24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/12/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:1113:2115:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. دبلوماسية المملكة تضع الدولة الليبية على سكة وحدة المؤسسات‬ (5.00)

  2. أعناق آلاف المجازين والعاطلين تشرئب إلى لوائح "مباريات المتعاقدين" (5.00)

  3. أخطار سخانات الغاز (5.00)

  4. تفاصيل اعتداء انفصاليين ونشطاء جزائريين على مغربيات في باريس (5.00)

  5. بوصوف يدعو إلى توأمة مدن الصحراء لمحاصرة أكاذيب البوليساريو (5.00)

قيم هذا المقال

3.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | جهات | تفاصيل أحداث "الأحد الأسود" بأجلموس بخنيفرة

تفاصيل أحداث "الأحد الأسود" بأجلموس بخنيفرة

تفاصيل أحداث "الأحد الأسود" بأجلموس بخنيفرة

الصورة: أرشيف

رغم عودة الهدوء تدريجيا إلى أجلموس تظل أجواء الاحتقان والتوجس والحذر سيدة الموقف على أكثر من صعيد، ذلك بعد الاضطرابات الخطيرة التي انتهت يوم الأحد الماضي بالتدخل العنيف الذي شنته القوات العمومية في حق السكان، واستعملت فيه الهراوات والقنابل المسيلة للدموع، كما أقدمت على مداهمة البيوت والمقاهي بأساليب رهيبة، وتم اعتقال أزيد من 30 شخصا، بينهم نساء وقاصرين، تم الإفراج عن بعضهم مقابل الاحتفاظ ب 11 شخصا تمت إحالتهم على غرفة الجنايات ومتابعتهم بتهم ثقيلة، وقد قام وفد من اللجنة الجهوية للمجلس الوطني لحقوق الإنسان بزيارة طارئة للمنطقة.

ما تزال بلدة أجلموس بإقليم خنيفرة تعيش حالة استثناء منذ أحداث "الأحد الأسود"، إذ رغم عودة الهدوء تدريجيا إلى هذه البلدة تظل أجواء الاحتقان والتوجس والحذر سيدة الموقف على أكثر من صعيد، ذلك بعد الاضطرابات الخطيرة التي انتهت بالتدخل العنيف الذي شنته القوات العمومية في حق السكان، واستعملت فيه الهراوات والقنابل المسيلة للدموع والألفاظ النابية، كما أقدمت فصائل من هذه القوات على مداهمة العديد من البيوت والمقاهي بأساليب رهيبة، وتم اعتقال أزيد من 30 شخصا، بينهم نساء وقاصرين، ظل مصيرهم مجهولا إلى حين الإفراج عن بعضهم مقابل الاحتفاظ ب 11 شخصا تمت على غرفة الجنايات بمكناس ومتابعتهم بتهم ثقيلة من قبيل التجمهر غير المرخص، وضع أحجار في طريق عمومية، العصيان والضرب والجرح العمد في حق القوات العمومية، وإلحاق خسائر بأملاك الدولة، وفي هذا الصدد أفادت مصادر متتبعة أن المعتقلين قد تم تقديمهم أمام الوكيل العام قبل تأجيل ملف القضية إلى موعد لاحق.

وصلة بالموضوع، ما يزال البحث جاريا عن آخرين، بحسب مصادر متطابقة، حيث لجأ بعض المحتجين إلى الجبال المحيطة بالمنطقة هربا من العنف وموجة الاعتقالات العشوائية، بينما تمت مواصلة حملات الاعتقال حتى الساعات الأولى من الفجر، حسب مصادر سكانية، وتفيد مصادر مسؤولة أن بعض المعتقلين والمتهمين، ممن وصفتهم ب"الفارين"، كانوا موضوع شكاوى مقدمة ضدهم من قبل بعض المستفيدين من ترخيصات النقل بسيارات الأجرة والنقل المزدوج، وأمام هذا الوضع الخطير قام وفد من اللجنة الجهوية للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، يتقدمه رئيس اللجنة، بزيارة للمنطقة حيث تم الاستماع لعدد من السكان والشباب والفعاليات المحلية، قبل عقده للقاء مطول مع عامل الإقليم والكاتب العام للعمالة، انطلاقا من اعتبار المجلس الوطني لحقوق الإنسان مؤسسة دستورية مطالبة بانجاز تقارير في الموضوع، ومن المرتقب أن تشكل اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان لجنة لمراقبة التطورات وشروط المحاكمة العادلة للمعتقلين.

شرارة الأحداث بأجلموس اندلعت من خلال اشتباكات عنيفة بين مئات المحتجين والقوات العمومية بعد إقدام المئات من المواطنين والشباب على الدخول في اعتصام سلمي بالشارع العام، وقطع الطريق في وجه حركة المرور، من أجل المطالبة بتحقيق عدد من المطالب الاجتماعية البسيطة والمشروعة، بينها النقطة التي أفاضت الكأس والمتمثلة أساسا في مظاهر المضاربات التي يعرفها قطاع النقل على مستوى الأسعار العشوائية، وكيف تضاعف سعر تذكرة النقل من اجلموس إلى خنيفرة (32 كلم) مثلا من 10 دراهم إلى 20 درهم، وكان طبيعيا أن ترتفع درجة الاحتقان إثر قرار التقليص من عدد رحلات النقل بواسطة حافلات النقل بين الجماعات (الأوتوبيس)، تلبية لرغبة أرباب سيارات الأجرة وحافلات النقل المزدوج، وفي هذا الصدد أصدرت شركة الكرامة للنقل الحضري (الأوتوبيس) بيانا للعموم تنهي فيه أنها "مستمرة في استغلال مرفق النقل المفوض لها بمقتضى اتفاقية التدبير المفوض من طرف المجلس الإقليمي والمحددة مدتها في عشر سنوات قابلة للتمديد"، وأنها ماضية في احترام بنود الاتفاقية التي تربطها بهذا المجلس.

