24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

04/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4007:0813:3517:0519:5421:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | المؤسسات التعليمية بجهة الرباط تحسس التلاميذ بمخاطر الطريق

المؤسسات التعليمية بجهة الرباط تحسس التلاميذ بمخاطر الطريق

المؤسسات التعليمية بجهة الرباط تحسس التلاميذ بمخاطر الطريق

احتضنت مدرسة الحسن المراكشي بالرباط حفلا نظمته الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين الرباط-سلا-القنيطرة بمناسبة تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية، الذي يصادف الـ 18 فبراير من كل سنة، تخللته فقرات تحسيسية استفاد منها ونشّطها تلاميذ المؤسسة.

واختارت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين الرباط-سلا-القنيطرة تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية تحت شعار "من أجل الحياة". وتشهد مختلف المؤسسات التعليمية بالجهة أنشطة تربوية تأطيرية لتحسيس وتوعية التلاميذ بمخاطر الطريق، وإكسابهم مهارات التعامل مع الفضاء الطرقي.

محمد أضرضور، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين الرباط-سلا-القنيطرة، قال إن المنظومة التربوية تساهم بشكل كبير في الحدّ من حوادث السير، وهي مسؤولية يتم النهوض بها عبر تنظيم ورشات تحسيسية لفائدة التلاميذ حول خطورة حوادث السير.

وأكد أضرضور، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أنّ الأنشطة التحسيسية التي تنظمها المؤسسات التعليمية لفائدة التلاميذ للتوعية بخطورة حوادث السير "لا تنحصر فقط في الإطار النظري، بل أيضا عبر الإرشادات ميدانيا، من خلال أنشطة تتم بمساهمة شركاء آخرين كالأمن الوطني والدرك الملكي".

وشهدت ساحة وقاعات مدرسة الحسن المراكشي بالرباط، التي احتضنت حفل تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية، تنظيم عدد من الورشات التربوية والتأطيرية، استفاد منها تلاميذ المؤسسة، حول كيفية التصرف في الفضاء الطرقي.

كما استفاد تلاميذ المؤسسة التعليمية من ورشات تطبيقية حول كيفية إنقاذ الضحايا، أطّرها أعوان الوقاية المدنية، ومن درس نظري تمحور حول التعامل مع الطريق والتعرف على إشارات المرور، أطره عناصر شرطة، إضافة إلى تدريب ميداني يحاكي الفضاء الطرقي.

"هذا التدريب، الذي سُلمت عقبه للتلاميذ الذين اجتازوه رخص سياقة رمزية، يهدف إلى جعل التلاميذ في وضعيات يتمثلون فيها قانون السير"، يقول مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين الرباط-سلا-القنيطرة.

وأكد أضرضور أنّ تمثل التلاميذ لقواعد قانون السير لا ينعكس إيجابا على سلوكهم وحدهم في الفضاء الطرقي، بل ينعكس أيضا على سلوك أفراد أسرهم في التعامل مع الطريق، من خلال نقل المهارات التي يتعلمها التلاميذ إليهم، "ذلك أن التلميذ هو رسول المنظومة التربوية إلى الأسرة، لأنه ينقل مضمون الحملات التحسيسية إلى أقاربه، وهذا يساهم في الحد من حوادث السير".

