24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0213:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. وكالة "ناسا" تختار فوهة بركانية قديمة في المريخ (5.00)

  2. جمال الثلوج بآيت بوكماز (5.00)

  3. الشرطة الإيطالية تصادر فيلات "عصابة كازامونيكا" (5.00)

  4. "ملائكة الرحمة" تغلق أبواب المستشفيات والمراكز الصحية بالمملكة (5.00)

  5. ترامب: أمريكا ستظل "شريكا راسخا" للسعوديين (5.00)

قيم هذا المقال

4.25

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | وسط جَماعَة "زُومِي".. عَاصمة إنتاج الحشيش بإقليـم وزَّان

وسط جَماعَة "زُومِي".. عَاصمة إنتاج الحشيش بإقليـم وزَّان

وسط جَماعَة "زُومِي".. عَاصمة إنتاج الحشيش بإقليـم وزَّان

عند مقدمة الشريط الجنوبي لجبال الريف المغربي، انعرجت بنا السيارة الرباعية الدفع التي كانت تقلنا إلى عمق طريق متربة غير صالحة للسير فيها بأكثر من 30 كيلومترا في الساعة.

بعد قطعنا لمسافة ليست بالقصير وسط منعرجات ملتوية، بدأت الصورة المحيطة بنا تتغير. نظرات حذرة لبعض سكان الدواوير التي كنا نمر بها. سيارات مهترئة بمحركات قوية بدون ترقيم في كثير من الأحياء تمر على عجل من قربنا. دواب كثيرة تسير على حاشية الطريق تستعمل في نقل "البضائع" على المنعرجات الصعبة. بيوت مصممة لتلائم خصوصيات المنطقة وقساوة الطبيعة فيها، ومسجد قديم كان يذكر فيه اسم الله قبل أن ينهار جزء كبير منه.. باختصار مرحبا بكم في جماعة "زومي" عاصمة الحشيش بإقليم وزان.

لنصل إلى جماعة "زومي" التي تعتبر القلب النابض لزراعة الحشيش بإقليم وزان، كان علينا أن نأخذ طريقا صعبا على بعد ثماني كيلومترات من جماعة "جرف الملحة" التابعة ترابيا لإقليم سيدي قاسم، لندخل إلى تراب إقليم وزان، ونمر على العديد من الدواوير التي يعيش سكانها في عزلة شبه تامة عن المغرب "النافع".

ملامح الفقر والتهميش كانت بادية على حياة السكان في دواوير كثيرة مررنا عليها في طريقنا إلى جماعة "زومي". دوار "العتامنة" و"سيدي الصوفي" و"المَسْكر" و"عين صافي" وجماعة "سيدي رضوان"، كلها مناطق لم تصل إليها أموال "التنمية البشرية" أو المبالغ الضخمة التي خصصت لتنمية الشمال عبر وكالة أنشئت للغرض نفسه.

على مدخل دوار "المسْكر" نبّهنا مرافقنا أن هناك العشرات من الهكتارات التابعة للأوقاف تزرع بالحشيش تكتريها وزارة أحمد التوفيق لبعض مستغلي هذه الأراضي الذي يزرعونها بـ "الذهب الأخضر" الذي يذر على أصحابه ملايير السنتيمات سنويا بعد تصديره نحو أوروبا من اجل الاستهلاك.

سياق هذا الحديث جاء بعد الضجة التي أثارها البرلماني ورئيس المجلس الإقليمي لوزان العربي حرشي ضمن حوار خاص مع "هسبريس" أكد فيه أن هناك أكثر من ألف هكتار تابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تزرع بالحشيش بإقليم وزان.

المعطيات التي أدلى بها العربي حرشي وقفت على صحتها "هسبريس" حينما زارت المنطقة، حيث المئات من الهكتارات تابعة للأوقاف في مختلف الجماعة القروية بإقليم وزان مزروعة فعلا بالحشيش الذي يمر من فترة نضجه خلال شهر ماي الجاري، بعد الأمطار الوفيرة التي سقطت على المنطقة طيلة الشهور الماضية.

أحمد الزيتوني، وهو اسم مستعار لأحد سكان المنطقة، لن تجدوه في أرشيف وزارة الداخلية، أكد هذا الأخير لـ"هسبريس" أن هناك العشرات من الهكتارات فعلا التابعة لوزارة الأوقاف تزرع بالحشيش في العديد من جماعات الإقليم، أهمها جماعة "زومي" "ومقريصات" وكذا دوار "المسكر" "وبوقرة" و"بريكشة".. حيث توجد مئات الهكتارات المزروعة حاليا بـ"العشبة". مؤكدا في ذات التصريح الخاص، أن الفلاحين بالمنطقة الذين يزرعون الحشيش سواء في أراضيهم التي تعود لملكيتهم الخاصة، أو في الأراضي التي يكترونها من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، يظلون فقراء ولا يستفيدون من العائدات الكبيرة التي يذرها الحشيش المغربي بعد تصديره إلى أوروبا، مشيرا في السياق نفسه، إلى أن شبكات تهريب الحشيش إلى الخارج هي التي المستفيد الأول من الملايير التي تجنيها عن كل عملية تهريب كبيرة تقوم بها، أما الفلاحون الصغار فشهر واحد ينعمون فيه بالبحبوحة المالية وهو غالبا شهر يناير من كل سنة حيث موسم الحصاد وجني بعض الأرباح التي تمكنهم من تدبير أمورهم لبقية السنة.

جماعة "زومي" عاصمة الحشيش بإقليم وزان

على امتداد المجال الزراعي بجماعة "زومي" القروية، لا ترى العين إلا مئات الهكتارات الخضراء المزروعة بالحشيش. لا أحد هناك يزعج صوت السيارات المهترئة التي تجوب المنعرجات لنقل "البضاعة". اغلب هذه السيارات حسب المعطيات التي حصلت عليها "هسبريس" لا تملك ترقيما صحيحا، وأخرى لا تحمل أي لوحة بالمرة.

سكان المنطقة، يتعايشون مع طبيعة المنطقة الجبلية ووعورة المنعرجات التي تمكنهم من تدبير أمورهم، كما أن المزارعين للحشيش بجماعة "زومي" يتعايشون في تناغم تام مع دوابهم التي تعفيهم من صعوبة نقل بضاعة الحشيش نحو شبكات التهريب التي توجه بضاعتها إلى أوربا من خلال الموانئ المغربية المعترف بها أو الغير معترف بها على حد سواء.

فلاحو "العشبة" كما يحلو لسكان جماعة "زومي" تسميهم، بدؤوا منذ سنوات في البحث عن طرق أكثر مردودية لمحصولها، لهذا الغرض، استقدموا زريعة "الباكستانية"، يقول أحد المزارعين بالمنطقة في دردشة عفوية مع "هسبريس".

"الباكستانية"، تم استيرادها من باكستان، كما يوحي بذلك اسمها، حيث اعتمدها المزارعون الكبار في تحسين مردود محاصيلهم، خصوصا أن هذه "الزريعة" ذات مردود كبير وتقاوم بشكل فعّال الظروف المناخية الصعبة.

استيراد "الباكستانية" جاء بفعل توالي سنوات الجفاف، وقلة التساقطات التي ضربت المنطقة طيلة الأعوام الماضية، وهو ما انعكس على مردود محاصيل الحشيش، وجعل العديد من المزارعين يعانون الأمرين في تدبير أمورهم الحياتية.

أغلب الفلاحين بجماعة "زومي" لهم قناعة ثابتة لا تتغير وهي أن أرضهم لا يمكن أن تنتج إلاّ "العشبة". "على خضرتها ولدنا، وبمحصولها عشنا، وعليها نموت" يقول أحد المزارعين بيقين تابت لا يمكن أن تغيره برامج الدولة المتوالية المدعومة من الاتحاد الأوروبي لتغيير زراعة الحشيش بالشمال المغربي.

يجني الفلاح الصغير بمنطقة "زومي" ما لا يقل عن 15 مليون سنتيم في السنة نظير بيع محصوله بشكل "خام"، هذا المبلغ يتضاعف بعشرات المرات ليتحول إلى أرباح صافية تعد بالملايير من السنتيمات مقابل "تصدير" بعض الأطنان من الحشيش المغربي إلى أوروبا حيث السمعة الطيبة للحشيش المغربي، الذي "يعتبر أحسن سفير للمغرب يملك حسن السيرة في الخارج" يضيف أحد سكان المنطقة مازحا.

"اتركوا أهل وزان في وزانهم يفعلون ما يشاءون"

على مدار سنوات طويلة، تداول سكان منطقة وزان تلك المقول المخزنية المأثورة التي تقول "اتركوا أهل وزان في وزانهم يفعلون ما يشاءون". واقع الحال بجماعة "زومي" "ومقريصات" وكذا دوار "المسكر" "وبوقرة" يؤكد أن هذه المقولة هي التي يعيش بها سكان إقليم وزان إلى اليوم.

على طول الطريق التي قطعناها وسط مزارع الحشيش على مساحة تعد بآلاف الهكتارات داخل إقليم وزان، لا أحد استوقفنا أو وجدنا حواجز امنية. كما لم نشعر في أي لحظة أثناء إعداد هذا الروبرطاج أنه صعب على الدولة أن توقف زراعة الحشيش. مئات الهكتارات مزروعة بـ"الذهب الأخضر" على حافة الطريق تمر عليها السيارات يوميا، في غياب تام للسلطة، كما أن كل المزارع التي زارتها "هسبريس" لم تكن في فيافي الجبال التي لا يمكن الوصول إليها، أو يصعب التعامل معها امنيا، بل في مساحات معروفة، وتحت عيون رجال الدرك الملكي الذين صادفناهم في أكثر من منعرج يراقبون الطرق الخلفية التي عادة لا يمر منها أحد !

فلاحون يشذبون أراضيهم المزروعة بـ"العشبة" في هناء مريح لا يعكر صفوه إلا غريب زار المنطقة وعلامات التعجب تتراقص على رأسه لغرابة ما يشاهد، ونبتة خضراء تنمو في هدوء وتكبر قبل ان يأتي كبار المهربين لشراء "الغلة" وتحويلها إلى حشيش قابل للاستهلاك، قبل تصديره إلى المستهلك الأوروبي المستعد لدفع مئات الأوروهات من أجل "جوان" مغربي أصيل.

أزيد من 11 مليار دولار مداخيل الحشيش المغربي سنويا

على مدى عقود، كان الحشيش المغربي هو المحرك الاقتصادي الأول في الشمال المغربي. طوال عقود عاشت الأقاليم الشمالية بعائدات تصدير الحشيش إلى أوروبا والتي تقدر اليوم بـ 11 مليار دولار سنويا. هذه المبالغ الضخمة التي كان يستفيد منها أباطرة المخدرات يتم تبيضها عن طريق مشاريع العقار في كل من طنجة وتطوان والحسيمة وجزء كبير من مدينة تطوان. وعلى مدى سنوات، عرفت مدينة طنجة وتطوان نهضة عمرانية سريعة قابلها الارتفاع الصاروخي في أثمنة العقار بعد أن اعتمد مهربو المخدرات إلى اقتناء العقارات لتبييض أمواله دون اعتبار لثمن مرجعي.

اتساع حضيرة الأموال التي كانت تصل إلى الشمال المغربي من تصدير الحشيش كانت كافية لتقوية العصابات المنظمة التي بدأت تتناحر فيما بينها بالأسلحة في كثير من الحوادث، وهو ما جعل الدولة تتخوف من أن تصل هذه الأسلحة إلى منظمات إرهابية تستعملها في أعمال تخريبية داخل التراب الوطني.

