24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. نشطاء يطالبون الحكومة المغربية برفض استفزازات الإسبان في مليلية (5.00)

  3. رصيف الصحافة: محمد الخامس حبس الحسن الثاني بسبب "نتائج الباك" (5.00)

  4. أردوغان يراهن على التكنولوجيا باستدعاء العلماء المغتربين إلى تركيا (5.00)

  5. أطلال وقوارض وأزبال تُكسد التجارة في "أسواق الأحياء" بسطات (5.00)

قيم هذا المقال

3.68

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | 10 طرق لتتغلب على حيل دماغك وتتحكم في حياتك

10 طرق لتتغلب على حيل دماغك وتتحكم في حياتك

10 طرق لتتغلب على حيل دماغك وتتحكم في حياتك

هل شعرت يوما ما أن دماغك يطاردك؟ أو أنه يقنعك بأن تفعل أشياء ليست في مصلحتك؟.. عقولنا مضحكة، وأحيانا تصبح الطريقة الوحيدة لمحاربتها هي أن تخدعها. هناك 10 طرق يمكنك عبرها التغلب على حيل دماغك، وتجعله بسهولة يفعل ما تريد.

10 ـ تحافظ على صحتك بدلا من الاستسلام للشهوات. أمر مدهش كيف أن مجرد الحديث عن الكعك قد يجعلك تتلهف للحصول عليه. لا تستسلم للشهوات فقط لأن عقلك يحتال عليك لتفعل.

حافظ على الطعام الصحي لدفع الجوع قبل الطعام غير الصحي على سبيل المثال، أو حاول ممارسة عادة صحية كالرياضة كل يوم. كلما كافأت عقلك على الأشياء الإيجابية، كلما قلت لهفته على الأشياء التي ليست في مصلحتك.

9 ـ صفي حياتك بدلا من التمسك بالأشياء غير النافعة. تعلم أن حياتك مليئة بالخردة التي لست في حاجة إليها، ولكن في كل مرة تقرر التنظيف، وبالكاد ترمي شيئا. لأن دماغك يقنعك بأن كل شيء لمسته بيدك، فأنت قد تحتاج إليه يوما. إنه أمر مدهش كيف أن مجرد لمس شيء يجعلك تحس بتملكه. ولذلك لابد أن تعمل في الاتجاه المعاكس: ماذا لو فقدت كل شيء؟ بماذا كنت ستحتفظ وماذا كنت ستضع جانبا؟ فكر بهذه الطريقة، لتستطيع تنظيف تلك الفوضى والإبقاء على الأشياء المهمة بالرغم من إيحاءات دماغك اللامنطقية.

8 ـ اجعل يومك يبدو طويلا بدل أن تتساءل فيما مر الوقت، بغض النظر عن مدى إنتاجك في يوم واحد، يبدو دائما قبل الذهاب للنوم أن ساعات اليوم لم تكن كافية. ويعود هذا إلى طريقة أدمغتنا في إدراك الوقت. لحسن الحظ يمكنك تغيير هذا.

كلما أكثرت من المعلومات التي يجب على دماغك استيعابها، كلما شعرت أن الوقت يمر طويلا. إذن، لتجعل اليوم يبدو طويلا، قدم لدماغك معلومات جديدة بشكل مستمر. استمر في القراءة، تعرف على أناس جدد، زر أماكن جديدة، تعلم مهارات جديدة. ستتعجب من الفرق.

7 ـ افعل الأشياء في وقتها بدلا من تسويفها..عقلك يمنعك عن إنجاز الأشياء، لأنه دائما يقلق حول إنجازها بالشكل الخطأ، وبالتالي يتخلى عن ذلك بعد أول انفعال، ما يصعب عليك أمر تحقيق أهدافك.

لحسن حظك يمكنك خداع دماغك للقيام بما تريد، بحل بسيط، (تغيير الإضاءة، وتشغيل بعض الموسيقى غير المألوفة)، ونظرة جديدة على أهدافك بأن تركز على الأهداف البعيدة. تعامل مع الأمر كأي عادة سيئة أخرى. لتتغلب على الاختيارات الخطأ لدماغك.