اعتصام السكان لم يمر هذه المرة بسلام، إذ سرعان ما تم تطويقه بالقوة من طرف القوات العمومية التي حاولت عناصر منها تفريق الغاضبين، الأمر الذي أشعل فتيل المواجهة، وحمل السلطات الإقليمية إلى استدعاء تعزيزات أمنية من خارج الإقليم، هذه التي استنفرت رجالها وأجهزتها، وقد أدت المواجهات إلى عدة إصابات بين الطرفين أحصتها بعض المصادر في 18 شخصا، بينهم 5 من المدنيين، وقد شوهدت طوابير من شاحنات وسيارات القوات العمومية وهي مرابطة في شوارع وأزقة أجلموس تحسبا لأي طارئ، بينما لم يفت غالبية المراقبين تحميل السلطات كامل المسؤولية في ما جرى بسبب مقاربتها الأمنية وتعاملها العنيف مع الوضع بدل فتح ما يمكن من الحوار مع المحتجين، إلا أن مصدرا من السلطات الإقليمية صرح بأن مسؤولا منها انتقل إلى أجلموس وطلب التحاور مع المحتجين بمكان إداري غير أن هؤلاء المحتجين طالبوه بالحوار معهم وسط الشارع، وهو ما لم يقبل به المسؤول.

مصادر من السكان لم يفتها استعراض موجة القمع التي شنتها عناصر القوات العمومية في حق المواطنات والمواطنين، وطريقة المطاردات والمداهمات التي وصفتها مصادرنا ب"الشرسة"، حتى أن المئات من التجار والمهنيين أغلقوا محلاتهم، والمئات من السكان لم يغادروا بيوتهم، ولم ينج من الهجوم العشوائي حتى المارة وغير المشاركين في الاحتجاج، وتمت الإشارة في هذا الصدد لأستاذ تعرض لسلوك من التعنيف والضرب، حتى بالرغم من إدلائه ببطاقته المهنية، بينما تعرضت أستاذة أيضا لوابل من الشتم بألفاظ مخلة بالحياء وبعبارات قدحية وهي في طريقها من الحمام لبيتها، كما نال أحد التجار حقه من العنف الشديد لمجرد فتحه باب بيته لبعض المواطنين الهاربين من موجة القمع، وآخر تم تعنيفه بشدة لوجود أطفال صغار يصرخون فوق سطح بيته.

ولم يفت ذات المصادر الإشارة لحالة صاحب مقهى تم التنكيل به ونقله إلى المستشفى قبل الزج به ضمن المعتقلين، وعندما خرج تلاميذ ثانوية بالبلدة إلى الشارع للاحتجاج هاجمتهم القوات العمومية بالعنف والألفاظ النابية، إلى غير ذلك من المشاهد التي تم منع تصويرها، ومن الشهادات التي لخصها أحد المعتقلين السياسيين السابقين بأنه "لم يشاهد مثل ما جرى منذ أحداث السبعينات أو ما يعرف بسنوات الرصاص التي عاشتها أجلموس"، بينما أشار أحد المتتبعين للشأن العام المحلي إلى قضية مواطن كان قد صفعه قائد بأجلموس في وقت سابق، وتقدم هذا المواطن بشكاية ضده أمام الجهات المختصة.

وبخنيفرة المدينة شوهدت تحركات أمنية غير طبيعية تحسبا لأي تطورات محتملة، كما شوهدت عدة سيارات خاصة بقوات التدخل السريع وهي مرابطة ببعض الشوارع والمؤسسات الثانوية، وذلك بعد مسيرة احتجاجية عرفتها المدينة تضامنا مع "سكان ومعتقلي أجلموس"، والتي تم تنظيمها باتجاه مقر الدرك بخنيفرة وتمت محاصرتها ومنعها من وصول هدفها، ليتم تشكيل لجنة منها تقدمت لمسؤولي الدرك إلا أنه "لم يتم استقبالها بدعوى عدم وجود أي مسؤول يمكن التحاور معه"، بحسب مصدر من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان التي لم يفتها القيام بزيارة تضامنية لأجلموس والتنديد بالتدخل العنيف.

