24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4108:0713:4616:4819:1720:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | "رابطة" تطالب بمحاكمة عادلة لـ"أستاذ تارودانت"

"رابطة" تطالب بمحاكمة عادلة لـ"أستاذ تارودانت"

"رابطة" تطالب بمحاكمة عادلة لـ"أستاذ تارودانت"

طالبت الرابطة المستقلة لأساتذة المغرب بـ"ضمان ظروف المحاكمة العادلة للأستاذ" الذي اتُهم بالاعتداء بالضرب على طفلة ذات ثماني سنوات بتارودانت، وهي القضية التي استأثرت باهتمام الرأي العام وعرفت الكثير من التفاعل على منصات التواصل الاجتماعي.

المكتب الوطني للرابطة ذاتها استنكر، في بيان تتوفر هسبريس عليه، "التحامل المشين الذين طال هذا الملف، والذي يعبر عن مدى حقد بعض المحسوبين على الصحافة على رجال ونساء التعليم، الذين هم، رغم كيد الكائدين، منارة هذا الوطن، وتلك الشمعة التي تحترق لتخرج أجيالا كاملة من ظلمات الجهل إلى أنوار المعرفة''.

كما جاء في الوثيقة نفسها تنديد الرابطة بـ"الموقف اللامسؤول والتهافت على ركوب أمواج الحادث المؤسف، الذي تعرضت له الطفلة، الذي أبانت عنه نائبة برلمانية، لم تستطع كبح جماح حقدها، لتتروى وتتبين قبل الانخراط في قصف مخجل للأسرة التعليمية، محملة إياها مسؤولية الهدر المدرسي والعنف الممارس على التلاميذ والتلميذات".

وزاد البيان أنه "بدل أن تتناول في سؤالها (النائبة البرلمانية) نبل المهنة ومتاعبها، وسبل حل إشكاليات التعليم بالمغرب، على اعتبار أن الحادث، إن ثبتت إدانة الأستاذ المعني، يبقى استثناء وجب الانكباب عليه، ليس فقط إداريا، بل اقتصاديا واجتماعيا ونفسيا؛ فإنها اكتفت بالمطالبة بإنزال عقاب ليعتبر منه الأساتذة الآخرون".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (47)

1 - FROM IMZOUREN RIF الجمعة 17 يناير 2020 - 11:39
الاطفال الصغار عندهم الجسم رطب بزاف ولي تيظربهوم كنتمنى ليه خمسة سنوات سجنا نافذة ويدوزها كلها + الطرد النهائي من التعليم.
2 - الحسين الجمعة 17 يناير 2020 - 11:44
وفي المقابل واين الجمعيات التي تدافع عن الأطفال وحقوقهم لماذا سكتوا؟
3 - abd الجمعة 17 يناير 2020 - 11:58
اولا هاذا وحش ماشي استاد ثانيا الأساتذة من يامات بوكماخ ماتبقاوش بقاو غي لي كيسترزقو بالمهنة وصافي
4 - التهيئ الجمعة 17 يناير 2020 - 12:00
يجب تدريس بداغوجية التعليم لكل موظف قبل أن يلج صفوف التدريس.
5 - ameur الجمعة 17 يناير 2020 - 12:02
عندما و هذا نسمعه كثيرا ان رابطة او جمعية تطالب بمحاكمة عادلة انفهم ان المحاكمات اصلا هي ليست عادلة هذا يجرنا الى ان نجزم بأن القضاء فاسد
6 - abdo الجمعة 17 يناير 2020 - 12:04
كما في قضية المحامي والخطيبة . استمعنا فقط لام الخطيبة و تم تصوير الرضيعة لجلب التعاطف وطالبنا بالاعدام للمحامي بدون الاستماع اليه . كدلك في قضية الاستاد راينا عيناي التلميذة بهما كدمات وطالبنا براس الاستاد .
المحامي يعاقب ان كان مرتكبا لجرم و كدلك الاستاد .لكن ليس قبل ان تتضح الصورة كاملة . كيدهن عظيم .
