24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3806:2313:3817:1820:4422:15
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | أزولاي: الصويرة تتوفر على "خارطة طريق" خاصة

أزولاي: الصويرة تتوفر على "خارطة طريق" خاصة

أزولاي: الصويرة تتوفر على "خارطة طريق" خاصة

قال أندري أزولاي، مستشار الملك والرئيس المؤسس لجمعية الصويرة موكادور، السبت، إن مدينة "الصويرة أضحت حاليا تتوفر على خارطة طريق شاملة وعقلانية وواقعية، بدءا من موسم الاصطياف في يوليوز، وانتهاء عند موسم الدخول مطلع شتنبر، والتي تفتح الأبواب أمام جميع الآمال بخصوص الأيام الموالية".

جاء ذلك ضمن اللقاء الثالث من سلك الندوات التفاعلية التي تجمع، منذ نهاية أبريل الماضي، مرة في الأسبوع، ممثلي المجتمع المدني الصويري والفاعلين السياحيين وفاعلي المشهد الثقافي والفني.

وشدد أزولاي على "استثنائية التطابق والتماسك والتلاحم التي ميزت هذا التفكير المشترك، الإرادي والبراغماتي، بشكل مكن، في وقت قياسي، من تحسين ووضع تصور لمحتويات وسيناريوهات جدوى استراتيجية متعددة التخصصات، يمكن تنزيلها ابتداء من شهر يوليوز المقبل"، مشيدا بالإنصات والمساهمات القيمة لمسؤولين رفيعي المستوى بإقليم الصويرة، الذين واكبوا هذه الخطوة منذ بداياتها.

كما أكد المتحدث أن تطابق وتكامل التعبئة من لدن الجميع، "كانت ولا تزال فرصة مفصلية لإنجاح هذه المقاربة المفتوحة والمبدعة والتشاركية التي اختارت الصويرة التركيز عليها"، مذكرا أن جمعية الصويرة موكادور، المنظمة لهذه الخطوة بشراكة مع المجلس الإقليمي للسياحة، أبرزت، منذ البداية، أن هذا الموعد الصويري "يندرج في الإطار التنظيمي المقرر من طرف الحكومة، ولهذا السبب طورنا بالنسبة إلى كل مشروع ثلاثة سيناريوهات خاصة بإمكانية التنفيذ، الأدنى والمتوسط والأمثل".

وأضاف أزولاي: "بعيدا عن التردد أو المزاجية، لقد حافظنا، منذ أزيد من 30 سنة، على تراثنا وجددنا الوصال بتاريخنا، من خلال استلهام القيم الإنسانية التي غذت وحددت، منذ قرون، الهوية الصويرية بشكل واسع"، قبل أن يختم أن "هذا الإرث، الممزوج بجمالية الموقع وطبيعته ومحيطه ومجاله وطبخه والغنى الاستثنائي لتعددياته الدينية والثقافية والفنية، يوفر كافة الفرص لإعادة إقلاع حاضرة الرياح غدا".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - من المعجبين بالصويرة الاثنين 01 يونيو 2020 - 00:27
كلام جميل من هذا الشخص لأنه إبن الصويرة. الملاحظة هل قال هذا بالدارجة. لكي يكون الوضوح للجميع.
2 - زرهوني الاثنين 01 يونيو 2020 - 00:42
نرجو تبسيط الخطاب ووضوحه حتى نفهم المراد وشكرا.
(خارطة طريق شاملة وعقلانية وواقعية) مدينة الصويرة امتلكت هذه الخارطة والحكومة ما زالت تخبط خبط عشواء في الظُّلَم.
3 - Yahia الاثنين 01 يونيو 2020 - 00:49
Assalamo-àlaykom. . . .
Jusqu à à ce que tu vas t éxprimer en Arabe , Aprés en va discuter .
Mais ne pas faire tromper les Marocains Naiifs pour préparer le terrain à la Normailsation des Relations Avec Les Ennemis Israéliens qui tuent Nos fréres Paléstiniens Jour aprés jour

