24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5307:1913:2216:3919:1620:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "مكتب الفوسفاط" يُحدث شركة "الرقمنة الصناعية" (5.00)

  2. إلى السيد مدير قناة تامازيغت (5.00)

  3. عقوبات سجنية وغرامات تنتظر الانفصالية أمينتو حيدر وعملاء الجزائر (5.00)

  4. المغرب يخلّد ذكرى عمليات جيش التحرير بالشمال (5.00)

  5. وساطة المغرب في "أزمة مالي" تلقى ترحيبا دوليا وانزعاجا جزائريا (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | "رشوة الزملاء" تجر محاميا إلى التأديب في البيضاء

"رشوة الزملاء" تجر محاميا إلى التأديب في البيضاء

"رشوة الزملاء" تجر محاميا إلى التأديب في البيضاء

خلفت اتهاماتُ محام في هيئة مدينة الدار البيضاء لزملائه بتلقي رشاوى، خلال حديثة في ندوة حول تحرير العقود العقارية، وتشكيكه في امتلاكهم المؤهلات الضرورية لتحرير العقود نفسها، غضب الهيئة التي ينتمي إليها.

ووجهت هيئة المحامين بالدار البيضاء كتابا إلى المحامي عمر أزوكار، توصلت به هسبريس، تستدعيه فيه إلى المثول أما المجلس التأديبي، الذي سينعقد يوم 25 دجنبر الجاري، بخصوص الآراء التي عبر عنها إزاء زملائه المحامين.

وتتجسد المخالفات التي تتابع بسببها هيئة المحامين بالدار البيضاء المحامي أزوكار في العبارات الصادرة عنه، ومنها أن "المحامي غير قادر من الناحية القانونية أن يحرر العقود في المادة العقارية، ولا يجيد حتى النفقة".

ووجه المحامي أزوكار انتقادات لاذعة إلى زملائه حيث ذهب، وفق ما جاء في كتاب هيئة المحامين بالدار البيضاء، إلى القول: "عندنا ناس محامون يبيعون راسياتهم بـ400 درهم"، و"السادة الوكلاء العامون غير كيحتارمونا وإلا سيرموننا في الحبس".

