24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2607:5513:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. سائق زعيم "شبكة تجنيس إسرائيليين" يكشف للمحكمة تفاصيل مثيرة (5.00)

  2. الإمارات تمنح إقامة دائمة لـ 2500 عالم وباحث (5.00)

  3. تجار سوق الجملة بالبيضاء يطالبون السلطة بوقف "ريع الوكلاء" (5.00)

  4. المدرسةُ المغربية وانحطاط القيم (4.33)

  5. "فيدرالية اليسار" تقترح تغيير ألوان النقود لمحاربة التهرب الضريبي (4.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | تاغية بزاوية أحنصال .. ثالث أخطر ممر يجذب هواة تسلق الجبال

تاغية بزاوية أحنصال .. ثالث أخطر ممر يجذب هواة تسلق الجبال

تاغية بزاوية أحنصال .. ثالث أخطر ممر يجذب هواة تسلق الجبال

تُعرف تاغية بجماعة زاوية أحنصال بإقليم أزيلال في جهة بني ملال خنيفرة، على الصعيدين الوطني والعالمي، برياضة تسلق الجبال، وتشهد زيارة العديد من هواة هذه الرياضة المحفوفة بالمخاطر والممتعة في الوقت نفسه من مختلف بقاع العالم؛ لكن ما يجهله الكثيرون داخل الوطن وخارجه هو أنها تتضمن ممرا يُعد، حسب شهادة الساكنة المحلية، ثالث أخطر ممر في العالم، وهو المسمى الممر الأمازيغي أو ممر تاغية.

ووفق محمد المسعودي، شاب في العشرينيات من عمره، من هواة تسلق جبال تاغية، فإن الممر الأمازيغي أو ممر تاغية يعد ثالث أخطر ممر جبلي في العالم، بعد كل من ممر جبل هواشان في الصين وممر الملك الصغير بإسبانيا.

هذا الممر، حسب المسعودي، في تصريح لهسبريس، يقع على علو 300 متر، وبعرض حوالي 1 متر، وبطول 80 مترا، وقد أنجز بخليط من الحجر والخشب، وتكلف بمهمة بنائه شباب قرية تاغية منذ سنة 2006، لتسهيل مرور رعاة الغنم من الماعز وغيرها من القطعان نحو أحد مصادر الماء بالجبل، زد على هذا أن هناك علامات وأسهما حتى لا يتيه الزائر في الطريق شبيهة بعلامات التشوير في الطريق المعبدة.

وتتجلى صعوبة هذا الممر وخطورته، حسب المصدر نفسه، في الطريق المؤدية إليه، إذ إن أغلبها عبارة عن منحدرات؛ ولكن المناظر الطبيعة الخلابة للمنطقة التي تصادفها عين الزائر تجعله ينسى صعوبة الطريق.

وأفاد الشاب العشريني بأنه على الرغم من مخاطر هذا الممر، فإنه لم يسبق أن سجلت به حادثة ما. ومن ثم، فإنه بات قبلة الباحثين عن الاستجمام بعيدا عن صخب المدن وضجيجها في عطل نهاية الأسبوع، لاسيما في فصلي الربيع والصيف، وأصبحت وكالات الأسفار تضعه في برامجها، للراغبين في استكشاف المكان والتعرف على تضاريس المنطقة.

وأضاف المصدر ذاته أنه قبل أن يُنجز ذاك الممر كانت هناك طريق في سفح الجبل؛ لكنها تمتاز بمسالكها الوعرة، ومن ثمة فكرت جمعية في بناء الممر لتيسير عملية مرور رعاة الغنم بمساعدة أبناء تاغية، ومنذ ذلك الوقت تحول إلى محج للزوار الهاربين من ضوضاء الحواضر من أجل استنشاق هواء الأعالي.

