24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0513:1916:0018:2419:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. بطل مغربي في إنجلترا (5.00)

  2. الأمير عبد القادر في كنف الإمبراطور (5.00)

  3. القيادات الموريتانية تتجاهل مسؤولي جبهة البوليساريو في نواكشوط (5.00)

  4. العثماني يشارك في حملة تبرع بالدم لسدّ الخصاص (5.00)

  5. الصين تستعد لمهمة جمع عينات من سطح القمر (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | والي جهة البيضاء يدق ناقوس الخطر بشأن أعداد "مصابي كورونا"

والي جهة البيضاء يدق ناقوس الخطر بشأن أعداد "مصابي كورونا"

والي جهة البيضاء يدق ناقوس الخطر بشأن أعداد "مصابي كورونا"

لم تعد الحالة الوبائية في مدينة الدار البيضاء تثير قلق الفواعل الصحية غير الرسمية فحسب، وإنما بات الوضع العام محل قلق كذلك من لدن المشرفين على تدبير حالة الطوارئ الصحية، بمن فيهم سعيد أحميدوش، والي جهة الدار البيضاء-سطات، الذي نبّه إلى الارتفاع الكبير لأعداد المصابين خلال الأسابيع الأخيرة.

وأبرز أحميدوش، خلال ندوة افتراضية حول الوضعية الوبائية في جهة الدار البيضاء-سطات، نظمتها مجموعة من الهيئات الرسمية بالمملكة، إلى أن "السلطات المحلية تسهر على تطبيق الإجراءات الاحترازية التي يتم الإعلان عنها كل حين، بحيث يقوم عناصر الأمن والدرك الملكي والسلطات المحلية بعمل جبار في هذا الصدد".

وأوضح والي الجهة أن "السلطات قامت بإغلاق مجموعة من المقاهي والمطاعم التي لا تحترم التدابير الصحية الموصى بها"، موردا أن "الإجراءات الزجرية تروم تحسيس المواطنين بخطورة الوباء، لأنه ينبغي على السكان الالتزام بارتداء الكمامة عن قناعة، وليس خوفاً من الغرامة المالية".

وطلب المتحدث من الأسر القاطنة في الحيز الترابي للجهة الاقتصادية باقتناء اللقاح المخصص للأنفلونزا الموسمية، قائلا: "يجب على العائلات الحصول على اللقاح أكثر من السنوات الماضية، لأن ذلك سيخفف الضغط على المصحات الخاصة والمستشفيات العمومية، لأنها تعاني ضغطا كبيرا في الأصل".

وأضاف المصدر عينه: "تسجل جهة الدار البيضاء-سطات أرقاما قياسية مرتفعة في الأسابيع الأخيرة، ما جعل مستوى تفشي فيروس كورونا يرتفع بشكل كبير"، موردا: "لو لم نتخذ الإجراءات المعلن عنها في بداية شتنبر، لا نعرف إلى أين كنا سنصل في اللحظة الراهنة".

وشرح أن "الفيروس له علاقة كبيرة بحركية الأشخاص وعدم استعمال الكمامة الواقية، وهو ما ينعكس في جهة الدار البيضاء-سطات، لا سيما مدينة الدار البيضاء، بفعل الحركية الواسعة للأفراد، بحكم النشاط الاقتصادي والتجاري"، مشيرا إلى أن "الإجراءات المتخذة، بما فيها حظر التجوال الليلي، تهدف إلى الحد من تسارع الفيروس".

"نتمنى أن تعطي هذه الإجراءات نتائجها، لكن النتيجة الملموسة تبقى مرتبطة بالتزام الأفراد بالإجراءات الإدارية"، بتعبير والي الجهة، الذي لفت إلى أن "الشركات عليها احترام الإجراءات الصحية لتفادي البؤر المهنية، وتشديد التدابير أكثر من أي وقت مضى"، داعيا إلى تشجيع العمل عن بعد في الأسابيع المقبلة للحد من التنقلات الجماعية.

وذكرت مداخلة المسؤول ذاته أن "الضغط الملقى على الأطباء كبير للغاية، علما أن الموارد البشرية محدودة مقارنة بالوضع الكائن، ولكن يقومون بمجهودات جبارة رغم ذلك، لكن نحتاج إلى تقوية العمل المنجز، وذلك بمؤازرة القطاع الخاص الذي نشتغل معه".