7 - ناجي الجمعة 17 يناير 2020 - 12:07
ولا كلمة للرابطة في حق الطفلة ؟
8 - salah الجمعة 17 يناير 2020 - 12:09
هناك أخبار تروج حول براءة الأستاذ، جاء ذلك في تقرير طبي يبين أن السبب حساسية مفرطةلدى الطفلة، وإن ثبت الأمر وجب على الصحافة المغرضة تقديم الاعتذار دون أن ننسى البرلمانية(الرفيقة!!!)
9 - عصى الجنة الجمعة 17 يناير 2020 - 12:10
من مابقاتش العصى والضرب ما بقات لا قرأية ولا دراسة ولا تربية والأولاد ضسروا وفى الاخير الاباء غذي يخلصوا الثمن ويبدو يأكلو العصى .كما يقول المثل العصى خرجات من الجنة.
10 - حسن الجمعة 17 يناير 2020 - 12:12
كمآ نطالب بعقوبات جزرية في حق النوام المتغيبين و الأميين و الانتهازيين الذين يأكلون أموال الشعب بالباطل
11 - الوطني الحر الجمعة 17 يناير 2020 - 12:15
أولا
قبل أن أعلق على هذا المقال أود أن أوضح بأنني لا أرمي الجميع في نفس القفة، ونعترف بجدية ووطنية وغيرة بعض رجال التعليم وعملهم الدؤوب رغم الإمكانيات البسيطة التي توفرها الدولة للرقي بمستوى التلميذ والطالب المغربي.
ثانيا
أقول لهذه النقابات التي تحاول تكريس مثل هذه السلوكيات الهمجية بالدفاع عن مثل هذا المجرم، والتهجم الأوتوماتيكي على كل من ينتقد رجال التعليم (أقول لها) نظفوا بيتكم قبل لوم من ينتقد أخس وأحقركم. فالذي يسيئ إلى رجال التعليم ليس هو الشعب وإنما رجال التجهيل الجهلة أنفسهم من يسيئ لكل من بعمل في القطاع، وهم من يجب أن تلوموا بدل من الدفاع عن المجرمين المتطفلين منهم وإلا فإنكم كلكم مشاركين في جريمته.

المغاربة كلهم يعرفون بأن الجدية والتفاني في العمل انقرضا من رجل تعليم اليوم إلا استثناءات نادرة جدا.
والجميع يعرف بأن القطاع اجتاحته قطعان الأميين الجهلة العديمي الأخلاف ولهزيلي المستوى العلمي والمعرفي، وما اقترفه هذا الذي ينتحل صفة معلم ليس حادث معزول وإنما هو فقط قمة جبل الجليد الذي يخفي الأمراض التي تنخر شغيلة هذا القطاع والتي تتجلى في عدة تمظهرات : الجشع، اللهث وراء المال...
12 - الزمر الجمعة 17 يناير 2020 - 12:16
لو كان هذا المعتدي على هذه الطفلة ، وخاصتا الأطفال في بلد ديمقراطي يحترم حقوق الطفل على شبه المثال دولة السوويد كانو أرسلوه ما وراء الشمس ،
13 - ع.خ الجمعة 17 يناير 2020 - 12:19
والله لو علم ناس اليوم ما "اكل" ناس زمان ،( وااكد على فعل أكل) من ضرب بالعصى والمسطرة والسمطة والكروا ديال السيارة في سبيل تعليمهم وتاديبهم و تربيتهم تربية صالحة اعطت تمارها لهذا البلد في العقود الاولى من الاستقلال لما قاموا بهذا الضجيج والتشهير السلبي للمعلمين وطلب عقابهم باقصى العقوبات والتأثير على العدالة. واتمنى الا تنبطح عدالتنا الى هذا المستوى الدنيء.
