24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3213:1716:2318:5320:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | ضبط مواد فاسدة داخل معمل للنقانق قرب فاس

ضبط مواد فاسدة داخل معمل للنقانق قرب فاس

ضبط مواد فاسدة داخل معمل للنقانق قرب فاس

تمكنت عناصر الدرك الملكي ببنسودة، ليلة أمس السبت، من ضبط حوالي 200 كيلوغرام من أمعاء المواشي (مصارين) الفاسدة كانت معدة لتصنيع النقانق الموجهة للاستهلاك البشري، وذلك بعد مداهمتها لمعمل سري مهيأ لهذا الغرض بمركز جماعة عين الشقف ضواحي مدينة فاس.

وتمكنت عناصر الدرك الملكي التي نفذت هذه العملية من توقيف شخصين، في عقدهما الرابع، يشتبه في تورطهما في هذه القضية، حيث تم الاحتفاظ بهما رهن تدابير الحراسة النظرية، بأمر من النيابة العامة المختصة باستئنافية فاس، لأجل البحث.

ووفقا لما أكدته مصادر هسبريس، فقد تم ضبط هذه الكمية من "المصارين" الفاسدة على خلفية إخطار توصل به مركز الدرك الملكي ببنسودة، التابع لسرية مولاي يعقوب، يفيد بانبعاث روائح كريهة من داخل بناية كائنة بمركز عين الشقف، تبين بعد مداهمتها أنها تحتضن معملا سريا لإعداد النقانق الموجة للاستهلاك البشري.

وأوردت المصادر ذاتها أن المعمل المذكور عبارة عن فضاء تنعدم فيه أدنى شروط السلامة الصحية، مبرزة أن مصادر الضابطة القضائية للدرك الملكي، بتنسيق مع مصالح حفظ الصحة، بصدد التأكد من مصدر "المصارين" المحجوزة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - رحيم عباس الأحد 22 شتنبر 2019 - 03:17
هذا دليل على ان الكثيرين لم يعودوا يخافون من الأحكام !! وكيف ان مصنع لم يكن في علم اعوان السلطة والمسؤولين المحليين وهم يقولون انهم يعرفون الشادة والفاذة ؟؟
اكيد هناك تواطء لانه من الصعب جدا غياب هذه الافعال عن المقدم والشيخ والسمايرية والمراقبين في رأس الدرب !!
ومذا لو كان معمل لصناعة اشياء خطيرة ؟؟
2 - Gala الأحد 22 شتنبر 2019 - 05:45
أقصى العقوبات لهؤلاء المجرمين والفاسدين الذين يسممون البشر طمعا في أموالهم. الشخص الذي عنهم مواطن صالح يجب أن حذو حذوه
3 - ياسين الأحد 22 شتنبر 2019 - 07:05
السوسيط هو الوسخ بلفلوس وزيد عليه الكفتة المطحونة مسبقا بالاخص التي تباع عند اصحاب الاكلات الخفيفة
4 - معلق 29 الأحد 22 شتنبر 2019 - 09:10
اكيد ستكون امعاء الكلاب الضالة والحمير والقطط الميتة .حسبنا الله في من لا يخاف عذاب بوم ااقيامة الناس بغات دير لفلوس باب وسيلة.
5 - عنتر الأحد 22 شتنبر 2019 - 09:55
عليها صبح بنادم اكثر عدوانية وشراسة،يعني كلشي فالماكلة التكلاخ،السعار،تهيماجيتاا حول ولا قوة إلا بالله
6 - From Scandinavia الأحد 22 شتنبر 2019 - 10:12
إذا غاب الضمير ...... فلننتظر مثل هذه......
7 - ابو مصر ان الدخان الأحد 22 شتنبر 2019 - 11:32
انبعاث روائح كريهة من معمل مختص في إعداد مادة قابلة للاستهلاك البشري .إنها المصارين لابأس من ذلك ستعود إلى المصارين وتخرج من جديد برائحة لا تختلف عن سابقتها .ان تمكنا من التعرف على الاولى بواسطة حاسة الشم في غفلة من رب المعمل فأصحاب العربات المختصةفي إعداد الوجبات في جنح الظلام ووسط سحب كثيفة تحجب الرؤيا وتتسبب في مشاكل عدة يعلمون أن الحل بيدهم باستعمال سيد التوابل المعروف بالحار والحرور فتغيب حاسة الشم لتنوب عنها حاسة الذوق لأناس الله يعفو عليهم يلتهمون الوجبات التهاما في انتظار عودة انبعاث روائح كريهة من جديد بعد الم تسبب فيه الحار اللعين .وارتباطا بموضوع بقايا ما يمر بالقنوات الدقيقة والغليظة منها اي المصارين ظهرت فرقة مختصة في حرق معدات لجمع النفايات لتنبعث الرواىح الكريهة التي اعتدنا شمها في مدينة فاس والتي لا شك أن الأيام المقبلة ستكشف عن معمل جديد نتمنى أن يكون هذه المرة مختصا في تصنيع منتجات خاصة بالحيوان.دون الاجتهاد في اخفئهابتعطير وليس تطهير الأجواء المحيطة بها.
8 - زكي مراكش الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:50
القضية فيها ريحة كريهة ريحة الرشوة ودهن السير يسير لأنه مايمكنش السلطات ماعندهاش علم بالمحل واخا يقولوها بالشينوية وهدا نداء ل ONSSA باش يكتفو المراقبة وللناس لي كاياكلو خبزة فيها 200 غرام بعشرة دراهم...
قبح الله الفقر
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.