وقررت هيئة المحامين بالدار البيضاء استدعاء المحامي أزوكار إلى المجلس التأديبي بداعي أن ما صدر منه "يوصف قانونيا بالإخلال بالنصوص القانونية والتنظيمية وقواعد المهنة وأعرافها والإخلال بالمروءة والشرف".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - حسن الاثنين 09 دجنبر 2019 - 14:20
من بين اكبر المعيقات التي تعرقل محاربة الفساد و الريع و و تقلل من سيادة القانون في المغرب مثل هته التجمعات المهنية التي تسارع بشكل غير طبيعي لاصدار بيانات التضامن ضد كل فرد من اعضائها تحوم حوله شبهات فساد او اختلالات مثل نادي قضاة المغرب و العدول و الموثقين و غيرهم فعوض ان يتبرئو من اي عضو منهم حتى و لو كان متابع بشبهة تراهم يتسابقون لاصدار بيانات التضامن و ادانة الجهة المتهمة
2 - الملاحظ الاثنين 09 دجنبر 2019 - 14:41
كل من انتقد وضع القطاع الذي ينتمي إليه إلا و تعرض للمساءلة و التضييق.....عجبا لهؤلاء البشر فعوض الاستماع إليه و تشجيعه على فضح المسكوت عنه قدم للمجلس التأذيبي الذي يحتاج إلى تأذيب و تربية و إعادة تركيب......
3 - mamou الاثنين 09 دجنبر 2019 - 14:48
نحن في زمن اصبح فيه الصادق كاذبا و الكاذب صادقا. الله
4 - السعيدي الاثنين 09 دجنبر 2019 - 14:56
ربما هذا المحامي صرح بالحقيقة, لأن مصداقية أغلب المحامين منعدمة لدى فئة كبيرة من المواطنين.
5 - سعيد الاثنين 09 دجنبر 2019 - 14:56
هناك محامون لا علاقة لهم بالقضاء ولسوء الحظ القانون يحميحم بطريقة غريبة ولا تحمي من يوملهم ووجب حماية الزبون من بطشهب وأي قانون سيحميه من التزوير فالسجب هو المكان المناسب
6 - متتبع مغربي الاثنين 09 دجنبر 2019 - 15:06
قول هذا المحامي حق ومن قال الحق في يومنا هذا سار أحمق بل وأكثر من ذلك يقدمونه للمجلس التأديبي ويصدرون في حقه إنذارات وعقوبات قد تصل إلى العزل لأننا الآن في عصر التفاهة كما قال رسول الله صل الله وعليه وسلم ”سيأتي على الناس سنوات خداعات يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق ويؤتمن فيها الخائن ويخون الأمين...... “
7 - مواطن الاثنين 09 دجنبر 2019 - 15:41
الحقيقة مرة يصعب بلعها أو الإستماع إليها.
أهل مكة أدرى بشعابها. من أسباب التخلف عدم تقبل الحقيقة.
8 - لا لا الاثنين 09 دجنبر 2019 - 16:41
هذا محامي باغي يبان و ياخد البوز ويرسل رسالة أنه هو لي فاهم كلشي لا يا أخي ليس بهذه الطرق الملتوية تدافع عن زملاءك
9 - معاكم الاثنين 09 دجنبر 2019 - 16:55
المشكلة تكمن في الهاجس المادي الذي اصبح يقض مدجع الجميع عوض ان يحثهم اي المحامون على الإجتهاد وتقديم خدمات جيدة للمواطن الذي اصبح يتخلى عن حقه الذي في حالة استرجاعه سيقتسمه مع مصاريف الدعوة
10 - فرانز كافكا الاثنين 09 دجنبر 2019 - 17:30
و الله ما قال هذا المحامى إلا الحق ... راه بزاف ديال المحامين تتحس به ماعارفش الجواب ديال شي استشارة قانونية و يبدا يتلوى عليك و يتهرب من الجواب في الحين .... خصو وقت يمشي يبحث في جوجل و كتب القانون .... أضف إلى هذا يلا سولتي جوج محامين على نفس القضية كل محامي غايعطيك جواب فشكل ...
انا تنشوف المحامي غير زايد في المحاكم المغربية و هو مجرد ديكور مثله مثل الحكومة ﻷن من يحكم هي الدولة .... نفس الشيء ف المحكمة من يحكم هو القاضي بتوجيهات وكيل الملك ...
11 - said الاثنين 09 دجنبر 2019 - 17:31
من الصعب ان تصرح بالحقيقة في بلد كالمغرب فعوض ان يتم تشجيعك.تتم مساءلتك حتى تركن الى الصمت.وتعمل بالنصيحة الملغومة الصمت من دهب
12 - Abbas moul el fass الاثنين 09 دجنبر 2019 - 18:38
ذ/ ازوكار عمر من خيرة القانونيين و الحقوقيين بالمغرب و متابعته تأديبيا رغم ان ما صرح به معلوم من كافة المرتبطين بجهاز العدل فيه إجحاف له؛ولاشك ان هاته للمتابعة ٱسباب أخرى.....اسجل تضامني معه و لا اشك في أنه سيخرج منتصرا من هاته المحنة منتصرا.
13 - آدم الاثنين 09 دجنبر 2019 - 20:13
لم يقل السيد الأستاذ إلا صدقا والواقع يؤازره أما محاولة تغطية الشمس بالغربال فلن تفلح .
14 - molahid الاثنين 09 دجنبر 2019 - 20:47
هاد السيد ربما احسن من داك الهيأة برمتها مادام انتقد وقال الحقيقة فهو رجل شريف ويجب ان ترفع له القبعة
15 - الفيلسوف الاثنين 09 دجنبر 2019 - 22:42
على كل موظف او شخص منتمي لقطاع معين بأن لا يترك عواطفه و انفعالاته تقوده للتصريح بأشياء تكون عواقبها وخيمة...
ممنوع منعا كليا القيام بمثل هذه الأمور و اتمنى في الاخير ان تستحضر اللجنة التأديبية شيئا من الحكمة في اتخاد قرار منصف تحت شعار لا ضرير و لا ضرار..
16 - LE MONTAGNARD الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 22:15
UN GRAND BRAVO A CET AVOCAT INTEGRE ET DE BONNE FAMILLE

IL N A DIT QUE LA VERITE ET TOUTE LA VERITE

IL A RAISON LES ACTES DOIVENT ETRE ETABLIS
UNIQUEMENT PAR LES NOTAIRES

L AVOCAT DOIT S OCCUPER DES AFFAIRES AU TRIBUNAL ET NON DES ACTES IMMOBILIERS PROFESSION DE TRES LOIN ET TRES LOIN DE SON DOMAINE

A CHACUN SON METIER

MERCI CHER MAITRE
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.