وخلص والي جهة الدار البيضاء-سطات إلى أنه "يشتغل من أجل إيجاد طريقة جديدة في تدبير الوضع الصحي بالجهة، من خلال اشتغال أطباء القطاع الخاص في القطاع العمومي مستقبلا (Vacation)، وسيكون ذلك مؤدى عنه، حتى نتجاوز المحنة الصحية التي ستتضاعف في شهري نونبر ودجنبر".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (34)

1 - Kamal الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 03:55
اللهم الطف بعبادك يا رحمان يا رحيم . فعلا هناك استهتار كبير بالفيروس ،خصوصا بين سكان مدينة الدار البيضاء.
ان الوضع لا يبشر فعلا بالخير يا أمة محمد (ص). اتقوا الله في انفسكم ، طهروا قلوبكم و من كان على معصية فباب التوبة مفتوح، و تضرعوا الى الله عز و جل لرفع هذا البلاء . انه الوقت الفعلي و افضل وقت لينظر الانسان الى علاقته بخالقه العلي العظيم.
2 - بن عمي الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 04:00
عندما يقول كبير موظفي البيت الأبيض مارك كيدوز ان الولايات المتحدة الأمريكية لن نستطيع السيطرة على فيروس كورونا المستجد لانه معد مثل الانفرونزا وان الحل الوحيد للقضاء عليه هو اللقاح او ايجاد دواء فعال وان الإجراءات الاحترازية لن تقف امام انتشاره فمذا بقي ليقوله باقي مسؤولوا الدول الاخرى. اظن انه يجب مصارحة الشعب بالحقيقة والتعايش مع المرض واللي ابغا الله هو اللي غادي ايكون.
3 - ما فاهم والو الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 04:07
والله لم اخرج باي فكرة مفيدة تجعلني اطمئن إلى أن سلطات الولاية تمتلك خطة او حتى تصورا دقيقا وعمليا لمواجهة انتشار الوباء في جهتنا..
4 - عمر الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 04:44
لم نسمع السلطات وقفت حافلة للنقل الحضري مزدحمة بالركاب و لا الشركة التي تملكها. نفس الشئ للأسواق الممتازة و الفنادق المصنفة و المطاعم الراقية. هذه كلها بؤر وبائية توزع الفيروس على روادها
5 - Maroki الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 05:30
لا أدري هل السيد الولي يعيش في داربيضاء أخرى،
قال ان السلطات تسهر على ...الحقيقة غير ذالك فمثلا كل مقاهي و مطاعم المعاريف انفا ولفا عين ذياب و بركون و برانس تعمل ب 100% مع 0 تباعد
ناهيكم عن طرامواي و الحافلات
6 - زهير الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 05:38
الشعب لا يريد الحجر الصحي و لا يريد العدوى و لا يريد حتى الوقاية بارتدائه الكمامة .و عند إصابتة يتهم الدولة بعدم رعايتة. !!!!!!
نحن في انظار اسيادنا الكفار من اجل البحت عن تلفيح يحمينا.
7 - عبدالناصر_افني الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 06:41
الوالي يبرر بالتجوال الليلي هل كورولا تتجول ليلا فقط؟ يجب على المواطنين الحيطة و الحذر و الوقاية: اللهم باسمك الأعظم ارفع عنا الوباء و البلاء
8 - عبدو الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 06:46
هذا أمر الله السيد الوالي نعم للوقاية لأنها خير من العلاج لكن لا داعي للتهويل لأنه سبب من الأسباب التي تؤدي إلى نتائج لا تحمد عقباها، عليك أن تعترف بغياب المستشفيات بكل ما هو مرتبط بالمجال الصحي اننا توجه الحكومة إلى القطاع الخاص وترك القطاع العام وتحمل مسؤوليتها هو ما جعلكم اليوم تتباكون على المواطن وكأنه هو السبب اقول لكم في الاخير الرجوع لله
9 - خبير آخر الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 06:49
