24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3406:2113:3817:1820:4522:17
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. إنهاء الكلاب الضالة بالقنيطرة .. صفقة مشبوهة أم استغلال سياسي؟ (5.00)

  2. تخريب الحافلات يثير استياء ساكنة الدار البيضاء (5.00)

  3. آثار الجائحة تدفع الحكومة إلى استئناف الحوار الاجتماعي الثلاثي‎ (5.00)

  4. هكذا شيّدت الجزائر عشرات القواعد العسكرية على الحدود مع المغرب (5.00)

  5. جمعويون يحسسون بأهمية الوقاية من "كورونا" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | استياء عارم من تدنيس نصب تذكاري لعبد الرحمان اليوسفي في طنجة

استياء عارم من تدنيس نصب تذكاري لعبد الرحمان اليوسفي في طنجة

استياء عارم من تدنيس نصب تذكاري لعبد الرحمان اليوسفي في طنجة

فوجئ مجموعة من المارة، اليوم الأحد في مدينة طنجة، بمشهدٍ مفاجئ تمثّل في تدنيس النُّصُب الذي يحمل اسم شارع عبد الرحمان اليوسفي (السلام سابقا)، بواسطة "البُراز".

المشهد الغريب الذي شكل صدمة لعدد من المغاربة، كان أمس فقط مختلفا تماما، بعد أن قام مجموعة من الطنجاويين بوضع شموع وورود وكلمات رثاء في حقّ الراحل على النصب المذكور، وسط إشادة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي بهذه المبادرة التي تعترف بما قدمه ابن طنجة للوطن.

الصدمة تمخضت بسرعة وأفرزت ردود أفعال على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، الذي شهد تدوينات مستنكرة لهذه الفعلة الغريبة، حيث كتب المختار العروسي، جمعوي بالمدينة: "استيقظت على وقع كارثة كما استيقظ عليها جل سكان طنجة الشرفاء .. لم أكن أتوقع أن الجهل والحقد والكراهية سيدفع البعض إلى تلطيخ تذكار الزعيم الوطني المرحوم عبد الرحمان اليوسفي؛ فقط لأن الرجل فرض احترام الجميع داخل وخارج الوطن، حتى وإن اختلفنا معه".

وأضاف الجمعوي في تدوينته: "ما زال بيننا من يحاولون قتل كل ما هو جميل وطمس هوية شعب متسامح ومتضامن؛ اليوسفي حي في وجدان كل المغاربة بتضحياته وعطائه من أجل هذا الوطن.. وبالرغم من تدخل السلطات لإعادة التذكار كما كان؛ فإن الجرح لن يندمل نهائيا.. نم قرير العين؛ فهناك من سيكمل مسارك النضالي، مهما حصل".

بلال مرميد، الناقذ السينمائي والصحفي، تفاعل مع الواقعة بالتأكيد على أن :"الذين تطاولوا على النصب التذكاري لعبد الرحمان اليوسفي بعد أقل من يومين على انتقاله لدار البقاء الدائم، تطاولوا أيضا على كل المغاربة من كل الشرائح الاجتماعية ومن كل الفئات العمرية ممن أفضوا باحترامهم وبحبهم اللامشروط للراحل".

وأضاف: "نصمت في كثير من أحيان ولا نعير اهتماما لتصرفات تافهة صادرة عن تافهين، لكن هذا الفعل الدنيء يجب أن يعاقب مرتكبه أو مرتكبوه. تعلمنا بأن حرمة الميت كحرمة الحي، ومن أحبوا الرجل سيسعدهم توقيف صاحب أو أصحاب الفعلة".

خالد عنيمي، أحد المارّة الذين وثقوا للحظة العثور على المشهد المفاجئ، كتب: "هذا الصباح على الساعة التاسعة و12 دقيقة، وأنا في الطريق إلى منزلي صدمت بهذا المشهد المقزز.. لقد تم تلطيخ النصب التذكاري لاسم عبد الرحمان اليوسفي، الذي أطلقه عاهل البلاد الملك محمد السادس على أحد شوارع مدينة طنجة".

وأضاف: "إنها أيادي الغدر، التي تحركت كعادتها في غفلة منا. لماذا كل هذا الحقد والكراهية؟.. إنهم يريدون تلطيخ هدا النصب المسمى باسم هرم من أهرام هدا الوطن؛ لأنهم في الحقيقة يكشفون فقط عنفهم وكراهيتهم التي لا يستطيعون مداراتها أمام حجم التعاطف والتكريم الذي حظي به الزعيم عبد الرحمان اليوسفي رحمه الله".

من جهتها، سارعت المصالح الجماعية المختصة بتنظيف النصب، كما اضطرت إلى إبعاد كل ما تمّ تركه بجانب النصب التذكاري من مشاهد رثاء.

وفي وقت طالب فيه نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" بمعاقبة الفاعل، علمت هسبريس بأن السلطات الأمنية المختصة بمدينة طنجة فتحت تحقيقا في هذا الحادث ويجري البحث حاليا عن الفاعل أو الفاعلين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (190)

