24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مجلس البيضاء يواجه اتهامات خرق قانون التعمير (5.00)

  2. حقوقيون يدقون ناقوس الخطر حول خطر تلوث مياه نهر "أمّ الربيع" (5.00)

  3. بنيس: الأسرة مكانُ التربية الجنسية .. وإصلاحات التعليم تغفل القيم (5.00)

  4. المغرب يرأس مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية‎ (5.00)

  5. بوريطة يؤكد وجوب الالتزام بعدم نشر أسلحة نووية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | الجيش ينتشر في شوارع طنجة لضمانِ تنزيل تدابير صدّ "كورونا"

الجيش ينتشر في شوارع طنجة لضمانِ تنزيل تدابير صدّ "كورونا"

الجيش ينتشر في شوارع طنجة لضمانِ تنزيل تدابير صدّ "كورونا"

أصبحَ الوضع "المقلق" في بعضِ المدنِ الموبوءة يفرضُ تدخّل وحدات الجيش لمساعدة السّلطات المحلية والعمومية على تنفيذ الإجراءات الوقائية والاحترازية، خاصة في ظلّ تسجيل أرقامٍ قياسية في بعضِ الحواضر الكبرى كطنجة وفاس والدّار البيضاء، التي لا يحترمُ فيها السّكان إجراءات الوقاية.

في مدينة طنجة، وعلى الرّغم من اتّساعِ رقعة "الفيروس" وانتشارهِ في كلّ أرجاء المدينة، مازالت مظاهر "الاستهتار" بادية على مستوى تعامل المواطنين مع إرشادات وزارتي الدّاخلية والصّحة، بحيث يغيبُ التّباعد الاجتماعي بشكلٍ كلّي، كما تنعدمُ ثقافة وضع الكمّامات في بعضِ المناطق والأحياء المكتظّة بالسّكان.

ودفعَ الوضع الوبائي المتردّي في طنجة إلى الاعتماد على القوات المسلّحة لضمان تنزيل الإجراءات الوقائية والاحترازية، إذ شوهدت أمس الخميس وحدات تابعة للقّوات المسلحة وهي تجوبُ شوارع "عروس الشّمال"، قبل أن تتوزّع على بعض المناطق التي تشهدُ ارتفاعاً "مهولاً" لحالات الإصابة.

ومع تزايد حالات الإصابة بفيروس "كورونا" في أقاليم الشّمال، صارَ التّنقل من مدن الدّاخل إلى طنجة وتطوان مثلاً يقتضي التوفر على رخصة استثنائية داخل المجال الترابي للعمالة أو الإقليم أو الجهة التي ينتمي إليها الزّائر.

وتلزمُ السّلطات التوفر على رخصة مهنية (أمر بمهمة)، أو رخصة استثنائية مسلمة من طرف السلطات المحلية لأسباب أو ظروف قاهرة، من أجل التنقل خارج المجال الترابي للعمالة أو الإقليم.

وفي سياق متصّل، صادق مجلس الحكومة، أمس الخميس، برئاسة سعد الدين العثماني، على تمديد مفعول "حالة الطوارئ الصحية" التي تنتهي يوم 10 غشت المقبل إلى غاية 10 شتنبر المقبل، أي لمدة شهر إضافي.

وقدم وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، أمام أنظار المجلس الحكومي، مشروع مرسوم رقم 2.20.526 بتمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني لمواجهة فيروس كورونا "كوفيد 19".

ويأتي تمديد حالة الطوارئ الصحية، كما كان متوقعاً، في وقت تمر الوضعية الوبائية بتطورات مقلقة على مستوى عدد الوفيات والحالات الحرجة والخطيرة، إضافة إلى ارتفاع عدد الإصابات اليومية بشكل غير مسبوق في الأيام الأخيرة الماضية.

وكانت الحكومة قررت تنزيل مجموعة من التدابير والإجراءات الاحترازية على مستوى عمالتي طنجة أصيلة وفاس، ابتداء من يوم الأربعاء 5 غشت 2020 على الساعة الثامنة مساء، في خطوة تهدف إلى محاصرة تفشي الوباء الذي يتطور في هاتين المدينتين بشكل مقلق للغاية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (63)

1 - رأي الجمعة 07 غشت 2020 - 15:08
كل هذا في مصلحة المواطنين بالمدينة،أتمنى من الساكنة الإلتزام و عدم التهور حتى نستطيع الرجوع للحياة العادية بدون كرونا إن شاء الله
2 - مواطن الجمعة 07 غشت 2020 - 15:14
لماذا لم تغلقوا المصانع التي تسببت في انتشار كورونا لانكم انتم اصحاب هذه المصانع
3 - نصراوي الجمعة 07 غشت 2020 - 15:14
وهل الأمن الوطني عاجز على فرض الأمر الواقع بمعية القوات المساعدة
4 - khalil الجمعة 07 غشت 2020 - 15:15
الاستهتار هو سيد الموقف في طنجة، ليس فقط بعدم الالتزام بتدابير الوقاية من مخاطر كورونا. أيضا استهتار السائقين و السرعة المفرطة في كل مكان. احترامي و تقديري لرجال السلطة و خاصةً الشرطة، كان الله لها في العون.
5 - Ibrahim الجمعة 07 غشت 2020 - 15:16
يجب اقالة وزير الداخلية و استرجاع العقار اللذي اشتراه بثمن رمزي،و اقالة الحكومة العاجزة عن اتخاد القرارات الصاءبة.
6 - Max الجمعة 07 غشت 2020 - 15:18
طنجة و طنجاويين يتفهمون الضرفية الصعبة و لاكن لا يتفهمون قتل رزقهم و معيشتهم
يجب توزيع المساعدات المادية على الفقراء و المحتاجين و ذو الاحتياجات الخاصة .