من جهتها، اكتفت عناصر مسؤولة من السلطات الإقليمية بوصف التدخل الأمني ب"الضروري في سبيل حماية سلامة واستقرار الوضع"، ول"وجود عناصر تبحث عن توتير الأجواء"، واستعرضت هذه السلطات في لقاء خاص ما يفيد أن فكرة إحداث خط للنقل بالأوتوبيس بين أجلموس وخنيفرة أملته ظروف التلاميذ أول مرة من خلال استحضار غياب النقل المدرسي، وما ينتج عن ذلك من هدر مدرسي وتكاليف مرهقة لكاهل الآباء، حيث تم وضع دفتر للتحملات صادق عليه المجلس الإقليمي، وينص على احترام ثماني رحلات يومية لأجلموس، الأمر الذي حمل أرباب سيارات الأجرة والنقل المزدوج إلى الاحتجاج باعتبار المشروع في رأيهم مضر بقوتهم اليومي، فتم عقد اجتماع بهم تحت سقف عمالة الإقليم، حيث لجأت السلطات إلى تقليص عدد رحلات الأوتوبيس إلى أربع رحلات يوميا فقط، لتعاد صياغة دفتر التحملات من جديد، وبشكل استثنائي غير مسبوق، وبعد قبول أرباب سيارات الأجرة وحافلات النقل المزدوج بالمقترح عادوا ففاجؤوا الجميع بالاحتجاج ضد نظام الأتوبيس، وهذه المرة سار الوضع باتجاه عكسي عند دخول المواطنين على الخط في مواجهة مباشرة مع هؤلاء المحتجين، وخرجوا بالآلاف بعدد من مناطق الإقليم احتجاجا على تقليص رحلات الأتوبيس، وعندها لم يجد المحتجون غير مراسلة عامل الإقليم، هذا الأخير الذي واجههم بمحضر قبولهم بما اتفق عليه، وتم التأكيد على مبدأ تقليص الرحلات، مع تكوين لجنة لاحترام توقيت الذهاب والإياب، ولم يكن منتظرا أن يحدث ما حدث بأجلموس، حسب رأي المصادر الرسمية التي فسرت انتفاضة سكان هذه البلدة ب"وجود أياد خفية تراهن في كل مرة على الاحتقان والتوتر وتجييش القاصرين" حسب رأيها.

نفس المصادر بالسلطة الإقليمية لم يفتها الإشارة لمطالب سكان أجلموس، والتي منها إحداث مركز صحي، حيث أكدت "أن المشروع قد تمت برمجته منذ مدة، وتم وضع صفقة بشأنه، إلا أن بعض الإكراهات المتمثلة أساسا في تأخر الاعتمادات بسبب الانتخابات وتغيير الحكومة زاد في عمر الانتظار وأفاض غضب السكان"، وفيما يتعلق بمطلب الملعب البلدي فهذا المشروع بدوره، حسب مصادر السلطة ذاتها، "يوجد رهن ترتيبات جارية بعد توفير القطعة الأرضية لبنائه"، أما مطلب إصلاح الشارع الرئيسي فقد تم توفير الاعتمادات الخاصة بالمشروع الذي سيتم تفعيله قريبا، إلى جانب إصلاح وتوسيع الطريق المؤدية لولماس وحد بوحسوسن، على حد تصريحات ذات المصادر، مع الإشارة إلى أن أجلموس سبق أن عاشت عدة إضرابات واحتجاجات واعتصامات ومسيرات حاشدة للمطالبة بانتشال بلدتهم من واقع التهميش والإقصاء الاجتماعي.

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (41)