1 - مواطن من الجنوب الشرقي المنسي الأحد 31 ماي 2020 - 15:05
إنه الجهل بكل تجلياته.
نستمر في حصاد نتائج التجهيل و تدمير المدرسة العمومية.
2 - عبدالله المغربي الأحد 31 ماي 2020 - 15:06
فعل ينم عن حقد دفين.. لا حول ولاقوة إلا بالله
3 - محمد المغربي الأحد 31 ماي 2020 - 15:08
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
4 - مراد الأحد 31 ماي 2020 - 15:08
هؤلاء مرضى نفسيين وحاملي فكر قذر ومتطرف، فاليوسفي انسان شريف وعفيف، رغم اختلاف المرء معه سياسيا فانسانيا واجتماعيا لا يمكن إلا الاعتراف بكونه رجل شريف وطاهر.
رحمة الله على سي عبد الرحمان اليوسفي.
5 - Aziz mahoubi الأحد 31 ماي 2020 - 15:09
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
حسبى الله ونعم الوكيل.
6 - عبدالواحد الأحد 31 ماي 2020 - 15:10
هذا هو رد الجبناء الأقزام حيث يزعجهم العضماء والكبار ولو كانوا في ذمة الله عز وجل، فالخزي والعار لهؤلاء الأندال المتوحشون
7 - عزووووووز الأحد 31 ماي 2020 - 15:11
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، الحقد الدفين لا بد من إيقاف المجرمين و أظن أن الأمن المغربي مؤهل لذلك. حسبي الله ونعم الوكيل.
8 - جواد الأحد 31 ماي 2020 - 15:12
الاستاذ عبد الرحمن اليوسفي عاش ومات عفيفا. لم يغتن من ممارسة السياسة كما جل السياسيين في المغرب. وهذا الفعل لا يقوم به عاقل ولا ذو أخلاق وإنما ينم عن سفالة متجذرة وانحطاط فكري. رحم الله الفقيد
9 - medmod الأحد 31 ماي 2020 - 15:12
عيب وعار ان يقوم واحد او اكثر من الاوباش بهذا الفعل الدنيء. انه فعل اجرامي وجب البحث والتحري لمعرفة من ومحاكمته او محاكمتهم .
10 - منار الأحد 31 ماي 2020 - 15:12
حشومة وحرام عليهم، محتارموهش واخا هو ميت علاش هاد الحقد الدفين ، كون غير كان من أصحاب السيارات والفيلات و الاغنياء، هو خدم البلاد بلا نقود، لأنه رجل دين وكبعرف الحق، عندو اذن علاش ياخد واحد اخر معندوش، ولكن الله ياخد فيهم الحق،
11 - خالد الأحد 31 ماي 2020 - 15:12
الذي فعل هذا الفعل الشنيع المقزز ليس له لا أخلاق ولا اذب ولاحتى روح المسلم الحقيقي إذ بغظ النظر عن رأيه في الفقيد المشهود له بكل خير. كيف سمحت له نفسه وضع البراز على لغة القرآن ولغة أهل الجنة.
12 - قضاء حاجة في نفس الأحد 31 ماي 2020 - 15:13
ماهو الا نصب تذكاري...
والجاني لم يقصد لان المغرب الأوحد في العالم الدي لا يتوفر على مراحيض عمومية .
فوجد ضالته في نصب يجهل لمن يعود.
13 - مغربي الأحد 31 ماي 2020 - 15:15
لنفترض انك تختلف مع الرجل؛ كان عليك التعبير عن ذلك كتابة أو شفويا. ..لكن أن تحاول الرد على شخص انتقل الى جوار ربه وذلك بوضع. .......عل نصب تذكاري . .فهذا تلويث للفضاء العام و جرم يعاقب عليه. ..
14 - ز....مغربية الأحد 31 ماي 2020 - 15:15
من يفعل هذا فهو الغباء والجبن بعينه والجهل المركب ،فلو كان جريئا فاليظهر نفسه او ليظهروا انفسهم ،ولكن هيهات هيهات لن تستطيعوا اكثر من هذا ولن تحركوا ساكنا لشعب يحب الخير للجميع لشعب يصفق لمناضليه سيبقى المغرب موحد بشعبه وبتاريخه الامجد ولن ياثر دلك في شيء انكم من تفعلون هذا غباء كبير وجهل تام وحقد وضعف واضح..رحم الله هذا الرجل المخلص وتغمده في واسع رحمته ومغفرته
15 - سونة الأحد 31 ماي 2020 - 15:15
أعود بالله من الشيطان الرجيم.حسبي الله و نعم الوكيل .. عيب و عار أش دالكوم السيد .. علا ش. مكنبغيوش الناس ليخدمو و الناس ليبغيو وطنهوم الرجل كان من رجال القلائل الدين خدمو وطنهم و محبوب من جلالة الملك ... يجب فتح تحقيق و محاسبة المسؤل عن هدا الفعل لا أخلاقي...و وضع كمرات أمام النصب التدكاري سي اليوسفي مازلت في قلوبنا رحمك الله سيدي.
16 - Seddam الأحد 31 ماي 2020 - 15:15
تدنيس قبر السي عبد الرحمان هو استفزاز لمشاعر جميع المغاربة،الشارع مليء بكاميرات المراقبة و أكيد أن السلطات ستتدخل في أقرب وقت ممكن للقبض على الجناة و تقديمهم للمحاكمة.
17 - مراد الأحد 31 ماي 2020 - 15:16
صراحة انا قرأت ما وراء الخبر . يعني بمجرد نشر هدا الخبر ( ....) له العديد من المعاني ، فما بالك بعدم نشره . لان نشره يفتح الباب على مجموعة من الاحتمالات . الشعب المغربي جله يجمع على مذى طهارة و نقاء و مغربية (يعني تامغربية ديال بالصح) اذن نشر مثل هاته التفاهات لغاية في نفس يعقوب . السيد الله ارحمو كان مغربي الهوية رغم انف مسترزقي الافات .
18 - مستفهم الأحد 31 ماي 2020 - 15:16
اعتقد كاميرات المراقبة ستعجل بالقبض على المسؤولين وراء هذا الفعل المشين. و بطبيعة الحال ستخرج أمهاتهم تطالبن بالعفو عنهم لأنهم طائشين و لم يكونوا في كامل وعيهم... اعتدنا على هذه القصاصة.
19 - متتبع الأحد 31 ماي 2020 - 15:17
سبحان الله، أصبحنا لا نرحم لا الأحياء و لا الأموات، قلوبنا أصبحت مليئة بالغل و الحسد والحقد والمصيبة العظمى، لماذا،،؟ فهل من مجيب
20 - بنحمو الأحد 31 ماي 2020 - 15:17
هذا الفعل لا يقوم به الا من يحمل حقدا و كرها دفينان لكل ما هو جميل و حسن بهذا الوطن. الله يحفظنا مما ابتلاهم الله به.
21 - قولوا العام زين الأحد 31 ماي 2020 - 15:17
حرام هاد شئ علاع ماكايناش.الكاميرا لا والو كنداغع عليه كشخص ليس انتماء لحزبه فين نلقاو مثله انعدم نضيره أما الاحزاب كلها الما والشطابة الى قنوات الصرف الصحي
22 - باسين الأحد 31 ماي 2020 - 15:17
لا لا يعقل ... هذا جهل لا يمت بصلة بعقلية المغاربة ولا بتاريخهم لا النضالي ولا السياسي ... المرحوم معروف براسماله الرمزي وبتاريخه النضالي السياسي ... رمز من رموز المغرب متل عبد الله إبراهيم والمعطي بوعيد ووو كتيرون. .. شيء يدمي القلب ... وأنا شخصيا اراه عمل شنيع منفرد من شخص قد يكون مختل عقليا ولا اضنه يأتي حتى من الطنجويين ذاتهم لأنهم ناس عقلاء وواعيين بطبعهم وتربيتهم ....
23 - مهاجر الأحد 31 ماي 2020 - 15:18
للأسف كاين الكلاخ بزاف في البلاد وهادا يحز في النفس
24 - Karim الأحد 31 ماي 2020 - 15:18
الجهل لن يندثر، سبحان الله. على الاقل اذكروا امواتكم بالخير ، السيد كان رمز و حظي باحترام الجميع
25 - KELM الأحد 31 ماي 2020 - 15:18
Il s agit d un déséquilibré qui connaît pas l histoire du Maroc (comme d autres ..,) mais ce qu’on doit en tirer , c est qu il a montré à tout les marocains et au monde le rattachement des marocains à leur citoyenneté et leur culture
26 - Abdelaziz الأحد 31 ماي 2020 - 15:18
كان على الإعلام عدم التكلم على هذا الفعل الشاد لعدم خدش هذا الإجماع على أيقونة النضال السي عبد الرحمان اليوسفي الذي احترمه الخصوم قبل الأصدقاء. و على السلطات القيام ببحث سريع لمعاقبة الجناة.
رحمه الله و لا حول ولا قوة إلا بالله.
27 - اسماعيل الأحد 31 ماي 2020 - 15:19
يعيب على المرئ هدا الفعل مهما كان الخلاف ،اللهم الا ادا كان صادر عن احمق
28 - عبدالرحيم الأحد 31 ماي 2020 - 15:19
هذا ليس تصرف ساكنة طنجة وغيرها التي تكن الود والتقدير لهذا المناضل الوفي. ولن يكون سوى فعل حافدين فاسدين يكرهون كل شيء فيه وفاء وإخلاص وما هم الا من الفاسدين بطنجة...
29 - مغربي الأحد 31 ماي 2020 - 15:19
نتمنى أن تتمكن الأجهزة الأمنية من تحديد هوية الجناة بأقصى سرعة من أجل تقديمهم إلى العدالة. أعتقد أن هذا الفعل الشنيع والمخزي يحمل بصمات التيار الرجعي الظلامي المتطرف.
30 - Omar Tánger الأحد 31 ماي 2020 - 15:20
منتهى الغباء والجهل والتخلف والكراهية والحقد وعدم الضمير والروح الوطنية. نطالب السلطات المختصة بمعاقبة الفاعل او الفاعلين. لدي الثقة واليقين انهم سيلقى القبض عليه او عليهم في وقت وجيز ان شاء الله. حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم يا مجرمين.
