24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5608:2513:4516:3218:5720:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. الملك محمد السادس يأمر بترحيل 100 مغربي من "ووهان الصينية" (5.00)

  2. سلسلة جديدة تقرب الأطفال من معرفة تاريخ المملكة (5.00)

  3. شغيلة الصحة تشكو "الخصاص" لاحتواء فيروس "كورونا" بالمغرب (5.00)

  4. همسات أم هلوسات؟ (5.00)

  5. تزوير يطيح بمقدّم شرطة ومعلّم سياقة في طانطان (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | سجناء يحتفلون بيومهم الوطني بالفقيه بنصالح

سجناء يحتفلون بيومهم الوطني بالفقيه بنصالح

سجناء يحتفلون بيومهم الوطني بالفقيه بنصالح

اختتم السجن الفلاحي بالفقيه بن صالح، اليوم، فعاليات الاحتفال باليوم الوطني للنزيل، بعد قضاء أسبوعين من الأنشطة المتنوعة؛ وذلك بشراكة مع فعاليات المجتمع المدني.

وكانت المؤسسة السجنية افتتحت احتفالاتها بإعطاء الانطلاقة لدوري كرة القدم المصغرة، بمشاركة 16 فريقا مكونا من 6 لاعبين (96 نزيلا مشاركا)، والذي عرف فوز فريق الحي الثاني خلال المباراة النهائية.

وشملت الاحتفالات إجراء مسابقة في حفظ وتجويد القرآن الكريم، تحت إشراف المجلس العلمي للمدينة، شارك فيها 40 نزيلا، أسفرت عن فوز ثلاثة نزلاء بالمراكز الأولى. كما تم خلال اليوم ذاته تقديم محاضرة دينية تحت عنوان "فضل حفظ القرآن الكريم".

وشملت الأنشطة أيضا تنظيم ورشة للقراءة في الهواء الطلق بمشاركة حوالي 70 نزيلا، من تأطير مصلحة العمل الاجتماعي، بمشاركة مؤطري المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية بسوق السبت. وشكلت المناسبة فرصة للتذكير بأهمية القراءة في تنمية القدرات الفكرية للقارئ، وتشجيع النزلاء على الانخراط في مختلف البرامج التعليمية والتأهيلية.

وأجرى فريق قدماء لاعبي الاتحاد الرياضي بالفقيه بن صالح والفريق الفائز بدوري كرة القدم المصغرة مباراة ودّية بحضور حوالي 160 نزيلا، عرفت فوز فريق المؤسسة بـ6 أهداف مقابل 4.

وكان للنزلاء موعد مع معرض للصور حول رموز المقاومة المغربية، تمت إقامته من طرف فضاء الذاكرة التاريخية لأعضاء المقاومة وجيش التحرير بالفقيه بن صالح، بحضور 70 نزيلا، وجرى من خلاله التعريف بأهم المحطات والنضالات التي قامت بها المقاومة المغربية خلال فترة الاستعمار.

وللترفيه على فئة النزلاء المسنين، نظمت المؤسسة مباراة كروية هي الأولى من نوعها، تحت شعار "الشيباني لكوايري"، بمشاركة 12 نزيلا وحضور 200 نزيل لتتبع المباراة التي أسفرت عن فوز فريق نزلاء الحي الأول. كما تم تنظيم مسابقتين، الأولى في الشطرنج بمشاركة 5 نزلاء، والثانية في "ضاما"، تحت شعار "6 وضاما"، بمشاركة 80 نزيلا، وأسفرت عن فوز نزيل واحد في كل مسابقة.

وبشراكة مع المندوبية الإقليمية للتعاون الوطني، تم تنظيم محاضرتين، الأولى حول مناهضة السلوكيات العنيفة، والثانية حول حقوق الإنسان والتربية على المواطنة الصالحة، بحضور 80 نزيلا.

وتم بالمناسبة تنظيم حملات تحسيسية من طرف أطباء وأطر تابعة للمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بالفقيه بن صالح، الأولى حول أضرار التدخين، والثانية حول داء فقدان المناعة المكتسبة بحضور 160 نزيلا. وتم في الختام توزيع استمارات اختبارية للنزلاء على شكل مجموعات، من أجل معرفة مدى استيعابهم للحملات التحسيسية المنظمة.

وشارك 20 نزيلا في مسابقة في كرة الطاولة، أسفرت عن فوز نزيل واحد بالحي الثاني بالمركز الأول؛ فيما جرى تنظيم مسابقة في الجري على مسافة 3000 متر بمشاركة 20 نزيلا وحضور 150 نزيلا كجمهور لمتابعة السباق الذي عرف فوز نزيلين من الحي الأول بالمركزين الأول والثاني؛ فيما عاد المركز الثالث لنزيل بالحي الثاني.

وتم خلال الاحتفالات ذاتها تنظيم مجموعة من الورشات من طرف إدارة المركب الثقافي بالفقيه بن صالح، الأولى كانت في تلقين المبادئ الأساسية في الموسيقى، يليها إجراء مسابقة في الشعر والزجل بمشاركة 20 نزيلا، وبحضور حوالي 80 نزيلا، والثانية حول رسم الجداريات بمشاركة النزلاء المستفيدين من التكوين المهني بشعبة الصباغة على الزجاج.

واختتمت المؤسسة السجنية احتفالاتها بإقامة أمسية فنية وحفل شاي لفائدة النزلاء، حيث تم توزيع الجوائز والشواهد التقديرية على النزلاء المتفوقين في مختلف المسابقات المنظمة، والبالغ عددهم 25 نزيلا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.