1 - mehdi الأربعاء 09 ماي 2012 - 04:30
قاليك عنصر مسؤول من السلطات الإقليمية "التدخل الأمني ضروري في سبيل حماية سلامة واستقرار الوضع" غريب ناس تطالب بالنقل هل هذا يهدد إستقرار الوضع
2 - حدو نحليمة الأربعاء 09 ماي 2012 - 07:34
حان الوقت للإلتفات إلى الجهة الشمالية لخنيفرة منطقة أجلموس وسيدي بوعباد وسيدي لمين وكهف النسور ومولاي بوعزى وحد بوحسوسن.. وغيرها من المناطق المجاورة التي تعيش تهميشا وإقصاء مطبقا في كل المجالات منذ الاستعمار...ويمكن تلمس ذلك في وجوه المواطنين.. وهي مناطق لا زالت بدائية..
3 - vraimarocain الأربعاء 09 ماي 2012 - 08:55
محاولةإغلاق الطرق العمومي وإرباك حركة السير(بالاعتصام فيها وليس بسدها بالحجارة) من الخطوات التي يمكن ان يتخدها المحتجون للتعبير عن مشاكلهم وتبليغ صوتهم، ومحاولة إخلاء الطريق كدلك من حق باقي المواطنين لقضاء أغراضهم وهدا امر وقع حتى من حركة "احتلوا والت ستريت" في امريكا لكن هده الحركة لم تلجأ إلى الاصطدام برجال الامن والمواجهة معهم بالعنف لان الهدف هو تبليغ اصواتهم ودلك ما وقع باجلموس حيث طلب منهم الجلوس إلى طاولة الحوار إلا انهم رفضوا وأصروا على الحوار في الشارع. وضع يدل على امرين الاول أننا نمارس مراهقة الاحتجاج والثاني اننا نحاول دائما الظهور بمظهر الضحية رغم ان الواقع شئء آخر.
4 - Bant cha3b الأربعاء 09 ماي 2012 - 09:16
بغيت نعرف فين باغي يوصل صاحب النص
بكل بساطة بنادم ساب او خاصوا اللي يربيه. والبوليس دايرين خدمتهم
اللي نكوليكم ان اخطر جنس بشري على وجه الارض هوما حنا المغاربة
اولا مشات تا نوضتوها عمرها ماتبرد او ديك ساعة تشوف بنادم كياكل خوه حي..
اتقاو الله في البلاد او في العباد او براكا من غسيل الدماغ
اللهم ارزقنا الامن والامان
5 - mohammed الأربعاء 09 ماي 2012 - 09:28
faits nous voir quelques photos ou quelques videos comme preuve ..on arrive toujours a les faires malgrè les obstacles ..sinon c'est du blablabla inutile heureusement qu'on a d'autres sources d'informations sinon a vouloir suivre qui a ecrit l'article qui est une bombe d'exageration..c'est une vraie catastrophe de repression mais avec plus de blessès dans les forces de l'ordre que chez les civiles..etrange equation..couper les routes est un acte de sabotage d'un service publique punible par la loi dans tous le monde et qui exige l'intervention pour la ripristination..monsieur l'auteur de l'article c'est tu es un amateur du fitna et du feu tu n'a q'acheter un litre d'essence......
6 - laila rayan الأربعاء 09 ماي 2012 - 09:30
والله والله لن نظل لابد صابرييين يوما ما سينفجر المغرب كله ادا استمريتم في مقاربتكم الامنيه كلما تظلم فقير...بينما الغني لا قانون او قضاء او محاسبه عليه
7 - chakir الأربعاء 09 ماي 2012 - 09:58
تحية لكل ابناء المنطقة. في البداية اريد ان اوضح و اقول ان هذه الساكنة معروف عليهم الصبر يعني خرجوا تثضاهرو حتى نفذ صبرهم ........لماذا العنف في وجههم بما ان المضاهرة كانت سلمية ......نعم يجب التطويق لكن دون اللجوء العنف لانه يزيد تعقيدا حذاري ثم حداري لان الامازيغ هم لي جابو الاستقلا ل و يشهد لهم التاريخ بذلك
8 - omaryasir الأربعاء 09 ماي 2012 - 10:24
موضوع النقل موضوع شائك وبصراحة كان على الدولة ان تتدخل لكبح جشع اصحاب الطاكسيات الكبيرة لا نهم بصراحة يضاربون في السوق ويستغلون المواسم الصيفية والاعياد للرفع من الاجرة دون رقيب حتى ان السومة ترتفع بعض المرات الى 3مرات اكتر وكدلك اصحاب الباصات #الكيران# او تحرير مجال النقل لا يمكننا حماية اصحاب الريع اكتر على حساب جيوب المواطنين المساكين واتكلم من تحربتي الشخصية حيت في عدد من المرات يضطرني صاحب الطاكسي الى اداء مبلغ 35درهما بينما التمن العادي هو 18 درهم ويقول لي # هده مجرد مناسبة #
9 - بولنوار الأربعاء 09 ماي 2012 - 10:51
هل قطع الطريق في وجه حركة المرور، من أجل المطالبة بتحقيق عدد من المطالب الاجتماعية البسيطة احتجاج سلمي؟
10 - يوسف الأربعاء 09 ماي 2012 - 11:02
وسؤال المطروح هو: هل يجب الانتظار دائما حتى " تنتفض" منطقة ما ليتم " برمجمة" إجراءات الهادفة إلى تلبية مطالبها الإجتماعية؟ أما وقت تنفيذ هذه الوعود فهو مؤجل إلى بعد "رصد" الإعتمادات؟؟؟؟؟؟؟
11 - blach الأربعاء 09 ماي 2012 - 11:05
ل م نسمع اي شيء عن هذه الاحداث في وسائل الاعلام المرئية ولا المسموعة هل لازالت دار لقمان على حالها التعتيم سمتها واخفاء الحقائق ما راي السيد الوزير ام ان الامور فوق طاقته لم يعد اي شيء يخفى املنا فقط ان نسمع اخبارنا في وسائلنا بدل البحث عنها في مصادر اخرى
12 - مهتمة الأربعاء 09 ماي 2012 - 11:06
ارجو من الله عز وجل ان تقوم الحكومة بفك العزلة عن بلدة أجلموس وتستجيب لمتطلبات ساكنة أجلموس الطيبة المحرومةمن الأساسيات، وتوفر لهم شروط العيش الكريم ،ارجوأن يزور صاحب الجلالة قريبا الإقليم، حتى يتحرك المسؤولون المحلييون ويعملوا على تنمية المنطقة .يجب على قوات العمومية أن توقف العنف ضد سكان أجلموس المسالميين .*عاش المغرب** عاش الملك*
13 - حسين أمحزون الأربعاء 09 ماي 2012 - 11:12
أستغرب لحال هده البلاد عندما يطالب شعبها بمطالب شرعية عادية جدا مطالب اجتماعية لا سياسية لم يقولوا الشعب يريد اسقاط النظام أو الشعب يريد جمهورية أمازيغية بل قالوا الشعب يحب ملكه ووطنه ولكن يكره ان تداس كرامته.

أين الخطأ هنــا ان طالبوا بحقوقهم أم أن صوت الشعب غير مسموع أم مقدر على المواطن المغربي ان يعيش في وطنه مقموع

في زماني الباطل يطغى على الحق
المرتشي والتقي لا فرق
في زماني أصبح الأمين والسارق
وأخر بين أموال الشعب عالق
في زماني سأصمت ولا اتكلم
و اترك اعلام ذل يتكلم