31 - لله اﻻمر من قبل ومن بعد الأحد 31 ماي 2020 - 15:20
عبد الرحمن اليوسفي رحمة الله عليه مغربي كباقي المغاربة له ماله وعليه ما عليه ، نحن نتولى الظاهر والله يتولى السرائر ، اما ان نبالغ في تقديس أﻻشخاص ﻻسباب معروفة او مجهولة فﻻ يجوز !! !! اما التدنيس والسب والشتم والتشفي ...فهذا ليس من شيم المغاربة الشرفاء اﻻحرار ، وخﻻصة القول ؛ اذكروا موتاكم بخير.
32 - محمد الأحد 31 ماي 2020 - 15:20
سلوك منحط يعبر أن أصحابه لهم عقول متخلفة ومتسخة ولا يؤمنون بالإختلاف.
33 - Bonsoir الأحد 31 ماي 2020 - 15:20
La police va trouver les gens qui ont fait ce crime
34 - اسغير حمادي الأحد 31 ماي 2020 - 15:21
الا يستحق أولئك الرجال الشهداء الدين سقطوا بحرب الصحراء بين المغرب والجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادالدهب نصبا تدكريا يليق بتضحايتهم البطولية؟أليس عيب أن تكون ازوداجية ومزاجية لم نفهمها حتى في الوطنية؟أليس على أن تبقى اسر شهداء الحرب بدون جبر للضررأو تعويض ؟ أليس بهدا البلد من يريد أن يقزم تضحيات الاخرين؟ أليس بهدا البلد من يريد الانفراد وحده بالوطنية وبالثروات ؟ ما حصل بتدكار الوزير الأول السابق يوضح أن هناك جهات لا تريد تكريس ثقافة التقدير والاحترام ؟
35 - mohammed الأحد 31 ماي 2020 - 15:21
الجهل والتخلف وقلة الدين..عيب عار ..الله يخد فيه ولافيهم الحق ....حشمتو بينا..عليكم اللعنة
36 - عدمي و افتخر الأحد 31 ماي 2020 - 15:21
ما فهمت والو فهاد التصرف و مالك خرجو افكارهم و طلاو بيها النصب التذكاري صراحة عبرو على المعدن ديالهم
37 - المطلب الأحد 31 ماي 2020 - 15:22
شارع كبير وفي مدينة كبيرة لابد ان يكون هناك كاميرات اضافة الى كاميرات المحلات المجاورة تسهل للوصول الى هذه العقلية المتعفنة،للامن وساءل عدة وعيون عدة.من فضلكم اطلعونا بصدق عن سبب هذا الفعل المشين بعد اعتقال صاحبه .
38 - يويو الأحد 31 ماي 2020 - 15:23
حرام عليهم علاش ماكينش كاميرة مراقبة في هدا الحي حشومة المرحوم مات وهما يدنسو اسمه هده من الأفعال الحاقدين ليس لهم ضمير وميت له حرمة حسبية الله ونعمة الوكيل والله يرحمو وإن لله وإن إليه راجعون
39 - عبد2 الأحد 31 ماي 2020 - 15:23
المرحوم المناضل الكبير. المخلص الوفي استحق طبعا تكريما من جلالة الملك بتسمية الشارع باسمه. من دنس النصب يور الذين يعلمون جيدا أنه لو ماتوا لن يجدوا من المواطن من يترحم عليهم او يمشي في جنازتهم. يلعنهم التاريخ إحياء وموتى.
40 - هشام الطنجاوي الأحد 31 ماي 2020 - 15:23
لا اعتقد ان مرتكب هذا الفعل الشنيع يحمل أي خلفية سياسية بل هو فعل عبثي من احد التافهين و الهمج الذين يعج بهم مجتمعاتنا للأسف!!
41 - El Oujdi الأحد 31 ماي 2020 - 15:25
في حالة القبض على الفاعل فهل ستتم معاقبته أم سيصبح حرا طليقا مثلما هو الحال مع من استهزء بدين الله وجاهر بأنه يسكر من دون حياء. فكان الاعتذار كافيا لإطلاق سراحه.
42 - المعقول الأحد 31 ماي 2020 - 15:26
لابد من القبض على الفاعل أين هي كمرات المراقبة المرجو القبض علية وفضحه وإلى أي حزب ينتمي لنعرف الحزب الحاقد على عبد الرحمان اليوسفي الله اغفر ليه وإلى جميع المسلمين اتعجب كثيرا ونحن في سنة 2020 وزمن التحضر والوعي لاكن المغرب مزال فيه اناس حاقدين وليسو بمسلمين الله اسمح ليهم
43 - Citoyen الأحد 31 ماي 2020 - 15:26
ما عسى أن يقول المرء حيال هذه الهمجية الرعناء وهذه التفاهة التي لا يضاهيها في فعلها إلا دناءة نفوس مرتكبي هذه الجريمة في حق رجل أفنى عمره من أجل هذا الوطن وفي حق ذاكرتنا الجماعية . ولكن مكانة الأستاذ االمجاهد عبد الرحمن اليوسفي ستبقي خالدة في ذاكرة شرفاء هذا البلد أبى من أبى وكره من كره.
44 - صحراویة مغربیة الأحد 31 ماي 2020 - 15:27
هناک داٸما جهل و وساخة تستوطن أدمغة فٸات من البشر
و لا تستغربو تدنیس نصب الراحل الیوسفي فقد تم تدنیس مصاحف و مساجد یذکر فیها اسم الله
45 - Abdelhak الأحد 31 ماي 2020 - 15:27
أقسم بالله العلي العظيم أن هناك أناس لا يعرفون أي شيء سوى تدمير كل ما هو جميل مع الأحياء والأموات. حسبي الله ونعم الوكيل.
46 - مغربية مسلمة الأحد 31 ماي 2020 - 15:27
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ولو كان كافرا أوزنديقا لا تنكس المقابر والموتى تتجدد عليهم الرحمات وحسبي الله ونعم الوكيل
47 - عبدالرحيم الأحد 31 ماي 2020 - 15:28
الكلام على أنه هناك من سيواصل نضال اليوسفي كلام باطل لحد الساعة.
48 - Ayoub الأحد 31 ماي 2020 - 15:28
فعل شنيع يبين قوة الجهل و التخلف و كذلك التطرف اللي عندنا كمغاربة... الله يهديكم و الله يسمح ليكم
49 - مهاجر الأحد 31 ماي 2020 - 15:29
صراحة الواحد تياحس بواحد الاشمزاز من شي افعاى...حرية التعبير نسبيا طاينة فيالمغرب لي بغا ينتاقد من حقو ينتاقد ولكن ماشي بطريقة ...تخلفية بحال مولاها..استعمال الغائط من ابشع همجيات المجتمع...ماعمرني طلبتها منو و لكن تانتمنة من الحموشي يجبد هاد خونا غير نشوفو كمارتو
50 - مستفيد الأحد 31 ماي 2020 - 15:29
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
51 - simo الأحد 31 ماي 2020 - 15:29
الإنسان الجبان هو الذي في عقله سوى تلك المادة التي لطخ بها هذا التذكار والإختباء. أما السيد عبد الرحمان اليوسفي فقد يغرقون كل شيء عنه بتلك المادة لأنهم يتوفرون على مخزون هائل منها وهي رأس مالهم ولكنهم لم يستطيعوا أن يدنسوا كلمة واحدة من تاريخه العظيم.
52 - fahd الأحد 31 ماي 2020 - 15:29
الهرم سيبقى هرم ولو نحيتم هدا التذكار من الشارع، وهدا دليل على دناءتكم وفشلكم
53 - الفاسي الأحد 31 ماي 2020 - 15:29
زيدك حتى هادي على الافعال الأخرى..فخاطر اللي كيشوفو التعليم و الاستثمار فتكوين الإنسان عبء و هدر للمال.
54 - ايمداحن الحسن الأحد 31 ماي 2020 - 15:29
بكل صراحة صدمة كبيرة جدا أن يكون هناك نوع من البشر الذي يقوم بفعل مثل هذه السلوكات الدنيئة...أحسن ردة فعل هو توقيف من ارتكب هذا الفعل الوحشي لكي ينال نصيبه من العقاب
55 - كازاوي الأحد 31 ماي 2020 - 15:29
اقترح تجديد وإعادة رونق تلك المعلمة اعترافا بالجميل للمرحوم عبد الرحمن اليوسفي ووضع كاميرا مراقبة على ذالك الشارع حفاظا على الملك العام .فالراحل مثال يتحدى به لكل شخص ذا مسؤولية ملقاة على عاتقه .
56 - مغربي الأحد 31 ماي 2020 - 15:30
الضلام والحقد وكراهية كل ما هو جميل في الحيات خطير جدا.الجمال والحرية تستفز مشاعر الحاقدين الذين يلبسون السواد على عقولهم وأعينهم.
57 - fatyاسبانيا الأحد 31 ماي 2020 - 15:33
هده افعال الحاقدين والغيورين من المرحوم عبد الرحمان اليوسفي هدي ليست من افعال الانسان الصالح والموئمين بالله هده انها من افعال الوحوش والمنافقين والشياطين والحاقدين علئ المناضل الكبير والشخصية العظيمة وسيبقئ في قلوب جميع المغاربة وسيبقئ اسمه منقوش علئ تاريخ المغربي رحمة الله الاستاذ الكبير عبد الرحمان اليوسفي .
58 - laaroussi الأحد 31 ماي 2020 - 15:33
يجب اعتقال الفاعل.يجب استعانة بالكاميرات المثبتة في المحلات القريبة من التذكار
59 - ملاحظ الأحد 31 ماي 2020 - 15:33
يجب معاقبة حامل هذه النفس المريضة واعطاء درس لامثاله فاما توجيهه للامراض العقلية واما وضعه فى السجن مع المجرمين يقتصوا منه ليتعلم كيف يتصرف
60 - عبدو السلاوي الأحد 31 ماي 2020 - 15:33
هذا الصنيع يدل على مستوى مرتكبيه و أخلاقهم
أما المرحوم فيكفيه ثناء العالم في كل بقاع المعمور
و يكفي حديث سيد الوجود صل الله عليه وسلم ( من اثنيتم عليه دخل الجنة )
61 - BOUGAF الأحد 31 ماي 2020 - 15:33