بدون لغة الخشب.
7 - مصطفى الجمعة 07 غشت 2020 - 15:19
ما مدى قانونية الإكراه البدني للعسكريين في حق المدنيين؟وما فائدة التواجد العسكري حقا؟ اللهم بث مزيد من التوتر والاكتئاب في نفسية عامة مكسورة أصلا.

هل مشكلة السلطات مع الفيروس أم مع عامة المواطنين؟

لماذا تنصلت السلطة بسرعة من كل مسؤولية عن الحالة الصحية والاقتصادية والاجتماعية الناجمة بالدرجة الأساس عن عقود من السياسات الفاشلة، وبدل القيام برجعة نقدية وتقييم الأوضاع والسعي لتصحيحها آثرت خطاب التخويف والوعيد وإلقاء كامل المسؤولية على "المواطن المنفلت"، بينما المواطن هو نتاج سياسات السلطة وضحيتها في الأول وفي الأخير.

هل المواطن فعلا هو السبب في تفشي الجائحة وتزايد ضحاياها، أم بعض تدابير السلطة نفسها وتهاونها أمام نفوذ وانفلات بعض أقطاب المال وأرباب المقاولات الإنتاجة والصناعية الكبرى؟

لماذا يصر البعض على تحميل المواطن كامل الفاتورة، صحيا واقتصاديا ونفسيا، ويزيد على ذلك تحميله المسؤولية الأخلاقية والذنب المعنوي؟
8 - موسى الجمعة 07 غشت 2020 - 15:21
‏آثار الحجز أضعاف أي غزو، وسيكلف أي بلد اعواما من الإصلاحات أو تغييرا يطال كل جوانب الحياة

يجب على الدول البدء الان في معالجة الآثار النفسية والاجتماعية والاقتصادية ببرامج دقيقة ومكثفة وإلا لتستعد للتغيرات السياسية والجغرافية

هذه حتمية وليست توقعا
9 - فات الأوان الجمعة 07 غشت 2020 - 15:23
كان لزاما على الدولة تطبيق الحجر الصحي يحذافيره في الشهر الأول أما الآن فقد فات الأوان يجب أن نجد طرق للتعايش مع الفيروس كورونا أهون من الجوع
10 - Bilal الجمعة 07 غشت 2020 - 15:23
هد الجيش كان كخصكوم طلعوه نrenault وتفرضوا عليه يسود وكنا عنكونو مزيانين دابا.. عمرنا ما كنا وصلنا 1000 حالة في نهار واش نسيتو طنجة كانو كيسجلو فيها الحالات بالوحدات ماشي تالعشرات قبل renault ماتولي مصنع دكورونا بدل السيارات ودابا لومو المواطن البسيط لماعرفشي أصلا را Renault هي السبب لوقع في طنجة و تطوان تاهيا..نتوما كنت ݣالسين كتفرجو ،قل عي الغرض ديالكم كان نشر الوباء..واش معقول شي حكومة لعرفا الشعب ديالا كيفاش عمل وعرفا ناس كيفاش عايشين كتخاليهم يمشيو يخدمو في واحد بؤرة وبائية وعرفهم مور ما عيساليو الخدمة عيطلعو نديوروم لعايشين فيهم مع 6 ولا 7 ديال الأفراد...كتعملو راسكم ماعرفين والو كبحل ديك العمال عايشين بوحدوم ماكيطلقاو حاد ماكيشوفو حاد...خاليتوها تاخنازت ووصلتو داك 25000 لكنتو توقعتو مع نهاية د يوليوز عاد نوضتو قالك أرا نتحركو شوية ....الله يهديكم وصافي.
11 - Nour الجمعة 07 غشت 2020 - 15:27
الاستهتار هو ديال الدولة لحبست الموطنين وخالت الشركات والمعامل خدامة لا حاسب ولا راقب الله يأخذ الحق بالمسؤولين لوصلون لهذا الدرجة
12 - مغترب الجمعة 07 غشت 2020 - 15:28
التعايش مع الفيروس لا يعني اللامبالاة.

المواطن ما باغيش يلبس الكمامة

المواطن ما باغيش التباعد الاجتماعي

المواطن ما باغيش النظافة.

المواطن ما باغيش يلتزم

للمواطن لا يصدق بوجود كورونا.

المواطن يفرض سياسة القطيع.

السلامة ياربي.