المسؤولين لا يزالون يجهلون قوة هدا الشعب الذي يتم التنكيل به
14 - الصحراوي الأربعاء 09 ماي 2012 - 11:16
لماذا تتعامل الدولة بالعنف والقمع في اغلب المدن المغربية بينما توزع لكريمات والبقع الارضية وبطائق الا نعاش الوطني على الصحراويين
15 - tutto الأربعاء 09 ماي 2012 - 12:32
اظن ان الموضوع مبالغ فيه يجب على المظاهرات ان تكون حظارية بدون تخريب املاك ومن حق الشرطة التدخل
16 - Al atlassi الأربعاء 09 ماي 2012 - 12:37
المفروض أن هذه القوات جاءت لحفظ الأمن إذا بها هي التي تحدت الفوضى وتنشر الرعب فنعت أفرادها النساء بالعاهرات والمعتصمين بأولاد العاهرات وتبول أحدهم أمام حشد من النساء دون أي حياء وقام أخر بتكسير زجاج مقهى بالحجارة دون مبرر إلا أن الطريف هو ذاك الذي قام بضرب المارة الذين لا علم لهم بما يحدت تم بعدها لجأ إلى سرقة الفواكه من عربات صغيرة فر أصحابها خوفا من التدخل تم أخذ يوزعها على زملا ئه .....لم تكن لتحدث كل هذه الكارتة لولا قائد الملحقة المتعنت الذي أوصلنا إلى كارتة حقيقية لذا نطالب المجلس الإستشاري لحقوق الإنسان بإرسال لجنة لتقصي الحقائق ومحاسبة المتورطين في الإعتدأت على المواطنين وعزل أو تنقيل قائد الملحقة وإطلا ق سراح جميع المعتقلين فورا .
17 - خنيفري مغربي ولد البلاد الأربعاء 09 ماي 2012 - 12:50
ما تزيدوووش فييه... بــاراكـــااا من التضخيم
18 - ضمير المواطن الأربعاء 09 ماي 2012 - 13:04
إقدام المئات من المواطنين والشباب على الدخول في اعتصام سلمي بالشارع العام، وقطع الطريق في وجه حركة المرور ....
وقطع الطريق في وجه حركة المرور ....
وقطع الطريق في وجه حركة المرور ....
وقطع الطريق في وجه حركة المرور ....
وقطع الطريق في وجه حركة المرور ....
ألم تعرفوا أم أنكم لا تودون أن تعرفوا أن قطع الطريق قد تسبب في هلاك أخوك المواطن ...فكم ممن يحتاج لأدوية ضرورية لمرض يعانيه...إذا ما أخرتموه قد يتأذى ولو بعد حين ...وكم من امرأة حامل قد تفقد جنينها وهي واقفة في طريق أنت قطعتموه ... هناك ألف طريقة وطريقة لنطالب بما ينقصنا ...لكن وللأسف الشديد دائما ما نلجأ لما سيضر بمصالح غيرنا ويشوه صورة مواطنتنا ...
بالله عليكم قولوا لنا متى سنفهم أن الإصلاح إن لم بيدأ من أنفسنا فوالله حتى ولو اخترنا حكومة منزهة عن الخطأ ..حتى ولو كانوا ملائكة نزلوا ليأخذوا زمام المبادرة في وطننا الحبيب ..ما نجحوا في ذلك أبدا ...لأنه في الأخير الشعب هو من يحكم وهو من يصلح ..فإن كان في الشعب خلل في الوعي والأخلاق ..فاقرأ سورة الفاتحة ترحما على الوطن الحبيب...
19 - mohamed oulmes الأربعاء 09 ماي 2012 - 13:37
صراحة انها قادمة الى الينا لامحالة اتحدث هنا عن الثورة و ما ادراك ما الثورة لا جديد قبل 2011 و بعد 2012 فقط هناك السيبة و الاقطاعية و الزبونية و تفقير و تجويع عامة الشعب اين الاصلاحات هل لمسها اي فرد انقدوا المغرب قبل ان يتحول الى.................ان الشعب لا يطلب سوى حقه في بلده انقدو المغرب قبل ان .........انتبهوا ايا ال حكومة بن كيران بكل بساطة لم نلمس اي تغيير فقط في المناصب انها نايضة هاهاها
20 - ali الأربعاء 09 ماي 2012 - 13:43
mr bidi melenge le faut et le vrais a sa guise.il n ya avait pas de mouvement a khenifra . on est avec la loi .ceux qui ont scandalé aglmous meritent la punition
21 - مغربي أصيل الأربعاء 09 ماي 2012 - 14:04
كلنا نقول الله الوطن الملك.
و شي يتحاكم و يسجن من اجل العنف .
و المخزن لا حرج عليه ؟؟؟
اليس العنف جريمة يعاقب عليها القانون الجميع ؟؟؟