عمل جبان اقترفته ايادي اثيمة في جنح الظلام.
مهما كان الاختلاف مع الرجل فالتاريخ يشهد له بالتفاني في مقاومة الإستعمار وبالاستماتة في الدفاع عن العدالة الاجتماعية والحريات الفردية بعد الاستقلال.
الفقيد انتقل إلى عفو الله ولن يضره هذا الجرم المقيث مهما كانت دوافعه.
اللهم اغفر له وارحمه ووسع مدخله واكرم نزله واشمل بعفوك وكرمك جمبع اموات المسلمين امين يا رب العالمين.
62 - لا يستخق الأحد 31 ماي 2020 - 15:34
غالب الظن ان من قام بهذا التصرف فاقد العقل
63 - mati الأحد 31 ماي 2020 - 15:35
كل شيئ اصبح مستباحا في المغرب الشرف والدين و رجال قدموا الكثير للبلد و السبب تساهل القضاء ربما يلقى القبض على الفاعل ولكن يكفيه الاعتدار ليطلق صراحه ......
64 - العقيلي الأحد 31 ماي 2020 - 15:35
رحم الله الفقيد،و انا لله وانا اليه راجعون
أمر محزن ما وقع لكن المغاربة الشرفاء الاحرار لن يغير هذا شيء من محبتهم و عرفانهم بكافة الرجال الذين بصموا تاريخهم و حضارتهم من أمثال السي عبد الرحمن،و في الاخير أقول أن أفضل خلق الله محمد عليه الصلاه والسلام لم يسلم من الاذى حيا و بعد وفاته.
65 - يسين الأحد 31 ماي 2020 - 15:37
أضن ان المسألة تتعلق بأشخاص يعيشون في الشوارع .
ارسلو لنا رسالة تفوخ منها رسالة نتنة يقولون الحي ابقى من الميت.
نعم الأسلوب لا ينم على الرقي و إحترام الأخر ولكن حسب ابناء الشوارع هل نحترم من لا يرانا بل يجب نرفع المستوى التحديري ربما ينظر الى حالنا ....كلام ...حتى لا نتهم البعض على حساب البعض.
66 - مكناسي الأحد 31 ماي 2020 - 15:37
حرام ثم الف حرام على من فعل هذا العبث . والله تالمت لهذا الفعل القبيح . هذا العمل يبين ويوضح ان فاعله ليس بمواطن حر وليس مغربي الأصل ابا عن جد .
يبقى عبد الرحمان اليوسفي رحمه الله من اطيب خلق الله . الرجل الحق المحب لوطنه . والتاريخ لن ينساه ابدا ابدا .
67 - بلاحدود... الأحد 31 ماي 2020 - 15:38
"حين سكت أهل الحق عن الباطل، توهم أهل الباطل أنهم على حق." الخليفة الراشدي الإمام علي بن أبي طالب.
68 - بلهاشمي الأحد 31 ماي 2020 - 15:39
توجد كاميرات مراقبة أمام التذكار في المحل التجاري المقابل. وسيتم التعرف على الجاني بسرعة نظرا ليقظة الأمن المغربي.
69 - نجيب الأحد 31 ماي 2020 - 15:41
كان بالاحرى نصب تدكار بشكل مغاير على ماهو قائم الان في وسط ممر الراجلين والمتسكعين...هل يمكن تسمية هدا الشكل الهندشي تدكار.
خلدو اسمه على متحف، او مكتبة كبيرة او اسم مدرج علمي..
عبروا بنوع من السمو.....
جوج طوبيات وشويا دالسيما..في مكان لا علاقة له بالسياق ومسار السيد كانه كتن يجلس متسكعا بجانب الطرطوار...
قمة الانحطاط..من اقام داك التدكار من يجب ان يحاكم..انتهى.
70 - عبد الفتاح الأحد 31 ماي 2020 - 15:41
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
الا محترمتوش النصب التذكاري والرجل الدي نصب من أجله .احترموا فقط اللغه العربيه التي كتب بها ااتعازي ونقش بها التدكار و هي اللغه الرسميه لبلدنا المغرب الحبيب ولغة القران
حسبي الله ونعم الوكيل في من فعل هدا
71 - أبو العلاء الأحد 31 ماي 2020 - 15:42
محزن ومبكٍ هذا الفعل الإجرامي الذي يسعى إلى تلويث كل ما هو جميل، كم هو مؤسف أن يكون بيننا أمثال هؤلاء.
72 - أبو ضحی الأحد 31 ماي 2020 - 15:42
يفعل الجاهل بنفسه
ما لا يفعله العدو بعدوه
هذا فعل جرمي أرتکب في حق وطني غيور و رجل متسامح، رجل صامت بحکمته، رجل صادق لم يعرف عنه قط الکذب،
رحم الله الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي
73 - the last golden queen الأحد 31 ماي 2020 - 15:43
حشومة هدشي. الله يهدي مخلق، هذا إسمه الإبداع في الجهل
74 - طنجة الأحد 31 ماي 2020 - 15:43
لكن .كيف تم ذلك؟ نهارا شيء م ستبعد؟ ليلا أين هي السلطات الأمنية التي تراقب الطوارئ الليليو،،؟؟
75 - سعيد السلاوي الأحد 31 ماي 2020 - 15:43
عمل جبان ومنحط ، رحم الله السي عبد الرحمان اليوسفي .
76 - عبد العظيم.... الأحد 31 ماي 2020 - 15:45
هو فعل شيطاني حقود وهو صورة للتخلف بكل تجلياته...الرجل مات ...والروح عند خالقها...وهو فعل الجبناء كما قال الشاعر ....من العار ان تكون جبانا...واذا لم تستحيي فاصنع ما شئت...الجبناء يطعنون من الخلف والشجعان يمارسون مواقفهم بوضوح وقبل مغيب الشمس...ندعو لفقيد الامة بواسع المغفرة والرحمة ولكل شرفاء ووطنيي هذا البلد العزيز...
77 - مواطن الأحد 31 ماي 2020 - 15:48
ادكرو امواتكم بخير السيد كان رجلا بمعنى الكلمة اتركوه لربه فهو الدي سيحاسبهغفر الله لنا وله وهل هدا الشارع لا توجد به كاميرات؟
78 - GALA الأحد 31 ماي 2020 - 15:51
قمة الشر يتميز بها هؤلاء الحاقدين على هذا الوطن. لم يسلم من حقدهم حتى الموتى ولا سيما الشرفاء منهم. رحم الله الفقيد واسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون
79 - نعيم الأحد 31 ماي 2020 - 15:52
الفاعل بين مستواه بمفرده و عبر عنه بما يملك من عطاء اكتسبه من مدرسته الشخصية.
و لا حول و لا قوة إلا بالله
رحم الله الفقيد و غفر له و للمؤمنين أجمعين و إنا لله و إنا إليه راجعون.
80 - hamidou الأحد 31 ماي 2020 - 15:53
عقلية خفافيش الظلام تخلف ورجعية حتى موت سي عبد الرحمن لم يشفع لهم
المغرب سائر الى الامام مهما حاولو طيور الظلام
81 - مهاجر الأحد 31 ماي 2020 - 15:53
ممكن يكون الفاعل في حالة سكر وفاقد الوعي كما سبق وجرى
82 - ناصح الأحد 31 ماي 2020 - 15:54
الجهل والحقد والكراهية لاشى غير ذلك. المسألة لاعلاقةلها بالسياسة.
83 - صاحب القلم الأحمر الأحد 31 ماي 2020 - 15:58
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم هذالفعل مايقدرش عليه حتى ابليس لا نريد لهذا المخلوقات ان تعيش بيننا ولا هذه الصورة ان تتكرر في بلدنا حسبنا الله ونعم الوكيل
84 - معاد الأحد 31 ماي 2020 - 15:59
الرجل الناس والمغاربة كلهم تيتكلموا عليه بالخير ، هدا فعل ديال شي جقود كيكره حتى راسوا وتيكره الناس الله يرحم الجميع
85 - مغربي الأحد 31 ماي 2020 - 16:00
من حمل ذاك البراز وتطاول على التذكار هو من شم رائحته. ولا يسعد بشم رائحة البراز سوى الذباب، شتان بين عملاق النضال السي عبد الرحمان اليوسفي و القزم الذي يسعد بشم رائحة البراز.
86 - مغربية عاشقة بلدها المملكة الأحد 31 ماي 2020 - 16:00
هاد الدي فعل هادا الجرم الشنيع ليست له الروح الوطنية ومحال ان يكون مغربيا حرا هاد المجرم من النوع الدي يبحت عن الفتن الله يفضحه في الدنيا والاخرة وينقى المغرب من امتاله ومن الخونة امين
87 - عبده/ الرباط الأحد 31 ماي 2020 - 16:01
أعتقد أن هناك كاميرات بالشارع يمكن فصحصا... كما كان من الواجب أخذ عينة من ذلك الدنس قصد تحليله للحصول على نتيحة A.D.N للرجوع االيها عند الحاجة أثناء البحث الذي فتحته الشرطة في حالة ما اذا تم العثور على الفاعل بالاضافة الى البحث عن بصمات و لا شك أن الشرطة قد قامت بالواجب.. رحم الله الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي فهو أول سياسي مغربي يطلق اسمه على شارع و هو ما زال على قيد الحياة مما يدل على تقدير جلالة الملك لهذا الرجل
88 - هشام الأحد 31 ماي 2020 - 16:01
قلة الادب والتربية والاحترام .تعلمنا احترام حرمة الميت .الاستاذ اليوسفي اثرت وفاته فينا كلنا كمغاربة لانه رجل شريف كما ان النصب التذكاري كان من طرف ملكنا ويجب احترامه . هؤلاء جهلة يجب معاقبتهم .هذا محزن جدا
89 - أستاذة مواطنة الأحد 31 ماي 2020 - 16:02
يا لأسفي على أبناء وطني العزيز! يا لأسفي على القيم و على الأخلاق!
لو أنهم احترموا فقط اسم الجلالة في اسم زعيم يمثل حقبة تاريخية مهمة من بلدنا!
لو أنهم فقط استحيوا!

