24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/06/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2606:1313:3117:1120:4022:13
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | "حالة الطوارئ" تفرغ شوارع وأزقة مدينة تمارة

"حالة الطوارئ" تفرغ شوارع وأزقة مدينة تمارة

"حالة الطوارئ" تفرغ شوارع وأزقة مدينة تمارة

شوارع وأزقة شبه فارغة من المارة، وسكون يخيم على مختلف فضاءات المدينة ، هذه هي أبرز مميزات المشهد ، وعلى غير العادة، في مدينة تمارة منذ اعلان حالة الطوارئ الصحية سعيا لمحاصرة تفشي فيروس كورونا.

هي مظاهر غير معهودة تعيشها معظم أزقة وأحياء المدينة وخصوصا تلك المأهولة بالسكان، حيث المقاهي مغلقة وحركة التنقل وسير السيارات محدودة في التزام شبه تام باجراءات المراقبة المواكبة لقرار إعلان حالة الطوارئ الصحية.

وتراجعت، على غير عادتها، مشاهد الاكتظاظ والإقبال الكبير على التبضع التي ألفها المواطنون في الآونة الأخيرة، وأمست المحلات التجارية المفتوحة وعلى قلتها، خالية تنتنظر من يقصدها بين الفينة والأخرى، فيما تعرف الأسواق الشعبية ومحلات بيع الخضر إقبالا حذرا للمواطنين.

فقد بدت الشوارع الرئيسية للمدينة، مثل شارع الحسن الثاني، وشارع محمد الخامس، وشارع مولاي علي الشريف، وشارع طارق بن زياد وغيرها من الشوارع والأزقة شبه فارغة، بعد أن شكلت هذه الشوارع على الدوام القلب النابض للمدينة ومحاور رئيسية للتبضع والتجوال طيلة ساعات النهار. كما قل الاكتظاظ ، بشكل كبير من الأسواق والمحلات التجارية المخصصة لبيع الملايس الجاهزة والمستعملة والأجهزة المنزلية التي اعتادت استقبال زبنائها بشكل منتظم بهذه الشوارع، وباتت معظمها مغلقة كما المقاهي والمطاعم.

وهكذا تحولت أهم شوارع المدينة كشارع مولاي علي الشريف القلب النابض لساكنة حي المسيرة، الذي يعرف عادة ازدحاما بالمارة والباعة المتجولين طيلة اليوم، لمكان شبه خال إلا من الأشخاص المضطرين للخروج للغايات القصوى المسموح بها وهي التبضع والتطبيب والعمل. وبين القليل من المارة الذين دفعتهم الحاجة إلى التبضع وشراء بعد ضروريات المعيش اليومي للخروج، بدت مظاهر التوجس والخوف والمسؤولية الجماعية والوعي بخطورة المرحلة بادية على وجوه المواطنين، وعلى تصرفاتهم من خلال اتخاذهم عدد من الاجراءات الاحترازية كأخذ المسافة الضرورية، وعدم المصافحة وارتداء القفازات والكمامات، وقيام البعض منهم ممن ينتظرون دورهم أمام المحلات التجارية، بتظيف أيديهم باستعمال المعقمات.

وفي ظل هذه حالة الاستثنائية ، تظل بعض المخابز والصيدليات ، والقليل من محلات البقالة مفتوحة في وجه الزبناء في ظل الحركة المحدودة للأشخاص في الشارع العام، حيث اتخذ أصحاب هذه الصيدليات، وعدد من محلات البقالة إجراءات احترازية لتفادي الاحتكاك المباشر مع الزبناء من قبيل وضع حواجز عند مدخل محلاتهم حتى لا يلج الزبون إلى الداخل.