أحداث 16 ماي 2003 كانت كافية لأن تأخذ الدولة قرارا حاسما بخصوص العائدات المالية المهمة التي كانت يدرها تصدر الحشيش دون أن يعرف مصدر صرفها داخل المغرب، كما أن التقارير الدولة المتوالية كانت تحرج الدولة، مما دفع بالمغرب سنة 2004 إلى إقرار إستراتيجية وطنية لمحاربة المخدرات، تعتمد على جانب زجري يتمثل في محاربة هذه الزراعات خاصة بمناطق الريف والشمال، وإيقاف المتاجرين فيها، مع الاعتماد، أيضا، على جانب تنموي تحسيسي من خلال إقرار خطة لتنمية المناطق التي تنتشر فيها زارعة القنب الهندي، ومنها منطقة وزان.

هذه الخطة، وعلى الرغم من صعوبتها في التطبيق، حيث واجهت العديد من العراقيل إلاّ أنها استطاعت تقليص المساحات المزروعة بشكل مهم حيث انتقلت من 137 ألف هكتار سنة 2004 إلى 35 ألف هكتار مع بداية سنة 2009.

لكن مع ذلك مازال العديد من الفلاحين ومنهم المزارعون بإقليم وزان يفضلون زراعة "العشبة" على القبول بالزراعات البديلة التي تقترحها الدولة، والتي لا تذر ربع مدخولهم العادي في زراعة الحشيش.


وبالرغم من المشروع الضخم للدولة الذي قدمته للمزارعين في الشمال المغربي والذي قدر بـ116 مليون دولار، نفذت في إطار مشاريع للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية استهدفت 74 بلدية في العديد من المناطق بالشمال المغربي، إلاّ أن واقع الحال يؤكد أن زراعة الحشيش مازالت تنمو في تواطؤ واضح بين التصريحات الرسمية والواقع المعيش بمنطقة الشمال المغربي، حيث "الذهب الأخضر" مازال يصدر بالأطنان إلى الدول الأوروبية، وحيث "الجوان" المغربي مازال يتربع ويحظى بسمعة ممتازة لدى المستهلك الأوروبي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (112)

1 - Zidour Yassine الجمعة 01 يونيو 2012 - 07:13
الانسان جرا منورا طمع اولفلوس، غداً يوم القيامة الأولاد دياول هذ الفلاحة غدي اسولو واليديهوم علاش كبروهوم من حرام، مع العلم انه كين البديل لي ممكن ازرعوه، والله اعلم، شكرًا هسبرس
2 - samir الجمعة 01 يونيو 2012 - 07:36
elhamdoulilah que les frontiere sont fermer
3 - abderrahmane الجمعة 01 يونيو 2012 - 08:18
Un sujet qui me pousse a reflechir sur l'avenir de notre pays à chaque fois je longe les frontières americaine avec le mexique et je constate de mes propre yeux les diffucultés que trouve les deux gouvernement mexicain et americain pour combattre le crime organisé qui as tué au mexique entre 2006 et 2011 plus que 46000 personnes, y compris le ministre de l'interieur, quand aux americains ils mettent des milliards de dollars service de la garde des fromtières, et pourtant les crimimels (kartels de drogues) reussisent a fronchir les lignes et tuer les agents americains, en 2010 évasion de 150 prisonnier d'une prision a haute surveillance a san Antanio....ces groupes sont devenu d'une force difficile a combattre grace a l'argent de drogue
Lorsqu'on me dit que la drogue se vend dans les école sur 2M, alors que dans notre temps il y a 20 ans on utilisait pas le mot drogue que pour designer hachiche
Il esr temps pour agir avant qu'il ne sera trop tard
4 - مغربي صريح الجمعة 01 يونيو 2012 - 08:23
وما هو المشكل تركيا منتج للحشيش وايران ومصر والبرازيل والهند
وافغانستان وباكستان والبيرو وبدرجة اقل اسبانيا للادوية ولكم حشيش المغرب افضل حشيش للتربة الجيدة التي بالمغرب
بالحشيش لا يجد المغرب صعوبة بصنع الامصال والبنج اهم مكون للبنج هو الحشيش اصلا الحشيش اضراره ليس كمتل التدخين العادي التبغ والشيشة هده من منضمة الصحة العالمية ان الشيشة والتبغ والكوكايين اكبر ضرر من الحشيش
ولكم حنا المغاربة مشكلتنا مع القرقوبي والشمة والنفحة التي تاتي من الجزائر تلك هي الطامة الكبرى هده المواد تستوردها الجزائر من الهند لترويجها بالمغرب والجزائر هي اشد فتكا تدهب العقل بمرة وتدهب الرجولة الجنسية
المشكل هو تقنينه بالمغرب يعني كرائه لشركات الادوية ويتم مراقبة اراضيها بكاميرات واشخاص
ولكن المغرب يشتري دمم الجزائريين بالحشيش المدرح لاستزاف سيولتهم ومن اضراره على المغرب ان اموال الحشيش تدهب لاسبانيا باستتمارات لو كانت ضوابط بالمغرب وتقنين لهالادخلت للاقتصاد مبالغ طائلة للناتج المحلي
لكن يضهر لي ان صعب تحييده نهائيا ولكن ممكن تدريجيا الا للادوية لتشابك العلاقات خارجيا وداخليا
5 - Maroc Libre الجمعة 01 يونيو 2012 - 08:30
Celui Qui a fait cet article je me demande qu'est ce que tu cherches a montrer aux Gens . Zomi vi tranquillement sans que personne ne se melle de ses activités et la tu veux en parler et pourquoi monsieur ? mon message pour toi laisse les gens vivre tranquille et va mettre des reportages sur les pauvres du Maroc ..
6 - مغربي غيور الجمعة 01 يونيو 2012 - 08:39
قال ليك الحشيش المغربي يتميز بجودته العالية ولديه صمعة طيبة في اوروبا او الخليج او زيد او زيد لاحولة ولاقوة الا بالله الدول تفخر بتقدمها في المجالات الاقتصادية والتكنولوجية والعلمية اما بلدنا الحبيب فيتميز بجودت حشيشه اللهم ارحمنا بما فعل السفهاء منا يارب العالميين هاد الاراضي ماخصهاش العافية خاص باباها مواد كيماوية تقضي على التربة نهائيا الله يهدي هاد الناس ماتايقنعوش بالقليل عايشين في الحرام او ماعرفينش أنهم يتسببون في سخط الله علينا لما يترتب عن ذالك راه بسبابو شحال من واحد قتل والديه او كذالك طلق مراتو أو شرد عائيلتو خرجات ليه على واظيفتو دخلاتو الحبس دفعاتو للاجرام او السرقة او الاغتصاب او العنف كلام السوء بعض الاحيان افطار رمضان تهديد سلامة المواطنيين حوادت السير ألا يكفي هذا الضرر الجسيم تخربون عقول شبابنا المغربي وتعطون صورة سيئة عن المغرب باركة علينا من الشوهة راه مابقاش لينا لوجه مع الدول او هاد المسئلة تايحس بيها كتر المهاجر المغربي الله ايرحم الواليدين عيشو بالحلال راه كل هاد الازمات الي تادوز علينا او منها الجفاف راه بما كسبت ايدينا وجزاكم الله خيرا وحفظ بلادنا من الفتن
7 - داعية الجمعة 01 يونيو 2012 - 09:10
مغرب التناقضات
اليوم خطبة جمعة لتحسيس المواطنين بمخاطر التدخين والمخدرات
الحملة الوطنية لنمط العيش السليم
اما كان الاولى اجتثاث اوكار هده السموم
عفوا ومن اين ياكل الخطباء والعلماء خبيز ربما هده دفع المفسدة الكبرى بمفسدة اكبر منها,او جلب المصالح مقدم على درء المفاسد ,وفينك ااااالزمزمي وحتى الحكومة الملتحية.........؟غير تكلم اسي الريسوني وماتخافش قبل ماتجي للمغرب وتسكت او يسكتوك
8 - Bilal Alger الجمعة 01 يونيو 2012 - 09:17
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا يدخل الجنة لحم نبت من سحت

ومعنى الحديث : أن كل جسم ولحم تغذى بالحرام ، فإنه يكون يوم القيامة في النار عقوبة له ؛ لأن الله سبحانه وتعالى حرم الخبائث والمكاسب المحرمة وأمر بالأكل من الطيبات ، وما أباح الله سبحانه وتعالى لعباده ؛ لأن المحرم يغذي تغذية خبيثة ، وأما الطيب فإنه يغذي تغذية طيبة وله آثار حميدة على جسم الإنسان ، وعلى تصرفاته وأخلاقه ، أما الخبيث فإنه يغذي الإنسان تغذية خبيثة ، وينعكس ذلك على تصرفات الشخص وأعماله
:وقال تعالى :
فَكُلُوا مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّهُ حَلَالًا طَيِّبًا وَاشْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ
:قال تعالى :
يَاأَيُّهَا النَّاسُ كُلُوا مِمَّا فِي الْأَرْضِ حَلَالًا طَيِّبًا
9 - وزاني الجمعة 01 يونيو 2012 - 09:32
لقد اصبحنا في عالم المافيا والمخدرات ....هدا هو اقتصاد الريع.... مادا خصصت الحكومة لمحاربته...والله انها لافة خطيرة كل القيم النبيلة والانسانية
دهبت ادراج الرياح..في حين كانت البلاد بلاد الشرفاء والعلم والعلماء.
والان اصبحت مرتعا للفسق والمنكر مع هده العشبة الدنيئة...المرجوا التدخل السريع وبدون بديل ..فالارض معطاء عكس ما يدعون..التين والبرقوق والزيتون والرمان و.....انقدونا فتجار المخدرات يصولون ويجولون في كل شيء . الشرفاء اللدين لهم الغيرة في التنمية و النماء مبعدون .والاخرون تجدهم يتراسون ا لجماعات و....
10 - ام الرميصاء الرضية الجمعة 01 يونيو 2012 - 09:39
السلام عليكم مشكور على هدا الموضوع المهم و الخطير و الذي يفتح باب عنوانه موارد وزارة الحلال و الحرام او الامن الروحي للبلاد التي تبقى في علامة استفهام كبيرة جدااااااااا و التي يترتب على هذا المقال تساؤلات كثيرة جدااااااااااااااااااااااااااااا و خطيرة جداااااااااااااااااااااااااااا و نتمنى من التويق ان يتق الله في نفسه و في الوزارة الوصية و ان يزيل ما علق بموارد الوزارة سواء الحشيش او الاضرحة و الزوايا و حيبنا الله و نعم الوكيل ................................
11 - chamali الجمعة 01 يونيو 2012 - 09:53
ما دمت في المغرب فلا تستغرب
الاوقاف هي اغنى وزارة في المغرب
12 - mezroui الجمعة 01 يونيو 2012 - 09:54
الاحصائية المستهلك الدهب ا خضر في اوروبا
ابناء الجلي المغربي 35%+الكوك+الكوحول
الجلي العربيا17% +الشيشئ+الكوحول
الافريقيا 28%+مريونا+الكوحول
اوروبا الشرقي23% اوروبا اغربي7%+الكوحول
13 - مغربي سادي الجمعة 01 يونيو 2012 - 10:02
انا ابن زومي خلوق وتربية , قبل دخول آفة الكيف في أواخرر التسعينات كان سكان المنطقة يعيشون من منتوج الزيتون الضخم للمنطقة الذي أخذت شهرته وزان التي سميت كذلك لانها في القديم كانت مكان وزن غلة زومي وغزاوة من الزيتون والبواكر والبرقوق, بعد دخول الكيف تغيرت الأمور وقلع الفلاحون اشجار الزيتون والبواكر بعد ان ذاقو حلاوة الربح الوافر خلال السنوات الأولى وهذا بدعم من حزب الإستقلال القوي النفوذ بالمنطقة وتجاهل المخزن قبل ان تخرج الامور عن سيطرته وتتوسع رقعة الزراعة بشكل مهول و تتحول الجنة الى جهنم اذ تحول ابناء زومي التي كانت شهيرة بكونها منطقة محافظة وتفوق ابناءها دراسيا الى فلاحي حشيش تركو دراستهم.
زومي بلاد في وسط بلاد لها قوانينها الخاصة وحتى عندما اتى جيش يتألف من المئات من رجال الدرك والجيش قبل 3 سنوات لحرق أراضي العشبة حصلت مواجهات عنيفة مع السكان الذين جلهم قدامى محاربين بالحرب الأهلية الإسبانية ولا زالو يحتفظون باسلحتهم لحد اليوم نتج عنها عشرات الإصابات في صفوف الدرك وقائدهم الجاهل بسكان المنطقة الذين كسرو ساقه بين حجرين بعد ان ركل احدى النساء.
14 - hamza الجمعة 01 يونيو 2012 - 10:07
est ce que tu crois que tu a éffectue un reportage extra.tu donne un mauvais image sur notre pays .baz laisser les marocains tranquille.
15 - وزاني "ولد دار الضمانة" الجمعة 01 يونيو 2012 - 10:08
ناهيك عن جماعة سيدي رضوان; تروال; اسجن; عين بيضاء; قلعة بوقرة...

