24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | التهميش يُثير احتجاج ساكنة "إداكوكمار" بتزنيت‬

التهميش يُثير احتجاج ساكنة "إداكوكمار" بتزنيت‬

التهميش يُثير احتجاج ساكنة "إداكوكمار" بتزنيت‬

خرج سكان قبيلة إداكوكمار، ضواحي إقليم تزنيت، ضمن وقفة احتجاجية أمام مقر قيادة إداكوكمار، للتنديد بـ"سياسة التهميش الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والبيئي التي يعاني منها سكان المنطقة"، الذين أرجعوا ذلك إلى "التردي المهول للأوضاع المعيشية، والشلل شبه التام الذي يمس مختلف المرافق العمومية كالتعليم والصحة والشغل والبنية التحتية الطرقية والفلاحية".

ووفقا لبيان صادر عن السكان، عقب انتهاء شكلهم الاحتجاجي، فينضاف إلى ما سبق يوضع "العراقيل والمساطر المعقدة من طرف المصالح الإدارية منها والمنتخبة، أدت إلى التوقف التام للعديد من القطاعات الحرفية التي تعول عددا لا يستهان به من الأسر والعائلات، كالبناء وما يرتبط به من المهن"، إذ بلغت هذه العرقلة "درجة منع المواطنات والمواطنين حتى من حقهم في ترميم وإصلاح مساكنهم لحمايتها من السقوط".

وأدّت تلك الأوضاع المتردّية إلى "انسداد الأفق أمام نسبة كبيرة من السكان واضطرارهم، خاصة الشباب، للنزوح خارج المنطقة بحثا عن ظروف أحسن لحياتهم"، وقد "انضافت هذه السياسة إلى ما يمارس في حق السكان الأصليين لإداكوكمارمن تجريد من الأراضي الموروثة أبا عن جد عبر مئات القرون، بناء على ظهائر سفك المحتل الفرنسي من أجل فرضها دماء شهداء المقاومة من آبائنا وأجدادنا، وإطلاق جحافل الخنزير البري في حقولهم لتخريبها وإتلاف محاصيلها، دون تعويض الساكنة من أضرارها، وترك سكان المنطقة عرضة لممارسي الرعي الجائر، الذين يسطون على محاصيلهم"، يورد البيان ذاته.

واستنكر المشاركون في الوقفة الاحتجاجية ما نعتوه بـ"سياسة التهميش الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والبيئي، ونهب الأراضي والثروات، وهي السياسة الممنهجة التي تمارس ضد الساكنة الأصلية من طرف الإدارات المعنية"، مطالبين بـ"إلغاء جميع القيود والعراقيل الإدارية التي توضع أمام المواطنين بإداكوكمار من طرف جميع المصالح العمومية والإدارات المحلية والمنتخبة وغيرها، واحترام حقهم المشروع في الحصول على لقمة عيشهم".

كما طالب المحتجون بـ"احترام حق الساكنة الأصلية في ملكيتها لأراضيها وثرواتها الموروثة عن آبائها وأجدادها، ووضع حد لمسلسل التهجير القسري"، معبرين عن رفضهم التام لأي "استغلال سياسوي أو انتخابوي أو انتهازي، كيفما كان نوعها أو مصدرها لمحطتنا النضالية، وندعو كل ساكنة إداكوكمار لليقظة والتعبئة لصيانة مطالبها المشروعة والعادلة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.