متى تغير مدارسنا ما أفسدته الخطط المدمرة للقيم!!!

حلمي أن أجد يوما جيلا مر بمدرستي و بقسمي.. يترفع عن رمي غطاء حلوى في الشارع العام و يجد ما قام به هؤلاء الشرذمة من صميم العته!

لا حول و لا قوة إلا بالله!
90 - Redoine الأحد 31 ماي 2020 - 16:02
كلنا نعرف من اشمأز من التنويه بالسي عبد الرحمان.وكلنا نعلم ان بمدينة تصوت كلها لتجار الدين شيء عادي ان يقع ما وقع.
91 - أبو سامي الأحد 31 ماي 2020 - 16:03
رحم الله المناضل الكبير والزاهد العفيف في حطام الدنيا السي عبد الرحمن اليوسفي لكن ما يؤاخذ عليه في حكومة التناوب أنه لم يستطع محاربة الريع كما تمت خوصصة عدد من المؤسسات الاستراتيجية في عهده وعلى رأسها شركة لسامير رغم مبادئه الاشتراكية
92 - asmaa الأحد 31 ماي 2020 - 16:03
لا حول و لا قوة إلا بالله.. الرجل توفاه الله نسأل له الرحمة و هو قد كان بشرا أصاب و أخطأ لكنه يظل رمزا من رموز الوطنية متى سنتعلم أدب الاختلاف؟؟!!! ثم إن النصب التذكاري يحمل اسم الرجل الذي يتضمن اسما من أسماء الله الحسنى "الرحمان" فكيف سولت لهم أنفسهم تدنيس هذا الاسم... اذا ذهبت الأخلاق ذهب كل شيء
93 - مغرب الغد الأحد 31 ماي 2020 - 16:04
عمل شنيع و قذر لا يمت أولا إلى الدين بصلة و لا إلى الأخلاق و الأفكار بصلة بل يمت إلى الجهل و الأمية و العنصرية في أبهى تجليتها و من وضع تلك القاذورات فكره مدنس مثل ما وضع هو عند ربه له ما له و عليه ما عليه و الأكثرية تشهد بنظافة يد الرجل و بضميره النقي الشريف و كما يقال بالعامية شهود الدنيا هم شهود الآخرة ..فاتقوا ربكم و إنا لله و إنا إليه راجعون.
94 - Dr Salem الأحد 31 ماي 2020 - 16:05
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم. عديمو الضمير وسفلة يجب إنزال اقصى العقوبات على مرتكبي هذا الفعل الشانع. حسبي الله ونعم الوكيل فيهم
95 - سفيان الهولندي الأحد 31 ماي 2020 - 16:05
هذه من خزعبلات المخزن لضرب الياسريين بالإسلاميين بحجر واحد لخلق العداء بين مكونات الشعب المغربي.
96 - jamal الأحد 31 ماي 2020 - 16:11
السلام عليكم
يجب الضرب من حديد على اللذين قاموا بمثل هذا العمل الخبيث. هذا ان دل على شيء فإنه يدل على كثير من المعطيات التي وجب استخلاصها من هذا النوع من البشر كالكراهية والحقد والضغينة واللاوعي.
97 - حاسم الأحد 31 ماي 2020 - 16:11
كل إناء ينضح بما فيه. فهؤلاء لا يملكون إلا أن يعبروا بالمادة التي نُسِجَت منها ماهيتهم و تشرّبها فكرهم و ترعرعت في كنفها ثقافتهم.... أما المرحوم اليوسفي فهو أسمى من أن تطاله إساءتهم . يول المتنبي:
وإذا أتَتْكَ مَذَمّتي من نَاقِصٍ