ان تنبيه او تحديرا من طرف ادارة المدرسة لاستاد تجاوز ،عن الغلط ،في عقاب تلميدته لكاف في حقه نظرا للمهمة الشريفة والعظيمة التي يقوم بها في تربية تلامدذيه.
فتحياتي لهذا المعلم ضحية الانترنيت والمجتمع المتردي. فصبرا سيدي فهذا جزاء ومصير كل من ابدى تضحية وتفان في عمله في زمان القرن 21.
14 - الرامي الجمعة 17 يناير 2020 - 12:26
نساء ورجال التعليم .لاننظر إليهم كمعلمين . ولكن هم علماء قبل معلمين . أصعب شيء هو أن تعلم شخصا مالم يعلم . التوصيل . التلقي . الفهم . الإدراك . المعرفة .الحفظ وغير ذلك . ولايعلم أسرار التعليم ( القسم ) الا الممارس . ونرجو ألايكون هذا الاتهام صحيحا .
15 - مصلح الجمعة 17 يناير 2020 - 12:29
أولا كل التقدير والاحترام للمخلصين من أسرة التعليم العمومي، لا للتبرير ظروف الشغل أو مشاكل عائلية، لان هناك ملايين الشباب دوو الشهادات العليا في عطالة، هدا سلوك مرفوض يعاقب عليه القانون
لان من يتحمل مسؤولية تدني التعليم والصحة هم النقابات، اصبحوا عبارة عن مافيات يلوون دراع الحكومات ويحمون هكدا حالات
16 - Tarik الجمعة 17 يناير 2020 - 12:30
العنف غير مقبول ،قتلة منارة أسكن منارة دياب عدم الكفاءة و اللامبالات و التمييز بين التلاميد، على فكرة هاد العنف رَآه ممارس بين جميع المواطنين لانه ممارس عليهم منذ الصغر
17 - عبد الله القاضي الجمعة 17 يناير 2020 - 12:33
المعلم الذي يدرس في الاقسام الابتدائية يحتاج على الأقل ٢٥ سنةً ليصل معلمًا بعد ذالك يرمى إلى مدرسة بعيدة عن موطنه الأصل بالمئات من الكيلومترات غالبا في البوادي وبرواتب لا تسمن ولا تغني من جوع ،ونتيجة هذا أمراض نفسانية لا علاج لها كثيرًا ما أدت إلى انتحار بعض المعلمين
أما الطفلة المسكينة فكانت في الوقت الزمن الغير المناسب.
18 - زمن الظلم ! الجمعة 17 يناير 2020 - 12:34
انتهى زمن :انصر اخاك ظالماً او مظلوما !! الجاني يجب ان يعاقب حسب الجرم !! كفاكم مسخرة التعليم مريض وسبب علته المتطفلين عليه !
19 - khalilnefetland الجمعة 17 يناير 2020 - 12:43
إذا قام الأستاذ اوً المعلم بهده الطريقة يكون:
مختل عقليًا
غير تربوي ولا صلة له بالتربية والتعليم
مرض نفسي مصاب
لا علاقة له بابتغوحيا
يحب توقيفه عبرة للآخرين
تعويض التلميذ ة ماديًا ونفسيًا
20 - محمد لعيوني الجمعة 17 يناير 2020 - 12:46
المرجو التريت قبل اصدار الاحكام على الاستاد .علما انني لا اتتمي لهده الفئة النبيلة.انا من وجدة دات يوم جاء ابني وقال لي بان استاده قد قام بضربه وبدا في بكاء شديد .تعرفون رد فعل الزوجة في متل هده الحالات وانتقلت الى المدرسة وبدات تصرخ ووووو.واتصلت بي عبر الهاتف وشرحت لي الموضوع ولحسن الحظ حضرت بسرعة وبحكم رجل قانون قمت بابعاد زوجتي خترج المؤسسة في اتحاه اامنزل.واستفسرت ادارة المؤسسةعن الامر بلباقة وكان المدير وبعض الاساتدة و شرح لي الاستاد بانه لم يضربه وتعجب من هدا الاتهام وبمبادرة منه تم الانتقال معهااى القسم وسال التلاميد امامي هل قام بضربه.فقاموا جميعا وقااوا لا يا استاد.فتاكدت انه كدب علي.فاعتدرت لللاساتدة والمدير وعرفت ان ابني كان يمر من مرحلة نفسية صعبة.وقد عاهدني الاستاد على متابعته نفسيا واصبح صديقه ولم يبقى يخاف وحصل عاى معدل ممتاز اايوم.