-> والنتيجة: ما يقارب 70 في المائة من شباب هذه المنطقة مدمنون (عندهم ازدواجية السلوك والابتعاد عن الواقع.. ).بحيث تتفشى الجريمة; الاحتيال; وكذلك معظم الاموال التي تروج بعمالة وزان ونواحيها حراااام.

من هذا المنبر اوجه رسالة الى حكوماتنا واقول: "أن تختلف معنا فى الرأى فهذا أمر طبيعى ... أن ترفض ما نفعل فهذا من حقها... و لكن أن لا يؤثر فيها قتل عقول الشباب بالحشيش وتخليهم عن مرجعيتهم الدينية بمنتهى الظلم و الوحشيه فعذرا لابد أن تنتبهو لأنكم تفقدوا إنسانيتكم"

ولا حولة ولا قوة الا بالله
16 - مغربي سادي الجمعة 01 يونيو 2012 - 10:26
تتمة
وضعية زومي عائدة لغضبة الحسن الثاني على شمال المملكة بعد خطابه الشهير الذي وصف فيه سكان الشمال بالأوباش فساءت حالتهم المادية بسبب تجميد اقتصادهم فتم اللجوء لزراعة العشبة والتهريب من سبتة ومليلية واختراع الحريق لكن بعد وصول محمد السادس للحكم وزيارته للشمال وتنشيط اقتصاد المنطقة ببناء المناطق الصناعية والسياحية و tanger med وجل المشاريع اصبحت تصدر لهناك كمعمل Reneault لكن للاسف خلال جولته بالشمال لم يمر بمنطقة زومي والتي من الواضح ان هناك من يريد اخفااءها عنه.
17 - jamal الجمعة 01 يونيو 2012 - 10:36
ﻛﻞ ﺍﻟﻤﺰﺍﺭﻉ ﺍﻟﺘﻲ ﺯﺍﺭﺗﻬﺎ "ﻫﺴﺒﺮﻳﺲ"
ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﻓﻲ ﻓﻴﺎﻓﻲ ﺍﻟﺠﺒﺎﻝ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ
ﻳﻤﻜﻦ ﺍﻟﻮﺻﻮﻝ ﺇﻟﻴﻬﺎ، ﺃﻭ ﻳﺼﻌﺐ
ﺍﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻌﻬﺎ ﺍﻣﻨﻴﺎ، ﺑﻞ ﻓﻲ ﻣﺴﺎﺣﺎﺕ
ﻣﻌﺮﻭﻓﺔ، ﻭﺗﺤﺖ ﻋﻴﻮﻥ ﺭﺟﺎﻝ ﺍﻟﺪﺭﻙ
ﺍﻟﻤﻠﻜﻲ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺻﺎﺩﻓﻨﺎﻫﻢ ﻓﻲ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ
ﻣﻨﻌﺮﺝ ﻳﺮﺍﻗﺒﻮﻥ ﺍﻟﻄﺮﻕ ﺍﻟﺨﻠﻔﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ
ﻋﺎﺩﺓ ﻻ ﻳﻤﺮ ﻣﻨﻬﺎ ﺃﺣﺪ !!!
18 - amine الجمعة 01 يونيو 2012 - 10:48
{وقال ما نهاكما ربكما عن هذه الشجرة إلا أن تكونا ملَكين أو تكونا من الخالدين وقاسمهما إني لكما لمن الناصحين} [الأعراف:20-21]. {يعدهم ويمنيهم وما يعدهم الشيطان إلا غروراً} [النساء:120]. {الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء والله يعدكم مغفرة منه وفضلاً} [البقرة:268].
إن الله خلق للإنسان ما لذ وطاب واختلف في الألوان والأذواق اختلافا كبيرا وها هو يعرض عن كل ما أنعم الله عليه ويقبل عما نهاه عنه، إلى الشجرة المحرمة التي لا تنفع ولكنها تضر، ما ذا ستقول لربك يا أحمد توفيق حين يسألك عن أرض وقفها مسلمون في سبيل الله وأنت تجعلها في سبيل الشيطان، ما وجهتك أمام من وقف أرضا لتكون له صدقة جارية للمساجد وللجامعات وأنت تجريها عليك رزايا وخطايا..
19 - ABDESSADEK الجمعة 01 يونيو 2012 - 10:51
انا اقول بان نتروكهم وشائنهم وهذشى فراسنا او فراس كلشي خليهوم إسيفت سم الاوروب
20 - عبد المالك المغربي الجمعة 01 يونيو 2012 - 10:54
البرلماني ورئيس المجلس الإقليمي لوزان العربي حرشي يؤكد ان هناك أكثر من ألف هكتار تابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تزرع بالحشيش بإقليم وزان تاتكريها الوزارة للفلاحة دياول جماعة الزومي فهمتو شي حاجة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ الحشيش المغربي يعتبر أحسن سفير للمغرب يملك حسن السيرة في الخارج" والله لا اجد الكلامات المناسبة سوى الفقيه ألي نترجاو براكتو دخل الجامع ببلغتو لاحول ولا قوة الا بالله العلى العظيم
21 - عاشق هيسبريس الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:04
لا اريد التعليق على المقال اكثر ما اريد ان اشكر موقع هيسبريس "برافو عليكم" شكرا لك اخي خالد البرحلي و اخي نور الدين لشهب،الله يعونكم.
22 - وزاني قح الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:05
تفيد مصادر من نظارة أوقاف وزان أنها لم تلزم المكترين لهده الأراضي بعدم زراعة القنب الهندي ، وأنها تعلم علم اليقين حسب المبالغ الخيالية التي تكترى بها هده الاراضي أنها ستزرع بالقنب الهندي "الحشيش" مع علمها هدا فهي تقوم بسمسرات مشبوهة يكون الغرض منها كراء هده الاراضي للبزنازا الدين يدفعون اكثر.
وحسب متتبعين من عين المكان فإن هذا من شأنه أن يفسح المجال لبعض أباطرة الكيف لاتخاذ أراضي الأوقاف مساحة لزرع القنب الهندي ،ويكون المستفيد من هده الزراعة الاباطرة الكبار على حساب صغار الفلاحين الدين لم تنصفهم الدولة .
فأين اقليم وزان من تنمية اقاليم الشمال ، فهذا الاقليم الفتي محسوب على الشمال بالاسم فقط غائب عن التنمية ،ممسوح من خريطة الحكومة لا تنمية ،لا مشاريع لمحاربة الفقر والبطالة ...ولعل اثارة هدا الملف من طرف الغيورين على الاقليم ان يكون له وقع كبير لاثارة الاهتمام بهدا الاقليم وكشف المستور ووضع اقليم وزان في الواجهة الوطنية ليولى الاهتام الصحيح ...والاني في برامج الحكومة...
23 - سارة الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:10
C'est pour ça que l'Algérie ferme les frontières avec nos frères , car le régime en Maroc a choisie de laisser tomber cette partie de notre cher pays le Maroc entre les mafia de la drogue, c'est le gouvernement qui doit assumé sa responsabilité envers ces gens et on doit pas laisser nos voisins nous insulte à cause de nos trafiquant , vive notre pays , Marocaine même si je suis loin de mon pays.Merci 'Hesspress' pour cette liberté d'éxpréssion
24 - حسناء الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:12
حسبي الله و نعم الوكيل

لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم

ان لن تستحي فافعل ما شئت
25 - marocain الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:18
هل القصد من هذا التشهير الإساءة الى المنطقة شوية ديال الحكمة والتبصرالله يرحم الوالدين
26 - شفشاوني الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:24
مقال وتحقيق جيد. اذا شفتي شي زوميطي رباح عرف بان خوه ماكانش معاه. الحلاليف يكرهون بعضهم وهذا سبب تنامي ظاهرة التشكام بيناتهم
27 - غيور الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:25
الواضح ان الحكومة تفضح الخرقات دون وضع حد لها....
28 - سوسو السرغينية الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:27
واحد السيد كيجينا من العائلة خدام ف وزارة الأوقاف و الشؤون الاسلامية ...هي دابا فلوسو حرام؟؟؟؟؟
خاصهم يغيروا اسم الوزارة...حشومة نقولو وزارة الأوقاف و الشؤون الاسلامية خاصنا وزارة الأوقاف و الشؤون الحشيشية
لا حول و لا قوة الا بالله
جمعة مباركة خوتي
29 - lah i3fo الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:27
أزيد من 11 مليار دولار مداخيل الحشيش المغربي سنويا

المستهلك الأوروبي المستعد لدفع مئات الأوروهات من أجل "جوان" مغربي أصيل.
30 - أختار الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:28
العشبة نبتة مباركة يقتات منها آلاف المواطنين المزارعين الفلاحين البسطاء ، فكما وهب الله البترول للخليج وهب الله النبتة المباركة لشمال المغرب وهذا عطاء الله ،وهي نبتة طبية تكمن فيها أسرار يجهلها السياسويون أمثال المخرقي وأذنابه ،وآلاف الهكتارات في الشمال تزرع بها ، فكيف تريدون أن يكتري الناس الأراضي من الأوقاف ويزرعونها بالشعير والخرطال في حين أن أراضي الجيران تزرع بالنبتة المباركة . وكيف تريدون ذلك والمسلمون في الشمال يؤدون الزكوات والأعشار من مداخيلها ويبنون بها المساجد ويقيمون بها المواسم الدينية ، ويؤدون بها زكاة الفطر ما دامت هي غالب قوت أهل البلد ، أين المفتون من الزمزميين والفزازيين والنهاريين ليقدموا فتوى في ذلك أم أن هوسهم بالجنس ينسيهم تحليل زرع وبيع نبتة مباركة تدر أموال تعيش بها أمة وتدفع الفقر عنهم في بلد في أشد الحاجة إلى الثروات .
وما رأي شيوخ الفتاوى النشاز في من يأخذ ثروات معدنية بملايير الدراهم دون أن يساهم في تنمية المناطق المتواجدة بها مثل منطقة إميضر بتنغير ، أرونا فتاويكم إذن .
أما العشبة فهي تحارب الفقر في بلد عشش فيه الفساد ونخر عظامه ،هذا لب الأمر وليس القشور .
31 - ouafae الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:31
. iwa madomta filmaghreb fala tasstaghriibb
32 - حدو الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:32
أين اولائك الذين يتضرعون بان الأرض في الريف لا يصلح فيها سوى الكيف؟؟ وشهـــــــــــادة هذا الفلاح في الفيديو تكذب كل من يقول بان سكان المنطقة يزرعون عشبة الكيف لان المنطقة لا تنجح فيها الزارعات الأخرى كالقمح والشعير والزيتون وتفيد شهادته بان زراعة الكيف تذر 20 مليون للهكتار للمزارع بدل من 3 مليون أو 4 التي يذرها القمح والشعير.