غير بعيد عن تمارة المركز، ساد المشهد نفسه منطقة الهرهورة ، حيث خلت غابة الهرهورة، التي تعد متنفسا بيئيا صحيا لفئة عريضة من سكان المنطقة، من زوارها الذين يقصدونها للاستجمام أو لممارسة الرياضة كما ركن إلى السكون شارع مصطفى السايح المحادي للشاطئ و أغلقت كل المطاعم والمقاهي المتواجدة بالشارع في استجابة ووعي كبيرين أبان عنهما سكان المنطقة. يقابل قلة الحركة للمواطنين هاته، عمل دؤوب للقوات العمومية بالمدنية والتي تعمل على قدم وساق منذ بدء تطبيق حالة الطوارئ لتفعيل التدابير الاحترازية والإجراءات المرتبطة بحالة الطوارئ الصحية للحد من تفشي وباء كورونا بشكل صارم.

فقد وضعت القوات العمومية سدودا أمنية ونشرت دوريات بمختلف مداخل ومخارج أحياء وأزقة مدينة تمارة للتأكد من حمل المواطنين لشواهد وتراخيص التنقل الاستثنائية، وتأطير مراقبة حركة السير والجولان، خاصة بعد تحديد توقيت فتح وإغلاق جديدين للمتاجر والمحلات التجارية المسموح بفتحها خلال الفترة الاستثنائية، والسماح لهذه المتاجر والمحلات بممارسة أنشطتها انطلاقا من الساعة السادسة صباحا وإلى غاية السادسة مساء.