6 ـ اكسب صداقات بدل عداوات..عندما يظلمك شخص، من الصعب أن تمنحهم فائدة الشك. من السهل أن تجعل منهم أعداء. عندما لا يكون ذلك في مصلحتك، إن كان الشخص هو رئيسك في العمل، أو صديق أختك، يمكن خداع الدماغ ليتقبلهم. حاول العمل على مهمة صعبة مع ذلك الشخص، ما سيربطكما معا. وإن كانوا من النوع الذين لا يقبلونك، يمكن أن تخدع دماغهم بقبولك بأن تسألهم مساعدة.

5 ـ التركيز على الإيجابيات بدل السلبيات..هل وقع أن شيئا بسيطا دمر مزاج يومك بأكمله؟ هذه أيضا من خدع العقل. أدمغتنا ترغب في التركيز على السلبيات. حتى أنها يمكن أن تقنعك بأن تكره شيئا تريده. لا تسمح لها بتدمير يومك، تذكر أن شيئا صغيرا أو بداية خاطئة لا تعني كل شيء. اجعل دماغك يخزن الذكريات الإيجابية بدل السلبية، وستتذكرها بعمق أكبر، رغم أنه في بعض الأحيان، التفكير السلبي ليس بذلك السوء.

4 ـ اصنع قراراتك على أساس الواقع لا على أساس التفاؤل..هناك استثناءات لسلبية الدماغ، بالرغم من كل ما ذكر. إذا كنت تتطلع لشيء ما، أو لديك رغبة كبيرة في الحصول على شيء، فإن العكس هو ما يحدث: الدماغ يحصل على جرعة مفرطة من التفاؤل. لذلك فإن التوقعات تجعلك أكثر سعادة من النتيجة نفسها، ولذلك تعتقد أنك ستفوز باليانصيب أكثر من تصديقك بأن التدخين يقتل. لا تسقط في هذا الفخ، لأنه سوف يؤدي بك إلى اتخاذ قرارات واهية. وبالمثل، لا تخلط بين عدد من الخيارات التي تملك، مع أهمية أي خيار مثل أي ماركة معجنون أسنان تشتري. عقلك يميل إلى التفكير بأن الاثنين يتشابهان، مع أن الواضح أن الأمر ليس كذلك.

3 ـ حافظ على المال بدل البذخ..توفير المال أصعب مما يبدو، جميعنا نعلم أن علينا ذلك، لكن، بمجرد أن نحصل على بعض النقود، نفكر: انظر إلى كل هذا المال الذي يمكنني إنفاقه. ذلك لأن عقولنا تسارع بنسيان كيف كان الأمر دون مال. إضافة إلى أن المتاجر لا تساعدك بالطريقة التي تحتال بها على دماغك ليقبل على الشراء. الحل؟ خداع الدماغ في عادات الإنفاق. اعتمد التغني بالمال وكرر ذلك مرارا، حتى لا يحتال دماغك عليك. أرسل المال تلقائيا إلى حساب التوفير. وأهم من ذلك، فكر في أشياء نافعة يمكن أن تنفق فيها ذلك المال، هو أمر أسهل من مجرد منع نفسك عن الإنفاق، حين تكون لك أهداف واضحة.

2 ـ كن أسعد..الجميع يريد أن يكون أكثر سعادة، أليس كذلك؟ دماغك للأسف، يجعل هذا الأمر السهل بعيد المنال. لذلك بدل من أن تفكر في أن تكون أكثر سعادة، فكر في فعل أشياء تجعلك أكثر سعادة. حتى الأشياء البسيطة مثل القيام بالمزيد من التمارين الرياضية، والحصول على نوم أفضل. أو الخروج من البيت أكثر يمكن أن يجعلك أكثر سعادة دون أن تدرك ذلك. التغييرات البسيطة يمكنها أن تحدث فرقا كبيرا.

1 ـ اعلم أن العالم لا يدور حولك..ليس من الغريب أن أدمغتنا تجبرنا على أن نكون أنانيين، لكن هذا يمكن أن يصبح ضارا. مثلا، قد تظن في كثير من الأحيان أنك لست مخطئا، وأنك عظيم في كل ما تفعل. وأنك فقط غير محظوظ حين تحصل لك أمور سيئة. وأن حركة المرور في أماكن أخرى تسير أسرع من المكان الذي تتواجد به. للأسف، هذا من حيل عقلك، والتي يمكن أن تتغلب عليها. وأحسن طريقة هي أن تكون واعيا بهذه الخدع حتى لا تقع فريسة لها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (57)

