24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:3617:0519:5221:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. ‪مهندسون ينتقدون ضعف الدعم المقرر ضد كورونا‬ (5.00)

  2. المعارضة في زمن "كورونا" (5.00)

  3. سلطات اسطنبول تدفنُ جثّة مهاجر مغربي مقتول برصاص "اليونان" (5.00)

  4. مبادرة لنقل المرضى مجانا (5.00)

  5. عندما عمّ الطاعون بوادي المغرب .. خلاء الأمصار وغلاء الأسعار (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | مسيرة حاشدة لقطب فاس ـ الشرق لأساتذة التعاقد

مسيرة حاشدة لقطب فاس ـ الشرق لأساتذة التعاقد

مسيرة حاشدة لقطب فاس ـ الشرق لأساتذة التعاقد

نظم الأساتذة الذين تطلق عليهم الحكومة "أطر الأكاديميات" ويسمون أنفسهم "الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد"، مساء الخميس، مسيرة حاشدة جابت أهم شوارع وسط مدينة فاس، شارك فيها أساتذة وأستاذات من جهة فاس مكناس وجهة الشرق.

ورفع المحتجون في هذه المسيرة، التي تأتي في سياق الإضراب الوطني لأربعة أيام والمرفوق بمسيرات الأقطاب الأربعة بكل من فاس وإنزكان وطنجة ومراكش، شعارات غاضبة من الوزارة الوصية على قطاع التعليم، بسبب ما تقول التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، التي دعت إلى تنظيم هذه الاحتجاجات، تعنت الحكومة في التراجع عن التوظيف الجهوي وتمسكها بمخطط التعاقد في قطاع التعليم العمومي.

وظلت القوات الأمنية تراقب هذه المسيرة من بعيد إلى حين انتهائها بعد أن تواصلت على مدى حوالي ثلاث ساعات، حيث انطلقت من ساحة فلورانسا وسط مدينة فاس، ثم جابت شارع الحسن الثاني قبل انعطافها نحو شارع الجيش الملكي، ثم العودة إلى مكان الانطلاق؛ وهو ما أربك حركة السير والجولان وسط المدينة طيلة مدة الاحتجاج.

وجاءت هذه المسيرة، التي عرفت دعما واسعا من طرف مختلف النقابات التعليمية، لأجل ما قال عبد الرحيم عوا، عضو المكتب الوطني لتنسيقية الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، للتأكيد على رفض مخطط التعاقد والمطالبة بالإدماج الفوري في سلك الوظيفة العمومية.

متحدث هسبريس أوضح أنه جرى اختيار 20 فبراير لتنظيم مسيرات الأقطاب الأربعة لما لهذا اليوم من دلالات في تاريخ المغرب، مبرزا أن التنسيقية لن ترضخ لما وصفه بمراوغات الوزارة؛ "لأن نظام التعاقد يكرس الهشاشة في قطاع التعليم، ويضرب قطاع التربية الوطنية بصفة عامة"، بتعبير المصدر ذاته.

بدورها، أكدت لطيفة الطروفي، أستاذة بمديرية تاونات، أن إعلان الوزارة عن انكبابها في إخراج نظام عادل جديد يشكل اعترافا منها بأن النظام الحالي نظام هش، مضيفة في تصريح لهسبريس "أنه إذا كانت الحكومة تراهن على عامل الزمن لتمرير مخطط التعاقد، فالأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد لهم من النفس الطويل ما يؤهلهم للاستمرار في معركتهم إلى النهاية".