وريـــنا حنة يديك أ السي الرميد
22 - مغربي الأربعاء 09 ماي 2012 - 14:12
اكلموس تؤدي ولازالت ستؤدي ثمن الشعارات التي رددت ايام ازدهار حركة 20 بمدينة خنيفرة
وهذة السياسة. سياسة القمع هي التعامل الوحيد الذي تجيده الحكومات المغربية .
23 - hicham saad الأربعاء 09 ماي 2012 - 14:33
لا للمقاربات الامنية .بدل التنكيل والتدخل الهمجي ضد المواطنين السلميين.نرى فتح حوارمسؤول وحل بعض المشاكل رهين بتجنب امور نحن في غنى عنها.
24 - ولد أجلموس الأربعاء 09 ماي 2012 - 14:46
السلام عليكم
أنا عشت فقرية أجلموس 20 سنة كبرت تما ودابا 3 سنين باش خوين
أشهد أن ناسها أطيب ناس وابعد ما يكون عن العنف واشهد أن هذه البلدة تعاني تهميش واشتغلال مقصود من جهات خفية كما يجد الاشارة الى أن أغلب الكريمات هي لأصحاب النفوذ في المنطقة كعائلات أمحزون نهايك عن
10 ألاف نسمة أضن أو أكثر ياراعيها طبيب واحد فقط والطرق التي يفر منها الكل بسبب تهميشها كثرة حفرها مما يجعل الكل يتجنبها رغم أن أجلموس يعتبر ملتقى الطرق
ناس أجلموس تحقروا كثر من اللازم أجداجهم هم الذين دافعو وحاهدوا من أجل البلاد
والدولة الأن تكافئ أولادهم بالتهميش والضرب
غي لي جا تيدير علا دوك الناس سبع وعندها بزاف تالمصادر المالية وكولشي شافرينوا الشفارة
ونها طالبو بحقهم ضربوهو باش يحميو صحاب لاكرمات
بالعربية هادي هي نهمشوكم ولا هضرتو نقمعوكم
+ واشير انه حوالي 12 سنة قد ضهر في عدة صحف أنه تم اكتشاف منجم للذهب في منضقة خارج القرية ب 5 كيلومتر تقريبا "منت" يتم استخراج الكرانيت منها ولا من يبالي
25 - ل صالح الأربعاء 09 ماي 2012 - 15:00
عهدنا هؤلاء الاتحاديون يصطادون دوما في الماء العكر من خلال التحايل حتى على الكلمات و التلاعب بالأساليب والجمل لأبطال الحق و الأتيان بالباطل و ها هو مراسل جريدتهم يقوم بتغطية الأحداث الأليمة التي عاشتها قرية اجلموس بنفس الخلفية التي تطبع تعاملهم مع الأحداث التي تعرفها بعض الأماكن من البلاد اي التجرد لكن من طباع المصداقية.الموضوعية لكن التي تخدم نرجسيتهم فها هو يصف احتجاجات ساكنة اجلموس بالسلمية و لا حرج بالنسلة له اذا قام المحتجون بقطع الطريق بكل انواع العنف و التهديد لمستعمليها و التهجم على السكان العزل بل انه يحمل المسؤولية فيما حدث الى رجال الأمن الذين تدخلوا بعد محاولات حثيثة بطرق سلمية لثني قاطعي الطريق عن التمادي في غيهم دون ان ينبز و لو بكلمة واحدة عن الضحايا الذين اصيبوا من رجال الأمن بل ان حالة بعضهم و صفت بالخطيرة و هناك حديث عن فقدان احدهم لبصره .نعم ان هؤلاء الأتحاديون لم يعودوا يصطادون في الماء العكر بل اصبحوا يعكرون الماء لكي يصطهدوا . عقنا بكم
26 - tarbat ntmazirt الأربعاء 09 ماي 2012 - 15:35
لقد بلغنا مرحلة لم نعد نعرف لمن نشكي حالنا حسبنا الله و نعم الوكيل في من همشوا منطقتنا (خنيفرة مريرت أكلموس و القرى و الجماعات التابعة لهم ).لا شيء هناك يذكر رغم أنها منطقة جد غنية من الناحية الطبيعية :أكبر غابة عيون أم الربيع أكلمام تكلمامين منجم عوام طاقات بشرية ... و رغم ذلك فقر مدعق بطالة هشاشة غياب أبسط المرافق الأساسية و الضرورية .أفيقوا يا عباد الله فالمغرب ليس فقط البيضاء والرباط و ما جاورهم بل هناك مغرب مفقود يستنجد ينتظر و قد ينفجر في أي لحظة...
27 - ان زاد الشيء عند حده انقلب ضده الأربعاء 09 ماي 2012 - 15:36
لا حول ولا قوة الا بالله ... الدولة تفلح فقط في اعطاء العفو الضريبي لاصحاب المتاجر الكبرى و الحانات بينما المواطن مرغم عليه من دفع الضرائب و الاسوء من هذا ان الضرائب لا تذهب في سياقها العادي اي ان تستثمر في مشاريع تنموية ... بل تزيد الثري ثراءا و الفقير فقرا ... الفقر ليس عيب لكن ان زاد الشيء عند حده انقلب ضده
28 - fabio الأربعاء 09 ماي 2012 - 16:38
bonjour a tous en fin vous avez compris le manège il faut pas se laisser faire quand ca va pas il faut que sa pète pour que les chauses revienne normale vive les enfants de moha ouhammou zyzni
29 - أجلموسي مغترب الأربعاء 09 ماي 2012 - 16:56
فعلاً فمنطقة أجلموس ليست مهمّشة فقط بل هي مزبلة حقيقية،جعلها رؤساء الجماعة الذين تعاقبوا عليها منذ السبعينيات من القرن الماضي بقرتهم الحلوب،لدرجة أنهم كانوا يسخرون حتى موظفي الجماعة في بيوتهم ناهيك عن تجهيزاتها،أما المشاريع فحدّث ولا حرج،ولا مشروع واحد تم إنجازه ولا تمّت الموافقة عليه بسبب هيمنة اللوبي القديم،حيث يتم رفض جميع المشاريع التي لا يستفيدون منها بشكل مباشر ليبقى السكان الطيبون بين مطرقة المسؤولين الحكوميين وبين اللوبيات التي كانت تأتي على الأخضر واليابس.