فوقاش نلتزمو بالتوصيات؟
13 - ايمداحن الحسن الجمعة 07 غشت 2020 - 15:29
بكل أسف بعض المداخلات تنطق عن الهوى فقط وليس بمنطق وموضوعية،البعض يقول أغلقوا المصانع،أمريكا وترمب كأكبر قوة اقتصادية رفضت إغلاق المصانع رغم وصول الوفيات الى أكثر من 160ألف ضحية لأن الشركات والمصانع هي عمود فقري للإقتصاد،الواحد لا يلتزم بوضع كمامة على وجهه وينتقد الحكومة وقرارتها،بكل صراحة أقولها وأكررها المواطن هو المسؤول الوحيد عن تفشي الوباء.
14 - rme1974 الجمعة 07 غشت 2020 - 15:34
et c est reparti pour un tour. l armée dans la rue il ya que dans les pays sous développé que l on voit ça
15 - jalal الجمعة 07 غشت 2020 - 15:39
يجب نشر الجيش بالاضافة طنجة كل من الدار البيضاء وفاس اما سلا ومراكش يكفي القوات العمومية
16 - فرنسا الجمعة 07 غشت 2020 - 15:40
تنزيل الجيش ضد الشعب ...الى اين تريدون توصيل الوطن
17 - Richien الجمعة 07 غشت 2020 - 15:40
ومن يزرع الريح، يجني الأشواك، كل هذا إن دل على شيء فإنما يدل على ضعف التدبير والإستشراف، إضافة لغياب الإحساس بالمسؤولية الملقاة على العاتق نتيجة غياب المراقبة والمحاسبة...
18 - عمر البيضاوي الجمعة 07 غشت 2020 - 15:42
ما فائدة وجود العسكريين في الشارع العام؟؟!
المطلوب من العسكري هو قتل / محاربة العدو، فهل يكون المواطن في هذه الحالة هو العدو؟؟!
الأمر فيه مضيعة للموارد و الوقت؛ المغاربة راسهم قاسح؛ لكان من الأحسن لو تكون الغرامات قاسية، هذه هي الصرامة الحقيقية
19 - zineb الجمعة 07 غشت 2020 - 15:43
لماذا المظاهر المسلحة و تنزيل العتاد العسكري فهذا يربك الساكنة...انها مجرد حرب مع الفيروس.اتمنى ان لا يعود بطش بعض رجال السلطة و الحط من كرامة المواطن تحت دريعة كرونا فنحن اصلا مقهورين و الله عالم بنا.
اللهم ابعد عنا الوباء.
20 - الفرزدق الجمعة 07 غشت 2020 - 15:44
في بداية كورونا كنا نشاهد القوات المساعدة مع القواد و القائدات يصطفون في الشوارع و يطلقون مكبرات الصوت على أنغام النشيد الوطني، لهذا كانت نسبة الوباء قليلة مقارنة مع ما نسجله اليوم. لهذا أنا أقترح ترديد النشيد الوطني باستمرار لكي ننقص من أعداد المصابين
من هو متفق معي يرفع يده ........
21 - وجهة نظر الجمعة 07 غشت 2020 - 15:44
يجب اولا قبل كل شيئ محاصرة الجهل واجتثاته بالتوعية والمواكبة فهذا التدخل بالجيش امر مضحك لم يحصل هذا في باقي دول العالم لوكان الفيروس مرئيا لكانت الفكرة حسنة اما إرسال الجيش إلى طنجة ليس له مبرر.
22 - Abdou الجمعة 07 غشت 2020 - 15:46
لماذا لا يتم انزال الجيش لمحاربة المجرمين في النقط السوداء ,اللصوص و باعة المخدرات اخطر من كورونا.علما أن كليهما يهدف إلى الامن و السلامة
23 - Mouna الجمعة 07 غشت 2020 - 15:47
اتمنى ان ينزل الجيش و بقوة في مدينة الدار البيضاء كذلك
24 - سعيد الجمعة 07 غشت 2020 - 15:48
اذا تم إنزال الجيش إلى الشارع هل سيشتغل بخطة تابعة لمسؤولي الجيش الملكي كما شاهدنا في المستشفيات عندما دخل الجيش إلى المستشفى عمل بخطة تابعة لادارة الجيش الملكي أم سيشتغل بخطة تابعة للداخلية والأمن الوطني فإذا كان سيشتغل بخطة تابعة للداخلية أو الأمن فلن يكون هناك جديد في العمل ستبقى الأوضاع على ماهو عليه يجب على الجيش الملكي الدخول بخطة جديدة لتطبيق القوانين التي وضعتها الدولة على المواطنين لحصر وباء كورونا والقضاء عليه بشكل نهائي ندعو الله أن يسهل عمل الجيش الملكي والشرطة والقوات المساعدة والوقاية المدنية للقضاء على وباء كورونا آمين يارابي