يذكر أنه وبينما اكتفت ثلاث نقابات من ما كان يعرف بالتنسيق الخماسي إلى مساندة مسيرات الأقطاب الأربعة للمتعاقدين، دعت النقابة الوطنية للتعليم، التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والجامعة الوطنية للتعليم- التوجه الديمقراطي إلى خوض إضراب عام، اليوم الخميس، والمشاركة في هذه المسيرات بكثافة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - محمود ربيع الجمعة 21 فبراير 2020 - 00:01
الاضراب حق دستوري،لكن الذي يدفع الثمن التلميذ المغربي.
2 - أستاذ رياضيات ف. ع. ت الجمعة 21 فبراير 2020 - 00:13
لا بديل عن الإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية ، فالوظيفة العمومية حق مكتسب ولا تنازل عليها ...ونصيحتي للحاقدين أصحاب (الطرد ،الاقتاع بلا بلا..)أن يذهبوا ليزمروا بعيدا ،فهذا خير لكم
3 - بوروسيا 1909 الجمعة 21 فبراير 2020 - 00:26
وأين هي التغطية على الأقطاب الثلاثة الأخرى.. الأساتذة لازالوا يبهرون ويقولون بصوت عال أن الخير لازال قاءما. وما ضاع حق وراءه طالب
4 - وجدي الجمعة 21 فبراير 2020 - 00:26
لم يفرض التعاقد أبدا عليكم بل قبلتم به في الأول ثم انقلبتم عليه بخسة.كم مرة اتصادف مع هؤلاء في شوارع وجدة ودائما تراودني فكرة الإتيان بمكبر صوت واصيح فيه بعبارة لم يفرض التعاقد عليكم ولن نتعاطف معكم ولكني أتراجع في الأخير خشية التصادم مع السلطات.يقطعون الطرقات يعطلون مصالح البلاد والعباد وكل هدا من أجل مطالب غير مشروعة وغير متفق عليها سلفا.اي متتبع لملفكم يعلم يقينا أن التعاقد لم يفرض أبدا وانتم تقرون بهدا في غير ما مرة.ولكن بما أن عددكم كبير تضغطون على الوزارة بهدا الامر مستغلين تساهلها وخنوعها.يجب علينا كاباء وأولياء أن نقف لكم وقفة رجل واحد لاننا المتضررون المعنيون
5 - مواطنة مغربية الجمعة 21 فبراير 2020 - 00:37
حرام ثم حرام ثم حرام ، اولاد الاغنياء يدرسون والاد الفقراء ناىمون او يتسكعون لان الاساتذه في كل مرة غاىبون ، والله تا حشومة هادشي ، عيقو هاد المتعاقدين بزاف ، لكن الله مهل ولا يهمل ابناؤهم سيلقون نفس المصير
6 - تالوين الجمعة 21 فبراير 2020 - 00:42
الأساتذة عازمون على دفن هذا المخطط الذي هدفه جعل المدرسة العمومية والمدرسون فئران تجارب، ولكن كمل يقول المثل المغربي: العود لي تحكر لي يعميك. ماكان المثقف يوما رقبة منحنية لكل مريض في هذه المنظومة يريد ممارسة عقده النفسية علينا. فقد ولدنا أحرار وإن قدر علينا اللحد فسندخله احرارا
7 - هم..........هم الجمعة 21 فبراير 2020 - 00:43
رجال التعليم هم هكذا منذ نعومة أظفارنا.
8 - مواطن مغربي الجمعة 21 فبراير 2020 - 00:48
الإدماج لكم يا أساتذة المغرب فهو حقكم وبدون مزايدات
9 - التوظيف بالقوة مسحيل الجمعة 21 فبراير 2020 - 00:58
ولو احتشد مليون متعاقد فيستحيل ان يتحول قانونيا متعاقد مع اكاديمية بمقتضى عقد صحيح موقع من قبل طرفيه بكل حرية واختيار الى موظف رسمي تابع لاسلاك نظام الوظيفة باستعمال القوة واخد ابناء الفقراء كرهائن وحرمانهم من التعليم
10 - ابو الحروف الجمعة 21 فبراير 2020 - 01:06