فسكان المنطقة في الحقيقة ملّوا من ذاك الصمت المريب على مناكر السلطات بخنيفرة منذ الأزل وبين جشع الأباطرة الذين كانوا يحكمون الجماعة،فلا يمكن أن نتحدّث عن الفساد المستشري بمنطقة أجلموس وخنيفرة بصفة عامة دون الحديث عن "إمحزان" فهم رؤوس الفتنة الذين يقتسمون كل شيء مع جميع المسؤولين الحكوميين الذين كانوا يعينون بالمنطقة.اسألوا عمّن كان ينظم سهرات خاصة مع العامل علي كبيري الذي كان لا ينتقل من أي إقليم دون أن يترك فضائح بالجملة.
في الختام أرجو من الحكومة الجديدة إن كانت لديها نية المحاسبة أن ترسل لجن التحقيق في الفساد بشكل عاجل.
30 - مغربي اصيل الأربعاء 09 ماي 2012 - 17:33
لا اظن ان الحلول الترقيعية هي الحل لتنمية المغرب، فيجب على الحكومة الحالية العمل على اعطاء التقسيم الجهوي اولوية كبرى لانه لا يعقل انه في كل مرة نسمع ان هذه المنطقة او هذه المدينة او تلك بها مطالب او اضرابات وان هناك تدخلا امنيا فهذا في الحقيقة لا يزيد الطين الا بلة يجب على الحكومة الحالية العمل جيدا وتقيم المغرب الى جهات لكل جهة الشخصية المعنوية مثل العمالات والاقاليم والعمل على تنمية هاته الجهات سواء من حيث التنمية البشرية او البنيات التحتية من طرق ومدارس ومستشفيات... وكذا تنمية الميدان الفلاحي الذي يشكل نسبة كبيرة في اقتصاد المغرب،يجب على الجميع العمل معا لاجل النهوض بالبلاد وعلى راسهم عمال الاقاليم والرؤساء الدوائر الانتخابية لماذا يتم انتخابهم اليس من اجل النهوض بمصالح الناس وتنمية منطقتهم كما يجب انشاء مواقع في الانترنت وخطوط هاتفية للاستماع لهموم المواطنين لان اذا لم نستمع للمواطن فسينفجر، لانه في الغالب لا يلتجا الناس الى العنف والاضرابات الا بعد الياس او لانعدام المسؤولين الذين يستمعون لهم واتمنى من الله ان توفق الحكومة الحالية في تطوير و تنمية مختلف المناطق بالمغرب
31 - bob imad الأربعاء 09 ماي 2012 - 18:12
لم نكن نعرف قيمة المواطن لمغريبي إلا يوم الآحد الآسود مما عاشته ساكنة أجلموس من عنف وشتم والغازات الموسيلة لدموع وكأننا في حرب مع القوات الظالمة لم يسلم من همجيتهم لا تلميذات ولا أساتذة لاشيوخ الكل سواسية أمام الزغواطة تخيل معي دخول القوات إلى حمام النساء أهذا هو الآمن الذي نعتز به تكون فدار مع واليديك مابيك ماعليك حتى إهاجمو عليكوم ألهادرا الخاسرا كاينا واحد الإمراة حدانا شيبانية تكون في تسعينات من العمر جالسة حتى هاجمو عليها أوفاتشو لها الدار لما حاولت أن تسأل عمى يجري إنهال عليها بالسب والشتم المرجو إطلاق سراح جميع الموعتقلين فأغلبيتهم برئ لاعلم لهم بسبب الإعتقال الهمجي وتكون خارج غادي لخادما حتى تهباط عليك الزرواطة وتجد نفسك في الكوميساريا لمرجو أن يستفيد جميع الموعتقلين بالعناية الصحية وإطلاق سراحهم
32 - الحراق محمد الأربعاء 09 ماي 2012 - 19:31
انا ولد اجلموس .. فهاد لبلاد مخسكش تهدر عاحقك ولهدرتي تاكل لعصا .. عيش كلحمار تتموت كلحمار !!
33 - hassan du casa الأربعاء 09 ماي 2012 - 20:36
العدل سبب ونجاح الدول ودليل دلك تقدم الدول الاروبية وامريكا اما ضرب الناس وتعنيفهم بمجرد احتجاجهم على تضررهم من نقص وسائل النقل فهو الظلم بعينه مداهمة البيوت وتعنف الاطفال ونساء ونعتهم بالعاهرات لهو خير دليل على قلة تربية وحقارة هؤلاء المفترض بهم حماية المواطنين يجب على الدولة النظر في توظيف في القوات العمومية بعناصرواعية متحضرة تطبق القانون بحزم ضدد من يتسبب في خسائر في الممتلكات عوض بوزبال اللدي لا يفرق بين مجرم وطفل اوامرأة
34 - abouziasmimou الأربعاء 09 ماي 2012 - 21:18
جميل جدا ان نجتمع على المصلحة العامة ونترفع عن كل المزايدات السطحية أو أي خلافات كانت بيننا فكرية كانت ام لغوية أم شيئ أخر اذ تلاقح أفكارنا المختلفة ومطالبنا الموحدة تنجب تجربة فريدة من نوعها على ارض الواقع قد تصل الى حد الرفع بوتيرة النمو من اجل مصلحة المدينة والمواطنين فالكل يعلم النوايا الحسنة لأولئك الذين خاضوا غمار دخول معترك الإحتجاج بسب سوء تسيير والتدبير لجماعتهم والفساد المستشري والتهميش الذي طال منطقة اكلموس منذ زمن طاله النسيان طبعا جرت الرياح بما لاتشتهي السفن وخلقت القوات العمومية يوم تاريخي يدعى الاحد الاسود سيعجز المحليلين السياسيين ولافقهاء القانون ان يجدوا لها إسما بقدر ما سموه المعنفون والمعتقلون يوم ليس كالايام الذي يحلم به المواطن الكلموسي اين الخلل يا وزير الداخلية ان سكان جماعة أكلموس يرفضون سياسية الاستغلال والتحميش ويطلبون من رئيس الحكومة برط المسؤول الذي رفض الحوار مع المواطنين في الهواء الطلق بالمحاسبة فهو المسبب الاول عن أحداث الاحد الاسود