25 - محاربة الفيروس وليس المواطن الجمعة 07 غشت 2020 - 15:51
إحصائيا، وحسب المعطيات الرسمية، فإن مجموع الحالات المسجلة، ليس فقط بمدينة طنجة، بل باجهة طنجة تطوان الحسيمة بكاملها هو 6880 إصابة مؤكدة من مجموع 29644 على المستوى الوطني. ومعنى هذا أن طنجة ليست في الصين وأن وضعها لا يختلف عن وضع سائر المدن بالمغرب. نزول الجيش إلى الشوارع لا يمكن سوى الترحيب به ونحن نحيي جنودنا أينما كانوا. لكن الذي يجب أن نعرفه ونعترف به هو أن ارتفاع نسبة الإصابة، والذي يبقى غير مختلف بشكل يدعو إلى اعتباره استثنائيا، له أسباب لا يمكن أن نختزلها ببساطة في "تمرد" المواطنين بطنجة بشكل يدعو إلى تدخل الجيش، بل يعود، بالإضافة إلى استهتار بعض المواطنين كما هو الشأن في سائر أنحاء المغرب، إلى البؤر الصناعية التي ألحقت الفيروس بالعمال، وليس فقط بطنجاوة، وهم من جميع أنحاء المغرب ويقطنون بطنجة في أحياء شعبية هي بالذات الأحياء الموبوءة. لا علاقة لحرفk بالموضوع والمصابون معظمهم لا تحمل بطائقهم هذا الحرف. الخلل يجب البحث عنه في التراخي أو الفشل في إرغام المعامل والمصانع والضيعات على تطبيق شروط السلامة، وفي إعادة النظر في منظومة الصحة بطنجة والتي لا أحد كان يرتاح لها حتى قبل كورنا...
26 - مواطن الجمعة 07 غشت 2020 - 15:52
أتمنى مع دخول الجيش أن تكون الصرامة حاضرة في تطبيق القانون لزجر المستهترين بالحجر الصحي ومعاقبتهم حتى تسترجع المدينة عافيتها.
27 - العاقل الجمعة 07 غشت 2020 - 15:53
ايها السادة هل يعقل ان نحارب كورونا بالجيش ...مهما فرضتم من تدابير زجرية فالفيروس يمكن ان ينتشر عبر الجيش ومن الجيش ولكم في ورززات والصخيرات وبنجرير خير دليل ......مواجهة الوباء تقتضي أعداد مواطن واعي ومتعلم
28 - البوهالي الجمعة 07 غشت 2020 - 15:54
والله لن يكون شيء من ذلك ولو نصبتم منثات الصواريخ في الشوارع وضرب الاحياء بها فما دام المشكل لا يعالج من منبعه وما دامت الشركات لا تلنزم بالتدابير الوقائية وتفرخ عشرات من الحالات وترسلها الى الاحياء الشعبية فلن يكون ما تطمحون اليه
29 - مومو الجمعة 07 غشت 2020 - 15:56
كم عدد من أصيب بالفيروس في الشارع العام تحت أشعة الشمس الحارقة؟ و كم عدد من أصيب به داخل المعامل المغلقة ذات التكييف 20° و الرطوبة المرتفعة؟ هل وجود أسرة في الشاطئ حيث أشعة الشمس فوق البنفسجية و الرياح العاتية و ملوحة المياه تقتل الفيروس، أخطر من قضاء العمال 8 ساعات يوميا جوار بعضهم؟
ثم لماذا ينزل الجيش بالمدرعات إلى الشارع؟ إن كنتم تريدون تطبيق القوانين فلماذا لا يتم استعمال سيارات مدنية خفيفة، أيحتاج الجنود سلاحا و مدرعات لتحرير مخالفة 300 درهم في حق امرأة لا ترتدي الكمامة؟
30 - طنجاوي زعلان الجمعة 07 غشت 2020 - 15:58