عندما يكون عندك شعب فيه 36 مليون خبير و طبيب
ماعساك فعله سوى تتبع الأحداث
انه الغباء و التسيب من سيقضي علينا و ليس الفيروس
10 - عبداللطيف الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 07:08
اية إجراءات راه غير الترام والطوبيسات لوحدهما ينقلان الفيروس حيث الاكتظاظ لدرجة الاختناق مما يسهل نقل العدوى اضافة الى القريعة ساحة السراغنة قيسارية الحي المحمدي درب غلف خاصة مع اقتراب ذكرى المولد النبوي الشريف
11 - متناقضات الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 07:08
اذا كانت الأنشطة الاقتصادية والتجارية بالمدينة هي العامل الرئيس لانتشار الفيروس، فهل هي ليلية، حتى يتم منع كل أشكال التنقل بعد التاسعة ليلا
ولماذا بعض المدن الأخرى التي لها نفس منسوب الحركية التجارية داخل الأسواق الكبرى لا تسجل نفس الأعداد من المصابين.
ان المسؤولين فشلوا لحد الآن في ايجاد الشفرة التي ينتقل بها الفيروس في وسط دون آخر، وبالطبع لن يكون هناك تدبير انسب في الوقت الأنسب بالامكانات الأنسب
12 - الحمد لله الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 07:18
يارب السموات والأرض أبعدعنا هذا الوباء وحفظ أمة محمد صلى الله عليه وسلم
13 - جامعية الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 07:50
يجب تحريك الحجر الصحي نهارا وليس ليلا وتطويق الاحياء الشعبية ومنع تجمعات المنحرفين والاسواق العشوائية .او تخصيص السبت والاحد منع الخروج والسيارات والعمل والاسواق للحد من العدوى
14 - مراكشي الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 08:06
آه لو اعتنينا بالتعليم العمومي وبالتوعية، لكنا الآن مرتاحين ولما استنزفنا قوى الشرطة والجيش
15 - محمد مواز الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 08:09
انا مواطن بيضاوي وأن جل البيضاويين يتجاهلون عن ماهي كورونا وعواقبها وبالأخص الأحياء الشعبية .والكمامة لا يرتادونها ألا بظهور دورية الشرطة خوفا من الغرامة وليست وقاية .حتى اكثرهم أن الكمامة لديهم حاملة لفيروس أكثر من كورونا .صعب جدا القضاء على هذا الوباء وخاصة في الدار البيضاء .مادام الناس أنفسهم لم يتصدوا للوقاية .وأنهم غير مقتنعين .يجب على الإعلام بصفة عامة أن يغيروا طريقة التواصل .ما داموا في هذا المنهج فأقسم بالله لن ولم ولا يعطي أكله .فلإرتفاع تم الإرتفاع حتى يفوق عدد المصابين بعدد السكان .غيروا المنهجية والخطابية ووووو .واعطوا حلولا وقائية مقنعة .أو فاقد الشيء لا يعطيه .أو إذا أسند الأمر لغير أهله فانتظر الساعة .السلام عليكم
16 - مجرد نظر الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 08:09
اغلاق المدينة وعدم تنقل الاشخاص كالطلبة من والى الدار البيضاء هو الحل المناسب الحجر الصحي الشامل ضرورة ملحة نسال الله السلامة
17 - بوجنيبة الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 08:22
ماعرفتش واش والي جهة الدار البيضاء كي تكلم على الدار البيضاء العاصمة الاقتصادية ولا على white House الي كاين فمريكان. اجي تشوف الاسواق كيف عاملة وشوف طوبيسات .كراج علال. القريعة ماكينش حتى مترو واحد بين المحل والاخر...
18 - معتوه الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 08:46
البارحة مركز انفا بلايس ممتلأ عن أخره والمحلات التجارية لا تبالي بالاعداد المتواجدة داخل المحل. مقاهي عين الدياب ممتلئة عن اخرها.