وكيف لنا أن نصف المنطقة بالمهمشة وسكانها فقراء وهم يجنون 20 مليون للهكتار الواحد ومنهم من يزرع العشرات من الهكتارات واقلهم يزرع ثلاثة أو اربع هكتارات في السنة ويجني عشرات الملايين من فلاحة غير مكلفة ونحن في منطقة بني ملال المعروفة بإنتاجها الفلاحي العصري لا نجني سوى 3 مليون من الهكتار الواحد شمندر أو قمح مع خصم مصاريف الماء والأسمدة والأدوية التي قد تبتلع في بعض الأحيان اكثر من نصف العائدات ؟؟؟

ولماذا السماح بزراعة الكيف في الريف والتغاضي عنها بينما نحن ننتج في منطقة بني ملال منا من يزرع العشرات من الهكتارات من المزروعات (الحلال) ولا يقدر حتى على سداد ديونه ؟

على العلم أن الريفيين هم الذين يشتكون اكثر ويبتزون الدولة اكثر منا ويحصلون على ميزانيات ضخمة ؟؟
33 - من المسوول ؟ الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:33
مند زمان وأنا لا أثق في صدق المخزن في محاربة المخدرات !
- نسمع تارة تارة أنهم القو القبض على كميات كبيرة وفي نفس الوقت يزرع الحشيش بالعلالي فالريف !
- أضن أن مثل هده التصريحات فقط مسرحيات أمام الأتحاد الاوروبي و الشعب المغربي في الحقيقة يحرقون فقط التبن !
- في شريط وتايقي للتلفزة الفرنسية على اليوتوب ، يضهر أن السلطات هي التي تسهر على زراعة الحشيش لما يعود دالك عليهم بلاموال!
34 - كتامي الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:38
ـ بالنسبة لـ 11 مليار دولار.. هذا الرقم قدرته اﻷمم المتحدة لحجم معاملات الحشيش المغربي في السوق الدولية، ولا يدخل منه المغرب إلا بضع مئات الملايين من الدولارات.
ـ في عالم التهريب، دائما ما يكون المهربون هم المستفيدون، ولا يمكن القضاء عليهم..
ـ إذا كانت فكرة "بلادنا ما كتصلاح حتى لشي حاجة أخرى من غير الكيف " منتشرة في كل مناطق زراعة الكيف، فعلى الدولة أن تحارب هذه الفكرة الخاطئة ( من العيب أن تكون المقررات الدراسية لتلاميذ مناطق زراعة الكيف هي نفسها لتلاميذ الدار البيضاء والرباط مثلا ).
ـ ليست هناك إرادة حقيقية للقضاء على الكيف.. وأؤكد: يمكن القضاء عليها في بضع سنوات إذا توفرت إرادة سياسية حقيقة
ـ يتحدث التقرير عن تقليص المساحة إلى حدود سنة 2009.. وليكن في علمكم أن المساحة وصلت لرقم قياسي في السنتين اﻷخيرتين.
ـ لا ينبغي أن تكون استراتيجية محاربة الكيف انتقائية، كأن تشمل وزان وتاونات، وتترك مناطق بعينها ( كتامة مثلا، تترك لها الدولة الحبل على الغارب.. حتى غاباتها الآن طلقت الدولة يديها للمزارعين يديروا فيها ما بغاو )..
35 - جبلي الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:47
لو كانت للمخزن رؤيى تشاركية في تسيير شوؤون البلد، لوفر لوزان العظيمة العالمة و لمحيطها وسائل التطور و النهضة عوض تهميش علماء تلك الارض و مقاوميها الشاوس ضد الاستعمار. و كأن مخزن ما بعد الاستعمار انتقم من كل من قاوم الاستعمار (وزان، ريافة، سواسة، صحراوة). "اتركوا وزان لاهلها" هاكذا قال المخزن المغربي او يكاد. بنية تحتية غائبة، فساد متفشي، تعليم متآكل (بعد ان كانت منارة العلم في المغرب الاسلامي)، تعليم عالي مغيب بتاتا. لا جامعة لا مدارس عليا لا حتى وزة ...
36 - laila الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:48
الاوقاف كتزرع لحشيش; الداخلية حاظيا غير راسها اما امن الشعب لهلا يقلب ; الي باغا نعرف فوقاش الله غادي انزل علينا الطوفان ; حيث هاذ الناس طغاو ; اومابق لا اسلام لا خوف من الله ;لا محنة لابركة ;راه عينا من الحقرة ديال هاذ الناس;ي ارب خود الحق في هاذ الظالمين والمستبدين والمنافقين والانانين ;راه كل مكنشوفو انسمعوا من وعود غير كذوب لان ضميرهم ميت.
انشر هسبريس من فضلك!!!!!!!!!!!!!
37 - مسلمة الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:48
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم اللهم ان هذا منكرانا بغيت غير نعرف علاش كيشدو الي كيبيعو الحشيش مدام كيتزرع فالبلاد بهاد السهولة فحالو فحال الخضرة
38 - Abdeslam الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:51
............
كان ويكون وسيكون!
39 - jilali الجمعة 01 يونيو 2012 - 11:59
مقال كله اخطاء لغوية و فكرية
اكـتر الكلمات استعمالا هي "حشيش" اكتر من 20 مرة
الحشيش لا يزرع ايها الكاتب المبوق بل العشبة او الكيف هو الذي يزرع و منه نستخلص الحشيش يا كاتبا عن الحشيش
مجرد تصحيح
خوك انا
40 - youssef الجمعة 01 يونيو 2012 - 12:07
النضام المغربي من مصلحته ان يبقى زراعة الحشيش فهو بدالك يضمن استمرارية حكمه لان الشباب المغربي تم تخديره تارتا بالحشيش تارتا ببودشيش و تارتا بخرافات البسوها حلة الدين .
من مصلحة هدا النضام ان نبقى نتخبط في تخلفنا و فقرنا كي ينهب التروة الوطنية دون حسيب او رقيب
41 - khalil الجمعة 01 يونيو 2012 - 12:11
les suisses l ont fait pour plusieurs therapies
les hollanders l ont fait pour tout le monde
porqoui pas les marocains.
le kif ou la marijoina doit porter le label AB marocaine (agriculture biologique)
Cette culture, aux deux sens du terme, permettera d augmenter le revenu d une population tres pauvres et stoppera l importation de quelques medicaments tres couteux.
42 - مغربي الحر الجمعة 01 يونيو 2012 - 12:31
للاسف بعض مدن الشمال لم تستفد من الاموال التي رصدتها الدولة لتنمية اقاليم الشمال ربما يرحع ذلك الى سمء تدبير الاموال و اضافة الى النهب و السلب لاموال الشعب لو تم توظيف هذه الاموال بشكلها الصحيح لما شهدنا زراعة الحشيش و غيره فالفقر هو من دفع هؤلاء الفلاحين الصغار الى زراعة الحشيش لان الفقر كاد ان يكون كفرا و الغريب فى الامر ان وزارة الاوقاف لها يد في الامر حسب هذا التقرير كيف نحن المسلمين ان نفسر هذا الامر الجواب لكم.........
43 - tima الجمعة 01 يونيو 2012 - 12:36
عندي سؤال، علاش كيزرعوه إذن، أوهما كيمنعو التهريب ديالو؟ لا صراحة هادشي بزاف؟ مابقينا فاهمين والو ، ولا وزارة الأوقاف هي اللي كملات الباقي
44 - محمد الجمعة 01 يونيو 2012 - 12:42
هناك أكثر من ألف هكتار تابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تزرع بالحشيش بإقليم وزان. عبارة قوية و رسالة للحكومة في زمن الربيع.

يعتبر الحشيش المغربي أحسن سفير للمغرب يملك حسن السيرة في الخارج
هذا واقع بلادنا أصبحت تتميز بالحشيش الممتاز و صالات القمار الراقية
ومهرجان موازين و و و و .....
45 - أبو حاتم الجمعة 01 يونيو 2012 - 12:49
إذا لم تسر الامور على ما يرام في هذا البلد السعيد فالسبب واضح: وثيرة التنمية "مكيفة أو مبوقة مع راسها" يستحيل معها أن تنجح خطة العمل الوهمية التي تتدرع بها اوربا لمساعدة المغرب في مكافحة المخدرات .اللعبة مكشوفة لا أحد يجد مصلحة في اختفاء زراعة العشبة من المغرب لان المصالح متقاطة بين اللوبيات المحلية المحمية من طرف اصحاب النفوذ الخفي و اللوبيات الاوروبية التي تجني ما تجنيه من هذه التجارة الحقيرة .....المهم المسرحية ما زالت في اوج فصولها و لا أحد سيجرؤ على إسدال ستارها.
46 - مواطن الجمعة 01 يونيو 2012 - 12:51
عجيب أمرهذه العشبة:
- اخضرارها العجيب يغري بالتقاط صورة معها.
-سحرها كمم أفواه الفقهاء عن اصدار الفتاوى وتبيان حكمها.
-المجتمع المدني لا يستطيع الاقتراب من مناطق زرعها.
-الفئران هي الأخرى تعتبرها من أشهى الأطباق المفضلة لديها.
-...
- كما آن الأوان لفتح نقاش جدي وتحقيق عدالة اجتماعية في زرعها أو منعها.
47 - yasser الجمعة 01 يونيو 2012 - 12:59
لا حول ولا قوة إلا بالله , ما الذي نشاهد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
48 - Rachid الجمعة 01 يونيو 2012 - 13:05
enfin bravo hespress
voila ce que je vous ai reproché , le manque d'article d'investigation, je vois un finalement,
continuer a mettre chaque semaine un article de type et vous irez loin dans le journalisme
49 - amal الجمعة 01 يونيو 2012 - 13:22
كتعرفو غير تهدرو داك ناس رههم فقراء معندامش لبديل سيروا عيشو معاهم وشوف كمهمشاهم الدولة
50 - krozo501 الجمعة 01 يونيو 2012 - 13:29
والله ما يمسك في الصميم ماهو بهده السموم التي يزرعون فيها و يقتلون شبابكم و شبابنا بها .وانما مايوجع في القلب هو انه يوجد هناك كتير من المعلقين و حتى كاتب المقال متفاهمون و يدعمون هده الزراعة.أحشموا رانا مسلمين واحشموا لانكم تتكلمو على المخدرات مش الكيوي.الفلاحين من قديم الزمان يمشون وراء شيء واحد و هو الربح و اخد الدعم من عند الدولة و دائما تجدهم يشتكون و يبكون وعلى هدي ربي ما يباركلهمش في مدخولهم بيسك ما يقنعوش
51 - NINA الجمعة 01 يونيو 2012 - 13:40
SALAM
POUR CELA LA CRISE MONDIAL N A PAS TOUCHER LE MAROC ????
52 - فاتح اللون الجمعة 01 يونيو 2012 - 13:47
المغرب يحارب تصدير الحشيش الى الخارج يحارب الهجرة السرية الى الخارج سواء كانت منطرف المغاربة او من طرف الاخوة الافارقة المساندين لنا في ملف الصحراء .لكي نرضي الاسباني بترقيعا المعارض لمغربية صحرائنا والمستعمر لمدننا سبتا ومليليا .نحن نحاول ارضائهم بجميع الوسائل وهم يحتقروننا ويقزموننا .ولم يشهد لنا اي احد بهادا المجهود.(حنا لي وكلين الضق من زوج جيهات)
هدا مع العلم ان الدولة الوحيدة اتي يخاف منها الاسباني بوترقيعا عندما سئلوه.قال لهم اخاف من المملكة المغربة اخاف من فتح جديد .
ندائي الى اي مسؤول مغربي ان يفتحو الحدود في وجه الاخوة الافارقة لكي يحرقو الى اين يشاؤون ولا يطارضونهم داخل المغرب مدام لم يادوننا.اما عن تهريب الحشيش فانا اسميها تصدير الحشيش فهاد في مصلحت الاقتصاد المغربي.
فالاسبان عندما يشعرون بالامن والاطماننا يتمادون في التحرش بلجيران.ادن فمن الاحسن ان لى نتركوهم ينعمون بهاده النعمة فلنهاجمهم في عقر دارهم بتصدير الحشيش والسماح لاخواننا الافارقة لكي يحرقو الى الضفة الاخرى.