الى 9 كورونا طنجة.( هل أنت طنجاوي أصلا )هل زرت باقي المدن المغربية ؟ وهل زرت ولو مرة في حياتك الدار البيضاء لترى العجب العجاب في أحياءها الشعبية، الناس مدكسة بعضها فوق بعض ولا تبالي أو أصلا لا يعرفون معنى التباعد ولا النظافة ؟؟ .... يكفي المشهد الذي رأيناه في ڤيديو سوق الماشية والفوضى العارمة التي تلته لتعرف صنف البشر الذي يعيش في تلك الأحياء، ولم نشاهد تحرك أية دبابة ؟؟؟. هذا الحيف الذي تعيشه طنجة في الإعلام، يجعل طنجاوى يتساءلون، ماذا تخفي هذه التصرفات ؟؟؟
31 - ملاحظ بسيط الجمعة 07 غشت 2020 - 16:01
هل معناه أن الطواريء الصحية لا يمكن أن تحترم الا باستعراض مركبات الجيش . هذا ما يسمى استحمار المواطن بإجراءات تافهة. مارايناه في الدارالبيضاء هو استعراض الأجهزة الأمنية والعسكرية والشبه العسكرية في الشوارع فقط من أجل عرقلة السير. حكومة ضعيفة فاقدة المصداقية مع منتخبين فاسدين لايمكن أن يعبؤوا المواطنين للانخراط بتلقائية في احترام بالاجراءات الاحترازية. هذا مشهد سريالي.
32 - مغربي3 الجمعة 07 غشت 2020 - 16:19
ربما وقع خطا في انزال الدبابات عوض ان تدهب الى جوج بغال او تندوف نزلت بشوارع طنجة
فالعثماني ربما لا يعرف ان الفيروس لا يدمره صاروخ او قنابل فهو عدو لا يرى خفي
33 - ملييبت الجمعة 07 غشت 2020 - 16:19
ما علاقة العسكر بالكورونا ومتى كان نشر الجيش بالدباباة لان هناك تفشي وباء كيفما كان ومتى كان و غلق المدن بهده الطريقة . الفيروس يتنقل عبر الجو كما قال الاخصاءيون فما الجدوى من حبس المدن. كما نعلم من الخبراء ان الفيروس يموت بااشمس ونحن في فصل الصيف فالخروج الا الخارج وبالاخص الا الشواطيء يقتل الفيرس مع الحرارة . نشر الجيش بهد الطريقة امر غامد وخطير جدا. على المغاربة ان ياخدوا حدرهم ويتستعدوا لكل طارء فقد نقوم صباحا على سكان غير سكان الارض وقد استعمرونا المهم لبغي يفهم يفهم .
34 - متتبع الجمعة 07 غشت 2020 - 16:29
الجيش خرج بمعداته تحسبا لأي إنفلات أمني وكذا مواكبة حالة الطوارئ وهذه هي مهمته وأتمنى من الشعب أن يحترم التباعد وإرتداء الكمامة والسلام عليكم
35 - Imrane الجمعة 07 غشت 2020 - 16:29
انشرو ا الوعي والعلم لكن كنتم تنشرون وتشجعون الجهل وها انتم تحصدون ما زرعتم وتحاولون جاهدين بفرض سيادة القانون واحترام القانون بالقوة دولة فاشلة لكنني افتخر بمغربيتي لانتي اعلم حيدا بان هدا الشعب ضحية سياسة فاشلة واعلم جيدا بان المغرب بلد عظيم وكبير وله مستقبل ببن الاقوياء إن غيرنا من سلوكنا حاكما ومحكوما ونظفنا بيتنا من الداخل واعادة ترتيبه من اجل التحديات ومستقبل اجيالنا ...
36 - طنجاوي زعلان الجمعة 07 غشت 2020 - 16:33
إتصل بي عديد من الأصدقاء من بعض المدن يتساءلون، هل حقيقة نزل الجيش عندكم إلى الشارع في طنجة ؟ ماذا وقع ؟؟ هل تحضرون لأمور تمس بالنظام ؟ هل صرتم من المغضوبين عليهم ؟ وهل وهل ...؟؟؟ حتى بيروت لم ينزل فيها الجيش إلى الشارع !!! ولكن ،ليست طنجة هي المستهدفة، بل طنجاوى المميزين بالأناقة والشهامة وذروة الأخلاق، حيث مازال هناك من بقيت عقدة الستينات والسبعينات في حلقه.
37 - BOUHA الجمعة 07 غشت 2020 - 16:33
كورونا تستسلم و تسلم نفسها بدون مقاومة. أي حركة هاضرب في الغلبان.
38 - ملاحظ من طنجه الجمعة 07 غشت 2020 - 16:41