Choukran
4 - عباس فريد الاثنين 01 يونيو 2020 - 00:54
الصويرة والرحامنة لهما من يتكلم عنهما لذلك يلاحظ الاهتمام الكبير بهاتين المنطقتين مهراجانات اصلاحات مشاريع معاهد مدارس !!
اما مناطق المغرب المنسي فليس لها لا طريق ولا خطة ولا تذكر حتى في النشرات الجوية
5 - الحسين الاثنين 01 يونيو 2020 - 00:57
اول مرة أقرأ مقالا لم افهم منه شيئا نطلب من أحد الإخوة أن يوضحون لنا ماذا يريد السيد ازولي أن يوصله الينا. شكرا
6 - عفاف الاثنين 01 يونيو 2020 - 00:57
لم أفهم المقصود من المقال خارطة طريق ؟؟؟ ربما لم أفهم وربما هناك من يتحدث ولا يقول شيئا.
7 - محمد بنحده الاثنين 01 يونيو 2020 - 01:12
نريد خارطة طريق لكل مدننا المغربية أسوة بالصويرة التي اضحت جميلة بفضل اهتمام السيد ازولاي المشكور وحبه الصادق للصويره ولوطنه المغرب رجل يحبنا ونحبه لصدقه ورومانسيته وعواطفه النبيلة عندما تتوفر خارطة طريق لكل مدننا يتحقق الاقلاع المنشوذ والتنمية الشاملة
8 - جاد جاد الاثنين 01 يونيو 2020 - 01:22
اندري ازولا خدم الصويرة من كل نواحي النظافة الحفاظ ع الثراث المغربي اليهودي
9 - rabie الاثنين 01 يونيو 2020 - 01:36
زرت هذه السنة مدينة الصويرة تصدمت لا مشاريع لا مقاهي الناس فقراء بزاف هي مدينة جميلة لكن مقصرين فيها نتمنا تخدمها بحال طنجة و سلا و الرباط ...
10 - عبداللطيف المغربي الاثنين 01 يونيو 2020 - 01:52
الى 3.يحيا.ازولاي مغربي قح.يدين بالديانة اليهودية وهو حر.كبعض المسبحيين المغاربة.انت ابتعدت عن الموضوع.الموضوع لا يتحذث عما ذهبت اليه.انتبه جيدا مرة اخرى.ولاتخرج عن الموضوع.نعم السيد ازولاي المحترم معه حق للصويرة تتوفر على خارطة طريق خاصة.نظرا للانجازات التي تعرفها حاليا.والتي ستعرفها مستقبلا....
11 - كمال البيضاوي الاثنين 01 يونيو 2020 - 02:16
جاب لي الله بحال مدينة الصويرة أصبحت دولة مستقلة عن المغرب. بحكامها الذين يقررون و يضعون خارطة الطريق و تصورات لما بعد فترة الحجر الصحي بعيدا عن ما يمكن أن تقرره الحكومة و السلطات في هذا الصدد. أتمنى أن أكون قد أخطأت الفهم!!!
12 - إلى 1 الاثنين 01 يونيو 2020 - 03:10
* إلى 1
* إنه مغربي يهودي ، بالطبع سيكون يتكلم الدارجة ، بحكم إحتكاكه بأقرانه
و أصحابه غير اليهود ؛ و لا علاقة بين الدين و اللغة ، كما أن بعض اليهود
المغاربة درسوا و يدرسون في المدارس العمومية ، كما نلاحط أن
الفلسطينيين العرب يتكلمون العبرية . و تجد لهم أصهارو أصحاب مسلمون .
13 - Abdo الاثنين 01 يونيو 2020 - 05:58
ليس هناك مشاريع في مدينة الصويرة هناك فقط مهرجانات الشطيح والرديح طول السنة تصرف عليها أموال كبيرة من المال العام ولا تعود على المدينة باي شرىء يدكر بحيث ساكنة الصويرة تعيش التهميش والحركة ومن افقر المدن على الصعيد الوطني وكل من لا يثق يذهب إلى الصويرة ويزور الاحياء الشعبية كالملاح ودرب اهل أكادير وحي الرحالة وحي مسكينة والحي الصناعي وتجزاة البحارة والأحياء الأخرى ودوار الديابات والغزوة والله سيتفاجأ.اما الدين يطبلون للسياحة انما يريدون ترويج فنادقهم المساهمين فيها اما الحقيقة المرة يخفونها. حسبنا الله ونعم الوكيل .
