24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1106:4613:3717:1420:1921:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | ضُعف خدمات الصحة يُقلق ساكنة الملعب بالركادة

ضُعف خدمات الصحة يُقلق ساكنة الملعب بالركادة

ضُعف خدمات الصحة يُقلق ساكنة الملعب بالركادة

أعرب عدد من سكان جماعة الركادة إقليم تزنيت، في تصريحات متطابقة لجريدة هسبريس الإلكترونية، عن استيائهم الكبير من تراجع الخدمات الصحية المقدَّمة لفائدتهم بعد التقليص الذي طال عدد ساعات العمل بالمستوصف القروي الكائن بدوار الملعب دون أي سابق إنذار.

علي الجاكوري، فاعل جمعوي بالمنطقة، قال في تصريح لهسبريس إن "ساكنة دوار المعلب فوجئت منذ بداية حالة الطوارئ الصحية التي أقرتها السلطات العمومية لمنع تفشي وباء فيروس كورونا المستجد بتقليص عدد أيام العمل بالمستوصف المحلي من خمسة إلى ثلاثة أيام في الأسبوع، ومن ثماني ساعات في اليوم إلى أربع فقط".

وتابع المتحدث ذاته: "إن هذا التغيير في توقيت العمل، الذي تزامن وانتقال الإطار التمريضي الرئيسي للمؤسسة الصحية وتعويضه بممرضة جديدة، أثر سلبا على سيرورة استفادة الساكنة من الاستشفاء بشكل دائم أسوة بالسابق".

وأوضح الجاكوري أن مستوصف عين أولاد جرار لم تمضِ على إعادة فتحه سوى سنة ونصف بعد توقف دام أزيد من أربع سنوات، بسبب تهالك بنيته التحتية، قبل تدارك الأمر وإعادة تهيئته من طرف فعاليات المجتمع المدني؛ غير أن طريقة تدبيره مؤخرا جعلته يقدم خدمات أقل ما يقال عنها إنها متردية.

ودعا الفاعل الجمعوي نفسه الجهات المسؤولة إلى التدخل العاجل ووضع حد لهذا الأشكال، حتى تتسنّى للمواطنين الاستفادة من حقهم في العلاج الذي يضمنه الدستور المغربي.

ومن أجل استقاء رأي الجهات المعنية بخصوص الموضوع، اتصلت جريدة هسبريس بخالد المتقي، بصفته مندوبا إقليميا على وزارة الصحة بإقليم تزنيت، كما أبلغته بفحوى الاتصال عبر رسالة نصية قصيرة، غير أن هاتفه ظل يرِن دون مجيب، ليبقى الجواب عن سؤال ساكنة دوار الملعب أولاد جرار معلّقا إلى إشعار آخر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - جراري الخميس 02 يوليوز 2020 - 12:59
تحية و سلام لناس التي لفتت انتباه إلى هذا نقصان في الأطر الصحية و إلى الإهمال و الهشاشة الذي تحضاه المنظومة الصحية على صعيد جماعة الركادة في زمن الكورونا و لي تجربة شخصية مع المركز الصحي للجماعة المذكورة أعلاه في شهر رمضان المنصرم حيت ذهبت إليه في أوقات الدوام العادية و لم أجد فيه سوى ممرضة فقط التي بدورها ارسلتني أو بالأحرى (صدراتني لتيزنيت ) لموهيم من لخر خاص سلطات المختصة تدخل و تشوف من حال هذ الساكنة و المتطلبات ديالها صحية
2 - عباس فريد الخميس 02 يوليوز 2020 - 13:10
يجب القبول بكل اسف ان الصحة العمومية مثلها مثل التعليم العمومي لا يتوفران على شروط وجودهما حسب المعايير الدولية !!
وعليه فهذان القطاعان غير موجودان في المغرب رغم كل التطبيل والتهليل ومحاولة التظليل!!
هناك فقط اسم القطاع الذي لا يؤدي اية خدمة حقيقية كما هو المعمول به في الدول المتقدمة
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.