معنى فرض علينا التعاقد لكل لبيب يفهم، أما أصحاب القلوب الحقودة و الفاشلون في المباريات فخطابي غير موجه لهم، معنى فرض التعاقد ان الدولة لم تعد توظف الأساتذة لعدة سنوات واغلقت باب المباريات في التعليم وغيره حتى صار التلاميذ 70 تلميذا في بعض الأقسام ثم فرضت التعاقد وازالت المناصب المالية التي كانت سابقا تخصص للتعليم ولم يعد من سبيل الا التعاقد، هذا شرح بسيط لمن أراد أن يفهم اما الادماج فجاي جاي سوا اليوم سوا غدا
11 - جعفر الجمعة 21 فبراير 2020 - 02:05
إلى أبو الحروف :
قبل التوقيع على العقد هل كنت تعلم أنه تعاقد بالشروط المنصوصة في العقد أم كنت مخدر وتلهت وراء الفرصة من اجبرك على التعاقد بما انك كنت تعلم انه تعاقد وليس إدماج في الوظيفة العمومية كان عليك أن تتقدم إلى مباريات أخرى في قطاعات أخرى مدمجة في الوظيفة العمومية أم أنك قلت مع نفسك اتمسكن حتى أتمكن و أدمج بخلق الفوضى والإضرابات والضغط على الدولة إن كانت لكم مصداقية و كنتم تعلمون أن حقكم في الإدماج لا غبار عليه لكنتم لجأتم إلى القضاء لكنكم تعلمون أن حجتكم واهية و مغلوبون قانونيا و حتى شعبيا ولعلمك لو اجريت مباريات التوظيف في التعليم كما كانت تجرى من قبل لما نجح 5% من هؤلاء المعلمين المتعاقدين حاليا راه غير كور أو عطي لعور وسيرو سلكو مع ولاد الفقراء كيفما سلكات معاكم الدولة فهذاك الإمتحانات المهزلة التي تجرى للولوج لتعليم في زمن المهازل
12 - نعم فرض الجمعة 21 فبراير 2020 - 02:09
لمن يقول انتم وقعنم اولا ..هل تعلم ان قوج 2019 و 2020 لم يوقعو على شيء ؟ يعني لم يوقعو على وثيقة او عقد في اطار التعاقد و انما على عقد توظيف ودفعو ملف توظيف ..وبالتالي فالتعاقد فرض على الجميع حتى غير الموقعين
13 - وجدي الجمعة 21 فبراير 2020 - 07:50
لابو الحروف.نعم فهمنا واستوعبنا شرحك .ولكنكم كنتم تعلمون هدا التوجه الجديد للدولة وعدم عزمها على خلق مناصب مالية جديدة للتعليم وانها ماضية بدون رجعة في هدا الطرح وهو التوظيف بالعقدة.انتم عرفتم دلك قبل قبولكم والآن تريدون تغيير هدا الواقع بالقوة .طبعا ليس لمصلحة التعليم العمومي ولا لمصلحة الأجيال المقبلة بل لمصلحتكم أنتم. كفى شعارات رنانة فنحن المغاربة نعرف بعضنا البعض جيدا ومن المستحيل أن تنطلي علينا هده الأمور. تريدون اقناعنا بانكم حريصون على مستقبل الناشئة. لا لم نقتنع بعد
14 - ابو الحروف الجمعة 21 فبراير 2020 - 11:38
ما ما وقعنا عليه هو أنه لنا ما للمرسمين من حقوق. ولما دخلنا للميدان وجدنا العكس. وهذا يسمى في القانون التدليس وبه يسقط العقد وشروطه لانه بني على الخداع. واسألوا اهل القانون عن رأيهم. أما نحن فلم نخرج للشارع حتى سقط العقد وبعد استشارة اهل القانون. والادماج في الطريق ولا عزاء لكل حاقد
15 - واقعي الجمعة 21 فبراير 2020 - 13:58
بدون شخصنة والضرب في الأساتذة والمجتمع والوزارة،التعاقد في مهن التعليم خطير على الأجيال الصاعدة وعلى الأسر ذات الدخل المحدود.كنا ننتظر محاربة التعليم الخصوصي حتى يتم القضاء عليه ويتسنى للمغاربة الإستفادة من التعليم سواسية بدون تفييء لكننا نصدم بالتعاقد في التعليم العمومي يعني أصبح التعليم الذي هوحق دستوري وكوني سلعة يتم المزايدة عليها والمتضرر هم الأسر ذات الدخل المحدود فهي معركتها قبل أن تكون معركة المتقاعدين إذن فمصير الأسر رهين بمصير المتعاقدين لذلك وجب التضامن فيما بينهم وترك الحقد والشعبوية جانبا كلنا شعب واحد.
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.