24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0513:1916:0018:2419:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. القيادات الموريتانية تتجاهل مسؤولي جبهة البوليساريو في نواكشوط (5.00)

  2. هذه تفاصيل تهم الإستراتيجية الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا‬ (5.00)

  3. كلية العلوم القانونية في سلا تنتخب ممثلي الأساتذة (5.00)

  4. العثماني يشارك في حملة تبرع بالدم لسدّ الخصاص (4.50)

  5. زعيم البوليساريو يخطب ود موريتانيا بعد تدخل المغرب في "الكركرات" (4.33)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | "إصابات كورونا" تتفشى وسط موظفي ومنتخبي مقاطعات البيضاء

"إصابات كورونا" تتفشى وسط موظفي ومنتخبي مقاطعات البيضاء

"إصابات كورونا" تتفشى وسط موظفي ومنتخبي مقاطعات البيضاء

سجل مسؤولو جماعة الدار البيضاء وباقي مقاطعات العاصمة الاقتصادية تزايدا لافتا في عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، داخل أوساط المنتخبين المحليين وموظفي المصالح التابعة لمجلس المدينة والمقاطعات بالمدينة.

وأصيب عدد من موظفي المصالح التابعة لمجلس مدينة الدار البيضاء بمرض "كوفيد19" خلال الأسبوع الماضي، حيث قرر المسؤولون الإسراع بإجراء اختبارات الكشف عن الفيروس داخل أوساط الموظفين المخالطين للمصابين.

وارتفع عدد الإصابات بفيروس "كورونا" داخل أوساط الموظفين والمنتخبين بمقاطعات الصخور السوداء وعين الشق والحي الحسني؛ وهو ما استدعى اتخاذ إجراءات عاجلة من طرف المسؤولين الترابيين والمنتخبين ومصالح مندوبيات وزارة الصحة، من أجل السيطرة على تفشي الفيروس.

وقال عبد المالك الكحيلي، نائب رئيس مجلس جماعة الدار البيضاء، إن هناك تنسيقا حثيثا مع مصالح المندوبية الجهوية والإقليمية لوزارة الصحة، من أجل تسريع وتيرة اختبارات الكشف عن هذا الفيروس المعدي، داخل أوساط الموظفين بالجماعة.

وأفاد نائب رئيس جماعة الدار البيضاء بأن "الإصابات بالفيروس سجلت أيضا في مقاطعة عين الشق، حيث أصيب موظفون ومنتخبون بكورونا؛ وهو ما جعلنا نسارع إلى تعميم اختبارات مجانية الكشف عن مرض كوفيد 19".

