هو مواطن له حقوق وواجبات في المغرب حنا كنتكلمو عليه غير على اش خصو يدير اما حقوقو فرحمت الله عليها يعني بالواضح عطيوه حقوقو من تغطية صحية +استقرار في المهنة + تقنين للقطاع لي كيزاول فيه عاد حاسبوه اما فالوقت الحالي راه بحال بحال صحاب الموقف وللاضافة الناس لي كيتكلمو على النقل السري وكيشجعوه هدا غير مخطط دايراه الجهات المعنية باش تحارب سيارة الاجرة كيف يعقل ان مجلس المدينة كيدعم الحافلات والترام وعاطيهم الحق باش يعلقو الاشهار وحارم الطاكسي من هاد الحقوق من الاخر هاد المهنة خصها التقنن بحال جميع المهن عاد نتحاسبو مع الشيفور حيت حتى حنا ما كرهناش نخدمو فاحسن السيارات ومن نرفضو حتى زبون اهدا خاصنا نقلبو على سكون المسؤول على هاد الوضعية ماشي نضربو فناس اصلا الوقت ضارباهم وشكرا
15 - najib 5 sur 5 الجمعة 19 يوليوز 2019 - 15:47
والله حتى النقل السري أصبح نعمة و دلك في ظل عدم وجود الحافلات و قلتها من جهة و في ظل جشع أصحاب الطاكسيات من جهة تانية . أنتم لا يهمكم سوى مصلحتكم لا تهمكم مصلحة المواطن المقهور الدي تفرضون عليه تأدية 13 درهم من المدينة إلى فرح السلام . و تتكلمون عن تجاهل السلطات للنقل السري . فإدا كان لزاما على السلطات محاربة النقل السري فإنه لزام عليها كدلك محاربة جشع الطاكسيات البيضاء و دلك عبر تحديد ثمن مناسب بين مناطق الدار البيضاء و ليس 13 درهم من وسط المدينة إلى فرح السلام أو الزوبير أو المشروع أو رياض الولفى . والسلام
16 - و محمد الجمعة 19 يوليوز 2019 - 16:59
فرعوا لينا راسنا بمحاربة النقل السري.و المنافسة غير الشريفة .ما الفرق بينكم و بين ناقل سري .انتم لكم سيارات الاخر له سيارة و غالبا احسن من سياراتكم انتم تشترون المحروقات الاخر يشتري المحروقات الاخر يؤدي الضريبة السنوية بينما انتم معفيين منها .هل يؤدي صاحب المأذونية الضريبة عن الدخل هل يؤدي السائق ضريبة عن الدخل ماهي مساهمتكم في اقتصاد هذا البلد الدي تريدون منه دعمكم اكتر .السائق يرى ان صاحب المأذونية يستفيد من الريع و يريد نصيبه من هذا الريع.لا اقل ولا اكتر.
17 - و محمد الجمعة 19 يوليوز 2019 - 19:18
الطاكسي يؤدي ضريبة مقدار 30000 درهم سنويا الى معوزين و فقراء لا ننكر وجود اغنياء ولكن هدا ليس مشكل المهني هذا مشكلة الإدارة هي من تتحمل مسؤوليتها ،لتصحيح لا نرسم الاوهام و نجيب مباشرة انها حقيقة
18 - مواطن7 الأحد 21 يوليوز 2019 - 12:08
قبل من نلومو أصحاب الطاكسيات خاصنا نلومو المسؤلين اولا لموفروش لهم الغطاا الصحي للاشتغال فأنا اعرف أصحاب الطاكسيات يعانون من الروسيطا المرتفعة في ظل تواجد نظام الريع
المجحف فمصلحتنا مرتبطة بمصلحتنا نحن المواطنين انا اضن لو اعفي أصحاب الطاكسيات وأخص الشيفورات من الروسيطا و كانت عندهم رخص خاصة بالنقل مقابل تسديد ضريبة للدولة لما رفض الساىق بعض الوجهات والزباين لانه يشتغل في مشروعه الخاص دون ضغط الكريمة لوصلت ل 400000درهم وللنقاش بقية
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.