نحن لسنا سويسرا او السويد ... الناس تساق بالقوة والخوف وليس بالنصح والارشاد.
19 - متتبع الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 08:48
لم نشهد هذا الانتشار الكبير للفيروس بالبيضاء حتى خلال الصيف بعد التجمعات الكثيرة التي شهدتها في البحر والبر .
خلاصتي أن الفيروس يبقى فى الهواء وينقل من خلاله.
وليس فقط عبر الرداد البيني إذن الحل في وضع الكمامة دائما ورفع حالة الطوارئ .لأن الإغلاق يقطع الأرزاق.وقطعها سيؤدي حتما إلى الانفجار.
20 - NeoSimo الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 09:10
ما علاقة كورونا الذي لا يؤثر على 99,98% من البشر بوجود جيش في المدن ؟!!
21 - عبد الغني الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 09:16
لست افهم. فحينما يتم حظر النجوال الليلي فهذا يعني ضغط اكبر نهارا. وزحاما اكبر نهارا.. المطلوب هو تنظيم الحياة اليومية للمدن والاحياء والازقة والشوارع. لا حظر خلال ساعات معينة.
22 - كاعي الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 09:38
شفنا غير المخزن كبين العضلات ديالو على شعب فقير منغير هاد شي را مكين والو. هاد الدرعات اللي في الصورة المكان ديلها هو معبر الكركات مشي الدار البيضاء
23 - ابن محمد / ابو الجعد الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 09:55
تدهور الحالة الوبائية بالدار البيضاء يرجع بالأساس الى تهور ساكنتها ويظهر جليا من زيارة خاطفة لدرب عمر ومناطق ديور الجماعة وكراج علال ودرب السلطان ولقريعة ليلاحظ الزائر عدم وجود أو تطبيق التباعد أو ارتداء الكمامة بشكل صحيح.
إذا كانت الساكنة غير واعية بالخطر الذي يحذقها فكيف للسلطة ان تنجح في تدبير الجائحة؟ حتى وجود الدبابات لن يغير شيئا في سلوكات الساكنة
اللهم ارفع عنا الوباء والبلاء
24 - ليلى الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 09:58
أجيو تشوفو الحي المحمدي كيطيح وكينوض بعباد الله اللي باغين يكسيو ولادهم بمناسبة ذكرى المولد النبوي لحوانت ديال القيسارية عامرين لكتف على لكتف ماكاين لا تباعد ولا تهوية ولا احترام شروط السلامة فالمحلات لدرجة أن الناس مكيلقاوش فين يقيسو لولادهم لحوايج فالمحل كيصدقو خارجين برا باش يلبسو ولادهم أغلبهم ديال لكمامة غير تحت فمهم خوفا من البوليس كيفما قالو الإخوان أما الزحام اللي كاين بحالا ماكاين لا كورونا لا والو
25 - لا يأس مع الحياة الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 10:01
الشهور القادمة ستكون سوداء على أغلب بلدان العالم ما عدا الصين طبعا.
من عمره طويل سينجو ومن انتهى أجله سيموت لكن لا بد من أخذ أسباب الاحتياط والوقاية حتى لا نلوم أنفسنا إذا أصابنا الوباء.
اللهم ارفع عنا الوباء وارحمنا.
26 - هشام متسائل الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 10:10
كيغلعوا في البشر وينوضو فيهم الرعب على نسبة وفياة أقل من 0.2 في 100
وكل سنة بدون كورونا يموت أكثر من 150 ألف مغربية و مغربي في المستشفيات لضعف العلاج وعمرنا شفنا غلق وحجر على المستشفيات