1 - Tarik الخميس 23 يناير 2014 - 05:16
للاسف هذه الطرق للاحتيال على الدماغ تاتي اصلا منه. مستحيل ومستحيل الموضوع هو اكثر عقدة ويحتاج الى تحليل علمي دقيق حتى علم النفس عجز عن علاج كثير من الظواهر.
2 - مراد القنيطري الخميس 23 يناير 2014 - 05:33
هذا المقال يصور لنا أن هناك عضو آخر في الجسم نستعين به لهزيمة أدمغتنا وجبرها على فعل أشياء لاتريدها ، بينما في الواقع فبمجرد قرائتنا لهذا المقال قامت أدمغتنا بتخزين كل هذه المعلومات بدون أن ندرك وإن حاولت تغيير طباعك قامت أدمغتنا بمقاومته والتغلب علينا مجددا وتعود حليمة لعادتها القديمة ، صدق العرب عندما قالوا : الطابع يغلب التطبع. هذا الدماغ الجهاز الذي حير العلماء بتعقيده وروعته واستقلاليته وتنظيمه دليل كاف لوجود إله جبار عظيم قام بخلق هذا العضو المذهل.
3 - arsad الخميس 23 يناير 2014 - 05:48
باختصار تعلم القناعة وتشبت بالاخلاق الحميدة وكن مجتهدا معتدلا متواضعا ونشيطا