إنه أحد مظاهر تعبئة جماعية لتطويق انتشار فيروس كوفيد 19 بالمغرب ومسؤولية مشتركة بين جميع مكونات المجتمع المغربي لإنجاح وضمان نجاعة التدابير الاحترازية التي عبأت لها الدولة كل امكانياتها ومكوناتها من أجل تنزيلها بشكل يحمي المواطن والوطن.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - عادل الخميس 26 مارس 2020 - 15:13
كورونا ستعرف انتشارا واسعا هذا الأسبوع، فوجب توخي الحذر بالبقاء في المنازل...بقاو فديوركم والفئات الهشة وجب توفير قفة أسبوعية لها،..
2 - الفلاح المتضرر الخميس 26 مارس 2020 - 15:18
الوقاية افضل من العلاج تنجي نفسك وتنجي غيرك من الوباء
3 - khaliiiid الخميس 26 مارس 2020 - 15:20
انا اقطن بحي المسيرة 2 ... الشوارع ممتلئة عن الآخر وخصوصا أماكن التبضع ( الجوطية) لدرجة أن دوريات الشرطة قامت بالتدخل لتفريق الحشود من باعة ومشترين .
4 - TMARI الخميس 26 مارس 2020 - 15:42
Salam,
Effectivement les grands axes de Temara le sont , mais faites un tour dans les quartiers défavorisés pour constater l’inconscience et le non respect de cette population MALHEUREUSEMENT.
5 - عابر سبيل الخميس 26 مارس 2020 - 16:05
‏اول مرة في التاريخ يكون دورك في انقاذ البشرية هوا النوم في المنزل … فلا تضيع دور البطولة !
6 - تماري الخميس 26 مارس 2020 - 16:23
أنا من سكان مدينة تمارة، حي الوفاق، لم نتوصل لحد اللحظة بورقة الخروج
7 - جس النبض الخميس 26 مارس 2020 - 16:28
الأزقة كلها ممتلئة عن اخرها بمستهلكي المخدرات الدين لا يقدرون على الجلوس في منازلهم سوى التسكع في الأزقة و العويل و الصراخ و الكلام النابي و من هدا المنبر ادعو السلطات الى نشر دوريات في الأحياء المتاخمة لشارع هحمد الخامس و سيرون ما لا يطيقه عقل سيجارة واحدة ملفوفة تدور على 5 الى 6 اشخاص و من تم نقل العدوة الى منازلهم
8 - المقدم سيدخل كورونا لبيوتكم! الخميس 26 مارس 2020 - 16:55
كل إجراءات حالة الطوارئ الصحية تم ضربها في الصفر من طرف أعوان السلطة كالمقدمين!
فلعلمي المسبق أن المقدم لن يدق بابنا لتوزيع رخصة الخروج.
قمت بطبعها وملئها بنفسي يوم صدر القرار.
انتظرت أيام عسى أن يأتي لوضع الختم والتوقيع.
ولم يأتي طبعا.
بعد أيام سمعت شوشرة بين الجيران وبين ذلك المقدم.
نزلت مسرعا بالرخصة ليوقعها.
وأول ما فعله هو الاستهانة بكل احتياطات السلامة لتجنب نشر الوباء.
وقام بتصرفات صبيانية تخالف كل نصائح الأطباء.
من المؤكد أنه قد يلتقط الفيروس وينشره بين سكان حي ابن سينا مركز تمارة بكل استهتار وعدم مسؤولية.
والمؤسف حقا أنه عرّضني لخطر التقاط الوباء منه مهددا إياي بعدم وضع الختم.
وقال لي : سير دعيني كما دعاوني آخرين.
بعدها بدأ يصرخ ويقول أنه يشتغل مباشرة تحت إمرة الملك ولا يخاف من أحد.
ثم يصرخ على الجميع ويقول أن عامل الصخيرات تمارة يتصل بهاتفه.
ويشعر مع نفسه كأنه فرعون زمانه!
ثم قال أنه فعل فينا خيرا لأنه أتي للحي.
ومن أراده فليبحث عنه في المقاطعة!
وهذا عكس ما تم ترويجه إعلاميا!
هذا المقدم قبل الجائحة كان يتودد للسكان لتلقي الرشى وإيصال الوثائق لأبواب فيلاتهم!!!
9 - EL ALAMI الخميس 26 مارس 2020 - 17:01
السلام عليكم.
انا من ساكنة حي المغرب العربي المسيرة2 احيطكم علما بان اغلبية سكان هذه المنطقة و الدواير المجاورة لها لايعيرون اهتماما لهذا الحظر.
الناس وكانهم في الايام العدية الاكتضاض في الاسواق الموجودة في الازقة والتجوال بدون سبب مقنع.
اتمنى ان تكرس السلطة مجهودها في مثل هذه الاحياء والتي هي موجودة في جميع مدن المغرب بدون استثناء لظبط الامور قبل فوات الاوان.
10 - محب لوطنه الخميس 26 مارس 2020 - 17:50
خوتي المغاربه كلنا عندنا اسر وأولاد وكبار في السن أغلبهم مصابون بأمراض مزمنه. عافكم اجلسوا في داركم في المرحله هذي وخصوصا هذا الأسبوع. حفظكم الله و رعاكم والله يعدي المرحله هذي على خير .
11 - شطط في استعمال السلطة الخميس 26 مارس 2020 - 17:55
الكثير من سكان تمارة تعرضوا للإبتزاز من طرف بعض المقدمين ليعطوهم الرشوة مقابل توقيع رخصة الخروج.
فإن كان بعض المقدمين متعودين على ابتزاز الناس في الأيام العادية, فكيف سيكون الحال في حالة الطوارئ؟
فقد عرف حي ابن سيناء في مركز تمارة تعسفا وشطط في استعمال السلطة من طرف مقدم الحي الذي استغل الوباء لإبتزاز الساكنة وإهانتها بالعجرفة وعدم القيام بمهتمته وهي توزيع الرخص وتوقيعها. وتهديدهم بعدم توقيعها حتى يتم استعطافه ودفع الرشاوى إليه.
كما يقول لهم أنه عليهم البحث عنه في المقاطعة لعلمه أن جل الساكنة ستخاف على نفسها من الازدحام هناك والتقاط الفيروس...
12 - الراضي الخميس 26 مارس 2020 - 20:57
أكثرية المدن قامت بتنظيف ورش وتعقيم الشوارع والازقة والساحات العمومية وأماكن التسوق وغيرها إلا بلدية تمارة لم نرى منها شيئا ونحن في كيش الاوداية وكما في الأحياء المجاورة وبيننا وبين الرباط الا شارع. نرى كيف تعقم الشوارع وتنظيف .....
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.