24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1006:4513:3717:1420:2021:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. هذه أسباب تحويل ملعب إلى "باركينغ" بالمحمدية (5.00)

  2. "جبهة إنقاذ" تربط السيادة الطاقية للمغرب بإعادة تشغيل "سامير" (5.00)

  3. "الصحة العالمية" تحذر من "وفيات كورونا" بالمغرب (5.00)

  4. رصيف الصحافة: شهادات صادمة عن "وفيات كورونا" بأقسام الإنعاش (5.00)

  5. سلطنة عمان تؤيد الاتفاق بين الإمارات وإسرائيل (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | سكان ينتظرون انطلاق صيانة شوارع تجزئة "أدرار"

سكان ينتظرون انطلاق صيانة شوارع تجزئة "أدرار"

سكان ينتظرون انطلاق صيانة شوارع تجزئة "أدرار"

مازال سكان تجزئة "أدرار" بمدينة شفشاون يتطلعون لانطلاق أشغال صيانة شوارعها بالإسفلت، بحيث عانوا لسنوات طويلة من البنيات الهشة وانتشار الحفر وكذا البرك المائية بكل فضاءات وشوارع التجزئة المذكورة، خاصة بعد التساقطات المطرية.

واستبشر السكان خيراً منذ أسابيع بتعليق لافتة حُددت فيها مدة إنجاز الأشغال في شهرين، ويتساءلون عن تاريخ بدايتها التي طالت بعض الشيء، بعدما جعلت الأمطار الأخيرة البؤر الطينية والأوحال تزداد حدة بمعظم الطرق المؤدية إلى التجزئة، وتساهم في عرقلة مرور سيارات والمارة.

ويطالب السكان بضرورة التعجيل بالأشغال وتفعيل مطلب إصلاح طرق التجزئة ورفع التهميش عنها، وجعلها كباقي الأحياء المستفيدة من الصيانة والتجهيزات، وإيلائها ما تستحق من عناية وتتبع واهتمام.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - كمال الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 14:00
حالة كارثية تعرفها هذه التجزئة لكن السؤال المطروح اين المهندس العلمي ودان الدي يمجده بعض المرتزقة الانتهازيين بالمدينة وأين المجلس البلدي من وعوده الكادبة.
فشفشاون بين مطرقة لوبي الفساد الرعاة الرسميين لاباطرة المخدرات وويل الفقر والحاجة والتهميش .
2 - ساكن في أدرار الأربعاء 20 نونبر 2019 - 01:10
الصورة المرفقة بهذا المقال لا شيء بالنسبة إلى كوارث أخرى من حفر ومطبات وأزقة غير مبلطة وأشواك ... وفي الصيف ترسل العجلات غبارا كثيفا يهدد صحة السكان إذ يدخل إلى البيوت ويعكر عيش الناس. والغريب أن تهمل تجزئة برسوم عقارية ويتم التركيز على مناطق عشوائية، الأمر الذي يفسر بحملة إنتخابية قبل الأوان. ولقد صبر سكان التجزئة كثيرا وراسلوا المسؤولين مرارا دون أي تجاوب. وما زالوا يطالبون بحقهم في التزفيت إسوة بباقي المواطنين والأحياء، وكذا بعض المحسوبين على المجلس البلدي الذين وصلهم التزفيت في أماكن لن تكن مبرمجة. إن سكان تجزئة أدرار معظمهم موظفون مسالمون هادئون، لكن ذلك لا يعني أنهم لن يطالبوا بحقهم، هم فقط يتبعون الخطوات خطوة خطوة، وهم لا يقبلون أن ينظر إليهم ككتلة إنتخابية قليلة وتهمل مطالبهم لصالح الكتل السكنية الكثيفة، ولا يقبلون أن يعتبروا مجرد أرقام إنتخابية. وعلى المجلس والسلطة ألا يحشروا السكان في مزايدات سياسية لا تخدم المواطن.
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.