يشار إلى أن مدينة الدار البيضاء سجلت، طوال أيام الأسبوع الماضي، أرقاما قياسية غير مسبوقة على مستوى عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد؛ وهو ما دفع مسؤولي ولاية جهة الدار البيضاء سطات إلى تشديد الإجراءات الصحية الوقائية الاحترازية، على أمل السيطرة على مواصلة تفشي وانتشار الإصابات داخل أوساط ساكنة مدينة الدار البيضاء.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - عابر سبيل الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 04:49
ليس كذبا ولا نفاقا هذه شهادة مغترب بدون زيادة او نقصان عند وصولي امس من مطار الدار البيضاء 27/10/2020 الساعة الواحدة بعد آلظهر مرورا بمحطة القطار وصولا الى الببت عن طويق المواصلات العامة لاحظت عدم احترام الناس لمسافة الامان وعدم لبس الكمامة نهائيا ولاتوجد مراقة إطلاقا من الجهات المختصة وتسيب غير طبيعي ولامبالات وكل يغني على ليلاه.
وعليه فإن تزايد عدد للمصابين بالدار البيضاء حصرا سببه عدم اهتمام الناس بالجائحة اصلا فإذا وصل عدد الإصابات بالبيضاء الي 3000او 4000او اكتر فهذا امر طبيعي .
والله تم والله دول عربية تفوقت علينا فقط لانهم طبقو بالحرف ماطلب منهم ( لبس الكمامة والتباعد الجسدي)
2 - بيضاوى الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 04:52
نظرا لوضعية الوباىءة بمدينة الدارالبيضاء نطلب من السيد الوالي تطبيق حجر تام بالنسبة لاعياد الموليد النبوي 4اءيام اغلاق القساريات اسواق القرب المقاهي الحداءق فرض فرق الشرطة في مداخل المتاجر الكبرى 4ايام يمكن انقاد هده المدينة الله مارفع عنا هدا الوباء
3 - Casablanca الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 05:00
ما تقولونه ليس له أي دليل . نحن في الدار البيضاء نشتغل بكل عادي . و نحيط بكل شيء هنا حتى الوفيات فهي غامضة لا نعرف من توفي و لا من دفن .يجب توضيح الأشياء بشكل جيد . و الله العظيم ليس هناك ما يدل على وجود خطر . و لا كن السؤال لما كل هاده الصجة و خصوصا على الدار البيضاء و كيف لفيروس أن يسيطر عليه في مدينة طنجة ؟؟؟؟؟؟
4 - مواطن مغربى الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 07:27
اللهم إنا نعوذ بك من الجنون و الجذام و البرص و سئ الأقسام امييين...
اللهم ارفع عنا الوباء والبلاء والغلاء والأمراض والمصائب والمحن واجعل بلدنا هذا آمنا مطمئنا واحفظه من كل شر وسوء اميييين
فهذه هى عقيدة المؤمن حينما تعجز الحيل ويعجز عن دفع البلاء فما عليه إلا التوجه و الاتجاء إلى خالق الكون ليرفع عنه ما به من ضر كما علينا أن نعيد حساباتنا مع الخلق والخالق...
5 - متابع الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 07:43
أن الظروف الذي يشتغل فيها الموظفين والمنتخبين ببعض المقاطعات بالدار البيضاء .جعلت الإدارة بؤرة .لا تعقيم لا تباعد .الازدحام داخل الإدارة. وساءل التعقيم غير موجودة حتى الصابون غير موجودالمكاتب غير معقمة. حسبنا الله ونعم الوكيل .
6 - مضلل الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 07:52
على من تعاود زبورك اداوود ليس هناك تحليل مجاني و من اصيب اما يذهب لحاله او يتضبر امره
7 - اطلسي الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 08:37
لن يستطيع مسؤولو الدار البيضاء وقف تفشي الجاءحة ، لان غالبية سكان المدينة لا يلتزمون بالاحترازات ولا يعيرونها ادنى اهتمام ؛ وستعرف الوضعية استفحالا خطيرا يوما عن يوم وستشهد منحى تصاعدي ايضا للاماتة الى غاية الشروع في التلقيح
8 - تفعيل التناوب الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 09:44
يجب على السلطات المغربية اعطاء
تعليماتهم لرؤساء الجماعات الترابية
من اجل تفعيل التناوب بين الموظفين
من اجل الحد من انتشار الفيروس بين
الموظفين...!
9 - Abouali الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 09:59
هدا سببه الازدحام في جميع الادارات المقاطعات الشرطة البلديات..... يجب إلغاء مجموعة من الوثائق التافهة وتمديد مدة صلاحية تصحيح الامضاء والاكتفاء بنسخ عادية لورقة الحالة المدنية والاكتفاء بالبطاقة الوطنية مع تمديد صلاحيتها والتراسل الإداري عبر الواتساب مع تحمل كل مسؤوليته في حالة التزوير. حتى تمر الجائحة
10 - مشكلة كبيرة الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 23:27
سبب تفشي الوباء هو بالأساس الاكتظاظ بجل الإدارات و اجتهاد بعض الموظفين في طلب وثائق غير ملزمة فعلى سبيل المثال تكلب شواهد العمل في الدوائر الأمنية من أجل تجديد بطاقة التعريف مع أن موقع البطاقة على النت لا توجد به هاته الوثيقة هذا ظون إغفال تلكأ الموظفين و عدم احتراز المواطنين الذين يدهلون في مشاحنات و ملاسنات نخن في غنى عنها أما طلب رخص التنقل فحدث و لا حرج ...فوضى عارمة ...خلاصة القول ..الإدارة المغربية غباء منقطع النظير و يجب التوجه فورا إلى الإدارة الرقمية قبل أن يقع ما لا يحمد عقباه ...
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.