هذا ما كنّا نطالب به منذ زمان امام الاستهتار المتزايد من لدن اغلب سكان مدينه طنجه بالتدابير الوقاءيه لاسيما في الأحياء الهاشميه مثل بني مكاده وحومه الشوك ومغوغه وبءر الشفاء وغيرها، غير مكترثة بالتدابير الصحيه ضاربه عرض الحاءط النصائح الصحيه كما حدث ايضا في حي مرشان حيث يخرج سكان حرمه سبيله الجماعه والدراديب الى ساحه مرشان في تجمعات خطيرة دون كمامات ولا بعد اجتماعي(...) ، فوقع ما وقع . ان حضور الجيش بمدرعاته هو السبيل الوحيد لردع هوءلاء المستهترين ، بعد ان استعصى منذ زمان على السلطات العمومية السيطره على الوضع ، نتمنى خيرا في جيشنا العتيد في إرجاع الأمور الى نصابها بفضل جديته المثالية حتى يعتبر المخالفين ان الوباء باق ويجد ملاذه في الخرقات لينتشر يسرعه . حفظ الله بلدنا واللهم ارفع عنا هذا الوباء.
39 - رشيد الجمعة 07 غشت 2020 - 16:44
عطيوهوم الدوا كاملين ويدروا الحجر الصحي ١٤ ليوم اونوضوا نايضين ولا كولشي ديروليهوم التحليلة بثمن رمزي ول اوعطيو دوا لمراض
40 - سعد لمقلق الجمعة 07 غشت 2020 - 16:48
ماذا سيفعل الجيش؟ هل سيقصف الناس بالدبابات؟ أم سيقصف الفيروس؟
قمة التخلف. ما زالت العقلية القديمة سائدة في أوساط المخزن. لن تفلحوا ولو حرصتم. ولو أتيتم بالدبابات والطائرات النفاثة حتى إن شئتم. لأنكم يا سادة بكل بساطة غير كتخربقو. كلشي مسحوه في المواطن وفي "التراخي". اللي كاين أنكم ضللتم السبيل. أنتم في مسار خاطئ فالأعداد التي تتزايد هي بسبب انصياعكم لمنظمة الصحة التي يبدو أنها لا تريد خيرا للبشرية. أمرتكم أن تكثفوا من التحاليل ونفذتم الأوامر على السمع والطاعة فوجدتم أن "الفيروس ينتشر كالنار في الهشيم" لكن الناس لا تبدو عليهم أعراض المرض لأنهم بكل بساطة أصحاء. لم تهتموا لكون تحليل ال pcr المقدس لا يصلح وبشهادة مخترعه أو ربما لم تسمعوا أو تقرؤوا عن ذلك. تحليل PCR حذر مخترعه Kary Mullis من استعماله للكشف عن وجود فيروس قبل وفاته في 2019 . فهو لا يصلح للكشف عن وجود فيروس في الجسم يا من تعتقدون أنكم تحسنون صنعا. التحليل المضل ذاك يعطي نتائج إيجابية لمن يحمل الفيروس ومن لا يحمله. عما قريب لن تجدوا درهما حتى لإنتاج أبسط الأشياء. بانصياعكم لمنظمة صحة ستدمرون كل ما تبقى من اقتصاد في المغرب.
41 - mowateen الجمعة 07 غشت 2020 - 16:51
بعد عيد الفطر تغير كل شيء لمنحى سلبي رغم مجهودات الدولة و أجهزتها و تضحيات المواطنيين في بداية الحجر الصحي. لكن الخطاب التطميني المبالغ فيه و الترويج للتعايش مع الفيروس و مناعة القطيع أثرا سلبيا على سلوك الدولة و المواطن.
مناعة القطيع فيها مقامرة و مغامرة غير محسوبة و معروفة العواقب. لماذا؟ أولا لم تمر على الفيروس كل الفصول لنعرف و نستوعب سلوكه و درجة فتكه حَسَبِها. ثانيا، أوروبا استقبلت الفيروس في الشتاء بأعداد قليلة و تحولت سريعا لتفشي فتاك. نحن ذاهبون للشتاء على بعد أربعة أشهر ب 1000 حالة في اليوم. ثالثا، الفيروس جديد، و ربما مختبري، و بدون سابقة تاريخية. هو ليس كلأنفلوانزا الإسبانية. المناعة الطبيعية قد لا تفيد معه مع الزمن؛ أو قد تهزمه مع مرور الوقت. لذا وجب الحذر و الاحتياط على الأقل حتى فصل الربيع لتتضح الأمور في الشتاء.
قد ينفع الشعب بدون اقتصاد؛ و لكن لا ينفع الإقتصاد بدون شعب. تاريخيا، الديموغرافيا عملة نادرة و حاسمة بعد الجوائح.
42 - هشام متسائل الجمعة 07 غشت 2020 - 16:52
واخا تصيفطو هاذوك الإف 16 والأباتشي لن يغير من فشل الحكومة شيء
الحكومة فشلت أمام أول امتحان حقيقي لكافاءاتها