تخيلوا لو سلكت منحى هداالموضوع ورفعت شكاية وانني غير متاكد وكيف سيواصل ابني دراسته
شكرا للاستاد والمدير وتحية لرجال ونساء التعليم .فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهالة....
21 - عبد الله الجمعة 17 يناير 2020 - 12:46
أولا: هذا الحادث هو مجرد استثناء وليس قاعدة
ثانيا: لا مجال للكلام مادام الملف أمام القضاء وهو من سيقول كلمته.وهو من سيعاقب الجاني
ثالثا: تزايد الحقد على رجال ونساء التعليم.
22 - السلام عليكم الجمعة 17 يناير 2020 - 12:48
اين تكون الجمعيات والناءبات البرلمانيات عندما يكون الأطفال معرضون للتشرد والبرد القارس في الشوارع اوالقيام بزيارات تفقدية لما يتعرض له الأطفال من إهمال في دور الخيريات ا وعندما يتم تجميع الطفال الحراكة في مراكز اسبانيا او فرنسا أو لما يكابده أطفال الجبال والبوادي المنسية أثناء ذهابهم إلى المدارس بعد قطع مسافة كيلومترات .الأطفال يعانون يوميا في المغرب من التشرد اوالاهمال أو العنف الاسري أو الاستغلال الاقتصادي والجنسي رغم وجود عشرات الجمعيات الخاصة بالأطفال التي تتلقى ميزانيات ضخمة من الدولة
23 - MOROCCO 1956-2020 الجمعة 17 يناير 2020 - 12:49
هادشي ديال الجرائم في المدارس كان تيسحاب لينا صافي تجاوزناه والصراحة هاد الاستاذ كيستحق اقصى عقوبة ولازم العقوبة تكون قاسية جدا جدا.
24 - العربي الجمعة 17 يناير 2020 - 12:57
السلام اولا قبل كل شيء هذه ليست مشكلة أستاذ بل مشكلة مجتمع بأكمله فهل يعقل أن الضربات على العينين مرسومتين بنفس الدقة و حتى لو أردنا إعادة التمثيلية لن يفلح اي واحد من اصابة الهدف يا ناس فكروا في المقصود من هذه القضية ولا تبالغوا في إتهام السيد بدون مبرر
25 - تنديد الجمعة 17 يناير 2020 - 13:00
كان الاجدر بهم التنديد بزميلهم الذي شوه سمعتهم في المجتمع هو و أمثاله.
26 - متقاعد الجمعة 17 يناير 2020 - 13:00
أولا الاستاذ بريء حتى تتبت إدانته من طرف القضاء .لحد الساعة ينفي نفيا قاطعا رواية الضرب المبرح للطفلة. ثانيا لاحظوا معي تصريحات الضحية بأنها ضربت على رأسها فكيف لعيونها تتورم وتحمر بتلك الطريقة بينما الكشف بالسكانير ينفي آثار الضربة على دماغها. ثم لماذا لم يستعينوا بالتلاميذ كشهود وخصوصا تليمذ القسم السادس الذي كان حاضرا على الواقعة حسب لسان الاستاذ. أشك من خلال الواقعة ان تكون صحيحة بل هناك مؤامرة ضد الاستاذ .خمس سنوات من التدريس في عين المكان ولا شكاية ضده إذا كان معروف بتعنيف التلاميذ.