14 - سمير الاثنين 01 يونيو 2020 - 10:10
يجب ان يعلم البعض ان اللغه هي في حد ذاتها هويه وانتماء الى الوطن الذي تقول انك تنتمي اليه.
على سبيل المثال تخيل ولو للحضه واحده ان يقول لك شخص انه فرنسي وعندما تبدأ معه الحديث بلغته يقول لك معذره انا لا اجيد الفرنسيه.
وهنا المسأله لا تتعلق بالسيد ازولاي فقط.بل عند العديد من المغاربه ولاسباب غير مفهومه يعانون بعقده النقص امام الاخر. تراهم يتحدثون في ما بينهم بلغه ليست لغتهم كأنه شيئ طبيعي.ح هذا لاحظته في أوساط الجاليه المغربيه المقيمه في الخارج . أطفالا ونساء ورجالا.
شخصيا يحدث لي امتعاض شديد وحزن عميق.
15 - صويري غيور الاثنين 01 يونيو 2020 - 10:50
السلام عليكم ورحمه الله
فعلا نتمنا ان تكون هناك خريطة طريق لمدينة الصويرة لانها تعاني التهميش والفقر وسياسة المهرجانات الفارغة التي لاتنفع الا منظميها ، نريد مشاريع مدرة للدخل والتي تسمح للصويرييات والصويريين بالعيش الكريم وهكذا لن تعاني المدينة من هجرة شبابها الى المدن الجارة ، اندري ازولاي المستشار الملكي يقوم بدور فعال في إعطاء الصورة القيمة لمدينة الصويرة لكن مجهوداته تظل جد محدودة الأمر يحتاج فاعلين اقتصاديين وتجاريين وسياحيين للنهوض بالقطاعات كلها في هذه المدينة التي شكلت رمزا وطنيا في تاريخه الاقتصادي .
16 - Abderrahim elghalemi م الاثنين 01 يونيو 2020 - 14:11
رجل دولة بجميع المواصفات مثقف خلوق و متواضع لا يمكن قط التشكيك في وطنيته و غيرته على مدينته خاصة وعلى مغربيه المتجدرة يرجع له الفضل في العديد من المواقف الإنسانية والعملية فهو من يرجع له الفضل في جمع شتات اليهود المغاربة وادبناءهم وحتهم على زيارة وطنهم و أسس للوبيا يهوديا عالميا للدفاع عن قضايا الوطن في المحافل الدولية و تجده في الصف الأول للدفاع عن الشعب الفلسطيني هو مدرسك ويجب على السياسيين المغاربة أخذه كقدوة
17 - إبن الزاوية القادرية الاثنين 01 يونيو 2020 - 20:57
لكل مهامه ومسوؤولياته . مدينة الصويرة كباقي مدن المملكة المغربية بها سلطات محلية رسمية وسلطات منتخبة من طرف المواطنين ونقابات ، من مسؤولياتهم وضع الخرائط والتصورات الاقتصادية والسياحية أما الجمعيات فمهامها محصورة في التنشيط الثقافي من طرب الشيخات وأحواش ومواسيم الزوايا والطرب الگناوي والاندلسي وتنظيم دوريات رمضان في كرة السلة والكرة الشاطئية. على كل حال هناك منتخبون .
18 - الصورة والهدف الاثنين 01 يونيو 2020 - 22:12
الصورة والفضاء واللغة والجدية والنظرة الثاقبة الكل في خدمة الخريطة .
19 - خولة الاثنين 01 يونيو 2020 - 23:46
الصويرة ناسها ماشي فقراء
بالعكس ناس ميسورين وعندهم مشاريع خاصة من فنادق ومدارس خصوصية ولكنها كسائر المدن في العالم تحتوي على طبقة هشة بسبب الهجرة القروية وبالنسبة للمقاهي والفنادق متوفرة بكثرة نظرا لاعتماد المدينة على القطاع السياحي
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.