وشكرا لكورونا الذي أظهر لنا بالملموس والواضح ضعف الدولة وهشاشتها ودور أجهزتها في تفقير وتكليخ الشعب

ونتمنى ألا يصاب الجنود بالفيروس
43 - هذا غير منطقي الجمعة 07 غشت 2020 - 16:54
تطويق "الجائحة" وتبعاتها كان يستوجب من أصحاب القرار تأهيل المنظومة الصحية وتعزيز بنياتها التحتية، والاستثمار في التربية والتعليم والبحث العلمي، والرفع من معدل الوعي والأخلاق العامين... وليس إرسال الجيش للمدن كما لو أن الفيروس سيرتعب ويولي الأدبار من مشهد العربات العسكرية والبزات الموحدة...

دور القوات المسلحة واضح ومحدد في الدستور، واستخدام الجيش في الشؤون الداخلية لا يمكن إلا أن يكون مصدر قلق، فالظروف الحالية والضغط الإعلامي المتواصل وخطاب الأرقام... لا يجب أن تنسينا أن هناك قوانين أساسية ومكتسبات حقوقية لا يجب القفز عليها، حتى بمبررات الصالح العام وقانون حالة الطوارئ الصحية.

ما الدور المنوط بالجنود في المدن بالتحديد؟ هل مطاردة المواطنين أم ضربهم أم اعتقالهم؟ وبأية تهمة؟ هل لتحركهم في الفضاء العام؟ أم السعي لطلب الرزق؟ أم لعدم وضع "الكمامة" بشكل صحيح؟ أم ماذا
44 - فؤاد الجمعة 07 غشت 2020 - 17:00
في الحقيقة وبكل صراحة ؛ المصالح الصحية والامنية بذلت مجهودات جبارة وفعلت كل ما في وسعها لاحتواء الوضعية الوباءية منذ ظهورها ؛ الا ان العيب وكل العيب في اغلبية المواطنين الذين لا يعيرون اي اهتمام للاحترازات الصحية ؛ وذلك ما اوصلنا الى ما نحن فيه اليوم ؛ واذا بقينا على هذه الحالة ؛ فلننتظر الاسوا وسنؤدي الثمن غاليا وسنندم حيث لا ينفع الندم
45 - ايمتن الجمعة 07 غشت 2020 - 17:01
حشومة وعيب عوض مساعدة السلطات كنزيدهم هم على هم....اين التحضر والقيم...
46 - محمد مداني الجمعة 07 غشت 2020 - 17:04
دخول الجيش إلى شوارع طنجة يؤكد أن وزارة الداخلية أصبحت غير قادرة على ضبط الأمور، ظهور الجيش يعطي مفعول قوي ويرغم بعض المارقين والخارجين عن القانون لكي تتعافى عروس الشمال وتستعيد حركيتها المعتادة.
حفظ الله المملكة من طنجة إلى لكويرة
47 - Jack الجمعة 07 غشت 2020 - 17:14
هذا من نتائج الرتبة 196 عالميا التي يحتلها المغرب في مؤشر التعليم. الدولة تتحمل أولا المسؤولية في تجهيل الشعب و همجيته و غياب مظاهر الحظارة. عقود من التجهيل و التفقير أنتجت هكذا شعب.
48 - simo الجمعة 07 غشت 2020 - 17:34
نريد بعص التوضيح انتم تقصدون انتشار الجيش بالمعدات العسكرية و ليس الانتشار البشري .... مثلا الدارالبيضاء كان هناك انتشار للجيش و لكن لتصحيح فقط الجيش لم يتدخل بل كانت هناك عربات تابعة للجيش تجوب بعض الشوارع الرئيسية .اذا كان هناك فعلا انتشار للجيش عليهم النزول و مراقبة الطرق و وضع حواجز للمراقبة.
49 - Mouatene الجمعة 07 غشت 2020 - 17:41
le gouvernement s'est trompé au lieu d'envoyer les véhicules blindés a cebta et melilia .il les a envoyé a Tanger quel spectacle
50 - Rach الجمعة 07 غشت 2020 - 17:45
بالفعل اصبح الوضع الوباءي بمدينة طنجة جد مقلق بحيث بدات أعداد المصابين بفيروس كورونا يتزايد يوما بعد يوم منذ البدء في الرفع التدريجي للحجر الصحي بسبب استهتار مجموعة من الأشخاص بالمرض والخروج إلى الفضاء العام دون كمامات ودون إحترام التباعد الجسدي والسلطات غائبة عن الساحة لا تتدخل لرفع هؤلاء المتهورين الذين يساهمون في تفشي الفيروس بين المخالطين. كيف؟ في الأحياء الشعبية لمدينة طنحة التي أصبحت كلها أسواق عشوائية مزدحمة. والسوق العشوائي بحي المصلى هو نقطة سواء تساهم في تشفي الفيروس بسرعة بين المخالطين لكثرة الازدحام ولعدم إحترام الإجراءات الاحترازية جل الأشخاص دون كمامات ولضيق المكان يصعب تحقيق التباعد الجسدي. أيها السلطات في مدينة طنحة امنعوا هذه التجمعات العشوائية أو نظموها.
51 - Khaddija lgh الجمعة 07 غشت 2020 - 18:14
هذه الاجراءات االمنية المشددة لأجل صحة المواطنين و تحية تقدير واحترام للامن الوطني و الدرك الملكي و الأطر الصحية و كل من يساهم في حماية المجتمع المغربي
52 - belahcen الجمعة 07 غشت 2020 - 18:32
ان في اول الحجر لشهر مارس رابريل وماي كانت هناك مشاركة الجيش في طنجة سوي كان واقفين في بعض شوارع المدينة لا تحركون ساكنا فلماذا هذه المصاريف محسوبة على خروج الجيش للشارع ان رجال الامن ورجال القوات المساعدة والسلطات المحلية كانت كافية ‘حضت بكل تفان في عملها مع الساكنة وانا الجيش كان لايعمل شيءا سوى التجوال كما هو الحال لحظر يتجول في الشوارع ولا يتذخل في شيء فما معني اليوم تذخل الجيش والخروج للشارع دون عمل شيء يدكر سوى المراقبة وانتظار التعليمات. فان المواطن مغلوب على امره بلا عمل وينتظر المعاونة من الدولة ان هذا المنطق يضر الاقتصاد في البلد اننا نريد تطبيق القانون علي الكل ونتعاون على التغلب على الوباء بالاحتياط واللتزام بقواعد السلامة من كمامةو تباعد والغسل. ونرتاح. فلا الضغط سينفع ولا الغرامات ستوقف الوباء. ان الارشادات والتعاون مع المواطن هي حقيقة ردع الفيروس.والعمل الجاد وتوجيه المواطن والاعلام الحقيقي. والناس سواسية فكيف اطباء القطاع الخاص لا يحركون ساكنا. ولا توجد مصحة اللتزمت بما كانوا يقولون في الاول.مصحاتنا تحت تصرف وزارة الصحة ان هذا كان بالقول وليس بالفعل.
