24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:1013:2115:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تنسيق نقابي ينبّه إلى الأوضاع الصحية في برشيد (5.00)

  2. العثماني: تطهير معبر الكركرات تحوّل استراتيجي لإسقاط وهم الانفصال (5.00)

  3. التساقطات الثلجية تعمق "المعاناة الشتوية" لأساتذة في مناطق جبلية‬ (5.00)

  4. طول فترة غياب الرئيس يحبس أنفاس الشعب والعساكر في الجزائر (5.00)

  5. طنجة تحتضن اجتماعاً ليبياً جديداً بين "النواب" و"مجلس الدولة" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | مهنيون يكشفون "تلاعبات" في محطة القصر الكبير

مهنيون يكشفون "تلاعبات" في محطة القصر الكبير

مهنيون يكشفون "تلاعبات" في محطة القصر الكبير

أماط إقدام الشركة المسيّرة للمحطة الطرقية للمسافرين بمدينة القصر الكبير اللثام عن مجموعة من الخروقات التي تشهدها المحطة المذكورة، بينما تحاول إدارة المرفق، بكل ما أوتيت من وسائل، منع وصول معطيات حول ما يجري هناك إلى الرأي العام وإلى المسؤولين عن قطاع النقل في الرباط.

وعلمت هسبريس أن إدارة المحطة الطرقية للمسافرين بالقصر الكبير تضغط على أرباب الشبابيك داخل المحطة من أجل التوقيع على وثيقة للتبرّؤ من تصريحات سابقة أدلوا بها لهسبريس، بخصوص طرد حوالي أربعين مهنيّا من وسطاء "الكورتية" والحمّالين والمرشدين، لأسباب غير معروفة.

ياسين المراكشي، أحد مالكي الشبابيك بالمحطة الطرقية للمسافرين بالقصر الكبير، أكد أن إدارة المحطة تضغط عليهم لنفي تصريحهم للجريدة، وسارع، في ردّ منه على هذا الضغط، إلى نشر "تدوينة" على صفحته في "فيسبوك"، جاء فيها: "أنا هو المكلف بالشباك بالمحطة الطرقية القصر الكبير اللي عطيت تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية... اللي بغاني هانا موجود".

ويسود غضب في صفوف مهنيي النقل بالمحطة الطرقية للمسافرين بالقصر الكبير جراء الاختلالات التي يعرفها تسييرها، ومنها فتح المجال لفئة من "الكورتيا" لـ"مزاولة مهنة سماسرة التذاكر بتزكية من إدارة المحطة"، حسب ما جاء في بيان أصدرته الجامعة الوطنية المستقلة للحرفيين والمهنيين والعمال فرع القصر الكبير.

وسجّل المصدر نفسه أنه بعد إقدام الشركة المسيّرة للمحطة على التخلص من الوسطاء الذين طردتهم، ومنهم من قضّى ثلاثين سنة داخل المحطة، أصبحت "للكورتية" الذين تم استقدامهم "اليد الطولى داخل المحطة التي تتلاعب بأثمان التذاكر كما يحلو لها"، مضيفا أن الأثمان الحالية تُفرض على المواطنين "بعلم الإدارة وبذرائع مختلفة".

وأكدت الهيئة المهنية ذاتها أنها تتوفر على الأدلة التي تؤكد الزيادة في أسعار التذاكر من طرف مستخدمي محطة المسافرين بالقصر الكبير.

وحسب الإفادات التي استقتها هسبريس من مهنيين في المحطة الطرقية للمسافرين بالقصر الكبير فإن الزيادة في أسعار تذاكر بعض الخطوط وصلت إلى مائة في المائة، كما هو الحال بالنسبة للخط الرباط بين القصر الكبير ومدينة طنجة، إذ انتقل سعر التذاكر من 30 درهما إلى 60 درهما.

وبنفس الزيادة الصاروخية ارتفع سعر تذكرة السفر من القصر الكبير إلى الدار البيضاء، منتقلا من 60 درهما إلى 100 درهم؛ واللافت للانتباه، تضيف المصادر نفسها، هو أن الحافلات تكون ممتلئة عن آخرها بالركاب، ولا تطبق خمسين في المائة من نسبة الملء، ومع ذلك تُباع التذاكر للمسافرين بزيادة مئة في المائة.

يتساءل مواطن اكتوى بلظى الزيادات الصاروخية في أسعار تذاكر الحافلات بالمحطة الطرقية للمسافرين بمدينة أكادير، في رسالة بعثها إلى أحد المهنيين: "ما فائدة الزيادة في ثمن تذكرة الحافلة بضعف الثمن العادي مع ملء المقاعد بكاملها؟"، ويضيف: "60 درهما سعر التذكرة من القصر الكبير إلى طنجة وجميع المقاعد ممتلئة. أين هي نسبة 50 في المائة من عدد الركاب؟"، واصفا الزيادات غير المبررة في الأسعار مع ملء الحافلات بـ"سرقة المواطن بالعلالي".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - abdo الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 10:58
هناك إختلات بالجملة في أغلب المجالات والمرافق في بلدنا وذلك نتيجة لغياب المراقبة وصمت الموظفين الصغار والمواطن يجب سن عقوبات زجرية قاسية.
عندما أقارن مايقع من تسيب وتستر وفساد أتذكر ما تعلمناه في كتب التاريخ عن أسباب وقوع المغرب في حفرة الإستعمار الفرنسي, كأنما وقع قبل 1912 يتكرر في 2020
2 - اسماعيل الأدوزي الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 13:27
يجب تطهير المحطات الطرقية من الكورتية
لأنهم أصل الفوضى والمضاربة في الأثمان
صاحب المكتب في عطلة العيد يغلق أو يدعي النفاذ
وأوراق الحافلات في أيدي هؤلاء بضفي الثمن لا أحد يستطيع التحكم فيهم لأنه لا علاقة المحطة بهم
لذلك عمدت كبرى الشركات:ستيام وسوبراتور وغزالة واثران وبوزيد وغيرها الى فتح مكاتب خارج المحطات وبعيدا عنها حتى يتخلصوا من هؤلاء
أعرف أحدهم قال لي بلسانه أن نهبه للجيوب فيما يتعلق بالبكاج يصل الى 1200 درهم في المساء فقط...يدفع 100 منها للسائق وأخرى لمساعده وثالثة لمن يسكت على وجوده بالمحطة ويفوز هو ب 900 درهم كل ليلة
3 - damoun الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 13:36
ما دور الكورتيا في المحطات أغلبهم أصحاب سوابق
4 - المدرسة الوطنية الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 21:01
بعد نشر هذا الخبر مرتين بهسبريس هل تتدخل وزارة الداخلية أم أن هذا الموضوع يتكلم على مدينة بالجزائر
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.