35 - maroian الأربعاء 09 ماي 2012 - 22:10
حشوومة هادوك الناس ولاد الدار ا مواطنين ديال بصح. دراوش اوناس معروفين بالكرم والضيافة والصبر ووووعيشين باش ما عطا الله. ولكين راهم مهمشين لي اقصى درجة.بل منسيين او مازال عايشين فالقرن 17
36 - زوليخة الأربعاء 09 ماي 2012 - 22:48
مآدا يقولان العنصر والضرييس في هده الفآجعة؟؟وآش مطاليب بسييطة كتوآجهها بالزروآطة أوغآدي تأمنوا البلاد؟غلط فآدح! أنضروا مايقع في سوريا...وآش هدا هو الدستور الجديد،حكومة جديدة،عدالة،حرية،كرامة؟؟
الحك والكآنون*2012
37 - موطن غيور الأربعاء 09 ماي 2012 - 22:53
ندين التدخل القمعي في حق ابناء الوطن المرابط بمدينة اجلموس ، وندين كل اشكال التمييز بين مواطني البلد ، المقاربة القمعية التي راهنت عليها الحكومة منذ توليها تدبير امور هذا الوطن ، من تازة مرورا ببوعياش ،وصولا الى اجلموس ليبين بطريقة واضحة ضعف الحكومة على مسايرت البعد الديموقراطي الذي يراهن عليه عاهل البلاد ، ومن هذا المنطلق ،نتضامن مع اخواننا في كل نائبة تحل بهم ، ونحمل المسؤولية الى المسؤولين الفعليين على هذا التدخل القمعي ، وندعوا الجهات الحقوقية الى الانزال الفوري للمنطقة لفتح تحقيق حول ملابسة الحادث ومحاسبة المسؤولين ، خاصة مسؤولي القوات العمومية الذين سعوا في ابناء الشعب فسادا وتنكيلا
38 - GALMOUSSI الخميس 10 ماي 2012 - 00:05
ليس من رأى كمن سمع و لا يمكن الحكم على الأمور دون تكوين رؤية واضحة على منطقة مهمشه ومنسية ومتروكةحالها منذ الإستعمار!أهلها مسالمون ولا يسمع لهم صوت .وللمتبجحين ان يزوروا المنطقة ليتأكدوا باعينهم مدى خصاص المنطقه من كل مستلزمات الحياة الكريمه فلا طرق ولا مدارس وهههه طبيب ل 50000 نسمه!!!ونقل محصور بين الكبار يستنزفون جيوب المواطنين على ضعفها !!أقل شيء مما ذكرته يشعل ثورة تأتي على الأخضر واليابس لكن أهل أجلموس لم يثوروا وانتظروا الفرج من الله وحده..ما حصل هو قمة الحكرة:::أهل أجلموس إحتجوا بأحسن طريقة ممكنة
39 - galmossi الخميس 10 ماي 2012 - 00:54
وقفوا وسط الطريق وسط المدينه دون ان يقطعوا الطريق ودون حجاره كما روج البعض
2 يوم الأحد كان عقاب جماعي لكل الساكنه دون استتناء
3 كل المدن لها ربط بالحافلات والطاكسيات وحافلات النقل الجماعي ومنهم من يستفيد من القطار و الترامواي و قريبا تيجيفي!!فلمادا نحرم ساكنة أجلموس من حافلات !!!بل و نحدد عددهم إلى إثنين!!إثنين ل50000؟؟
4 كان ممكن أن يحل الموضوع بكل بساطة بجرة قلم من سيادة العامل المحترم إبن أجلموس يا حسرة!!لاستفاء حاجيات المواطنين من النقل /مع العلم ان هناك بند صريح في الإتفاقية المبرمة بين العمالة وشركة النقل يقول ما يلي:
يمكن للشركة أن تزيد من عدد حافلاتها في أي خط إن طلب المواطنون ذلك!!
صراع كبار راح ضحيتها مواطن ضعيف حيت درويش وما عندوش للي يحامي عليه من غير الله..
فيا أمة ضحكت من جهلها الأمم!!
وليس من رأى كمن سمع ...
40 - ع.ب صهري في اجلموس الخميس 10 ماي 2012 - 03:49
بينما انا داهب عند صهري هناك فعلا كانت الطريق تقطع في حق سيارات الاجرة وتركوني امر بسيارتي هذه شهادة ساحاسب عليها .
اما الساكنة فهي في الحقيقة مهمشة من كل شيء لا صحة لا اماكن ترفيه لا دار شباب لا ادارات بمفهومها الحقيقي كل ما يلزم الساكنة يقصدون خنيفرة . فاتى الله بكرامة الحافلات الطوبيسات ففرح السكان 6 دراهم احيانا مجانا حسب الضروف الا ان اصحاب وارباب لا كريمات من امحزان ولهم تاتير كبير على العامل وكل مسوولو الاقليم فهم يستغلون كونهم اخوال الملك لهدا لا احد يقف امامهم .تصورو سيارة اجرتهم تحمل سابقا 10 راكبين بين 10 الى 20 درهم والناس صابرين الىان فرج الله بالكرامة الطوبيس .الذي يقف لكل راكبيه اين ما شاؤؤ ليس كالسيارات فقط من المدينة الى المدينة .لهده الاسباب ايها القوات العمومية ضربتم واعتقلتم الابرياء وارعبتم الضعفاء المساكين فانتم عصا الجلاد الغني ارباب سيارة الاجرة كلنا نحب ونريد الامن الذي لا يتسرع في قهر وضرب اخوته الضعفاء. اتمنى يوما يزور فيه ملكنا حفضه الله اكلموس ليصلها حقها من بركاته وتدشيناته فهو امل كل المغاربة حفضه الله لهدا البلد
41 - امة الله الجمعة 11 ماي 2012 - 13:51
كما قال بعض المعلقين ان هناك وجوه خفية فهذا صحيح لذا لمرجو من السلطات المعنية ايجادها
المجموع: 41 | عرض: 1 - 41

التعليقات مغلقة على هذا المقال