تعد تاغية موقعا جغرافيا جميلا، ومن بين أفضل مواقع التسلق في العالم. وهي قرية معزولة في جبال الأطلس الكبير على ارتفاع 1700 متر. وفي هذه القطعة الصغيرة من الأرض هناك إيقاع حياة أصيلة؛ الطبيعة البكر وحقول القمح الصغيرة والمنازل الطينية والأمازيغ مع كرم ضيافتهم ودفئهم وفرحة تسلق الجبال.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - غيور الجمعة 08 نونبر 2019 - 15:13
رايت ممرات اصعب من هذه . ولكن مأمونة و محصنة من المخاطر باسلوب هندسي سلس ليس كتلك المعروفة بضواحي ازيلال من انجاز شباب المنطقة وبواسطة الحجارة و الحبال. من ياترى سيغامر بحياته في مثل هكذا ممرات في المغرب . المغاربة قاتلهم الخوف من حوادث السير حتى في الطرق السيارة وما بالك في مثل هءه الممرات
2 - انوار الجمعة 08 نونبر 2019 - 15:14
داك الشي عشوائي....بزاف ...هداك انتحار ماشي رياضة...بنادم ماشي فوق خشب قديم....السياحة خاصها ناسها...اي حاجة كعطيوها قيمة....
3 - رشيد الجمعة 08 نونبر 2019 - 15:17
مصائب و مصاعب قوم عند قوم فوائد
4 - احمد.. الجمعة 08 نونبر 2019 - 15:31
هذه الممرات والطرق الخطيرة والممتعة في نفس الوقت!! للممارسة رياضة المشي، ولله الحمد !! تنتشر في كل مكان في بلدنا الحبيب، حتى داخل المدن الكبرى !! ما على السكان والزوار الكرام سوى الاستمتاع بها .!!! المغرب يرحب بكم !!
5 - مغربي الجمعة 08 نونبر 2019 - 15:43
اش من هروب من صخب المدينة
هادي راها الموت بعينها
6 - هشام المغربي الجمعة 08 نونبر 2019 - 15:49
بمجرد ان نظرت في الصور اصابتني قشعريرة لا اطيق الاماكن المرتفعة لدي خوف غير طبيعي منها خصوصا مثل هده الجسور والممرات لوكانت مشيدة من حديد تايني نوبة هلع غريبة
7 - ayoub الجمعة 08 نونبر 2019 - 15:52
لقد تسلقته مع أصدقائي سنة 2016 ..منطقة رائعة و مناظر اسطورية , هناك ايضا les gorges ديال تاغية و من هناك ممكن أن تذهب لكتدرائية امسفران ..لحظات لازالت مغروسة في ذهني
8 - Opss Popss الجمعة 08 نونبر 2019 - 16:01
ليس هناك أمن بل ممل هؤلاء يغامرون بأرواحهم فكرة غريبة
9 - القنفودي ابراهيم الجمعة 08 نونبر 2019 - 16:05
ممر يبلغنا خطورة الحياة بصفة عامة في هذه المنطقة و لا مبالاة المسؤولين
اما عن السياحة فكلام صحيح فالسياح يبحثون دوما عن مناطق تبدو الحياة فيها قبل التريخ ...
و الناس الغلابى لا حول و لاقوة لهم الا اعتمادهم على مجهوداتهم للتغلب على الخصاص المهول في حياتهم ....
تحياتي للإنسان المقبور حيا ..
10 - ابناء المنطقة ان كنتم تعقلون الجمعة 08 نونبر 2019 - 16:21
يسعدني و يؤلمني ان نجد كثير من هذه الأماكن التي تجلب السياح عامة، و حينما ترى الناس يقصدونها ، تسمع الآراء حول وضعيتها ، التي توحي بان هناك إهمال أو عدم المبالات لما يجب ان يولى اها من عناية. و اتساءل هل فعلا ما يسمى ( بوزارة السياحة) تعلم بهذه المواقع و تدرس أهميتها و تقوم بواجبها لإصلاح ما يمكن اصلاحه و جعله نقطة سياحية مهمة بمكان، منها التعريف و أماكن للسيارات و المرافق الصحية التي نفتقدها في جل مناطقنا السياحية المنضوية في خانة المزارات الشعبية : و ما أكثرها . في الوقت الذي نتحدث فيه بان السياحة هي قاطرة للتنمية . فهدف السياحة الناجحة هي ان يكون الزائر مبسوط ويتمنى ان يعود و يحث الآخرين للزيارة. لا العكس كما يقع عندنا في كثير من المناطق، اعاننا الله في خدمة هذا الوطن الذي نريد له الازدهار لننافس الآخرين .
11 - أزيلال الجمعة 08 نونبر 2019 - 16:24
هذا الممر يعبر عن مصير السياحة المغربية ، قطاع هش مهدد بالانهيار ،رغم وجود مناظر خلابة لم يتم الإلتفات إليها و تسهل اشتغالها سياحيا و اقتصاديا . ممر الخطر أو ممر الصراط يوم القيامة.. كفى من الارتجال فبعد الفاجعة لا يرحم أحد.. سيحاسب من شيد و من فكر في نشيد هذا الجسر المعلق كشع العنكبوت....
12 - noreddine الجمعة 08 نونبر 2019 - 17:09