القناعة: تعلمك التواضع وكيفية المعاملة مع غيرك
الاخلاق:تجعلك محبوبا ونكسبك نقة الناس
الاجتهاد:يجعلك منك شخص ناجح ولكن احذر الحسد
النشاط في العمل والحركة اليومية: تجعل منك شخصا مبدعا
4 - again الخميس 23 يناير 2014 - 06:05
oh my God this article for me!!!!!!!
that's exctly what i'm looking for
thank you very much hespress
i'm really love you.
5 - rachid الخميس 23 يناير 2014 - 06:39
I like your suggestions but once you forget ASSALAT (prayer) as a source of beauty and happiness then your article lost validity. Am sure most of readers will agree with my humble opinion never forget or ignore your identity or the liking of your audience…your article will be more acceptable if it target non Muslims thank you and I hope I don't offend you
6 - radouan الخميس 23 يناير 2014 - 07:14
سلام اختى الانسان مركب من عدة عناصر وليس العقل وحده بل هناك النفس والقلب وهما اللذا ركز عليهما القرءان الكريم ولم يذكرالعقل بهذااللفظ بل جاء بصيغ مختلفة تدل فى غالبيتها على الجمع كتعقلون ويعقلون ونعقل والالباب وغير ذالك مما هو مفهوم عندكم اما دراسة الدماغ وحده فهذا غير كاف بالمرة في تحديد ميولات الانسان وشكرا
7 - Mhamed الخميس 23 يناير 2014 - 07:24
اظن ان صاحب المقال يود التحدث عن "النفس" الأمارة بالسوء.
8 - salman towa الخميس 23 يناير 2014 - 07:36
الطريقة الأفضل هي الاستيعاذ من الشيطان والتوكل على الله
9 - اسماعيل الخميس 23 يناير 2014 - 07:50
شكرا على المعلومات القيمة فعلا يجب على الانسان اتباع نهج معين للتغلب على الاشياء السلبية في حياته وفيما يخص الرياضة فقد اتبت العلم الدور المهم للرياضة على حياة الانسان فهي تحارب الامراضص في جسم الانسان وتقوي المناعة وتحارب الاكتئاب و القلق و تزيد من نشاط الجسم و حيويته
10 - مصطفى العلام الخميس 23 يناير 2014 - 07:57
يمكن العلاج اذا تبث للشخص المدمن ان تكون له ارادة قوية من اجل ترك تبعات الدماغ الذي غالبا ما يقودك الى الكوارث عندما تفكر في اللحطة ذات البعد الاجابي
11 - flika الخميس 23 يناير 2014 - 07:58
l'article précédent illustre clairement dont on besoin.
12 - السمعلي الخميس 23 يناير 2014 - 08:02
لا بد أن صاحب المقال لا يقر بوجود (الشياطين)لانه من غير المعقول أن نفعل أشياء بدون أن نفكر. وبما ذا نفكر؟ وكم تتوفر على عقول؟ وهل نجعل عقلنا يخادع نفسه. ؟نخادع انفسنا بأنفسنا ؟؟؟ يقول : تتحايل على عقلك !!!!!؟؟؟ إذن لابد لي أن أتوفرعلى عقلين !!!!!لاتمكن من جعل الأول يخادع الثاني : وسوسة أو هلًوسة؟ كان بالأحرى أن نقول :نحارب النفس الإمارة بالسوء !!!؟
13 - h.paix الخميس 23 يناير 2014 - 08:07
C'est une bonne première, un sujet intéressent et un changement de votre publicité aux idées fanatiques. hesspres continuez dans cette voix
14 - Bop35 الخميس 23 يناير 2014 - 08:12
,"...ادمغتنا تغرب في التركيز على السلبيات..." هذا يؤكد ان للشيطان نفوذ على ادمغتنا...,
15 - pritcha الخميس 23 يناير 2014 - 08:36
سلام
المقال فيه بعض الفائدة لا يمكن انكارها غا هو ملي وصلت لديك القضية ديال "صديق اختك" كلت حيد عليا هادشي ما شي ديالنا ، القيم خط احمر ،ما نعرفش حاجة نعرف او نسكت بزاف..
16 - عبد المنعم الخميس 23 يناير 2014 - 08:49
هناك عملية واحدة أسهل بكثير " كن غبيا " لأن الأغبياء ينعمون بالسعادة.
17 - ام مريم الخميس 23 يناير 2014 - 08:54
اهم عنصر نسيتوه
العيش مع الله
كن متأكد الا عشتي مع الله غتكون اسعد المخلوقات واخا يجرى لي يجرى فحياتك
18 - عادل الرباطي الخميس 23 يناير 2014 - 09:05
صراحة الكثير منا يجهل كيفية التعامل مع جسمه سواء جسديا أو حسيا وهذه نصائح مفيدة جدا وأتمنى أن نستفيد من نصائح أخرى مماثلة
شكرا هسبريس
19 - Abou lwafa الخميس 23 يناير 2014 - 09:06
يبدو ان هده النصاءح قيمة ولكن لايجب عليكم الاقتداء بها لآن مصدرها الغرب الضال الكافر بل يجب عليكم اتباع ما يقوله الشيوخ والسلف الصالح
20 - Mas الخميس 23 يناير 2014 - 09:09
S'appartient aussi aux astuces du cerveau
21 - من ألمانيا الخميس 23 يناير 2014 - 09:15
خلاصة هذا الموضوع، وأسباب السعادة، وتربية الروح والنفس..كلها في ديننا دون الحاجة إلى ترجمة مقالات أجنبية حرفيا، بل وحتى مثال قبول صديق أختك تم ترجمته والنصيحة به، ما لا يتلائم مع مجتمعنا.
مثال لحديث من الأحاديث التي تربي عقولنا ونسعد بها:
كنت رديف رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم يا غلام أو يا بني ألا أعلمك كلمات ينفعك الله بهن قلت بلى فقال احفظ الله يحفظك احفظ الله تجده أمامك تعرف إلى الله في الرخاء يعرفك في الشدة إذا سألت فاسأل الله وإذا استعنت باستعن بالله فقد جف القلم بما هو كائن فلو أن الخلق كلهم جميعاً أرادوا أن ينفعوك بشيء لم يقضه الله لك لم يقدروا عليه وإن أرادوا أن يضروك بشيء لم يقضه الله لك لم يقدروا عليه واعمل لله بالشكر واليقين واعلم أن الصبر على ما تكره خيراً كثيراً وأن النصر مع الصبر وأن الفرج مع الكرب وأن مع العسر يسراً
22 - مسلم الخميس 23 يناير 2014 - 09:24
هناك احسن طريقة و هي صلاة الفجر
الفوائد الصحية لصلاة الفجر

أخبر العلماء أن هناك ::ريحآ تهب في ساعات الفجر الأولى لا شبيه لها في أي ساعة من ساعات الليل أو النهار، تلطف الجو تلطيفآ حسنآ ومؤثرآ يحسه الانسان إحساسآ كاملآ
وفي الوقت الذي يستجيب فيه المؤمن لنداء ربه ، من صلاة الفجر ، يستنشق نسمات الفجر الرخيّة المعبأة بغاز الاوزون في الجو ، لذة ونشوة، وصحة وعافية على بدنه