فَهيَ الشّهادَةُ لي بأنّي كامِلُ
98 - نورالدين بنعلي الأحد 31 ماي 2020 - 16:14
من السهل جدا التعرف على هوية الفاعل أو الفاعلين في حال تحرك السلطات الأمنية، لأن شارع مولاي يوسف و كذلك شارع السلام يتوفر على أكثر من عشر كاميرات.
99 - زهران الأحد 31 ماي 2020 - 16:14
وحدهم دون غيرهم ولن يخرج الاتهام الا من بينهم ....لقد بداوا عليه الحملة وهو في الحياة واستمرت مع اليوم الاول من وفاته هم وحدهم من يتجرا على هدا الفعل خصوصا وان زعيمهم اصبح هدفا لانتقادات المغاربة في استلائه على 7 ملايين بينما اليوسفي لم يطالب باي تغويضات .....رحم الله الهرم وبئس المخربون
100 - عادل الأحد 31 ماي 2020 - 16:14
خبر غير بريئ وجد تافه ولا يستحق أي رد، عبد الرحمان اليوسفي رحمه الله كان شهما وقائدا ومناضلا من الطراز العالي ومحبوب من جميع الأطياف السياسية، وأظن أن صاحب الفعلة قد يكون من أصحاب الليل المخمورين أو من أصحاب الشوارع الذين يبيتون في الأزقة، ولا مجال هنا للتناحر بين الإديولوجيات الفارغة...
101 - ولد حميدو الأحد 31 ماي 2020 - 16:15
من هو المدنس او المدنسون فمن المفروض ان الشارع فيه كاميرات
102 - العابر الأحد 31 ماي 2020 - 16:15
من فعل هذا فهو اجهل و اغبى انسان على وجه الارض فقط لان الراحل رحمه الله لم يصدر عنه اي سلوك يوجب هذا الحقد.سلوك غريب و كانك تنكح امك يا غبي و يا جاهل.....
103 - mowatin الأحد 31 ماي 2020 - 16:16
احب من احب وكره من كره , الراحل رحمه الله استحق لقب رجل الدولة وتفانافي خدمة المصلحة العامة ولم تتطاول يده على المال العام . الرجل عاش شريفا محبا لوطنه وسيبقى و احدا من عظماء هاذا الوطن مهما فعل الحاقدون والمتطرفون .
104 - massin الأحد 31 ماي 2020 - 16:18
أتمنى أن يتم إيجاد الفاعل(ين) ويتم معاقبتهم على هذه الفعلة التي تسيئ لنا
105 - abousalma الأحد 31 ماي 2020 - 16:18
قبح الله سعيهم.اهل الحقد والبغضاء.سيبقى اليوسفي في عقول الغاربة ابد الدهر وسيذهب اهل الحقد والضلال الى مزبلة التاريخ
106 - Khalid الأحد 31 ماي 2020 - 16:19
قبحكم الله تعالى، و سيدي عبد الرحمن اليوسفي أكبر منكم بكثير.
107 - محمد سيبوبه الأحد 31 ماي 2020 - 16:20
يجب الضرب بيد من حديد على هذا الجاني او الجناة
عبد الرحمان اليوسفي مثال حي السياسي الشريف العفيف الدي يحب وطنه وقدم الغالي والنفيس من اجلها.
108 - منلي عبد الله الأحد 31 ماي 2020 - 16:22
من واجب الشرطة العلمية أن تقوم بمسؤوليتها ,, تحليل الحمض النووي ADN يمكن أن يساعد على تتبع أثر صاحب البراز ,, أختلف مع الرجل إيديولوجيا لكن أكن له الإحترام حيا ومتيا ,, وأشجب هذا السلوك الهمجي الذي ينم عن تخلف من يقف ورائه ,, هذا ليس من شيم المغاربة
109 - belahcen الأحد 31 ماي 2020 - 16:24
من يعرف المرحوم عبد الرحمان اليوسفي وعايشوه منهم من كافح لاستقلال المغرب والجزاءر ومنهم روساء حقوق الانسان في العالم العربي ومنهم من قام بالوقوف الي جابن الفلسطنيين. ومن هم كثير في المقاومة التي لم يبقي من جيله الا بن سعيد اليساري المعروف. كلهم شهداء علي ما قام به كن اجل وطنه بعزة النفس. وياتي اليوم بعد وفاته المكروهين والحاقدبن لهذا الوطن ان يقوموا بما قاموا به فمن حق كل مواطن بتقديم شكاية الي النيابة العامة لكي ياخذ البحث مجراه ويكون العقاب للمجرمين الذين قاموا بعذا الفعل الشنيع. ومن واجبنا ولكل اتحادي غيور ان يقوم بالترحم علي روح القاءد وسيد الاتحاديين الذين آمنوا وعملوا علي سيادة هذا الوطن بنكرانهم للذات ورفع التحدي في كل الاوقات والمبادء التي امنوا بها لعز هذا الوطن والامة العربية وحاربوا الاستعمار لاجل ما ننعم به اليوم. رحم الله الفقيد واسكنه الجنان.
110 - محارب كوفيد الانانية والبهرجة الأحد 31 ماي 2020 - 16:24
كلهم زادو فيه حتى هادو لي جابو الورد والشمع وحطوه على حجر تذكار فالشارع ماشي خصهم نيت لي يطليهم
هوما طلاو حجرة ونتوم طليتو الانترنيت العالم كله شاف هذ الخرا ههههه
اما سي عبد الرحمان ما ينفعو غير عمايلو ماشي الورد فالشارع والشمع ولا تضرو طلية بهكذا سلوك
وسختو لنا عقلنا بهذ الصور
111 - ح س الأحد 31 ماي 2020 - 16:29
لا شك ان الذين لطخوا النصب التذكاري للفقيد رحمة الله عليه ، فعلوا ذلك انتقاما لانه كان كافح من اجل استقلال الدول المغاربية وناضل من اجل ارساء الديموقراطية ودولة الحق والقانون ولانه جعل استقرار الوطن وتحصينه اكثر من تحصين الحزب الذي ينتمي اليه وهذه سمات رجال الدولة الكبار والتي اهلته بان ينال شرف ثقة المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني وثقة جلالة محمد السادس وشرف حب المغاربة الاحرار الشرفاء .وكيف لا والفقيد كان شامخ التفس عالي الهمة عفيفا فارسا مغوار لنصرة الحق زاهدا في الهرولة نحو السلطة والمال مما جعله يدخل قلب المغاربة ويسجل اسمه بحروف من ذهب في تاريخ المغرب الحديث .
عاى نقيض اولئك الذين يبكون دموع التماسيح جريا وراء متاع فان وسلطة عابرة فنالوا المال وخسروا حب المغاربة
112 - مصطفى الريش الأحد 31 ماي 2020 - 16:30
الكبير كبير والعظيم عظيم
والعفن عفن والتاريخ يسجل ويخلد العظماء
رحم الله اليوسفي واسكنه فسيح الجنان
والخزي والعار لكل فكر رجعي شوفيني
113 - هاجر الأحد 31 ماي 2020 - 16:35
لاحولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم الله اهدي ما خلق
114 - غيور الأحد 31 ماي 2020 - 16:37
هذا السلوك يدل بكل وضوح على العقلية المتعفنة والاقصائية لدى بعض الجبناء ، كما يدل على الجهل والتخلف الذي ما زال يعشش في عقول هؤلاء ، الذين لا يستحقون أن ينتموا الى الشعب المغربي الغيور
115 - مغربي الأحد 31 ماي 2020 - 16:37
ليعلم الفاعل ان تذكار الاستاذ عبد الرحمان رحمه الله في ذاكرتنا التي لن يستطيع الوصول اليها لانها توجد في دماغنا.
ان هذا الفعل يدل على مدى الغل والحسد والغيرة الموجودة في نفس الفاعل.كما يدل هذا الفعل على ان دماغ الفاعل مملوء بالمادة المستعملة في التدنيس...
116 - لماذااااااا الأحد 31 ماي 2020 - 16:38
موت اليوسفي هاته الايام اصبح اكبر من كورونا تضخيم الموضوع كأننا فقدنا انشتاين أو أحد الخلفاء الراشدين لا حول ولا قوة الا بالله ما هو إلا انسان عادي اصلا أي سياسي توفي لا يجب الإهتمام به ابدا لأنهم كلهم من نفس المنبع هدفهم واحد إلا وهو المصلحة الخاصة بدل مصلحة الشعب كفانا ضحكا من هذه العراقيل لماذا حينما نفقد عالما في الفيزياء أو مخترع كابن بركة وووووووو لم تقم الدنيا أم انكم تحبون العبودية ولحيس الكابة سركوم نيت الجهل تم الأمية
117 - رانية الأحد 31 ماي 2020 - 16:38
مهما فعلو فالسيد اليوسفي غالي في قلوبنا و سيبقى كدالك لأنه الرجل الدي أحب المغرب بدون أي مقابل كان مهتما للنساء في ولايتة أصبحت المرأة تحس بالحيات رحمك الله سيدي ...صاحب... التعليق 12 يجب عن يسأل ربما يكونو في علاقة بهد الفعل الإجرامي الدي لا يمت بالإسلام بصلة الله يخد فيكوم الحق الخونة الله ينزل اللعنة عليكوم
118 - ABDOU الأحد 31 ماي 2020 - 16:39
الجهات الامنية لديها كل الوسائل والامكانيت للكشف عن اصحاب هذا العمل الاجرامي .اذا خصها تدير خدامتا والسلام والعقوبة يجب ان تكون بتلطيخ افواههم يوميا خلال معينة بنفس المادة المستعملة في تشويه النصب التذكاري . وليعلموا انه كيفما كانت نواياهم ودوافعهم ان المرحوم خلال تدشين هذه المعلمة كان بصحبة اعلى سلطة في البلاد.
119 - maghribi 9oh الأحد 31 ماي 2020 - 17:18
يافاعلا اعلم أن فعلتك هي من وحي الشيطان ،، فان كان لك اعتراض في مضمون الكتابة ، فعبر بالكتابة أنت أيضا في الجانب ،، ولا تدنس ماكتب بجناستك فتكون قد ارتكبت اتما أولا مع الله - قبل البشر - لأنك دنست أسماء من أسماء الله الحسنى في ماكتب ،، وأنت تعلم أن أضعف الايمان اماطة الأدى عن الطريق ،، حيث أنك أنت من ءاذيت المارة بوضعك للجناسة مكان كان معلوما أن يحترم ( بضم الياء) لا لكونه تذكار فقط لرجل له تاريخ نظيف مع المغاربة ولكن لأ ن الفكرة هي فكرة ملك البلاد ،، ويجب أن تحترم ، أنصحك أن تصلح ما فسدته وأن تعتذر للشعب المغربي وملك المغرب ،، وأن ترجو الله لك المغفرة على تدنيسك لبعض أسماء الله الحسنى ضمن الكتابة ،،، أستنكر فعلتك هذه واللتي تبعث الاشمئزاز في النفس البشرية ،، وحسبي الله ونعم الوكيل ،
120 - مغربي الأحد 31 ماي 2020 - 17:19
هذا فعل خطير يجب أن يقتلع من التربة المغربية وهو لن يصدر الا من العقلية الظلامية التي تحارب الفكر التنويري والرجال الافذاذ الاحرار
121 - امين العلمي الأحد 31 ماي 2020 - 17:20
هدا شيء مؤسف هد الكائنات لي قامت بهد الفعل يجب ان تعاقب
122 - hmida الأحد 31 ماي 2020 - 17:24
ملي انتما حاقدين على السيد على افكارو لماذا لا تقومون بنفس الشئ ملي كان التمثال ديال اليوطي وسط الدار البيضاء لسنوات