27 - اعطار الجمعة 17 يناير 2020 - 13:11
الرابطة تذكرني بالمدافعين عن إسقاط عكم الإعدام. وكلما اتير نقاش على جريمة مروعة والامثلة كثيرة. كنت أود لو يأتي هاؤلاء ويحكموا بأنفسهم أود أن أسأل الرابطة المدافع عنه بأي حكم ستحكم لو انيطة لها الفرصة للحكم والسلام.
28 - استاذة الجمعة 17 يناير 2020 - 13:16
التعليم اصبح مهنة ملعونة، لا احترام من اي جهة كانت سواء التلانيذ و لا اوليائهم و لا صحافة و لا مجتمع ككل. مهنة مليئة بالصعوبات و المجهوذات المختلفة و عند جني الثمار، قليلا ما يشكرون. اما عند حذوث مشكل فالكل يتكالب على الاستاذ و يطالب برأسه و الكل ينعثه بما جادت به نفسه من سب و شتم.
الاساتذة خصهم يفهمو انهم موظفون بالتعليم و في هذا الإطار هم مكلفون بمهام محددة تهم " التعليم" و يجب ان يخرجوا من داىرة "التربية" التي هي مهمة الاسرة. من كان مجدا من التلاميذ فسيجني ثمار جده و من لا يرغب في الدراسة فليتركه الاستاذ و شانه و لا يتصادم معه. هناك من التلاميذ من لديه مشاكل اجتماعية كالطلاق مثلا و من لديه مشاكل نفسية حملها من وسطه الاسري، لماذا يتحمل الاستاذ عناء المواجهة مع هؤلاء؟!! و في النهاية هو من يقع في المصيدة و يدخل السجن بدل ان يدخله ابوي التلميذ المتعثر او المريض نفسي. الله يخرج سربيسنا على خير. فالتلاميذ اصبحوا كالمصائد المنصوبة لتصيد اخطاء الاساتذة و النيل منهم.
29 - رضا الجمعة 17 يناير 2020 - 13:24
كل من هب ودب يريد أن يكون معلما وذالك من أجل المال ومن اجل كثرة العطل يعني ان جلهم كسالا و يعلمون التلاميذ بطريقة بدائية عفا عنا الزمن يعني انهم ليسو في مستوى تطلعات أولياء الأمور يجب على وزارة التعليم ان تتشدد في طريقة انتقاء المعلمين و تتطوير قدراتهم وحبذا ان يشترط عليهم وثيقة تثبت على أن قواهم العقلية بخير
30 - Collége Atlas inezgane الجمعة 17 يناير 2020 - 13:31
رجال ونساء التعليم، الذين هم، رغم كيد الكائدين، منارة هذا الوطن، وتلك الشمعة التي تحترق لتخرج أجيالا كاملة من ظلمات الجهل إلى أنوار المعرفة
31 - حل بصيط الجمعة 17 يناير 2020 - 13:36
قبل كل دخول مدرسي يجب ان يجتاز الاساتدة الدين يدرسون الاطفال في الابتدائي لفحص البسيكولوجي الدي يؤكد على ان الاستاد مؤهل لتعامل مع الاطفال ام لا. لان مهما طال الزمن فالاساتدة يتعرضون لضغوطات تغير من سلوكياتهم لدى وجد تعميم الفحص البسيكولوجي على جميع المناطق
32 - ملاحظة الجمعة 17 يناير 2020 - 13:39
ذكرتني هذه الحاذثة بحاذثة سابقة في مكناس حيث صفعت الاستاذة تلميذة كانت تعاني من ميكروب في العين، وقع الحاذث قبيل عطلة نهاية الدورة و خلال العطلة مرضت التلميذة و ظهر تورم في عينيها و احمرار (مثل حالة تلميذة تارودانت الحالية) ، ثم تطورت الحالة و توفيت الطفلة، و عند تستئناف الدراسة اتهمت الأم الاستاذة بقتل ابنتها رغم ان التقرير الطبي بين ان الطفلة ماتت نتيجة التورم و التعفن الناتج عن الجرتومة التي اصابتها. المهم، الاستاذة المسكينة كانت معروفة بجديتها و حرصها على تدريس التلاميذ بجدية و ضمير، لكن ذلك ادى بها الى الوقوع في مشكلة كبيرة سجنت خلال التحقيق و طلعت بكفالة مادية الى حين اتنام التحقيق و عاشت اياما سوداء لا يعلم سوادها الا الله سبحانه و تعالى...على الاساتذة ان يدرسوا التلاميذ بجدية و لكن دون توريط انقسهم في مشاكل هم في غنى عنها. اللي بغى يقرا بالمعقول مرحبا و اللي ما بغاش لاش غنضربو و يجيب عليا سبتو. السلامة يا الله.