53 - موآطن خارج الوطن الجمعة 07 غشت 2020 - 18:57
دور الجيش على الحدود وليس داخل البلاد لا تم لا لترهيب المواطنين
54 - الرد على تعليق الجمعة 07 غشت 2020 - 18:58
الرد على تعليق رقم 7
هذا ليس وقت الحساب والمجادلة ، نحن في سفينة تغرق كل يوم ،والكل معني بإيجاد الحل ،كلامك هذا سيشجع البعض على المزيد من الاستهتار وعدم أخذ الحيطة والحذر.
ولماذا لا نقول بأن أصحاب الفكر الظلامي الذين يلعبون في الماء العكر أثروا في العقول البسيطة وأقنعوهم بعدم وجود كورونا هم السبب في ما نحن فيه.
55 - ابن سوس المغربي الجمعة 07 غشت 2020 - 19:01
عمرني شفت شي شعب قاسح راسو معارفش مصلحتو فين كاينة الدولة خاسرة مليارات الدولارات من أجل سلامة الشعب المغربي وهناك قلة جاهلة في كل أنحاء الوطن مستهترة باي اجراء وأرفض التعاون من أجل مصلحة الجميع، آلله يرحمك يا الحسن الثاني اقسم بالله العظيم كون بقى عايش الى خذا شي حد فرنك و اللي مبغاش يطبق القانون يديرو فيه حنت أيديهم
56 - شمال الجمعة 07 غشت 2020 - 19:02
ان ما يجري الآن في طنجة هو تحصيل حاصل لمجموعات من الإخفاقات المتشابكة لا على المستوى التنظيمي ؛التربوي و الاجتماعي.
57 - rachida الجمعة 07 غشت 2020 - 19:50
السلام عليكم.لو قام المواطنون بما يجب القيام به من تدابير إحتزازاية من إرتداء الكمامات والتباعد الجسدي لما إضطرت الدولة لنشر الجيش في الشوارع.إذن لا داعي للشكوى لأن أنتم السبب في نشر هذه الدبابات العسكرية بتهوركم وإستهتاركم للتعليمات الصحية
58 - الحل الجمعة 07 غشت 2020 - 21:23
المشكل في الشباب اللي خدام في المصانع ديال الطوموبيلات و غيرها فطنجة، فمنين كيمشيو يخدمو كيعاديو بعضهم و من بعد كيمشيو يعاديو عائلاتهوم.
كنضن الحل هو يعملو لعمال المصانع أماكن لنومهم و البقاء بجانب المصانع و مايزوروش عائلاتهم و مايخرجوش من المركبات الصناعية باش ميعاديوش الناس ديال المدن، و مرة كل مدة يتعمل ليهوم فحص كورونا و اللي عندو شي مرض مزمن ولا مبير فالسن ولا غليض يكلس فالدار و يتخلص باش ميتعرضش للعدوى.
59 - وجهة نظر الجمعة 07 غشت 2020 - 23:45
نحن في امس الحاجة وكمجتمع , لا يرغب في الانضباط. باشراك الجيش في فرض الانضباط و الامن ،كفى من الاستهتار
60 - بكل صراحة : السبت 08 غشت 2020 - 00:55
بكل صراحة تربية اي المجتمع ، لا يمكن تحقيقها بكثرة الشروحات و النقاشات و ما يسمى بالتواصل ، لم نصل بعد كمجتمع لفهم مقصود التواصل ، ونضيع الكثير من الوقت في اقناع المواطن بمصلحته ، والتجربة الميدانية ، كثرة الكلام و نهج أسلوب التواصل و الحوار ، يفهمها اغلبية المجتمع انها نقط ضعف ، و عندما تستعمل لغة القانون و الردع و القوة ، تشعر بان الأغلبية يقتنعون بسهولة وويلتزمون بالانضباط . لو استفسارنا اغلبية المواطنين مادا تريدون الأغلبية ستجيب =يجب فرض الانضباط بالقوة و الحزم ،لان الكل اصبح يعاني من قلة الادب و الاحترام، وانت ترتدي الكمامة ينظر اليك اغلبية المارة بنظرة غريبة ، نحن مجتمع منافق يخاف ولا يستحيي، الحل الوحيد معه لانجاح اي برنامج هو القوة و الحزم وتدخل الجيش لفرض القانون ...
61 - مغربي السبت 08 غشت 2020 - 06:44
والميركان حتى هي بلا ما نساو الشينوا و الطاليان و ....باراكا ما تحتاقرو بلادكم و تنشرو خطاب الياس و التيءيس
ملاحظة:سير ا خويا زيد قرا شوية ديال الفرنسية عاد كتب بيها راه بزاف عليك ..
62 - عزيز السبت 08 غشت 2020 - 09:56
انا لم اري هاده المهزلة في جميع دوال العالم التي كانت عندها الاموات كبير جدا يعني هؤلاء ييمتون بكورونا او الجوع او الجيش ليس هناك حال اخرى املؤ البطون الجياع ولن يكون هناك اي مشكل
63 - وحدوي حتى النخاع السبت 08 غشت 2020 - 14:10
عادي جيدا انتشار القوات المسلحة الملكية في اي مدينة أو قرية مغربية من طنجة إلى الكويرة في زمن الأخطار... لنشعر بالأمان وان الدولة فعلا تهتم بسلامتنا.... اعتقد لو لم تقم بذلك الدولة لعبرنا عن أهمالها و عدم مسؤوليتها.... وردا على كل من تحفظ من تواجد القوات المسلحة في مناطق بؤر كرونا اقول لهم ان تحرك تلك القوات يكلف الدولة ميزانية ضخمة والهدف هو مصلحة الشعب فكفى من المزايدات على جيشنا الأسد الذي يحمي عرينه
المجموع: 63 | عرض: 1 - 63

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.