ه\ا تحدير وعمل خطير لا يجب السكوت عنه مسكين
اليوسفي ظريف او شوف اشدارو فيه حداري ثم حداري
123 - إدريس الأحد 31 ماي 2020 - 17:25
بما انه يطلب منا التساهل مع السكير والتستر على العربيد والعفو على المجرم فانتظر الأسوء والأسوء والأسوء. ............
124 - مسلم حر الأحد 31 ماي 2020 - 17:26
انه فعل شنيع ينم بالدرجة الاولى على الحقد والجهل والغدر وعلى السلطات المختصة البحث عن الفاعل المجرم وتقديمه الى المحاكمة هو ومن يقف وراءه.
رحمك الله سيدي عبدالرحمن اليوسفي وستبقى دائما شامخا بمواقفك وخدمتك واخلاصك لوطنك .
125 - tammant الأحد 31 ماي 2020 - 17:32
اتمنى من السلطات المغربية متابعة الجناة لانه فعل لا اخلاقي رحم الله الفقيد واسكنه الله برحمته فسيح جنانه استحضر معكم اخواني قول الشاعر لا تاسفن على غدر الزمان لطالما رقصت على جثت الاسود كلاب ..............تبقى الاسود اسودا والكلاب كلاب
126 - احمد الأحد 31 ماي 2020 - 17:58
رغم ما فعل الحاقدون لا يمكنهم محو ما يكنه أحرار هذا الوطن لهذا الرجل من محبة واحترام .
وليخسإ الخاسؤون.تبا للجهل والكراهية.
127 - نبيل مجيد الأحد 31 ماي 2020 - 18:02
لنفرض ان صاحب الفعلة لا يشاطر السيد عبد الرحمان اليوسفي افكاره و مواقفه فل يعبر عن رايه بطريقة حضارية....لكن لا يعبر بالنجاسة الا النجس...
128 - lhouss LHE الأحد 31 ماي 2020 - 18:02
Monsieur EL YOUSSOUFI demeurera une légende dans l'histoire du Maroc: Celui qui a réconcilié les Marocains, un homme responsable et aimant son pays!!
Toutes mes condoléances aux Marocians, à sa petite et grande famille.......Ceux qui comettent des actes de destruction doivent etre traduits en justice et elle doit
!! etre intraitable
129 - مغربي حر الأحد 31 ماي 2020 - 18:04
و مع ذلك، سيظل الاستاذ عبد الرحمان اليوسفي رجل دولة و رجل اصلاح و تغيير و مناظلا ضد الاستعمار و الظلم. و سيظل كارهوه جماعة متخلفة لا ذكر لها في التاريخ
130 - مواطن الأحد 31 ماي 2020 - 18:05
لا تأسفنَّ على غـدرِ الزمانِ لطالما رقصت على جثثِ الأسـودِ كلاب.. لا تحسبن برقصها تعلوا على أسيادها.. فالأسودُ أسود والكلابُ كِلاب"، 
131 - [email protected] الأحد 31 ماي 2020 - 18:09
انه من فعل خفافيش الظلام. وعلى الدولة ان تتحمل مسؤوليتها، وتضرب بأقسى ما يمكن على أيدي خفافيش الظلام. والدولة قادرة على الوصول إلى هؤلاء الأوغاد. الممتلئة صدورهم حقدا، آكلوا لحوم الأحياء والأموات، الذين غاظهم مكانة الرجل في قلوب المغاربة الصادقين، الذين قالوا كلمة حق، في شخص المرحوم اليوسفي، الرجل الوفي لوطنه، الذي تفانى في خدمته، في صمت. وبدون بهرجة. واكبر توشيح الصادر من السيد ايت ايدر رفيق دربه. الذي شهد للمرحوم بنضاله. وتمسكه بالفكرة اذا ما علم صوابها. فهي شهادة صادقة لا تضارعها شهادات اعداء الله، والمنافقين والمتزلفين. الرجل نغص عليهم حياتهم. فهم خائفون على مصالحهم، وإن رحل إلى جوار ربه. الجبناء مرعوبون، هائمون ،تائهون ،وجلون ، خائفون ان يحرموا من المعلفة. لاسلمت أيديكم المتطاولة على تذكار الرجل، لأنه ليس فيكم من هو علي شاكلته،;;;;;;;;;;;;;;
132 - maghribi qohhh الأحد 31 ماي 2020 - 18:13
بعض التعليقات نشتم من خلالها الخومجة الدنيئة التي لا تحتره حتى الموتى ..أفكار مستوردة من المتطرفين ليطبقونها في بلاد آمن ديموقراطي .. أفكار الدواحش المتزمتة .. مهما فعلوا فالمرحوم أسمى منهم وممن دفعوهم .. ولا يستعمل النجاسة الا الأنجاس .. فالراقي يستعمل أساليب حضارية والنجس يستعمل ما في دماغه من نجاسة ...انشري يا هسبريس جزاك الله خيرا ..
133 - عبدالاله الأحد 31 ماي 2020 - 18:26
إلى الجهلاء الذين درسوا الموقع التدكاري المناضل الكبير عبد الرحمان اليوسفي رحمه الله واسكنه فسيح جناته أنهم لايستحقون العيش بيننا أبهى الجهل والكراهية آلله ايشتت شملكم يا أبناء الحقد والكراهية
134 - مواطن غاضب الأحد 31 ماي 2020 - 18:28
يجب معاقبة هؤلاء الحاقدين و الهماجين اشد العقاب لكي يكون عبرة لمن تطاول وتجرأ على هذا العمل الشنيئ لا حول ولا قوة الا بالله حسبي الله ونعم الوكيل
135 - مراكش الأحد 31 ماي 2020 - 18:30
طنجة عامرة بحاملي الفكر الداعشي المتطرف ، المرجو من الخيام التركيز على الشمال لأنه قنبلة موقوتة .....
136 - مواطن الأحد 31 ماي 2020 - 18:54
المطلوب الكشف عن الأيادي التي تقف وراء هذا الفعل القذر
137 - الحرية الشخصية في المغرب الأحد 31 ماي 2020 - 18:55
هدا ما وصلت اليه الحرية الشخصية في المغرب ،فمن يسب الدين الاسلامي يقال انها حرية شخصية ومن يدنس تدكارا فيمكن كدالك اعتباره حرية شخصية فلا فرق بينهما.
138 - البوهالي الأحد 31 ماي 2020 - 18:55
الذين دنسوا نصب سي عبد الرحمان بطنجة هم انفسهم الذين خربوا قبر ادريس بنزكري بمسقط راسه وايضا قبر الزعيم عبد الرحيم بوعبيد بمقبرة الشهداء بالرباط . ظنا منهم انهم انتصروا . العكس هو الذي وقع الجميع يندد بالاخوانيين المتطرفين الذي لا يحبون الورد ولا الزهور فوق المقابر او على نصب زعيم ولا كلمات رثاء ولا كلمات حب وثناء للراحل . جهلة واميين ومتطرفين يعشقون فقط الدماء والقتل والنكيل وتكفير المخالفين لهم في خزعبلاتهم وفتاويهم . وجواب الطنجويين منذ لحظات هو انهم حملوا ورود واتجهوا نحو نصب الراحل اليوسفي لوضع زهور ووضع كلمات محبة ورثاء فوق النصب ضدا على من دنسوا نصبه هذا الصباح
139 - الهادي الأحد 31 ماي 2020 - 18:58
طنجة في هذه الجائحة كل مرة تفاجئني من مظاهرة ضد كورنا الى نصب شارع عبد الرحمان اليوسفي مرورا بالدقة في العيد
140 - مغربي الأحد 31 ماي 2020 - 19:01
يجب الضرب بيد من حديد لكل من سولت له نفسه مع العلم انني ضد كل نصب هذه التدكار او التمثال وما الفائدة من نصب تذكاري او ضريح او اي شيئ يؤدي الى الشرك السيد مات الله يرحمو وكل واحد يرجع لخدمتو
141 - Ba hassoune الأحد 31 ماي 2020 - 19:05
اول منافع كورونا... جنازة مهيبة المناضل الشريف الأستاذ عبدالرحمان اليوسفي .جنازة لم تدني بحضور مرتزقة السياسة الانتهازيين والمنافقين . فكانت جنازة طاهرة للمناضل البطل إلى متواه الاخير شكرا كورونا.
رحم الله الأستاذ عبدالرحمان اليوسفي رجل دولة بحق. كفاءة مبادئ وأخلاق انسان اخلص لبلده الثقة ملكه.
يحمل هذا الرجل من مشاعر الإنسانية ما تفوق الرجال والجبال
رجل أعطى لهذا الوطن كل شيء. ولم يأخد شيء. وبلا شك ساهم في الإستقرار الدي نعيشه الآن..
شكرا مرة أخرى ل كورونا. لم يمشي وراء جنازته المنافقين وكانت طاهرة إلى متواه الاخير.. رحم الله آخر وردة في حزب الوردة.. رحمك الله الأستاذ عبدالرحمان اليوسفي.. أنتم السابقون ونحن الاحقون....
142 - فيصل الأحد 31 ماي 2020 - 19:10
رغم اختلافنا مع النهج الاشتراكي، لكن الفقيد لم يعرف عنه الاغتناء غير المشروع، و مد يده للمال العام. الخزي و العار للمجرمين المخربين.
143 - احمد الأحد 31 ماي 2020 - 19:19
عار على هؤلاء يجب احترام موتانا
144 - Karim الأحد 31 ماي 2020 - 19:25
اتمنى ان تتمكن الشرطة من محاصرة الجاني، وهذا في متناولها، وان تحكم عليه او عليهم المحكمة بتنظيف كل دنس مس مدينة طنجة خلال 10 سنوات الماضية.
هكذا يكون الردع يا سادة.
145 - والنقاب السحر على الساحر الأحد 31 ماي 2020 - 19:26
وانقلب السحر على الساحر...دنس الخبثاء الساقطون حجرة...وظل شذا الفقيد زاخرا بحب المغاربة لمن قلده المرحوم جلالة الملك مسؤولية تسيير المغرب في احلك مراحله...الفقيد المناضل لم تجذبه في حياته شهرة ولا منصب ولا طمع في أموال ..عاش قنوعا مخلصا لوطنه ومبادئه ومات في صمت بعيدا عن حضور بعض المنافقين ومن كرهوه لمكانته الخاصة في الخارج والداخل ملكا وشعبا.لمن قام بهذا الفعل الدنيء اقول...لا يستعمل النجاسة كتعبير عن الحقد والكراهية الا من عاش في النجاسة فاتسخت روحه وسمعته وكره نفسه ..السي عبد الرحمان سيبقى وشما في القلب والذاكرة المغربية ...رجل سياسة محنك قل مثيله...وانسان دمث الروح طيب القلب ...رحمة الله عليه... فموتوا بغيضكم
146 - عادل الأحد 31 ماي 2020 - 19:26
هناك محلات مقابلة للتدكار تتوفر على كاميرات المراقبه كما هو مبين في الصورة يجب الكشف عن الفاعل وكفى من تلفيق التهم لجهة او شخص
147 - المغرب العريق الأحد 31 ماي 2020 - 19:28
واضح جدا ان صاحب او اصحاب هه الفعلة ينتمون الى احدى التنظيمات الاسلامية سواءا العدل و الاحسان او لخوانجية ديال البيجيدي او الدواعش . و مدينة طنجة و الشمال عموما هو معقل هؤلاء المتخافين الانذال البدويين و هته تصرفاتهم . و الدولة ساكتة عليهم . منطقة شمال المغرب مفتوحة لكل الفتن و تخلويض و سوف تندم الدولة المغربية على ذلك في يوم من الايام . ها اباطرة المخدرات ها الدواعش ها الانفصاليين ريافة.... بزاف ما بقاتش دولة هادي ولات زريبة
148 - حاثم الطئي الأحد 31 ماي 2020 - 19:29
رغم اختلافنا مع النهج الاشتراكي هؤلاء مرضى نفسيين وحاملي فكر قذر ومتطرف حسبي الله ونعم الوكيل رحم الله الأستاذ عبدالرحمان اليوسفي .
149 - [email protected] الأحد 31 ماي 2020 - 19:29
مهما فعلتم يا جبناء فلم ولن يجدي نفعا، فالرجل بصم بتضحياته الفذة تاريخ بلاده و سيبقى خالدا في الذاكرة الجماعية لاحرار هذا الوطن.
150 - TRAS الأحد 31 ماي 2020 - 19:30
يبدو ان عملية تلميع للجانب المخدوش لهاذ الشخص من طرف الاعلام لايقبل التلميع ولا التبييض
151 - أيمن الأحد 31 ماي 2020 - 19:34
عقلية البراز هي من قامت بتلويث نصب المرحوم عبد الرحمان اليوسفي، السي عبد الرحمان اليوسفي نكن له احترام خاص فهو لا يشبه بكيرانكم و لا يشبه سعدكم و لا..... ولا..... هو رجل متواضع اشتراكي مسلم مسالم و لم تسجل ضده أية شبهة فساد أو إثراء غير مشروع بل رفض تقاعد مريح منح له بعد نهاية ترأسه للحكومة.
كمواطن مغربي لا منتمي سياسيا و انتمائي الوحيد هو لهذا الوطن الذي يجمعنا جميعا و يحتضننا رغم اختلافاتنا و اختلافنا أطالب السلطات تقديم صاحب هذا الفعل الشنيع إلى العادلة
152 - مصطفى الأحد 31 ماي 2020 - 19:38
عندما يتنمر الغباء يخجل الذكاء و يستحيي
153 - قديم وغشيم الأحد 31 ماي 2020 - 19:44
هذا نوع من البشر مازال يعيش بيننا لا يعجبه كل ماهو جميل يحب العيش في القدارة يذكرني في بعض المراحض بالمرافق العامة بما فيها بعض المساجد حين تجد أثر البراز في السقف وأثر الاصابع مصورة على الحائط وتتسائل من فعلها وكيف فعل ذلك وهل يمكن تسمية الفاعل بالإنسان بل حتى الحيوان أنقى منه، نتمنى أن يكون فاعلها أحمق أو متشرد وليس له هدف من فعله كما ليس له هدف في حياته
154 - رشيد الأحد 31 ماي 2020 - 20:11
م و لافعالهم و اف من هذه الازمنة الرديئة حيث افسحت مساحات كبيرة للتافهين و هوام الارض ليملؤوا الفضاء ضجيجا و يلطخوا كل ما هو جميل في هذا الوطن بحقاراتهم ليي لي الا قول الحكيم :اذا جاورتك الايام بساقط و قدرك مرفوع فعنه ارتحل .
155 - حسن الأحد 31 ماي 2020 - 20:12
المنطقة مزودة بكاميرات المراقبة
على الجهات المسؤولة فتح تحقيق عاجل في الموضوع
156 - #كلنا اليوسفي..لالقوى الردة الأحد 31 ماي 2020 - 20:17