33 - ابو غطاط الدغمائي الجمعة 17 يناير 2020 - 14:03
السيد فركع ليها عينيها او كاتزيدوها بتخراج العينين.حشومة تكون عندو الصفة ديال الاستاذ لان هذه المهنة صعيبة عليه او على غيرو
34 - DAVID الجمعة 17 يناير 2020 - 14:17
التلاميذ تيظربوهم فقط في الدول الاسلامية والعربية .
35 - ابن البادية الجمعة 17 يناير 2020 - 14:18
يجب إجراء فحوصات نفسية وعقلية وعصبية على كل رجال ونساء يمتهنون مهنة التعليم من كل المستويات كما يجب أن يكونوا حاصلين على شهادة من طبيب متخصص فى كل الأمراض التى ذكرناها تثبت سلامتهم منها .. كنت أعرف أستاذ فى التعليم الإبتدائى كل مرة يضرب تلاميده ضرب تعذيب فتبث أنه يعانى من مرض نفسانى خطير ...
36 - غيور الجمعة 17 يناير 2020 - 14:20
أصبح بعض الأساتذة يرهبون التلاميد بالضرب والكلام المشين من أجل فرض الصمت والهدوء حضر المعلم أم غاب. ومارايكم في معلمة الصف الثالث ابتدائي تضرب كل تلاميد القسم في صبيحة أول يوم وأول لقاء من السنة الدراسية حصل هدا في الوسط الحضري؟.افتونا في هدا يادوي الاختصاص
37 - hamidd34 الجمعة 17 يناير 2020 - 14:37
الجديد في الأمر هو الشهادة الطبية التي تنفي تعرض الطفلة للضرب على الرأس، و تنفي وجود أي ضرر للجمجمة أو فروة الرأس.
يبقى احتمال إصابة الطفلة بحساسية من نوع ما أو استعمالها لمادة مهيجة للعينين، أو تناولها لطعام ملوث و ضهرت أعراض التسمم في محيط العينين.
38 - اب و استاذ الجمعة 17 يناير 2020 - 14:54
الواضح ان التلميذة المذكورة مصابة بمرض في العينين لا علاقة له بضرب الاستاذ لها. إذ كيف له ان يضربها في عينيها: شيء لا يصدقه عقل عاقل!!! يجب عرض الطفلة على طبيب لمعرفة سبب تورم عينيها اما اتهام الاستاذ بذلك فلا يبدو منطقيا بالمرة و اغلب الظن انه مظلوم و بري براءة الذئب من دم يوسف
39 - Said M الجمعة 17 يناير 2020 - 15:11
يجب ان لا نستبق الأحداث و نوجه التهم دون علم. إن بعض الظن إثم. ممكن الاستاذ أن يخطأ وممكن ان تكون مكيدة ولهذا يجب ان نترك التحقيق يجري وسينال كل مذنب جزاؤه. ما لاحظته هو أن بعض الناس قلبهم طيب على الاستاذ.