رجائي ان ينشر وشكرن

مرتن اخرا الى المسؤولين الكبار بان يكون عندهم بعد النضر.
تحياتي
53 - جبلي من بني أحمد الجمعة 01 يونيو 2012 - 13:57
قبل اضع بعض الملاحظات الخاصة بالمقال،الدي اعتبره دون المستوى،فالحشيش ليس نبات كي يزرع رغم انك زرت حقوله الا أنك اصيبت "بالتبويقة"،نبتة تسمى الكيف يتم تحويلها لتصبح حشيشا.
ولكن ما هو جميل هو انكم اكدتم كلام البرلماني عن اقليم وزان السيد العربي لمحرشي،عن فريق الاصالة والمعاصرة الحزب الدي اراه يخطو بخطى ثابثة على الرغم من نية البعض في تشويهه،عندما قال السيد العربي لمحرشي أن اراضي الحبوس يزرع فيها الكيف،وأن الخطباء يتقاضون الامامة من الكيف.
ادن مادا تنظر يا بن كيران يا من جئت مغنيا بمرجعية اسلامية؟
هل تنتظر نزول الوحي،انتهى زمن الوحي وكان الرسول عليه افضل الصلاة والسلام هو اخر الأنبياء والرسل المبعثين.
54 - ahlan الجمعة 01 يونيو 2012 - 14:00
و الله خيرات البلاد كثيرة و يابى المسؤولون المسيطرين على هده الخيرات الا ان ينفردو بها ويدفعون بالشعب(مراكش ..اكادير..والمدن القديمة....)في السياحة الجنسية و التسول في خدمة الغرب, و باقي الشعب القروي في زراعة المحرمات وما خفي كان اعظم.ادا كان يستعمل الحشيش في صناعة الادوية فلتحتضنه الدولة و تقوم باحتكاره لصناعة الادوية لا غير ولتوفر للفئات العريضة من الفقراء العيش الكريم و نصيبهم من خيرات البلاد الحلال.
و ان تنصرووو الله ينصركم.
55 - anas الجمعة 01 يونيو 2012 - 14:10
لماذا لم يسلط هذا الصحافي الضوء على طرقات البلدة و التهميش الذي تعانيه في جميع المرافق الصحية و التعليمية و الابتزاز الذي يتعرض له سكان هذه المناطق من طرف رجال الدرك؛لماذا لم يكمل التحقيق،و الابتزاز الذي يتعرض له سكان المنطقة في الادارات و في المستوصفات و المستشفيات و حتى عن تهميش شباب المنطقة؛هل هناك دار للثقافة و اندية رياضية للشباب و و و و،لماذا اعد روبورتاجا مبتورا و ناقصا لماذا لم يسلط الضوء على مباني المنطقة و مستوى عيش السكان و معدل دخل كل فرد من أفراد المنطقة
56 - alioua med الجمعة 01 يونيو 2012 - 14:25
le chit est afyoun acho3oub comme on dit... le combatre c'est une strategie tres longue.. a valoriser avant tous pas pour une simple visite dans un petit point vaste pour se montrer seulement q'on fait un travaille ..journalistique mediocre..le maroc a besoin de visionner les vrais problemes sociaux economique que de parler pour parler...
57 - المساري الجمعة 01 يونيو 2012 - 14:26
لكن لم التحامل فقط على زومي ؟؟؟ وبالضبط على بني مسارة ؟؟؟، الحشيش مزروع منذ أكثر من نصف قرن في كتامة ، وباب برد ، وبني أحمد ، وباب تازة ، وجميع قبائل الأخماس ، وهو بالهكتارات في بن قريش على مدخل تطوان ، وقبل أيام تم إتلاف بعض المساحات بإقليم الفحص أنجرة إذن الحشيش في جميع أقاليم جهة طنجة تطوان ، وليس فقط في بني مسارة هذه القبيلة المجاهدة التي أصبحت اليوم تختزل في زراعة الحشيش ، حتما هناك صراع سياسي ما الغاية منه التشهير ببني مسارة ، وهذا الصراع يقوده من إغتنى بالحشيش ووصل إلى قبة البرلمان بالحشيش ، وأصبح يسخر الإعلام بالحشيش ، إنشري ياهسبريس حق الرد مكفول أخلاقيا..
58 - أبو يعزى الطائي الجمعة 01 يونيو 2012 - 14:28
في الحقيقة يعتبر القنب الهندي (الكيف) من المخدرات الخفيفة، والتي كان يستعملها بعض المغاربة مباشرة باتباع طقوس "تقصيصها" و"تدريحها" ثم تدخينها بواسطة "السبسي" .وتشير المصادر الى أن هذه "البلية" كانت رائجة في القرون الماضية الى أواخر القرن العشرين وتجعل متعاطيها هادئا بل خائفا من ظله وسخيا مع أسرته. الا أنه في أواخرالقرن 20 مع تحويل الفنب الهندي الى عدة مشتقات ودمجه مع مواد كيماوية مخدرة كما يشاع ازدادت خطورته .كما أن محاربته من طرف السلطات شجع على ترويج لمخدرات الصلبة والكيماوية ( كوكايين، هيرويين،قرقوبي...) والتي تجعل متعاطيها عنيفا يخاف منه ظله ومتكلا على أسرته، وتجعله كارثة على أسرته ومجتمعه.
أظن أنه يصعب محاربة كل ممنوع وهو في نفس الوقت مرغوب، ولذلك يجب تقنين زراعته من طرف المنتجين وربط نشاطهم مباشرة بشركات الأدويةعن طريق تعاقدات ، وترويج جزء من هذه المخدرات النباتيةعن طريق الصيدليات تحت وصفات طبية، لحالات مرضية كما هو معمول به في المخدرات الكيماوية، وهذا رائج في بعض الدول الغربية.
59 - chems eddine الجمعة 01 يونيو 2012 - 14:28
من قال لكم أن المنطقة لا تصلح إلا لزراعة الكيف إنها أول منطقة منتجة للبرقوق و التين
60 - النقيري الجمعة 01 يونيو 2012 - 14:37
في الربورطاج علامة التشوير نحو سيدي رضوان .لماذا لم يصلوا إلى تلك القرى ويسألون الساكنة والتعرف عن كتب عن احوالهم المادية والمعنوية ويستفسرون عن معاناتهم وزراعة الكيف.
الحقيقة هو أن الناس يزرعون النبتة بتواطىء مع السلطات.بحيث رجال الدرك يفرضون على كل مزاع دفع 500 أو 1000ده حسب المساحة المزروعة ويتكلف بجمعها احد السكان وتسليمها لرجال الدرك .كما أن القائد يطلب بدورها تسليمه مبلغا محددا.بهذه الطريقة يشتغل السكان حلى راحتهم.ولكن عند فترة المحصول ،يكون الشباب في حالة الهيجان :كسكر و عربدةو اغتصابو اعتراض طرق المارة وتصفية الحسابات..
61 - med الجمعة 01 يونيو 2012 - 14:46
"اتركوا أهل وزان في وزانهم يفعلون ما يشاءون".
62 - jilai الجمعة 01 يونيو 2012 - 14:50
تحث الحكومة المغربية شركاءها الأوروبيين الذين يحتجون باستمرار عليها باعتبار الضفة الجنوبية من المتوسط، مصدرا مزعجا للمخدرات على تطبيق ما التزموا به من دعم ومساعدة، لتحقيق برامجها التنموية الموجهة لهذه الأقاليم في إطار برنامج تنمية أقاليم الشمال لإن مناطق بأكملها في المغرب تعيش من هذه الزراعة : تطوان، تاونات، الحسيمة و العرائش، و أن الأباطرة هم المستفيد الأكبر، أما المزارعون فهم في معاناة دائمة.

طارق القباج البرلماني الاتحادي ورئيس المجلس البلدي لأكادير، دعا صراحة في معرض تعقيبه على مداخلة نورالدين مضيان برلماني من الحسيمة، إلى تقنين زراعة القنب الهندي، وإنشاء تعاونيات فلاحية تضم مزارعي هذه المادة وإدخال زراعة الحشيش ضمن المخطط الأخضر لوزارة الفلاحة.
يذكر أن عددا من الشخصيات البارزة على الساحة الوطنية كانت قد أصدرت و ثيقة دعت فيها إلى تنظيم ندوات علمية وسياسية حول الموضوع وتعزيز التواصل مع التنظيمات الحزبية والجمعوية المدافعة عن الاستعمال الطبي والصناعي للقنب الهندي على المستوى الدولي، وكذا تشكيل منتدى وطني للتفكير في الموضوع في أفق توحيد الرؤى .
63 - lazaar الجمعة 01 يونيو 2012 - 14:52
من أراد الحلال فليبحث عنه في كون آخر لأن هذه المنطقة بالدات كثر فيها الفساد و المفسدين في كل المجالات و السلطة على علم بكل شيء، أما أصحاب الحشيش في مدين وزان فقد فرعنوا و لا يمكن للسلطة أن تتدخل لأنها مقهورة بمادة اسمها حقوق الانسان و الانسان أصبح لا يتطور إلا في مجال التحايل على القانون و لا يمكنك أن توقفه و هو في حالة تلبس إلا في بعض الأمور.
من مشاكل الاتجار في هذه العشبة هي مثلا خلق أزمة السكن بمدينة وزان لأن جل المساكن اشتروها أصحاب هذه التجارة و هي مغلوقة فلا هي مسكونة من طرف أصحابها و لا هي مكترية إلا القليل منها، و أرجو من أصحاب الدراسات الإحصائية أن يحصوا عدد الشباب الذي ضاع في هذه المنطقة بسبب هذه المخدرات و كم منهم تعرضوا لأمراض نفسانية و عقلية.
أما عن بعض سادتنا النواب المحترمين لا يمكنني أن أقول سوى اتقوا الله في هذا الشعب.
64 - أبراها الجمعة 01 يونيو 2012 - 15:00
لو كان هذا الخير (الحشيش) عند أروبا أو أمريكا لقننته وتفننت في صناعة مشتقات عدة منه تلفها في المعامل وتغزو بها الأسواق الكبرى العالمية.. كما تفعل بالخمور والتبغ وبحبوب الهلوسة، وكلنا يعلم دور هذه السلع في مآسي الإنسانية بالأمس واليوم وغدا. وبما أن هذه الدول لا تملك لهذه النبتة العجيبة المسالمة الرائعة سبيلا، فهي تحرمها وتحاربها.. إن الحشيش غير مضر بتاتا.. وأعرف أصداق لي تعاطعوا "الزطلة" أو "لكماية" أيام الدراسة الثانوية وفي التعليم العالي وححقوا نتائج جيدة ومنهم من لازال يتعاطاها وهو مهندس دولة وطبيب وإطار سامي في دواليب الإدارة المغربية منها مصالح محاربة المخدرات.. نعم أطر تحارب المخدرات في إطار وظيفة تتقاظى عنه أجر وفي نفس الوقت تتعاطى "لكماية" .. المشكل هو مشكل توافقات وتدافع لوبيات، من يستفيد ومن لا يستفيد.. كما أن المسألة مسألة عرض وطلب أي مسألة اقتصادية بحثة..ففي علم الإقتصاد الندرة هي التي تعطي القيمة للسلعة. كلما قلت كلما زاد ثمنها.. لذالك يقوم المستفيدون الحقيقيون (الفلاح في كتامة يعيش الفقر المذقع) بمنع تداول الحشيش علانية لرفع سعره، علما أن كل ممنوع مرغوب. خليو الناس تنشط.
65 - أنوار الجمعة 01 يونيو 2012 - 15:02
الحشيش أيضا يستعمل لصناعة الأدوة للأمراض الزمنة
66 - الياس الجمعة 01 يونيو 2012 - 15:08
باسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على اشرف المرسلين
لتجارة المخدرات بالمغرب عائدات ضخمة تستغل صغار الفلاحين والمستفيد منها كبار الدولة و اباطرة المخدرات. تجارة لايمكن تعويضها البتة. تساهم بقسط كبير في الدخل الاجمالي للدولة الفها ممارسوها ويصعب عليهم تعويضها بما هواقل منها دخلا واكثر جهدا. تخرب عقول الاغلبية الساحقة لشبابنا ناهيك عن الخسائر المادية الجسيمة من ضياع للوقت فكل مستهلك يحتاج وقتا كبيرا انطلاقا من الشراء الى استهلاكها بعيدا عن اعين الناس والسلطات وما تسببه من ارتخاء وعياء اي بطلان عن العمل وعند عدم التوفر عليها يهيج كانه الاطلسي.
67 - الطمع طاعون الجمعة 01 يونيو 2012 - 15:37
كلشي بغا يتبوق
نريد تحقيقا على الاستهلاك الداخلي ديال جوانات