وشدد المتحدث ذاته على أن المؤسسات التعليمية تشهد حملات تحسيسية حول خطورة حوادث السير طيلة الموسم الدراسي، من خلال محتويات المناهج والمقررات الدراسية، وكذلك الأنشطة التي تنظم في الأندية التربوية، مضيفا أنّ كل المؤسسات التعليمية تتوفر على نوادٍ خاصة بالسلامة الطرقية، باعتباره هذا الموضوع استراتيجيا تلعب فيه المدرسة دورا كبيرا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - ترافلتون الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 19:33
اللعبة هي كالتالي : شركات التأمين المفترسة تضغط على الحكومة و الحكومة تستجيب بتغيير المدونة و رفع تكاليف التأمين وفي نفس الوقت تقليص مسؤولية الشركات التي تريد رفع أرباحها بأي ثمن لهذا فالشركات تريد الحد من التعويضات و بالتالي الحد من الحوادث و الدولة تساندها في نفس الإتجاه لأن هناك طرق أخرى غير مكلفة لقتل المغربي كدفعه لركوب قوارب الموت
2 - Amasin الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 19:35
في جميع الدول توجد ممرات راجلين تحت ارضية آمنة لماذا في المغرب لا توجد خاصة في الشوارع المزدحمة ؟
3 - سفيان الهولندي الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 19:59
انظر الى الصورة لتلك الشرطية لا توجد على وجهها اي ابتسامة فكيف لهل ان تعلم الاولد الصغار قوانين السير .
4 - بوجيدي الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 20:12
الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية مؤسسة وطنية قائمة الذات، تضم خيرة الكفاءات بغيرة وطنية عالية منقطعة النظير، لجنة تعتمد شبكة من الأنشطة ورزنامة من البرامج و مجملىالأشكال التواصلية والتأطيرية تشمل كافة المستهدفين بمساهمة كافة المتدهدخلين..
5 - رباطي الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 20:13
مبادرة جيدة حتى يتعلم اطفالنا قانون السير و السلامة الطرقية منذ صغرهم، اما البعض فقد ادمن الانتقاد بسبب او بدونه، شعاره في الحياة خلقنا لنعترض
6 - Max الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 20:42
توعية المجتمع المدني على الطريق الصحيح في سنوات 1960 1970 1980 لما وصلنا إلى هاذه الكوارث الطرقية
لكانت لنا ثقافة في المشي و السير على طرقات.
7 - يوغرطة الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 21:17
المواطن المعربي لا يحتاج الى الحملات التحسيسية التي تلتهم الميزانيات....وزارة التعليم يجب ان تخفظ عدد الكتب والمقررات الفارغة في محافظ الثلاميذ....واقحام مايفيد الثلميذ والطالب في الحياة العامة والشخصية كمواطن نافع.هنالك مواد تدرس في كل الدول المتقدمة(السلامة الطرقية،السلامة الغذاءية،الوقاية من الامراض والكوارث،الاسعافات الاولية،ادب الحوار والخطابة،النظافة،البيءة،تدوير النفايات،حماية البيءة والرصيد الغابوي والحيواني،الوقاية واطفاء الحراءق،التسامح وتقبل الاخر.....)هكذا نم تربية ابناءهم...في وقت تعلم مدارسنا الجبس والحلزون والمكنسة بعض مظاهر العنف والتحقير.
8 - abdou الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 21:32
نداء إلى كل سائق أو سائقة دراجة نارية أو سيارة أة وزن ثقيل
المرجو السياقة بتأن ورزانة داخل المدارات الحضرية وقرب القرى والمنزل فيمكن أن تجد فجأة أمامك طفلا صغيرا أو شيخا مسنا أو امرأة حامل أو شخص مختل عقايا أو معاقا...
أقول هذا الكلام لأني حضرت منذ عدة سنوات حادثة مؤلمة راحت ضحيتها امرأة عجوز كانت تحاول العبور بينما سائق سيارة متهور جاء بسؤعة....
هذا المنظر لا يفارق ذاكرتي ولا أتمنى لأي شخص أن يعاينه فما بالك أن يكون مرتكبه.
اللهم ارزق السلامة للجميع
9 - Atman الأربعاء 19 فبراير 2020 - 00:07
ما الفائدة من هذه الدروس و أبنائنا صباح و مساء يحرجوننا بالسؤال لماذا رجال الشرطة و الدرك و بعض المتنطعين و بعض المحسوبين على بعض المصالح لا يضعون حتى حزام السلامة و منهم من يتبجج بذلك ...حقيقة سميزوفرينية.....نال رجل أمن في لسويسرا على جائزة أفضل مواطن لأنه حرر محضر مخالفة تجاوز السرعة لرئيسه و هذا الرئيس عندما لم ينتبه هذا الشرطي لهوية المخالف قام بتحرير قرار اقتراح بالتنويه ...هناك مع كل للأسف مرضى من مايزال يتفاخر انه غير خاضع للقانون ....و سبق لي شخصيا ان حملت معي شرطيا على الاوطوسطوب و رفض وضع حزام السلامة ........
10 - hassan الأربعاء 19 فبراير 2020 - 09:27
لماذا الرباط فقط يجب ان هذا التحسيس على الصعيد ألوطنى عامة وان يكون مبرمج في المقرر الدراسي كما هو العادة في الدول الأوربية .
11 - رجاء الثلاثاء 25 فبراير 2020 - 07:58
عند سؤال صاحب سيارة التعليم يحدد أتعابه في 2000درهم + 500 درهم . ولماذا + 500درهم؟
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.