40 - بنت الرباط الجمعة 17 يناير 2020 - 15:43
قم للمعلم وفه التبجيلا ...كاد المعلم ان يكون رسولا. انها وزارة التربية والتعليم. التربية اولا ثم التعليم . الله يرحمهوم ايلا ماتوا ويجازيهم عنا كل خير ايلا باقين عايشين . ضربونا الاساتذة ديالنا ورباونا و كانوا والدينا ايلا تشكينا كيقولو لينا مزيان فيكوم.... رباونا حتى جدودنا والجيران والحومة، كبرنا ونجحنا والحمد لله دون عقد...
اما الان ماكاين غير ولد ولوح للزنقة و الويل ثم الويل اللي يقيس ليهوم ولادهوم....
انا ماشي من أسرة التعليم ولا أدافع عن هذا الاستاذ. ولكنها كلمة حق يجب ان تقال.
ولن تفلح أمة لا تهتم لعلمائها ومدرسيها
41 - السلام الجمعة 17 يناير 2020 - 15:49
مشاكل التعليم وماهو دنب طفلة صغيرة لكي يعاملها بتلك الوحشة
42 - البيضاوي الجمعة 17 يناير 2020 - 15:54
الطفلة بعد استجوابها عبر الاعلام اكدت انها تلقت ضربا على الرأس فقط وليس على مستوى العينين . مما يبقى التاكد من الكدمات هل هي نتيجة عروق تربط الراس بالعين . ويبقى الخبير في طب الراس من سيجزم.
43 - عبد الله الجمعة 17 يناير 2020 - 16:09
يلزم تطبيق العقاب على الاستاذ المريض، هل يعقل أن بنتا سنها 8 سنوات تغتصب بهذه الطريقة الوحشية عبر الضرب المبرح، خاصة على مستوى الرأس، نيته سيئة لأنه الراد لها عاهة مستديمة على مستوى العقل، هذا المريض لا يهمه إلا المطالبة بالزيادة في الاجور، أما أنه يطلب المزيد من العلم والمعرفة والتربية والاخلاق، فهو بريء من هذا وذاكن أصبحوا جلادين للمدارس طرادين الفتيات والفتيان من المدرسة، عبر ترهيبهم والتنكيل بهم، لهذا يرفضوا التلاميذ الالتحاق بالمدرسة قصد تحصيل العلمن أجل هم يدرسون ابناءهم وابناء الشعب يطردونهم للشارع ...
44 - ممارس الجمعة 17 يناير 2020 - 17:03
حق الرد على 29 (رضا ): ما دام ميدان التعليم بهذه الامتيازات الكثيرة و ما دام ايا كان يدخله، فما الذي يمنعك من دخوله حتى تتنعم بمزاياه و عطله و كسله
بالاضافة الى مكاسبه المادية الكثيرة؟!!! التعليم هو كما تقول بل هناك نعائم و امتيازات اخرى كثيرة لا تعرفها، فتفضل و ادخله كي تتأكد من النعيم الذي نعيشه فيه و لا تتوقف عند السماع عنه و لا تحرم نفسك منه. اللي قال الغصيدة باردة يدخل يدو فيها.
45 - moghrabi الجمعة 17 يناير 2020 - 19:18
ليعلم كل حاقد على رجال و نساء التعليم . لو لا هم و بضلهم لبقي أمي لا يستطيع قراءة عنوان مقال .ما بالك بالتعليق علبه . قبل أن تفوه بسوء في حقه إعلم بأن تلك الكلمات الجارحة لا تستطيع كتابتها لو لآ اوجود رجل تعليم في حياتك
46 - Noureddine الجمعة 17 يناير 2020 - 22:18
يجب تطبيق أقصى العقوبات على الأستاذ الذي عنف التلميذة في عمر 8 سنوات وهذا أمر مرفوض حسبوها بنتكم .
47 - daoudi السبت 18 يناير 2020 - 21:44
يجب عدم التسرع في تلفيق التهم. فالأستاذ و أم التلميذة برأتهما المحكمة بعد صدور نتيجة التشريح الطبي و الذي أرجع سبب الكدمات إلى معاناة التلميدة من حساسية حادة. انتهى الكلام.
المجموع: 47 | عرض: 1 - 47

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.