الاروبيون تيتبقو ب 11 مليار دولار سنويا
بنادم طماع. ما بقى تيهمو لا حلال لا حرام
68 - المساري الجمعة 01 يونيو 2012 - 15:42
ليس فقط الحشيش ما تنتجه بني مسارة ياهسبريس ، فعبر قرون خلت أنتجت هذه القبيلة الرجال الشجعان ، الرجال الذين تكلمت عنهم الموسوعة العسكرية الفرنسية بإسهاب ووصفتهم بالمحاربين الذي لا يخشون الموت وإذا ما صادفهم العدو يحرقوا الأخضر واليابس وضرباتهم دائما موجعة ومن تحت الحزام ، ولو كنت منصفة ياهسبريس لرجعت إلى الأيام التي كانت فيها زومي تزود نصف ساكنة المغرب بما لذ وطاب من فواكه البرقوق ، والإنجاص ، والعنب ، والكرموس ، ولو كنت منصفة ياهسبريس ، لواصلت السير لبضع كلومترات إلى المكان الذي ألقت فيه هذه القبيلة القبض على الجيلالى الزرهيني بوحمارة بزاوية مولاي عمران ، لأنه حتما جل قراء هسبريس لا يعرفون من زومي اليوم سوى الحشيش ، ولو كنت منصفة ياهسبريس لسألت كم أعطت هذه القبيلة من أبنائها البررة في سبيل الذود عن حوزة الوطن ، فعلى مقربة منك ياهسبريس كان أبناء شهداء الوطن بالميئات ،،، أنشري ياهسبريس فحق الرد مكفول أخلاقيا ومهنيا ...
69 - Ibn al Ouazzane الجمعة 01 يونيو 2012 - 15:42
سكان مدينة وزان،التي تعتبر من أقدم البلديات في المغرب،كانوا يطالبون دائما بخلق عمالة جديدة بترابهم الإداري. الآن وقد تحقق هذا الحلم بالنسبة للساكنة،لم تظهر ملامح التنمية المنشودة، بل بالعكس زاد الفقر والبطالة و...
عبر التاريخ وإلى زمن قريب، كانت المدينة حاضرة الإقليم الروحية بعلمائها وأوليائها الصالحين،كانت المدينة التاريخية الوحيدة التي لا تحيط بها أسوار
لأنها تعتبر محمية ومحصنة بصلاح صلحائها و أشرافها.
مع الأسف الشديد، وفي زمن العبث، اقترن إسم هذه المدينة الطاهرة بهذه
الموبيقات، والسبب كما هو معلوم، إسناد الأمور إلى غير أهلها وجهالة الجهلاء...
70 - الواضح الجمعة 01 يونيو 2012 - 15:43
رجاء اسحبوا كلمة الريف عن هده المناطق, فالريف في دهن الناس هو كل المناطق المتكلمة بالامازيغية الشمالية مع العلم ان هدا غير صحيح, في حالة عدم سحب هدا الاسم فرجاء اتركوا الناس في الريف الحقيقي يزرعوا الكيف اسوة بباقي مناطق ما يسمى بالريف الاداري, لمادا يورع الكيف انطلاقا من تطوان و العراءش و شفشاون و تاونات و وزان و عندما تصل الى الريف الدي يزرع الكيف على حدوده الغربية و الجنوبيف يمنع منعا كليا زرعه و يا ويل لمن زرعه, ادن اتهام الريف بزراعة الكيف ظلم ما بعده ظلم,
71 - جبلي الجمعة 01 يونيو 2012 - 15:48
أنا إبن المنطقة و الربورطاج مصور في جماعة سيدي رضوان التي تبعد 15 كلم عن مدينة وزان وليست زومي . أما زراعة الحشيش فتم زرعه هده السنة فقط عكس زومي وهي منطقة مهمشة ملك لرجال الدرك يفعلون بأهلها ما يحلو لهم. فسكانها بسطاء سئمو الأنتضار لتحقيق أقل المتطلبات للعيش الكريم في مدارس ومستوصافات و طريق في حالة جيدة .هته الأشياء التي يجب تسليط الضوء عليها وليس لزرعة القنب التي لم يقم بها إلى فئة قليلة من السكان التي لا يمكن أن تكون الحل لتهميشهم من طرف الدولة
72 - simo الجمعة 01 يونيو 2012 - 15:56
المشروع الضخم للدولة الذي قدمته للمزارعين في الشمال المغربي والذي قدر بـ116 مليون دولار.. that was too much money, do you have any proof?
73 - driss الجمعة 01 يونيو 2012 - 16:08
dans le maroc il a la corruption
74 - encourage économie marocaine الجمعة 01 يونيو 2012 - 16:18
ca fait entrer la devises étarngérer au MAROC, il ne faut pas oublier ca, et ca fait travailler pas mal de gens au MAROC, avec cet argent les gens encouragent l'économie marocaine. on n'a pas de pétrole, pas de gaz, moi au contraire j'encourage cet commerce, à condition que cet argent participe à l'économie marocaine.
75 - ayoub de kech الجمعة 01 يونيو 2012 - 16:40
حان الوقت لنسمية الاشياء بمسمياتها اين تذهب أزيد من 11 مليار دولار مداخيل الحشيش المغربي سنويا ومن المستفيد ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ؟
76 - sahrawi الجمعة 01 يونيو 2012 - 16:51
نحن سكان الجنوب براء من هذا البلاء الحرام...
من Ouazzane الى Tetouane هي اشر منطقة في المغرب...
كيف تقبلون الحرام فوق اراضيكم...عيب

العالم يحسب ان المغرب كله حشيش, والحقيقة فقط منطقة تطوان...
والمتاجرون به في عاصمة الحشيش تطوان, يصدرونه مع الصناعة التقليدية - Granada- وغيرها...افسدتم ايضا تقاليد المغرب...

