24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

08/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4608:1713:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. المغرب يتراجع بشكل لافت في "مؤشر التجارة الإلكترونية" لـ2019 (5.00)

  2. بنكيران يتبرأ من حكومة العثماني ويدافع عن مراحيض الوسط المدرسي (5.00)

  3. لقاء حموشي وبومبيو يقرّ بقوة النموذج الأمني المغربي أمام الإرهاب (5.00)

  4. هل نريد لغة عربية مغربية؟ (5.00)

  5. أمن سطات ينهي نشاط عصابة مختصة في السرقة (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | تدخل جراحي ينقذ حاملا وجنينها من الموت بوزان

تدخل جراحي ينقذ حاملا وجنينها من الموت بوزان

تدخل جراحي ينقذ حاملا وجنينها من الموت بوزان

أفلح تدخل جراحي بالمركز الاستشفائي الإقليمي بوزان في إنقاذ حياة أم وجنينها من موت محقق بعد معاناتها من مضاعفات حمل غير مراقب ونزيف دموي حاد.

وأوضح مصدر من المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بمدينة وزان أن مصلحة الأم والطفل بمستشفى أبو القاسم الزهراوي استقبلت حالة خطيرة وحرجة لحبلى في ربيعها الثامن والعشرين، عانت من مضاعفات الحمل جراء ارتفاع الضغط الدموي، مع ظهور البروتين في البول بنسبة كبيرة وزيادة في الوزن، مؤكدا كونها مضاعفات تؤثر على صحة الأم وعلى نمو الجنين، وتعرف علميا بـ"الإكلومبسيا أو "الرجاج".

وأشار المصدر ذاته إلى تجنيد طاقم طبي مكون من طبيب مختص في أمراض النساء والولادة، وممرضين، إلى جانب طاقم مختص في التخدير والإنعاش، فور استقبال الحامل، حيث خضعت لجميع الفحوصات اللازمة، قبل مباشرة عملية قيصرية بشكل مستعجل.

وأكد المصدر ذاته أن الوضع الصحي للأم كان غير مستقر، بفعل معاناتها من نزيف دموي بسبب عدم تقلص وانكماش الرحم، ما استدعى إخضاعها لعملية جراحية ثانية دقيقة، جرى خلالها العمل على إيقاف النزيف وتمكينها من 7 أكياس من الدم.

واستحضر المصدر نفسه المجهودات المبذولة من طرف كافة المتدخلين، على المستوى الإقليمي والجهوي، من أجل توفير أكياس الدم، منوها في هذا الصدد بالطاقم الطبي والتمريضي الذي أبان عن كفاءة مهنية عالية في التدخلين الجراحيين اللذين استغرقا حوالي 8 ساعات متواصلة.

جدير بالذكر أن السيدة المعنية، التي تنحدر من جماعة سيدي رضوان، لازالت ترقد بمصلحة مكافحة الصدمات تحت العناية الطبية المركزة، وفي تحسن مستمر بعدما تجاوزت مرحلة الخطر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - Simo الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 21:03
Bravo ا لله يعطيهم الصحة. لتجعلونا نفتخر بكم ونقدركم ..فليس لنا الا انتم..وليس لكم الا نحن..vive le Maroc et les marocains.
2 - someone الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 21:13
جاز الله الطاقم الطبي الذي سهر على إنقاذ الأم و جنينها، جازهم خير جزاء. اللهمّ عجل بشفاء الأم..
3 - بنت الرباط الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 21:17
تبارك الله عليهوم. راكوم عارفين الأطباء ديالنا كيف كيشكروهوم في الخارج وكيقدرو مهارتهم.
وارجو ان تكون التعليقات كثييييرة و ممتنة بنفس القدر الذي كانت به متهمة وساخطة في مواضيع سابقة.....
ولن امل من تكرار ان مشكلة الصحة في وطننا مشكلة تنظيم و انفاق و .... وليس مشكلة كفاءات
4 - Moulay Anass الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 21:19
لا ارى شيئا خارقا للعادة
بالعكس هكذا يجب ان يعامل المغاربة سواسية بأحسن الطرق من استقبال و عناية و ان لا يكون فقط اجراءا خارقا للعادة في الوقت الذي يظهر لي انه امر عادي جدا
5 - الفيلسوف الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 21:32
يجب الاهتمام بالقطاع الصحي خاصة فيما يتعلق بالعاملين فيه وحماباهم قانونيا..
فان نجحت العمليات و الاجرائات الطبية فالكل يقول هذا واجبهم و ان فشلت فالكل يصب جام غضبه على الطبيب و الممرض و القابلة و المروض...
ادعو الدولة إلى توفير الامكانيات و المستلزمات الطبية و الأجهزة..
لنا من الكفائات ما يجب أن نفتخر به.
6 - HASSAN الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 21:33
هذا واجب ومن المفروض ان يكون داخل كل المستشفيات . والمشكل لا يبقى في اجراء العملية بل كيف التحقت هذه السيدة بالمستشفى . فاين هي المروحيات التي تستنزف الملايير دون جدوى
7 - younes الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 21:39
لا شيء خارق للعادة. نعم نشكر الطاقم الطبي على المجهود المبذول من ٱجل انقاذ الام و الجنين . لكن الحالة تدخل فيي الحالات المعتادة في مصلحة الولادة pré eclampie ou éclampsie
هذا يدخل في العمل العادي
الا ماداروش هادشي غير يݣسو فالدار
8 - حليمة الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 22:00
المشكل أن المرأة لم تقم بتتبع الحمل و لم تأت إلا في مرحلة جد حرجة . الحمد لله على سلامتها.
الحكومة المغربية يجب أن ترفع من ميزانية الصحة أما الكفاءة المهنية فهي موجودة ببلادنا وحتى أنه نسبة كبيرة من أطباء فرنسا هم مغاربة. و للحكومة أن تراقب بعد توفير ظروف عمل لائق للطبيب و الممرض عمله و تفعيل آليات للتحفيز و للعقاب .
9 - ABDERRHMAN الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 23:21
شكرا جزيلا على هذا المجهودات الانسانية التي انقدتم فيها امراة حاملة وجنينها.
نعم الطاقم ونعم الانسانية.
عمل مأجور عند الله .
10 - العجب الأربعاء 13 نونبر 2019 - 01:56
أين العجب في ذلك وهل هذا يستحق الإهتمام لكي تكتب عنه الصحافة هذا واجبهم وليس بمعجزة. لقد أصبحت العمليات الطبية الناجحة في المغرب شيأ خارقا للعادة
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.