ماهذه العشوائية و الفوضى؟!!! هذا تخريب للتراث و التاريخ. ليسوا مجبرين على المشي هناك للوصول الى المخازن !!! انا مررت هناك تكرارًا و ام امشي على ذلك الممر لانه لا غرض لي بذلك. لست دارسا و لا مستكشفا. يجب وضع حارس هناك، ذاك خطر على المتهورين و خطر فقدان تلك المعالم بسبب تلك الفوضى وارد جدا.
بحكم عملي كمرشد سياحة جبلية و وطنية اطلب من جريدة هسبريس نشر توعية و ثقافة الرحلات الاستكشافية و الراضية المسؤولة.
نحن كمرشدين سياحيين مستعدون للتعاون.
13 - ربيع الجمعة 08 نونبر 2019 - 17:16
مغامرة لا هذه مخاطرة وليست مغامرة بالله عليكم هل فيكم رجل رشيد لولا لطف الله هل يعقل جماعة من الناس دفعة واحدة تحملون القنطرة فوق طاقتها هذه المخاطرات دائما لا تحمد عقباها
14 - alpha11 الجمعة 08 نونبر 2019 - 17:19
ابناء المنطقة رجالا ونساء لايهابون تسلق الجبال الوعرة . اما ابناء السهول والمدن فهم غير معتادون ويصيبهم الدوار والارتعاش في تلك المرتفعات الشاهقة
وكما وقع في الولايات المتحدة عندما ارادت ان تشيد ناطحات السحاب في نييوورك ومنهاتن ك Empire state building لم تجد سوى الهنود الحمر ,اعداءها القدامى , والذين كانوا لايخشون تسلق الاسلاك والاخشاب الشديدة العلو بحيث كانوا ياتون بهم من المحميات كبارا وصغارا للاشتغال في اوراش البناء مما زاد في احترام اليض لهؤلاء الرجال الشجعان والذين بطبيعتهم لايهابون السقوط في جوف المنحدرات العميقة . ولله في خلقه شؤون
15 - Free Solo الجمعة 08 نونبر 2019 - 17:35
Faut voir le documentaire oscarisé Free Solo.... et l’ascension extraordinaire de Alex Honnold.
16 - salah الجمعة 08 نونبر 2019 - 18:34
على عامل المنطقة منع هذه المغامرات غير محسوبة العواقب
العشوائية والتهور ولا من ناهي
اما وزير الثقافة فعليه ترميم الموقع وتعين محافظ
واستغلالها سياحيا رايت موقع تونسي مماثل لكن بشكل حرفي -اغادير-
17 - محمد الجمعة 08 نونبر 2019 - 18:34
عندما يسقط الممر و على ظهره عشرات الأشخاص. عندما نسمع بوفاة وفد سياحي. عندها الكل سيتبرأ من المسؤولية. شخصيا لو كنت مسؤولا لهدمته
18 - منتس سابق الجمعة 08 نونبر 2019 - 19:08
اريد جوابا من احد ابناء المنطقة هل فعلا تمر قطعان الغنم من هدا الممر .....لا اظن دلك
19 - الحسين الجمعة 08 نونبر 2019 - 20:49
باسم الله الرحمان الرحيم ولا تلقوا بايدكموا إلى التهلكة صدق الله العظيم
20 - زاوية أحنصال المهمشة الجمعة 08 نونبر 2019 - 21:41
منطقة زاوية أحنصال منطقة مهمشة ومقصية أكلها الفقر والتهميش ينقصها كل شئ نرجوا من الجهات المسؤلة أن تأخذها بعين الإعتبار ...
21 - abdel Rabat الجمعة 08 نونبر 2019 - 23:04
شي وحدين معمرهم فاتو المدينة وكيهضرو
هديك تاغية والممر الشهير لي كاين مورا الجبل ناس باغيينهم هاكداك
ديك الطبيعة عندها ناسها لي كيعرفو يتمتعو بيها وكيضربو الالاف الكيلومترات
علا ودها..... خلينا من التبعكيك
لي كتجيه الدوخة يبقى فالوطا والشواطئ والجرادي
راه غير تولي الطوموبيل توصل لتاغية صافي مشات فيها يولي من هب ودب يجي وتبسال الوقت وتوسخ المنطقة...اللهما خليها للعشاقة وخلي الحديد حدو زاوية احنصال
22 - OMEGA السبت 09 نونبر 2019 - 00:44
بعد نشر هذه الصور لهذا الممر العشوائي و الخطير و الضيق و المتآكل و الذي أنجز خارج أي إطار هندسي و قانوني يحترم معايير السلامة و الصلابة المطلوبة في مواد البناء و قوة التماسك مع حافة الجبل و دراسة قدرة التحمل ، فما على الوزارات و المصالح المسؤولة إلا التدخل في أسرع وقت و تحمل مسؤولياتها لمنع استعمال هذا الممر قبل وقوع كارثة مماثلة لملعب الموت.
Prière d'intervenir d'urgence afin d'arrêter l'hémorragie et éviter le pire
23 - رجاء السبت 09 نونبر 2019 - 04:49
السؤال المطروح ، أين هي وزارة السياحة من هذه الأماكن ؟ لماذا لم تقم بإصلاحه مثل ما تفعل الصين وذلك من أجل استغلاله للسياحة مع إحداث مرافق سياحية (فنادق...مطاعم....مسابح.....)
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.