كيف نتحد, نحن نريد الاسلام. وانتم تقبلون الحرام في بطونكم.
77 - الشريفة الوزانية الجمعة 01 يونيو 2012 - 17:09
بسم الله الرحمان الرحيم
لو كان أصحاب المنطقة يزرعون ما أحل الله من قمح وشعير وزيتون لبارك الله في منتجاتهم وأنعم عليهم من الخيرات من حيث لا يحتسبون كما كان من قبل. هذه المنطقة بالذات كان زيتونها وعنبها وحوامضها وبحايرها يعني البطيخ البلدي والرومي من ألذ المحصولات الفلاحية. لكن للأسف الكل أصبح يجري وراء الربح السهل والسريع.
أريد أن أوضح شيئا مهما، أهل وزان الشرفاء لا يرضون بما هو موجود في ضاحية مدينتهم التي كانت منبع العلم والمعرفة، الوزانيون أناس شرفاء أصيليون مهذبون مخلقون، أهل دين وتقوى، يتعاملون مع الناس بكل احترام وتقدير، مسالمون، يغلب عليهم طابع الطيبوبة، لكن للأسف أغلبهم رحلو إلى مدن الشمال وفاس والعاصمة لأن مدينتهم لا تزدهر ولا تعرف تقدما وازدهارا.
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
78 - anas الجمعة 01 يونيو 2012 - 17:11
لماذا لا تحاربون ضيعات العنب المعدة لإنتاج الخمر،كما تحاربون مزارعي القنب الهندي؛و لماذا لم تزروا ضيعات العنب المعدة لإنتاج الخمر،أليس للخمر مخاطر على صحة المستهلك و عاملا كبيرا في انتشار الجريمة و قطاع الطرق؛و الانحلال الأخلاقي للشباب و تفكك الكثير من الأسر؛أم أن مالكي تلك الضيعات ينتمون الى طبقات رأسمالية محمية بدواعي حماية الاستثمار
79 - MohamedBarcelona الجمعة 01 يونيو 2012 - 17:24
ىجب تقنين تجاره الحشيش، لانها مورد هام للسكان في الشمال. كما يعرف العديد منا، تجاره الحشيش ممنوعه، لان هذا المنع في مصلحه بعض من يحتكرون الاسواق، و يصدرون الاطنان الى الخارج.
80 - صادق الجمعة 01 يونيو 2012 - 17:39
من الناحيه الشرعيه لا يجوز زراعة المخدرات , نقلها , شرائها , بيعها اضافة الى استعمالها وحكمها حكم الخمر , الواضح من خلال التحقيق لا يمكن القضاء على زراعتها بشكل سريع ولابد من التدرج قي ذلك , ويمكن للاتحاد الاوروبي تطبيق الاسلوب الامريكي مع المزارعين في امريكا اللاتينيه [يأتون بطائرات مروحيه لتدمير المزارع والقبض على المزارعين واحالتهم الى القضاء] , وهناك ايضا مراقبة طرق نقلها الى اوروبا وخاصة النقل البحري وهو اضعف حلقه في طرق نقلها على ما اعتقد خاصة ان منافذ العبور معروفه, والحقيقه الموضوع مهم وخطر كثيرا على المغرب ومستقبله
81 - النشايوي الجمعة 01 يونيو 2012 - 17:40
الى الرقم 62 التكيف بالسبسي ليس تحششا هو تدخين لان المغاربة كانوا يدخنون من زمان ويقال ان السبسي دخل الى المغرب عن طريق الاسبان الدين جلبوه بدورهم من هنود امريكا وكانت العشبة تزرع في كل المغرب بكميات قليلة للاستعمال الشخصي وكانت تباع في الاسواق كالنعناع ولما دخلت فرنسا قننته واسست شركة التبغ ومنعت تدخينه وزراعته لكي لا ينافس الشركة اما الاسبان هقد تركوا الامر على حاله فالمنع لم يطل الا المناطق الفرنسية في المغرب وهدا المنع ليس اخلاقيا ولكنه تجاريا ....يوصف مدخن الكيف بالنشايوي من فعل انتشى اي لقي تجاوبا مع النشاط وهو في تمام عقله وعكسها في الخمر كلمة عربد اي الخروج عن الغي.....احلى ما في وزان هو لياليه الصيفية الطويلة ولا يبدد هده الرتابة الا شقوف مدرحة في اعلى سطح في وزان
82 - عزالدين القلعي الجمعة 01 يونيو 2012 - 17:43
مناطق مهمشة وخارجة سياق التنمية اسالوا عن اهل ضواحي وزان كيف يعيشون اولا ..... لا ماء ولا كهرباء ولا مدارس ولا طرق ولا صحة ولا تعليم ولاشغل..... لنا الله لاءاله الا الله
83 - البدوي الجمعة 01 يونيو 2012 - 17:48
أظن أن صاحب التحقيق هو من أصل فاسي، ونحن كجبالة لدينا عداوة تاريخية ودموية مع فواسى لقد كان أجدادنا تعلق رؤوسهم على مشارف أبواب بوجلود وبالب المحروق وباب الكيسة، والمدينة في تاريخ المغرب عاشت عالة على البادية لقد نسيتم يا أبناء فاس كرمنا عليكم بل أن علال الفاسي كان يتجول في المناطق الجبلية ويحث سكانها على عدم إلحاق أبنائهم بالمدارس بحجة أن النصارى يخرجون المسلمين من الدين في حين أن أبناء الأعيان كانوا يرسلون إلى فرنسا للدراسة وبعد الاستقلال احتكروا المناصب السامية.
أقول لصاحب ما يسمى بالتحقيق حمد الله على سلامتك كان حريا عليك أن تذهب لتشاهد البحر لأنك فقط تراه في التلفزة أما الحشيش فيفلحه الرجال الأحرار وجئت لكي تاخذ صورة تذكارية معه أنا كمزارع يمكن لي أن أصحح لك عدد لا يحصى من الأخطاء اللغوية والنحوية التي ارتكبتها في هذا المقال الرديء.
84 - karim el ghzawi الجمعة 01 يونيو 2012 - 17:54
لاكيد ان ملف القنب الهندي لا يحركه باعث اخلاقي و الا لكان قد صاحبه فتح ملف الخمور كذلك......ما الفرق ما بين القنب الهندي و بين الخمور علانية ؟؟؟ وكذا فيرمات العنب المشهورة في طريق مكناس التي تحول إلى خمور، انه سؤال جوهري نعتبر الاجابة عنه مغامرة من طرف المسؤولين لاعتبارات داخلية و خارجية.....فاما الاعتب...ارات الخارجية و كما هو معلوم فان الاتحاد الاوربي يضغط على المغرب في هذا الملف شانه شان ملف الهجرة السرية...كل هذا من أجل جني بعض "حفنات" الدولارات باسم خلق البديل أو تحسين صورتنا مع الجيران الخارجيين لملفات عدة.فأين يذهب هذا الدعم والمساعدات للتخلي عن الكيف؟اما الاعتبارات الداخلية فهي ان مسؤولين و اناس لهم ثقلهم في هذا الوطن هم من يملكون شركات الخمور...والذي يقام له مهرجانا سنويا فخما في دولة يقودها الحزب "الاسلامي" الملتحي و حسب الاحصائيات الاخيرة و التي قام بها مهتمون بحوادث السير فان الخمر مسؤول بشكل كبير عن الحوادث التي تحصد الاف الارواح سنويا على الطرق المغربية...نؤكد مرة اخرى ان الامر يتعلق بتصفية حسابات و كذا بصراع بارونات في المنطقة لا اكثر لا اقل...انشري يـــــا هيسبريس..
85 - rochd الجمعة 01 يونيو 2012 - 18:00
جورج و اشنطن كان يزرع القنب الهندي
86 - WAZZA الجمعة 01 يونيو 2012 - 18:33
IL FAUT PAS SE PLAINDRE D'UNE MATIERE QUE POSSEDE LE PAYS ET QUI EST RENTABLE A SA VENTE ET RAPPORTE DE LA DEVISE POUR LE PAYS TOUT LE PROBLEME C'EST LA BONNE REPARTITION ET LADE CETTE RICHESSE DONT DISPOSE LE PAYS ET QUE SON PEUPLE EN A TELLEMENT BESOIN
87 - AZOUZ الجمعة 01 يونيو 2012 - 19:09
أزيد من 11 مليار دولار مداخيل الحشيش المغربي سنويا
88 - Abdou الجمعة 01 يونيو 2012 - 19:13
وانا ابن وزان اما زومي فقد اضيفت الى وزان السنة الماضية فكانت محسوبة على شفشاون اما ان المنطقة فقيرة فهدا كذب وبهتان لقد ارتكبت مجازر وتدمير للاشجار المثمرة وخاصة البرقوق والتين والعنب بمباركة السلطة من المقدم الى الوزير مرورا بالمنتخبين çççç اما اذا ارادو ان يقضوا عليها فاسالو مناطق العرائش والقصر الكبير وعين الدفالي القريبة من وزان
89 - مجاهد الجمعة 01 يونيو 2012 - 19:26
السلام عليكم
اخي صاحب التعليق رقم 53 فاتح اللون
ان كلام موضوعي ومركز ومفيد لقد اشرة الى نقطتين مهمتين .نعم لقد كانت الدولة تتسامح مع اباطرة المخضرات عندما كانو يصدرون الحشيش الى الخارج ويستوردون العملة الصعبة اويغسلون اموالهم بستيرادهم عدة صلع المغرب في حاحت اليها متل(الارز الحليب الاجزهة الاليكترونية وزيد وزيد )
لكن عندما صبح الاباطر يستبدلون الحشيش بلمخدرات الصلبة او يقتنون الاسلحة من اموال الحشيش فهدا لى يقبله احد ولا احد يحب بان يخرب اقتصاد بلده
اما عن اخواننا الافارقة فارجو من كل مسؤول امني ان يتركهم في حال سبيلهم مادام انهم لم يشكلو علينا اي خطر.
ومادامة دولهم في صفنا .
نرضي اسبانيا واسبانيا تكرهنا حتى انخاع .
90 - Sanae الجمعة 01 يونيو 2012 - 19:52
انت تتحدث عن اشيا مر ت عليها السنوات ونسيت ومن يتحدث عن العداوة الان !! انها مسالة لا تمد لعداوة اهل فاس و جبالة باي صلة ! أنا من فاس وكبرت و ترعرعت في فاس و أعيش في الولايات المتحدة لأمريكية لأكن أبدا ما غبت يوما عن اتصالي ببلدي الحبيب و غيرتي عن مغربي و عن ما يحصل في المغرب ! اقول لك يا اخي باختصار : بسبب عشبتكم هاته شقيقي حاليا في مستشفي المدمنين بفاس يعاني الأمرين !يعاني هو و امي و إخوتي لا ينامون ليل نهار ! يوجد مثل اخي الآلاف بل مات الألف يخرجون من المدارس لعدم قدرتهم المادية علا إكمال الدراسة و يصطدمون مع بعضهم في الأزقة متبادلين عشبتكم الخسيسة السامة !! الله يأخذ فيكم الحق ! قلبو أرضكم قمح و عتقو خوتنا !!!!!
91 - ولد البلاد الجمعة 01 يونيو 2012 - 19:59
وبالرغم من المشروع الضخم للدولة الذي قدمته للمزارعين في الشمال المغربي والذي قدر بـ116 مليون دولار.... أين هده الاموال .. ذهبت الى ما تسميهم " المغرب النافع" لا حول و لا قوة الا بالله
92 - khalid redoani الجمعة 01 يونيو 2012 - 20:10
نعم لمحاربة زراعة الكيف لكن لا لسياسة الانتقائية في محاربته;زورا سيدي رضوان حيث علامة التشوير تدلكم عليه وعاينوا الواقع المعيشي اليومي من حرمان وفقر مذقع ;اغلب السكان يعشون ويقتاتون من المساعدات التي يرسلها ابنائهم الذين يعملون بالشركات في طنجة باجر زهيد .هذه هي سياسة الدولة في مجال التنمية البشرية ?? ان المساري كان يسمى لدى المستعمر الفرنسي بالحلوف نظرا لقوته وصعوبة ترويضه لانه لا يعرف الا (نيشان نيشان) ولا يقبل المساومة .واليوم يجب على الدولة اذا كانت لديها النية في محاربته وكي تتجنب الاصطدام مع السكان لانهم مثل لغم معد للانفجار ينتظر من يمر فوقه اولا: ان تفكر الان في برنامج استصلاح الارضي وتجميعها ومدها بمياه السقي من سد الوحدة القريب جدا من المنطقة مثل ما قمت به في بعض اراضي تاونات --=ثانيا القيام بحملة في الاسواق والدواوير من اجل اخبار الناس بضرورة الامتناع عن زراعة الكيف والالتزام بذلك كتابيا خلال بداية الموسم الفلاحي وليس في نهايته مثل ماوقع هذه السنة حينما سئلنا الناس:قالوا'(راها هانيا ماهدر معنا حتا واحد ) =ثالثا القيام بدراسة تربة المنطقة علميا للبحث عن الزراعات الملائمة
93 - طالب مقهور من وطنه الجمعة 01 يونيو 2012 - 20:26
أصبح المغرب يحتل المراتب الأولى في تصدير الحشيش '' الذهب الأخضر '' الرفيع من نوعه حسب قولة البعض إلى أوروبا الغربية بالأخص هولندا التي لها عصابات تهريب المخدرات و الحشيش و حتى الكحول المصنوع هنا '' Halana'' في مختلف مناطق المملكة خصوصا مكناس المكان المنتج للكحول المغربي يتم تصدريه بالأساس هناك تم يتوزع على باقي الدول تحديدا التي تعرف رواج في السوق السوداء ''رومانيا و ألبانيا و بعض مناطق فرنسا ، بلجيكا و طبعا إيطاليا ''
للآسف أصبحنا ماركة عالمية لإنتاج الحرام و لاننسى الكازينوهات و الكباريات و السياحة الجنسية وزيد و زيد
94 - mohamed zaidan الجمعة 01 يونيو 2012 - 20:55
ﻛﻞ ﺍﻟﻤﺰﺍﺭﻉ ﺍﻟﺘﻲ ﺯﺍﺭﺗﻬﺎ "ﻫﺴﺒﺮﻳﺲ"
ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﻓﻲ ﻓﻴﺎﻓﻲ ﺍﻟﺠﺒﺎﻝ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ
ﻳﻤﻜﻦ ﺍﻟﻮﺻﻮﻝ ﺇﻟﻴﻬﺎ، ﺃﻭ ﻳﺼﻌﺐ
ﺍﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻌﻬﺎ ﺍﻣﻨﻴﺎ، ﺑﻞ ﻓﻲ ﻣﺴﺎﺣﺎﺕ
