24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2206:5413:3417:0820:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | دار الولادة تعزز العرض الصحي بجماعة أنفك

دار الولادة تعزز العرض الصحي بجماعة أنفك

دار الولادة تعزز العرض الصحي بجماعة أنفك

بالجماعة القروية أنفك بإقليم سيدي إفني، تم تدشين دار للولادة، اليوم الثلاثاء، بغلاف مالي إجمالي بلغ 844694 درهما.

وتأتي هذه المنشأة الصحية التي أشرف على إعطاء انطلاقتها عامل إقليم سيدي إفني، بمعية الوفد الرسمي المرافق له، في إطار اتفاقية شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والجماعة الترابية أنفك والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بسيدي إفني.

ويهدف هذا المشروع، حسب ورقته التقنية، إلى تعزيز العرض الصحي بإقليم سيدي إفني والرفع من مؤشرات صحة الأم والطفل بجماعة أنفك والدواوير المجاورة، وتقريب وتحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة للنساء الحوامل أثناء الحمل وخلال الولادة وبعدها.

وتضم بناية دارة الولادة أنفك، المنجزة على مساحة 533 مترا مربعا، قاعة مخصصة للاستقبال، وقاعتين للعلاج وإجراء الفحوصات، وجناحا للتوليد والمواليد الجدد وتتبع حالات ما بعد الولادة، إضافة إلى قاعة لتخزين الأدوية ومرافق أخرى.

المختار زابيلا، المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بسيدي إفني، قال في تصريح لهسبريس إن "تدشين دار الولادة بجماعة انفك يأتي في إطار الاحتفال بعيد العرش المجيد، وتنزيلا لمخطط وزارة الصحة بضرورة الاهتمام بصحة الأم والطفل، ومواكبة لصحة النساء الحوامل والاهتمام بهن، وتنفيذا لالتزاماتنا مع الجماعات الترابية، وكذلك لتقريب الخدمات الصحية من ساكنة العالم القروي".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - hamid الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 23:21
ثم تدشين دار الولادة هاته يوم الثلاثاء وسوف يغلق يوم الأربعاء أو يوم الخميس على أكثر تقدير. فهذا ليس تشائما وإنما واقع نعيشه وأصبح جد عادي في مجال التدشينات وفي بلد المغرب.
2 - التماني الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 09:41
تحية اجلال وتقدير لرئيس جماعة انفك لو كان جميع المسؤولين المغاربة متلة لكانت اوضاعنا احسن من فرنسا رجل يخدم المصلحة العامة ويضعها فوق كل اعتبار تحياتي لك
3 - المتفائل الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 12:54
فعلا مبادرة قيمة نتمنى ان لا تغلق وان تفتح أبوابها للكل، إلى صاحب التعليق الثاتي التماني نلاحظ أن عديد الناس يبالغون في شكر و مدح الرئيس الذي لم يكن سوى مسؤؤل بسيط لم يقدم أي شيء للجماعة سوى بعض المشارع التي تهمه شخصيا اكثر كالبناء وشراء بعض التجهيزات حيث كلها مشبوهة. لكنكم تستعجلون الفرصة لتروجو له كأنه مسؤؤل من اليابان بزاف متنفخوش بندام راه والو مكاين والو
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.