24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5108:2313:2816:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. أقراص هلوسة تجرّ شبانا إلى القضاء بابن سليمان (5.00)

  2. إجلاء 54 ألف شخص لتعطيل قنبلة بمدينة إيطالية (5.00)

  3. وقرَّر تِبون ألا يعتذر.. (5.00)

  4. الملك محمد السادس يدعو الرئيس الجزائري إلى فتح صفحة جديدة (5.00)

  5. صوت الوطن (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | مستعجلات "مستشفى القرب" بأصيلة تفتقر إلى طبيب

مستعجلات "مستشفى القرب" بأصيلة تفتقر إلى طبيب

مستعجلات "مستشفى القرب" بأصيلة تفتقر إلى طبيب

حالة شاذة تلك التي يعيشها مستشفى القرب بمدينة أصيلة بسبب افتقاره منذ أزيد من شهر إلى إطار طبي لاستقبال الحالات المستعجلة التي تقصده أثناء الليل، على الرغم من البنية التحتية والتجهيزات التي يتوفر عليها المستشفى.

ويجد سكان أصيلة المرضى أنفسهم مجبرين على الانتقال صوب مدن مجاورة كطنجة أو العرائش بسبب غياب طبيب في مصلحة المستعجلات بالمشفى المحلي.

وفي هذا الصدد راسلت الأطر التمريضية المشتغلة بمصلحة المستعجلات بمشفى أصيلة باشا المدينة ووكيل الملك بالمحكمة الابتدائية للمطالبة بتوفير طبيب في قسم حساس يشكل نقطة انطلاق أي مريض أحس بمغص أو ألم أو غيرهما من الحالات الاستعجالية.

هذا الوضع الذي يعانيه سكان أصيلة صار يفرض عليهم عدم الإصابة بأي مرض أو الذهاب إلى المرفق الصحي العمومي بعد الساعة الرابعة عصرا، حيث يتم توجيه جميع الحالات إلى مستشفيات الجوار في ظل الخصاص الكبير الذي يعرفه المرفق الصحي على مستوى الموارد البشرية وما يرافق ذلك من تعريض حياة الزايلاشيين والزايلاشيات للخطر.

وربطت هسبريس الاتصال بمدير مستشفى القرب بأصيلة قصد أخذ رأيه في الموضوع، غير أن هاتفه ظل يرن دون مجيب. كما تم إرسال رسالة نصية إليه توضح الغاية من الاتصال، لكنه لم يتفاعل مع مضمون الرسالة.

كما ربطت هسبريس الاتصال بالمندوب الإقليمي لوزارة الصحة بطنجة، الذي طلب مهلة لمعاودة الاتصال به، غير أنه أقفل هاتفه بعد ذلك.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - حميد الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 12:46
حسنا فعلت الأطر التمريضة بمراسلتها للسيد وكيل الملك لإخلاء مسؤوليتها القانونية في حال وقوع كارثة أخرى .الكرة الآن في يد المسؤولين د آخر الزمن لي كيشدوا التلفون
2 - hmido الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 13:08
Asilah s hospital is an embarrassment in the first place this building still standing since colonial times how can we build a big library in the town and forget to invest in health service people can’t afford to pay for private care
3 - خبير في الصحة العمومية الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 13:36
الأطباء مختبئون في المكاتب و يقومون بالأعمال الإدارية و الدولة أنفقت الملايير في تكوينهم لذلك يجب اعادة انتشارهم و أن يعملوا في المستشفيات و المراكز الصحية في خدمة المواطن.
الوزير طبيب، المندوب طبيب، المدير الجهوي طبيب، الكاتب العام طبيب، رؤساء الأقسام و المصالح أطباء، لقد فشل الاطباء في تدبير القطاع حان الوقت للرجوع إلى أماكن عملهم....
4 - اخزان الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 14:00
هي المستعجلات في جميع مستشفيات المغرب بلا طبيب ليست اصيلا فقط .
المستعجلات هي لافتة على جدار المستشفيات المملكة لا معنىلها ولا هدف منها ..
5 - مغربي وافتخر الأربعاء 13 نونبر 2019 - 03:15
مستشفى القرب باصيلة كان يعج بالاطباء الدين تم تنقيلهم خارج الحركة الانتقالية الى طنجة في اطار المحاباة. نرجو من المدير الجهوي اعادة هؤلاء الى مراكزهم الاصلية
6 - Taoufik الأربعاء 13 نونبر 2019 - 08:54
Ssi Hmido
Just For Information and No Difamation Yes the building is from colonial times, renovated in the 90's , due to the shining of Assilah in that periode Thanks to those who build the Big Library, then this building was considered the best one in the region Tanger Tetouan with all the necessary staff and materials
NOW, it'really a shame ..no staff no service..dirty...unsecure, this is too much, but Who is responsible of this situation, Certanly not those who built the Library, don't mix the things...it's not the matter of the building , it's a n isdue of management and responsibility
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.