هذا الفعل الشنيع بقدر ما هو فعل جرمي لا يغتفر و تدنيس لنصب تذكاري يخلد لسيرة رجل مناضل وطني غيور من رجالات الدولة و الحركة الوطنية المغربية و المقاومة من أجل الإستقلال و بناء الدولة المغربية الحديثة و المعاصرة و تصالح مع تاريخ المغرب السياسي الحافل بالعطاء في سبيل حرية البلاد ونيل استقلالها الوطني التام، بقدر ما يؤكد على وجود قوى النكوص و الردة و الرجعية و القرسطوية و الانغلاق و الظلام و الاستبداد معادية للتغيير الديمقراطي السلس الشامل و الجذري في البلاد من أجل بناء الدولة الوطنية الديمقراطية المؤسسة على قيم الديمقراطية وحقوق الإنسان و التعددية و حرية التعبير و الرأي و الحق في الاختلاف التي لازالت تستدعي نضالا وحدويا مريرا و صمودا قويا لمجابهتها ...
157 - عبد اللطيف الأحد 31 ماي 2020 - 20:22
من خرجوا في عز الطوارئ يهتفون بشعارات دينية قد يكونون وراء هذا هم يعتقدون أنه إشتراكي ملحد و و و و حقا غبياء ديننا لا يحث أبدا على هذا
158 - صديق الأحد 31 ماي 2020 - 20:38
المسألة ليس اختلاف الفكر لان من يقومون بمثل هذه الأفعال ليس لهم فكر . بل يحملون تطرفا وحقدا على كل ما هو إيجابي.
159 - Morocco81 الأحد 31 ماي 2020 - 21:25
إنه الحقد الريفي الامازيغي ، نتلقى الآلاف من السب والشتم من الأمازيغ على الفيسبوك لاننا نختلف معهم
160 - مقرف الأحد 31 ماي 2020 - 21:30
قرات السطر الاول فاصبت بالغثيان
لا شك ان الفاعل كان تحت تاثير المخدر فلا يمكن لاي انسان كيفما كان توجهه ان يقوم بذلك الفعل الشنيع
161 - الشرقاوي الأحد 31 ماي 2020 - 21:32
من فعل هذه الفعلة لا اضنه مواطنا مغربيا والا سيكون مجنونا غير عاديا، لان المغاربة كلهم يحبون هذى الرجل الذي احب وطنه وتفانى من أجله.. رحم الله الفقيد.
162 - زينب الأحد 31 ماي 2020 - 21:35
قمة العبث وقلة الأدب والاحترام ،
163 - مؤمن Moumine الأحد 31 ماي 2020 - 21:35
استياء عارم من تدنيس نصب تذكاري لعبد الرحمان اليوسفي في طنجة
قل الله تبارك وتعالى: "ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين". (صدق الله العظيم)
164 - محمد أحمد المختار الأحد 31 ماي 2020 - 21:43
المرحوم عبد الرحمان اليوسفي هو شخصية مغربية وطنية من طراز الرجال الأفذاذ ومن الرعيل الاول من النخبة الذين صبروا وصابرو وجاهدوا من أجل استقلال الوطن وكان لهم شرف هذا الجهاد إلى جانب السلطان المجاهد سيدنا محمد الخامس طيب الله ثراه؛وهذا الرجل الذي يعرفه الآباء مناضلا سياسيا اكتوى بنار السياسةكما ذاق مرارة السجون والمنافي؛ لكن الجيل الحالي من الشباب والأبناء عرفوه بعد أن من الله عليه وكان له شرف تقلد منصب الوزير الأول في حكومة التناوب لخدمة بلده وينهي مسار حياته كما بدأها مناضلا شريفا(انه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين ) وبهذا يكون حادث تدنيس النصب الذي يخلد ذكراه من باب العبث وهو حادث عرضي لا يؤثر في تاريخ الرجل بل يعتبر بمثابة سلوك شاذ أصبحنا نراه ونسمع عنه في مجتمعنا ولم يكن منتشرا عند أسلافنا كعقوق الوالدين وضربهما بل وقتلهما وغير ذلك من السلوكات المشينة الدخيلة على مجتمعنا.
165 - عبداللطيف بلحميدي الأحد 31 ماي 2020 - 21:54
سيبقى اسمه خالدا منقوشا في ذاكرتنا مهما حاولوا تلطيخه بحقدهم ومرضهم وعقدهم
166 - mekkaoui moulay lhoussaine الأحد 31 ماي 2020 - 22:30
هذا عمل جبان ، الحقد والتنطع ، تغمده الله برحمته الواسعة واسكنه فسيح جناته ، عاش شامخا ومات عفيفا نظيف اليد ، تحمل الكثير من الصدمات في صمت وبعد النظر ، رحل رجل بما تحمله الكلمة من معنى ، اللهم اغفر له وارحمه ، تعازينا الحارة إلى عائلته الصغيرة والكبيرة
167 - BOUJTAT الأحد 31 ماي 2020 - 22:33
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم . لم يحصدوا هؤلاء الأشرار إلا السيئات ولم يقدموا لأنفسهم إلا القذرات وكثرة العقد والجهل «نَطْلَبْ الله إيطَيَّرْلْهُمْ الْعِنينْ» قبل أن يتم القبض عليهم وتحكم عليهم المحكمة بأقصى العقوبات لأن ماقاموا به يمس كرامة المرحوم والمغاربة كلهم . أما الفقيد رحمه الله لقد قدم الكثير للوطن الحبيب وللمغاربة قبل أن ترحل روحه إلى المولى عز وجل راضية مرضية. رحمك الله يا رجل خير وكرم وإنسانية...
168 - abdo الأحد 31 ماي 2020 - 23:39
عيب وعار من فعل هدا لا اضن ان أبناء مدينة طنجة يشوهن تدكار .عبد الرحمن اليوسفي رحمه الله
169 - سمير الاثنين 01 يونيو 2020 - 00:02
قمة الجهل و الجبن. لكن الراحل عبدالرحمان اليوسفي اثبت أنه شخصية وازنة و تستحق كل الإحترام والتقدير في حياته و بعد مماته. و سيظل في قلوبنا رمزا للمقاومة و الدفاع عن حقوق الإنسان والحريات. و من قام بهذا العمل المشين إلى مزبلة التاريخ.
170 - غريب الاثنين 01 يونيو 2020 - 00:14
عمل مناف للأخلاق وللمروءة ولا يمث بصلة للإنسانية ناهيك عن تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف الذي يحثنا على ان نذكر امواتنا بالخير
171 - rachid الاثنين 01 يونيو 2020 - 00:35
انا في نظري والله واعلم غير شي براهش كانو سكرانين هما لي دارو هادشي
172 - العجب العجاب الاثنين 01 يونيو 2020 - 01:07
اين هي كمرات المراقبة في الشوارع لمدا لم يقبض عليهم .واجبارهم عل تنضيف مراخيض طنجة والنواحي
173 - مغترب الاثنين 01 يونيو 2020 - 01:22
نطالب بفتح تحقيق في القضية.ولابد من العقوبة. ليس لأنه يحمل اسم ع الرحمن اليوسفي فقط وإنما لمجرد هذه العقلية المتسخة التي شوهت جزء ممتلكات الدولة.
174 - الكاشف الاثنين 01 يونيو 2020 - 01:51
الحقد والكراهية أدى بمن فعل ذلك الفعل الشنيع إلى الزيادة في تمجيد الرجل الذي يعد فعلا واحدا من أعظم رجالات المغرب المعاصر و أدى أيضا إلى التنديد الشديد بمن فعل هذه الفعلة المشينة وقد أظهروا أنفسهم بأن الذي لم يستطيعوا فعله له في حياته فعلوه له في مماته... رحم الله فقيد الوطن وإنا لله وإنا إليه راجعون
175 - Rado الاثنين 01 يونيو 2020 - 01:55
آخر زعماء أحزاب محترمين هو الفقيد ذ. عبد الرحمان اليوسفي عاش عفيفا ومات شريفا كانت تعويضاته عندما كان وزيرا أولا تذهب لصندوق تأهيل العالم القروي. أن تعيش في شقة وتموت بها لابد وأن تكون عبد الرحمان اليوسفي. ما أحوجنا اليوم لمثل هذه الطينة من الزعماء الشرفاء سواء اتفقنا معه ام اختلفنا الا انه رجل اجمع المغاربة جلهم على شرفه واستقامته التي لا توجد عند كثير من الزعماء.
وكما قال الشاعر: قد مات قوم وما ماتت فضائلهم وعاش قوم وهم في الناس أموات. من فعل هذا الأمر فهو لا يعرف تاريخ المغرب وتاريخ الفقيد. أسأل الله أن يتغمدك برحمته الواسعة
.
176 - نادي زهور الاثنين 01 يونيو 2020 - 05:25
ان عبد الرحمان اليوسفي لم يخدم سوى مصالح نفسه ومصالح أصدقائه من رجال التعليم الذين سمن لهم اجورهم على حساب الطبقة العاملة والكادحة
177 - كريم الاثنين 01 يونيو 2020 - 07:43
أعجب لهؤلاء الناس الذين لم يغضبو لتلطيخ إسم الله ..الرحمان .. وغضبو لغيره ..عبد الرحمان .. يجب معاقبة الفاعل على المس باسم الجلالة أولا
178 - مغربي حر الاثنين 01 يونيو 2020 - 08:18
هذا الإنسان الشهم العملاق في منجزاته من أجل. مصالح.الوطن والمواطنين .و المتواضع بأخلاقه وصفاته المرحوم عبد الرحمان اليوسفي رحمه الله.لقد.قل نظيره سواء في الداخل أو الخارج وربما لن يجود الوطن بإنسان مثله.رحمه الله تعالى واسكنه فسيح جناته.
وأما من فعلوا تلك الفعلة الحقيرة والخسيسة في حق التذكار لشخصه.فلا نجد من الأوصاف الخبيثة ما نصفهم به لأن النجاسة أقل شيء يمكن أن ننعث به هؤلاء الأشرار الخونة الذين لامكان لهم بين المغاربة الحقيقيين الأبرار.
179 - Gilmourian الاثنين 01 يونيو 2020 - 08:58
فعل همجي مقزز ناتج عن خلفية اديولوجية معينة لن يسجلها التاريخ . اتمنى أن يقرأ صاحبه هذه التعليقات ويعذبه ضميره طيلة حياته. رحم الله الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي وبقية الرجال الصالحين المغاربة
180 - جس النبض الاثنين 01 يونيو 2020 - 09:06
حاربوا الفقر و الجهل و استمروا في التجنيد الإجباري ليس لراغبين بمحض ارادته لكن الذين يهربون من هذا اصلحوا التعليم و الصحة و لن تروا مثل هذه الأفعال.
181 - متقاعد الاثنين 01 يونيو 2020 - 10:11
لماذا بالذات التبول على النصب التذكاري للأستاذ عبد الرحمان اليوسفي المناظل الفد الذي لا يكرره الزمان. نصب تذكاري بحضور أمير المؤمنين والمناظل اليوسفى. على الأقل يجب توقير واحترام جلالة الملك الذي سهر على تدشينه.هؤلاء اوباش وليسوا أناس متعقلين!!! هناك عدة أسماء في عدة مدن مغربية ترجع إلى مقاومين منذ الستينات ولم يمسسها أحد!! لماذا بالدات المناظل اليوسفي الدي ترك بصمات عظيمة للأجيال القادمة!!! يجب على العدالة ان تاخد مجراها ولا تسامح مع المجني اوالجناة حتى يكونوا عبرة لمن يحاول الحقد والكراهية على تذكار مناظل فد!!!
182 - ana الاثنين 01 يونيو 2020 - 11:56
رحمه الله و غفر له، لكن لماذا النصب التذكاري و الشموع و الورود هذه تقاليد الكفار. إتقوا الله.
183 - Sohib الاثنين 01 يونيو 2020 - 12:02
افعال صبيانية من طرف اغبياء، لن تستطيع تغيير من مقدار حب وتقدير الشعب المغربي للراحل والسياسي الفد والمحب و المخلص لوطنه، المرحوم عبد الرحمان اليوسفي.
184 - الراشدي الاثنين 01 يونيو 2020 - 13:32
عمل شنيع يمس المغاربة كلهم اكيد من وراءه إحدى القوى المتطرفة الظلامية
185 - Brahim الاثنين 01 يونيو 2020 - 14:01
هي تصرفات واضحة لشداد الافاق السابحون في المذهبية اللقيطة ...
186 - 010101.... الاثنين 01 يونيو 2020 - 17:25
الذي يحزن لفرح الناس او يفرح لحزنهم مريض والذي يلتمس الاعذار للمعتدي لا يقل عدوانا عنه واذا رايت من يصفي حساباته في مناسبة عرس او مأتم مريض حتى وإن جاءكم بلباس ابيض او ربطة العنق .ولا فرق بين الباحث الذي وصف من استحسنوا سيرة السي عبد الرحمان بصناع الأساطير ومن يكفر الذي يضع وردا على تذكار تعبيرا عن حزن وتقدير
ردود؛ تخليد تضحيات المدافعين عن حوزة الوطن منقوش بمداد من فخر في فلوب المغاربة واسماء شوارع مثل بئر انزران وامكالا .. (الى 34)
اما (31 و181) الثناء ليس تقديسا ولا تنصبوا انفسكم اوصياء على عقيدة المغاربة لانها راسخة قبلكم وبعدكم .اما (176)فالحقد يعمي الابصار . واما (116و110)فالمبالغة من عندكما وهيهات ان يتساوى من يعبر عن محبة ومن يعبر عن ضغينة !
187 - Cherkaoui الاثنين 01 يونيو 2020 - 17:55
التاريخ هو الحكم الوحيد الذي يؤخد به وما غيره فهو زبذ يذهب جفاءا اما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض.
وهذا ما قاله لي سي عبد الرحمان اليوسفي رحمه الله عندما التقيته بمطار محمد الخامس وكان في انتظار أحد أقاربه.
188 - مواطن من طنجة الاثنين 01 يونيو 2020 - 20:05
لا حول والا قوة الا بالله العلي العظيم
189 - محمد الحسناوي الاثنين 01 يونيو 2020 - 20:36
لا اظن ان من فعل ذلك لديه حسابات مع اليوسفي او مع حزبه.ربما قد يكون انسان مختل عقلانيا لا يعرف حتى من هو عبد الرحمان اليوسفي رحمه الله.
190 - حسن الثلاثاء 02 يونيو 2020 - 17:59
هناك اناس وثوقيون مطلقون يعتقدون أنهم يحملون الحقيقة والصواب وماعداهم يعتبر عدوا وليس خصما او مخطئا.انهم اقصائيون عمي بالحقد والاطلاقية.
المجموع: 190 | عرض: 1 - 190

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.