24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. بوعشرين: أؤدي ضريبة الصحافة المستقلة .. ملفي "سياسي ومخدوم" (5.00)

  2. سلطات البيضاء تشن "حربا ضروسا" ضد هجوم الحشرات الضارة (5.00)

  3. العرايشي يرد على أسئلة المجلس الأعلى للحسابات (5.00)

  4. رسائل رئاسيات تونس الخضراء (5.00)

  5. مكتب الفوسفاط يطلق "المثمر" للفلاحين بسيدي بنور‎ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | مركز يرعى "المسنين المتخلى عنهم" في مريرت

مركز يرعى "المسنين المتخلى عنهم" في مريرت

مركز يرعى "المسنين المتخلى عنهم" في مريرت

وسط مدينة مريرت، التابعة إداريا لتراب عمالة خنيفرة، يقع مركز استقبال الأشخاص المسنين، الذي تم بناؤه حديثا من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، في إطار البرنامج الثاني لمواكبة الأشخاص في وضعية هشة، بغلاف مالي يفوق 3 ملايين درهم.

المركز الجديد لاستقبال الأشخاص المسنين بمريرت يبتغي أن يوفر تكفلا على مستوى الإيواء والغذاء، والحماية الصحية والرفاهية العامة، للأشخاص المسنين الذين يفوق سنهم 60 سنة، وهم بدون موارد أو دعم عائلي، وفق إفادة رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة خنيفرة.

وسيساهم هذا المرفق الجديد، الذي تبلغ طاقته الإيوائية 36 شخصا من كلا الجنسين، في محاربة تسول وتشرد الأشخاص المسنين بمدينة مريرت وضواحيها، ومن ثم تحفيز الإدماج الاجتماعي للمستفيدين، وازدهارهم وتحسين ظروف عيشهم، حسب توضيحات القائمين على تسيير شؤون المركز.

حسن بادو، رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية المشرفة على تسيير شؤون هذا المرفق الاجتماعي الجديد، أوضح أن المركز شيد من طرف المبادرة الوطنية، فيما وفرت الجماعة الترابية الوعاء العقاري الذي احتضن المنشأة، مشيرا إلى أن هذا المركز "سيساهم في حل مشاكل الفئة الهشة من المسنين، والتي تعاني من التهميش".

وأضاف الجمعوي ذاته، في تصريح لهسبريس، أن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية خصصت ميزانية تقدر بحوالي 310 ملايين سنتيم لبناء هذه المنشأة الاجتماعية، كما ساهمت في تجهيزها بميزانية تقدر بـ68 مليون سنتيم، لتوفير جميع الوسائل الضرورية للعيش الكريم للفئة المستهدفة، لافتا إلى أن "الجمعية ستبذل جهدا لتوفير الظروف الصحية للمستفيدين".

وذكر المتحدث نفسه أن المركز يتوفر على قاعتين للتمريض والترويض، وقاعة للاستقبال، ومطبخ ومطعم، وغرف نوم، ومرافق صحية، مشيرا إلى أن الأهداف المتوخاة من هذا المركز هي إيواء واستقبال الأشخاص المسنين في وضعية هشاشة، والعناية بهم وتقديم خدمات اجتماعية لهم، موضحا أن الأشخاص الذين سيستفيدون من خدمات "دار المسنين" هم البالغون 60 سنة وما فوق، وسيتم استقبالهم بتنسيق مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - محمد راشد الخميس 12 شتنبر 2019 - 11:00
تحياتي ألخالصة لكل من كانت له الفكرة أو ساهم في هذا ألمشروع ألإنساني لإيواء من هم في أشد ألحاجة للسكن و ألعيش في ما تبقى لهم من ألعمر ، إنها بادرة طيبة ، و جزيل ألشكر لهم ، و طوبى لهم و جزائهم عند ألله كبير ، ولا شك في هذا ، إنها صدقة جارية .
2 - Mohammed Belmahi الخميس 12 شتنبر 2019 - 12:01
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اعانكم الله
هذه بادرة طيبة، ولا تنسونا من صالح دعائكم،
وخاصةانكم يمكن قيام الجمعةب:12واحد والله
اعلم.ويمكن تخصيص مكان في الغرفة للصلاة
والسلام.
3 - سين الخميس 12 شتنبر 2019 - 14:17
هذه بادرة جيدة جدا. وأول خبر يثلج الصدر.اتمنى أن تدوم العناية بهم .
4 - منحة الجشيخوخة الخميس 12 شتنبر 2019 - 14:51
كان من المفروض على الدولة أن تضمن للمسنين دخلا يحافظ على كرامتهم وذلك ليست صدفة بل حق مشروع من ثروة بلادهم .كما هو معمول في الدول التي تحترم شيوخها.
5 - اباحمان الخميس 12 شتنبر 2019 - 17:32
متى كانت قبائل الأطلس الشامخة تسمح لمسنيها ان يجز بهم في السجن بالفعل دار العجزة هي عار وخارج تقاليد زيان أين كرامتكم يا أمازيغ اينكم كنتم لا ترضون بالإهانة والآن رحبتم بالذل والهوان ياحسرتاه ياحسرتاه.....؟؟؟؟؟؟
6 - عبد الرحيم الجمعة 13 شتنبر 2019 - 13:53
في هذه المدينة الأمازيغية الصغيرة الشامخة، لا أحد يسمح لأبويه بالالتحاق بهذا المرفق مهما كانت الظروف، والدليل هو أن الجمعية المكلفة بتسيير هذه المؤسسة وجدت صعوبات كبيرة في إعمارها وهذا ما يبشر بالخير والحمد لله، لكن تبقى هذه البادرة طيبة ومهمة، فهناك من ستحتم عليه ظروفه الالتحاق بها، ولعل الإقامة فيها لأفضل بكثير من المبيت في العراء خاصة خلال فصل الشتاء الذي يكون برده قاسيا في هذه المنطقة..
7 - محمد بنحده الجمعة 13 شتنبر 2019 - 16:48
مبادرة مشكورة هذه وانجاز اجتماعي محمود المبادرة الوطنية التنمية البشرى العجزه والمسنون فيىحاجه الى عنايه ورعاية فاءقين والغارب محسنون بطبعهم دور العجزة هذه ودور ا لأيتام الخيريات لاستقبال اطفال الشوارع وضمان السكن والملبس والطعام والتعليم والعلاج لهم ممكن وطننا غني بالقيم ويحبها
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.