ﻣﻌﺮﻭﻓﺔ، ﻭﺗﺤﺖ ﻋﻴﻮﻥ ﺭﺟﺎﻝ ﺍﻟﺪﺭﻙ
ﺍﻟﻤﻠﻜﻲ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺻﺎﺩﻓﻨﺎﻫﻢ ﻓﻲ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ
ﻣﻨﻌﺮﺝ ﻳﺮﺍﻗﺒﻮﻥ ﺍﻟﻄﺮﻕ ﺍﻟﺨﻠﻔﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ
ﻋﺎﺩﺓ ﻻ ﻳﻤﺮ ﻣﻨﻬﺎ ﺃﺣﺪ !!! هدا هو المشكل
95 - المساري الجمعة 01 يونيو 2012 - 20:59
نعم عبر التاريخ كانت وزان محمية ومحصنة بصلاح صلحائها و أشرافها ، أما اليوم فعلى رأسها الرعاع الذين إغتنوا بالحشيش ، ووصلوا إلى قبة البرلمان بالحشيش ، فقط ليعلم قراء هسبريس أن زومي وأبنائها المساريين لم يعتمدوا في عيشهم طيلة العشر سنوات الماضية فقط على زراعة الكيف ، لقد قاموا وبدون أية مساعدة أو إنفاق من الدولة بغرس أراضيهم بأشجار الزيتون ، وهي الآن منتشرة عبر جبال بني مسارة بالملايين ، وسوف ياتي اليوم الذي تصبح فيه زراعة الكيف من الذكرى السيئة التى مرت بأرض الأجداد الأشاوس الذين عرفوا عبر التاريخ بأنهم خير ما يفتخر بهم من الرجال ، وليعلم قراء هسبريس المحترمين أن المساريين هم من جبالة الذين أحاطتهم الدولة لأكثر من نصف قرن بأضلاع المغرب الغير النافع ، وكانوا مع بداية الإسقلال تابعين إداريا لإقليم الرباط ، ثم إقليم القنيطرة ، وفي سنة 1975 تم تقسيم القبيلة إلى قسمين قسم تابع لإقليم سدي قاسم وقسم تابع لإقليم شفشاون وفي سنة 2009 تم جمع أجزاء القبيلة من جديد في إقليم وزان ، أنشري ياهسبريس فحق الرد مكفول أخلاقيا ومهنيا ...
96 - فيصل الجمعة 01 يونيو 2012 - 21:30
الصور الملتقطة والتي فيها الاتجاهات وعدد الكيلومترات توجد بدوار الخروبةاما الكيف فهو وصل الى جوار مدينة وزان في السنوات الاخيرة وتمت محاربته
وهذه السنة فالكيف يوجد بدواوير لا تبعد عن وزان الى ببضع كلومترات
97 - issam الجمعة 01 يونيو 2012 - 22:01
ادعو ابناء المنطقة الى تاسيس تعاونية لبناء مصنع للورق من القنب الهندي
98 - المساري الجمعة 01 يونيو 2012 - 22:14
نعم كان أبناء بني مسارة مباشرة بعد الإستقلال مثال الطلبة المجتهدين المكافحين عبر مختلف الجامعات المغربية والأوروبية ، وكان يضرب بهم المثل في الإنضباط وقوة التحمل ، فكان منهم خير الطيارين ، وكان منهم خير الأساتذة الجامعيين ، وكان منهم خير المهندسين ، وحتى إن كانت زومي اليوم وبعد أن إشتد عليها الفقر وطالها التهميش الممنهج من طرف الدولة ، قد قامت بزرع الكيف في أراضيها مرغمة ، فهي لم تجني من خيراتها التي كانت تصدر في الماضي لنصف مدن المغرب ، سوى عبارات هذا برقوق جبالة ، هذا عنب جبالة ، وهذه كرموس جبالة ، حقا بعض المتحاملين سياسيا يضنون أنهم بمحاربتهم لبني مسارة عبر التشهير بهم عبر الإعلام سيحدوا من عزيمة وإقدام أبنائها ، فغدا إن شاء الله تتحول هذه القبلية إلى المصدر الأول لزيت الزيتون في شمال المغرب ، عكس كتامة وباب برد وبني أحمد وباب تازة الذين زرعوا الكيف لمدة 70 سنة ولم يجني منهم المغرب سوى مقاهي وعمارات في طنجة وتطوان ، وليعلم الإخوة الوزانيين والفاسيين أنهم لن يذوقوا فواكه جبالة مرة ثانية . أنشري ياهسبريس فحق الرد مكفول أخلاقيا ومهنيا ...
99 - etudiant a kenitra الجمعة 01 يونيو 2012 - 22:19
انا لست مع زراعة الكيف ولا ادافع عن زراعته لاكن يآ اخوان عليكم ان تزوا منطقة جبالة لتعرفوا حقية الامر مسالك طرقية صعبة ارض مملوءة بالاحجار لا تصلح لزراعة اي شيئ فما البديل ؟سنة واحدة او سنتين كانت محاربته و الله الناس عانوا من الفقر المذقع وخصوصا ان المنطقة لا تستفيد من اية مشاريع تنموية اللهم ميزانيات الجماعات الذي ـ كيهرفوا ـ عليها قبل وصولها الى تراب الجماعات وهذا هو واقع الحال عندنا اين الميزانيات ؟اين مدخول الثروة الغابوية بالمنطقة ؟ما الحل ؟انشري يا هسبريس
100 - MIMOUN الجمعة 01 يونيو 2012 - 23:22
,c est notre poin fort ont doix le garder et le proteger si demain notre cher voisin nous attaque ont aura aux moin de quoi payer nos armes.c est notre petrol a nous
101 - Sanae السبت 02 يونيو 2012 - 00:06
الي صاحب التعليق رقم 85 Karim lghzawi. لا اضن ان الخمر يعود بنفس الضرر اللذي يعود به الحشيش علي شبابنا، الكل يعرف مدي كبر مساحات مزارع العنب ب طريق مكناس و غيرها و ما تنتجهه من خمور سنويا و بصراحة تسويق الخمور المغربية سوا بالمغرب او خارجه يغطي نسبه ليست بالهينة بالاقتصاد المغربي، و الا كيف تتخيل الفنادق المغربية و المطاعم الفاخرة بلا خور؟ و نحن نعرف مدي ارتباط الأجنبي بالمشروبات الكحولية و حتي!! يمكن ان تتحدث عن (البيران) التي يجب تقنينها و غلق العديد منها ! الخمر لا يفقد صواب شاربه و (يحمقو) لا مجال بالمقارنة، الحشيش خرجنا علي خوتنا، المبلي بالحشيش ما يقدرا يقدر يقطعو! ملي تيقطعو تيحماق !
102 - الفنيدق السبت 02 يونيو 2012 - 01:01
الانسان الدي يقول القنب الهندي حرام و الجوع حلال يدهب و يرى الناس كيف يعشون تحت ظروف صعبة للغاية في فصل الشتاء و الخريف
103 - مساري قح السبت 02 يونيو 2012 - 03:47
اعتقد ان الحديث عن الكيف بالمغرب امر بديهي جدا وان ما يجب القيام به لان هو ايجاد الحلول واعطاء بديل معقول يتلاءم مع طوبوغرافية المنطقة التي نالت حصة الاسد من التهميش منذ الاستقلال الى يومنا هذا مع العلم ان اجدادنا ضحوا بالغالي والنفيس من اجل تحرير الوطن الذين كانوا يرون في الاستقلال ذاك الرجل الطيب الذي مع حلوله سيتغير كل شيء اما بخصوص روبورطاج المنجز من طرف هسبريس ما هو الا صراع بين البام وبجدي السياسة دوالو من اجل تاكيد اقوال محرشي هذا هو اجي ايما انوريك دار اخوالي كلنا ضد الكيف لكن مع بديل يرضنا واختم كلامي بشعار الله الوطن الملك
104 - ملاحظ السبت 02 يونيو 2012 - 04:22
نبتة القنب الهندي موجودة في المنطقة منذ مئات السنين وقبل الفتح الإسلامي، والمغاربة الوطنيين هم من كانوا يستعملونها مقابل أذناب الفرنسيين الذين كانوا يستعملون السيجارة، أما وأن بدأ يصنع منها الحشيش او الزيت فهذا أمر لا يهم الفلاح البسيط، اراكم تخافون على الأروبيين من حشيشنا، فعلى الأروبيين أن يمنعوا مواطنيهم من إستعمال الحشيش وسوف لن يجد هّذا الفلاح لمن يبيع عشبته. الأروبي حينما يصنع القنبلة والسلاح الفتاك ويبيعه لنا، هل يريد بنا خيرا حينما يقوم بهكذا عمل؟
105 - كريم السبت 02 يونيو 2012 - 15:47
كنا نتمنوا لو حضيت كل المحرمات بنفس الحدة والغيرة وإلا فإن ملف القنب الهندي لا يحركه الدافع الأخلاقي. وبالتالي ما هو إلا تصفية حسابات بين أباطرة المخدرات الذين وصلوا إلى قبة البرلمان بفضل "البترول الأخضر " بعذ ذلك تنكروا لهذا...فلماذا لم يحرك ملف الكازينيوهات والملاهي الليلية التي تنشط بها السياحة الجنسية والخمور التي تباع في الأسواق الممتازة...الأكيد هذا الملف لن يحرك لانه قد يفلس إقتصادهم.يمكن طرح السؤال من المستفيد الأكبر من عائدات الشيرا؟ ومن يسمح ويسمسر خروج هذه المادة خارج الحدود.المراسي، الموانئ، الحدود البرية...؟لنتقصي الحقائق بعيدا عن الخرافات...فكم يدفعون من يحرسون ويشتغلون ويرأسون ويتزعمون...أماكن ومواقع حساسة التي تمر منها هذه السلع (نموذج مركز الدردارة وباب سبتة ومختلف موانئ التصدير) الأكيد الجواب على هذه الأسئلة قد يكون مغامرة حقيقية من طرف هؤلاء المتسولين عفوا المسؤولين عن مراقبة الطرق وموانئ تصدير هذه المادة المحظورة.فأوزنوا زراعة وزان بموازين أخرى.انشري يا هيسبريس فحق الرد مكفولا أخلاقيا ومهنيا.
106 - salah السبت 02 يونيو 2012 - 16:30
هده نبة طبيعية نبتها الله بالجبال والانسان هو الدي يبحث بما يخدر به عقله اما الطاقم الدي دهب الى التفسح في جبال الريف ويشرح لنا ان هناك القبب الهندي وان هنا ك اناس مازالوا يقمون بزراعته ؟ . لما هدتا الطاقم لم يدهب الى محادات التانوايات والاعداديات والمدارس لينفل لنا مايقع من جرائم . لما لم يكون هدا الطاقم في المحطات الطكسيات وينقل مايحدت للمسافرين والطالبات والتلميدات ؟ ام اننا نحن المغاربة لايهمنا الحالات الاجرامية وما يهمنا الا الكيف ليكن في علم هدا الطاقم ان الكيف نبة طبيعية استعملت ايام كان المغاربة رجال بمعنى الكلمة وهزموا جيشين اما الان فنرا شباب يقلدون شمكريا الول الاجنبية
107 - Baudelaire الأحد 03 يونيو 2012 - 01:08
السلام عليكم
المسألة يا إخواني جد معقدة خيوطها نسجت من سياسة و مال و مافيا و هشاشة و تهميش و مصالح و....و....أرى من العقل أن تعقد مناظرة وطنية في الموضوع يساهم فيها كل من رجالات القانون و الطب و السياسة و الاقتصاد و الدين و التربية و التعليم و الإجرام و الصيدلة ينبثق عنها ميثاق وطني بقرارات حاسمة تلتزم الدولة بتنفيدها. فكل الردود تنظر إلى المسألة من زاوية واحدة، إما الدينية الصرفة أو الإقتصادية الصرفة أو...فبدراسة المسألة من كل جوانبها قد يستفيد المغرب من نفع هذه النبتة على المستوى العالمي و يتفادى إتمها. و هذا جد ممكن إذا أحطنا بالموضوع علميا و بكل أمانة.
108 - Marocaine Nachta الاثنين 04 يونيو 2012 - 21:56
Quelle belle plante! La cannabis est le remède naturel par excelence! Legalize It!
109 - cherif.rif الخميس 07 يونيو 2012 - 01:38
الى هسبريس ماشوفة عحشيش مشفتوشي شحل دشباب مشمش في القهوي او دكالاطفل اللمزل موصلوشي سن 10 سنوة يرعون بقر او معز على جنب الطريق او يشركون الاهلهم في حسد شعر حشيش تبهدلة ملي بق عرف كلشي وزدكم هد 11مليربش عرفتها الاكنة العملية سرية انا كنشوف الناس كيكفح من الاجل طرف دخبز اما فلوس رهاعند هدك اللعندم 6او7دمناسب وةشفرة في ميزنية الدولة شمال منسي وحنا ديعين بش دخل 10 خسك دخسر 6 مليون ويلا محرشي شي عام يخسر كلشي دك دواور الي دكرتو عود رجعلم الاشف شحل دشباب عطلن عن عمل وكم عدد افرد الاسرة التي تسكون في دار لاتتعدعدد غرف اكثر من 2 او 3 اما البنية التحتية اللهدهي اللجماعة فانه شبه منعديمة وفي الاخير الحشيش هو المحرك الوحد في هده المناطق وبرك متحنزيزززززززززززززززززززززززززززززززززززززززززززززززز
110 - مغربي وغتخر الأربعاء 13 يونيو 2012 - 03:54
المغرب فيه الفساد بزاف المغرب مابغوش ايعيقو لي جاء اضحك اعليهم هدا النا س امساكن باش ايعيشو اكثر نصف الحكومه منافقين
111 - rifi to death الاثنين 18 يونيو 2012 - 05:02
الكيف العشبة الزطلة الحشيش الخردلة كانو ناس زمان ولاد المنطقة ليقولو هي شريفة سترها تسترك فظحها تفظحك مين ولا من هب و دب يدخل الغلة اش من سر بقى و باش اقتصادنا واقف بالصيد الفوسفاط انا الاجازة فالادب الانجليزي و خدام فلفلاحة و ندي حقي بيدي و الله ينصر سيدنا و يسحق عدونا كلشي باين و كثرة الهدرة علاش ا ولاد فرنسا
112 - عبدو الخروف الجمعة 15 فبراير 2013 - 15:05
تعالى لكي اهديك سكنا بجانب البحر لتعرف الفرق بين بحرالواقع وبحر التلفازولكي تعرف مستوى اهل فاس الفكري والادبي والثقافي هنا القرويين
المجموع: 112 | عرض: 1 - 112

التعليقات مغلقة على هذا المقال