حذاري من لقاح الأنفلونزا ربما هو اللقاح التجريبي ضد كورونا ويريدون تجربته فيكم
27 - alfarabi الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 10:27
قفز عدد المصابين يوميا بكورونا في مدينة الدارالبيضاء من 1000 مصابا بعد الدخول المدرسي الحضوري ( النصف حضوري ) بثلاثة أسابع فقط إلى 2000 مصابا من الحالات المؤكدة؟؟!!!!! و الحصيلة في ارتفاع بعد الدخول من العطلة، حلل و ناقش
28 - مواطن من الدارالبيضاء الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 10:45
للأسف كل القرارت مند ظهور الكورونا موجهة بالدرجة الأولى ضد أصحاب المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم والأسواق النموذجية والحمامات.. أما العشوائيات من الباعة المتجولون من أصحاب العربات والحمير والتربورتور فلا يتكلم احد معهم
29 - متعجب الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 11:23
لماذا يركز الإعلام و الجهات الصحية على ارتداء الكمامات، رغم أنها لا تكفي لردع الفايروس و منع انتشاره!!! الفايروس ينتقل عبل الحمل من خلال لمس الأسطح و المصافحة و لمس كل الاشياء، و بمجرد ملامستك لمكان ما بعد ملامسته من طرف شخص مصاب أو فقط حامل للفايروس، فيكفي ان تضع يدك على الكمامة أو في اذنك او في عينك أو في انفك او في فمك، أو لست سطحا اخر ستحمله أنت أيضا.
جل من نعرفهم ممن حصلوا على نتائج ايجابية للاختبارات، طلبوا منهم المكوث في البيت و خدمة انفسهم بنفسهم، اي قادرون على الحركة و الطبخ و القيام بكل الأنشطة، فلماذا الفزع!
معظم من مات وهو حامل بالفايروس ليس شخصا عاديا إنما هو شخص طاعن في السن او يحمل عدة أمراض مزمنة تقتل العديد سنويا، فما أدرى الجهات الصحية ان الوفيات سببها كورونا و ليس أحد هذه الأمراض أو انتهاء قدرة تحمل المسن فمات!!!!
لماذا لا نقوم بنفس الدجة في موسم الإنفلونزا (خصوصا ما يصطلح عليه الريح) الذي يجعل الفرض يشعر بالموت على الأقل مرة كل خمس سنوات، وفي الحالات العادية تجعلك الإنفلونزا طريح الفراش لا تقوى على الحراك تحتاج من يسعفك و يمد لك الدواء، فهل يقارن الريح بكورونا!
30 - Hakim الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 11:26
جملة جميلة وجيدة قالها السيد الوالي وهي: على الناس ارتداء الحمامة عن قناعة وليس خوفا من الغرامة....كلام جيد يجب أن يفهم ....
السيد الوالي على علم بأن كل شيء في المغرب يعمله المواطن خوفا من شيء آخر، أما من الغرامة،أو الحبس،أو أو أو...
نريد جيل وأجيال يعملون بالقاعة وليس الخوف....
نريد شعب يصلي بقناعة وليس خوفا من جهنم
نريد شعب يصوم بقناعة وليس خوفا من آداب القبر..
نريد شعب لولا الشرطي لقطع الطريق عند الإشارة الحمراء..
ووووو الامثلة كثيرة
الرجاء النشر
31 - عن غير مسمى الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 12:37
الي بغا الفيروس يقرب للاشخاص بدون كمامة والي مبغاش الفيروس يبعد من الناس بدون كمامة. اللعبة في الكمامة! المشكل هو التحكم في جميع الناس لحتهم جميعا على وضع الكمامة. ولكن اغلبية الشعب مبغاش يقطع الطريق على كورونا بالكمامة. الى كانت فيك كورونا بلا سخانة وهضرتي بلا كمامة لصقتي المرض فالناس وخا دايرين الكمامة. دبا خاص السلطات يوضعو حقوق الإنسان جانبا لاجل مسمى وتقول للناس غطي فمك بزز منك ولا العصا.
32 - المواطن الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 13:27
واش احنا بغيين نديرو الدولة غير بالبوليس والسلطات. واش كاين شي صحة تعليم كسب للمجتمع وتوعية ... كايت شي شغل شي دعم اجتماعي؟ الشباب ضايع بالملايين... بنادم رخيص .ما مسوقش حتى للحياة لأنه لم يتذوقها..لذلك عندو كرونة في كثير من الأحيان غير نكتة أو كذبة أو خرافة ......عقود مرت والدولة ضيعت الوقت ومن كان ينادي بالإصلاح ومحاربة الفساد كان يتعرض للمحاصرة والقمع ..وبالأمس مواطنون طالبة بالصحة والتعليم والشغل والماء كان مصيرهم الاعتقال مثل الريف وجرادة و زاكورة ...الله يحمي هاذ البلاد ويعاون المغاربة على الإصلاح والبناء.
33 - Raul الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 14:49
نهار ربحت الرجا البيضاوي البطوله خرج الجراد الاخضر الى الشوارع قالك للاحتفال انذاك قلت في نفسي ستتضاعف كورونا في الايام القادمه انهم البيضاىيون ياساده انهم المتخلفون ......فهمتي ولالا البضاوي
34 - متعجب الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 20:29
يريدون محاربة الفيروس بقطع الطرقات والا رتشاء للحصول على رخص التنقل فلو استغلو الامنيين ورجال الدرك والمخازنيىة لتوعية الناس في الأحياء والاعراس السرية والمقاهي ومحلات التجمعات والقيام بحملات تستهدف كل الغير الملتزمين بحمل الكمامات والتقاعد الاجتماعي ومنع الخروج من المنازل مساء يوم السبت ويوم الاحد لحصلو على نتائج احسن عوض الاقتصار على قطع الطرقات وكان السيارات هي من تحمل العدوى
المجموع: 34 | عرض: 1 - 34

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.