::الفوائد الصحية التي يجنيها المؤمن بصلاة الفجر ::
- يمتلأ الجو حين الفجر بأعلى نسبة من غاز الأوزون ، وتقل تدريجيآ حتى تضمحل عند طلوع الشمس ، ولهذا الغاز تأثيرات مفيدة على الجهاز العصبي والمشاعر النفسية ، كما أنه ينشط العمل الفكري والعضلي
- إن أشعة الشمس عند شروقها قريبة من اللون الاحمر وهذا اللون له تأثير باعث على اليقظة والنشاط ، كما أن نسبة الأأشعة فوق البنفسجية تكون أكبر ما يمكن ومعروف أ، هذه الاشعة تحرض الجلد على صنع فيتامين د
- تتشبع الحويصلات والمسام بغاز الاوزون وينقل إلى الدورة الدموية ، بالاضافة إلى غاز اليوم الذي ينقي الرئتين
23 - مطالعة فقط الخميس 23 يناير 2014 - 09:48
رقم ٧ كلامك صح ١٠٠% هذه هي الخلاصة.
رقم ١٥ أحسنت أحسنت.
24 - mozilar الخميس 23 يناير 2014 - 10:03
Tt d'abord je viens de remercier les intervenats qui'ont enrichi cet sujet & merci pr equip hespress
25 - lamia الخميس 23 يناير 2014 - 10:19
Bon article, veuillez publier plus d'articles pareils, non pas les faits d'hiver, et autres infos catastrophiques!!Je pense parfois que nous sommes en geurre!!
26 - bado الخميس 23 يناير 2014 - 10:26
كن كما يريد الله تكن كما تريد انت ( غض البصر , وقيام الليل افضل علاج )
27 - heavy-d الخميس 23 يناير 2014 - 10:45
i really wonder why do always Arabs have to use religion in every special topic we all know about God, islam and beliefs we want to discuss things differently every artical here has its field to be discussed in when we come across a religious topic then you will have the right to use your religious regester because it always transfers the impression that we are mentally vacant and that we read nothing.
28 - pedros fahdos الخميس 23 يناير 2014 - 11:03
il ya la NLP NEURO LANGUISTIC PROGRAMATION
29 - mohammed الخميس 23 يناير 2014 - 11:15
Thank you for this articale it's make me happy
30 - Zakaria الخميس 23 يناير 2014 - 11:37
La voie vers la libération et la paix intérieure consiste à nous entraîner à vivre dans le présent. Abondons l'idée de vouloir devenir ceci ou cela, d'obtenir ceci ou cela, vivons sans besoin exagéré et soyons toute attention dans l'expérience de l'instant présent.
31 - احمد الخميس 23 يناير 2014 - 11:41
بالنسبة للنقطة 8: ديننا ينصحنا بإفراغ البال من هوس الدنيا والمواظبة على ذكر الله والتفكر. كثرة المعلومات هوس.
بالنسبة للنقطة 6: لو فقط غيرت "صديق أختك" ب"زوج أختك" أو "صديقة أختك".
بالنسبة للنقطة 3: الغربيون معروفون بالشح والله يدعو للإنفاق.
32 - عبد من عباد الله الخميس 23 يناير 2014 - 11:50
يجب ان نعلم جميعا ان المتدبر لآيات القرآن يجد أن الله تعالى: يذكر للعقل مكاناً غير الذي يعتقده الناس، لقوله تعالى : ﴿أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِن تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ﴾ [الحج: 46]، وقد كان الاعتقاد السائد إلى فترة قريبة عند كثير من الناس بل عند كثير من علماء العصر أن العقل مكانه الدماغ، خاصة وأنه أي الدماغ يحتوي على الملايين من الخلايا التي تخزن المعلومات، وفي الحقيقة لا يمكن مع توافر كل الأدلة الظاهرة للعيان أن يعتقد غير ذلك
33 - salaoui الخميس 23 يناير 2014 - 11:51
اكبر قسوة في حق داتك هو ان تعيش لترضي الاخرين .قد يسلبوا منك كل ما هو جميل.
34 - ahmed الخميس 23 يناير 2014 - 12:12
les éléments de l´article sont peut étre valables et c´est normal , car généralement si on est habitué á quelque chose et on veut s´en passer il faut peiner pour perdre cette habitude. Une personne plus motivée méme si elle se sentira mal á l´aise continuera de lutter contre son gré ( mental ) : c´est á dire il fait ce qu´il ne desire pas
35 - أمازيغية الخميس 23 يناير 2014 - 12:24
الدين أفيون الشعوب.

