24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مجلس البيضاء يواجه اتهامات خرق قانون التعمير (5.00)

  2. المغرب يرأس مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية‎ (5.00)

  3. بوريطة يؤكد وجوب الالتزام بعدم نشر أسلحة نووية (5.00)

  4. التلميذ الخطري ينال نحاسية "أولمبياد المعلوميات" (5.00)

  5. المحكمة العليا تشعل معركة بين "الديمقراطيين والجمهوريين" بأمريكا (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | طريق يفك العزلة عن المواطنين بجهة بني ملال

طريق يفك العزلة عن المواطنين بجهة بني ملال

طريق يفك العزلة عن المواطنين بجهة بني ملال

شرعت الآليات في فتح وشق مسلك طرقي غابوي انطلاقا من الطريق الرابطة بين أربعاء نوقبلي وجماعة فم العنصر على مستوى دوار البراقيق في اتجاه أولو، لفك العزلة عن سكان مجموعة من الدواوير بهذه المنطقة الجبلية؛ منها دوار اغرغر ودوار أولو...

وحسب معطيات توصلت بها هسبريس، فإن إنجاز هذا المسلك الطرقي الغابوي جاء لتعزيز المشاريع التي تعرفها المنطقة سالفة الذكر والتي تدخل في إطار فك العزلة عن سكان المناطق الجبلية بالجهة.

وعلى غرار باقي المناطق الجبلية بالجهة، شهدت هذه المنطقة نهاية أشغال بناء الطريق الرابط بين جماعة فم العنصر (إقليم بني ملال) وجماعة آيت أقبلي (إقليم أزيلال)، والتي تمتد على طول 34 كيلومترا والتي بلغت تكلفتها الإجمالية حوالي 60 مليون درهم.

وسيسهم المشروع، وفق المعطيات ذاتها، في فك العزلة عن ثماني جماعات ترابية بإقليمي بني ملال وأزيلال وعن أزيد من 40 ألف نسمة من السكان، الذين تجرعوا المرارة جراء الصعوبات والأخطار التي كانت تهددهم أثناء تنقلهم لقضاء أغراضهم بالمراكز والمدن المجاورة.

ويهدف المشروع، الذي أُنجز في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية، إلى خلق رواج اقتصادي وسياحي بالمنطقة، حيث مكّن من تقصير المسافة بأكثر من ساعتين بين الجماعات المعنية ومدينة بني ملال، هذا بالإضافة إلى تسهيل مأمورية إزاحة الثلوج أثناء فصل الشتاء؛ وهو ما سيساهم في جذب الاستثمارات، خاصة في القطاع الفلاحي والسياحي، ويضمن ديمومة واستمرار مختلف الأنشطة المدرة للدخل بهذه المناطق على طول فصول السنة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.