الدين مخدر الشعوب.
36 - atifsom الخميس 23 يناير 2014 - 12:45
بسم الله الرحمان الرحيم و بعد كما هو معروف عند علم النفس قاعدة علمية و متوازنة مع القرءان اولا العقل هو الذي يسير الجسد كله بدون استثناء حتى في النوم و اليه ترجع الامور في الحكم او الاختيار مثل بسيط اذا سمعت او نظرت ار لمست شيئا ما تجري ثلاثة حركات 1 الادراك 2 الوجدان 3 النغز و هي علاقات مشتركة كل واحدة منهما تريد السيطرة ولكن هنا يتدخل العفل او تطرح على العقل علميا او دينيا بمشاركة القلب و النفس وارجع الى صاحب المقال فكرة او طرح جيد في التحليل ولكن لا اتفق معه في ان الانسان يستطيع ان يغدع عقله بل يستطيع ان يخدع نفسه او قلبه بواسطة عقله او ان يخدع من عقل اخر خارجا عن ذاته مثلا كتاب اسمه انا الذي تتحدث عن نفسها من يتحدث هو العقل دير عقلك و قول لعقلك ادير عقلو و السلام
37 - said الخميس 23 يناير 2014 - 13:21
مقال جميل ولكن فوق كل ذلك يجب التوكل على الله سبحانه
38 - mohamed lamin الخميس 23 يناير 2014 - 13:28
مقال جيد وجد دقيق وانا اعمل ببعض الأفكار التي جاءت فيه سابقا وبعد قراءة المقال ساتمسك اكثر بتلك الأفكار لأنها فعلا تكسبك الثقة في النفس وتصبح متحكما في عقلك بدل ان تتحكم فيه العاطفة و الهوى وتصبح انسان ناجح. أما الذين انتقدوا هذا المقال فلم يصلوا بعد هذا المستوى الفكري الراقي.
39 - عبد الله الخميس 23 يناير 2014 - 13:42
الموسيقى ...... صديق أختك....عجبا ومتى كان الحل في المعصية?
أنا مع صاحب التعليق26

كن كما يريد الله تكن كما تريد انت ( تلاوة القرآن, غض البصر , وقيام الليل... افضل علاج )
40 - محسن الخميس 23 يناير 2014 - 13:49
الى التعليق رقم 2 : هذه القناعات السلبية هي التي تجعل الانسان يعيش حزينا كما التي قلت بان الطابع يغلب التطبع ومن شب على شيء شاب عليه ... وغيرها.
بالعكس الانسان يجب أن يغير طبائعه السلبية وعاداته السيئة بأخرى ايجابية .
يقول الرسول ص -انما العلم بالتعلم وانما الحلم بالتحلم -
ويقول الله عز وجل -لا يغير الله ما بقوم حتى يغيرو ما بأنفسهم -
فمن واجب الانسان خليفة الله في الأرض أن يطور نفسه كل يوم و يغير من طبائعه الى الأفضل .
41 - Saad الخميس 23 يناير 2014 - 13:53
الإعتصام بحبل الله، و الإقتداء برسوله صلى الله عليه و سلم، و إرضاء الوالدين، و تحديد هدف و الإجتهاد للوصول إليه. إن قمت بكل ما ذكرته، فكن متأكدا، أنك ستفلح في الدنيا و الآخرة إن شاء الله.
42 - مغربي غاضب الخميس 23 يناير 2014 - 14:20
صديق أختك ؟؟؟ لا يا أخي لا ، أترك دماغي يفكر فأنا لا أنتمي للمدرسة الغزيوية
43 - itri الخميس 23 يناير 2014 - 14:24
الحل هو التقوى وذكر الله تعالى
الا بذكر الله تطمئن القلوب
44 - Abu Adam الخميس 23 يناير 2014 - 14:25
In the Holly Quran, It says that we have 3 kinds of souls. They are interacting and fighting all the time. Quran also provides a solution as of how to address this fighting and make the perfect soul overcoming the others. Quranic solution is highly better. Find it in the Quran and apply it...
45 - مغربي الخميس 23 يناير 2014 - 14:29
باختصار شديد الحمد لله على نعمة الاسلام ، و صل اللهم على خير الانام
46 - كريم الخميس 23 يناير 2014 - 14:50
السلام, فقط للإشارة أخي الحبيب هذه السلبيات تنطبق على النفس وليس على الدماغ, قال تعالى:" إِنَّ النَّفْس لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي إِنَّ رَبِّي غَفُور رَحِيم ", ولم يقل الدماغ, فنحن في هذه الحياة في محارة عدوين " النفس والشيطان", أما الأدمغة فهي لا تحلل وتستجيب إلا لما تأمرها الأعضاء به.
47 - عمر الخميس 23 يناير 2014 - 15:38
طرق لتغلب على البرمجة العقلية الامارة بسوء و مبرمجة من طرف شيطان الرجيم و أوليائه و ارجاعها الى برمجة دماغية ايجابية تتلأم مع الدين و القلب و الحياة و القران الكريم يقوم ببرمجة حوارية تلقائية من أجل طرد البرمجة السلبية و تحويلها الى نفس مطمئنة
48 - el gherbi الخميس 23 يناير 2014 - 17:12
في هذا المقال والذي من الممكن أنه حافل بكم جيد من المعلومات قام الكاتب بالإحتيال على عقول جميع المعلقين على المقال والذي بدوره آحتال عليه عقله وتم تمرير هذه المعطيات بأمثلة أجدها غبية جدا وغير مناسبة لوضعنا اليني و الثقافي و الإجتماعي ....مثال يقول فيه " أو صديق أختك" و آخر يقول فيه لعب " أنك ستفوز باليانصيب أكثر من تصديقك بأن التدخين يقتل" مع أنا كل هذا حرام ولا يصلح تمرير في الاشعور للمتلقي بنما يحرص هذا المسكين ويركز على تحصيل الفوائد العلمية المستعملة كغطاء .وقد صح من قال "عنداك العسل لتحت جلد الكلب" أعزكم الله
49 - sam الخميس 23 يناير 2014 - 17:48
Please note that this article was only translated so it is not up to the writer to add Salat or anything she just translated the article. Salaam
50 - moha الخميس 23 يناير 2014 - 17:52
a small Xray to your brain will show clearly the following :
1- a picture of the handsom in your eyes ben kiran
2- facebook where your spend your 24 h
3-naked women
4- gossiping about everyone
5-sex and sexual subjects
how to solve these problems simple : get a life , get married and mind your own business , thanks for publishing
51 - عبدالمجيد الخميس 23 يناير 2014 - 17:54
ان انسان بطبعته مكون من ثلا ث انفس اللوامة اللامارة بسوء ومطمئن ويجب علينا تركيز على مطمئن واللوامة اد فعلنا اخطاء
52 - محمد ﻋﻠﻲ الخميس 23 يناير 2014 - 18:13
موضوع جميل للتعلم وتحسين الاوضاع واصلاح بعض خبايا النفس وكما قال البوصبري رحمه الله تعالى في البردة
وخالف النفس والشيطان واعصهما :وإن محضاك النصح فاتهم
53 - ع الصمد الخميس 23 يناير 2014 - 19:35
عندما نفكر في الاشياء السلبية جسمنا يفرز هرمون يجعلنا ندخل في اشياء تسمى الدمار الشامل للجسم يعني هرمون يتبعه هرمون محبك اي مشعب والعكس عندما نفكر في الاشياء الاجابية يبدا هرمون منشط . هنا نعطي مثال بسيط ساجعل من يقرا هذه السطور يفرز هرمون اي خدع الدماغ لناخذ ليمونة حامض و نعصرها في الفم مع بعض الملح سببدا هرمون في الفم مع العلم لا توجد ايمونة هده تسمى خدع الدماغ
54 - Jamal الخميس 23 يناير 2014 - 19:50
Tres interessant article
J'espere qu'on aura d'autres publication similaire
55 - ANIR الخميس 23 يناير 2014 - 21:55
(الطابع يغلب التطبع)_الدماغ و البرمجة ,,,,امور تثير اشكالية الجبر و الاختيال كما تؤكد التناقض الموجود في افيون الشعوب(الاسلام),,,,,الانسان يعيش في سجن لايراه ولا يشمه ولا يلمسه,انه عقله ببرمجته التي يصنع ما يسمى بالقدر او الرزق بمفهومه الاوسع الجزء الاكبر منها ,فنسبة الجبر في حياة الانسان اكبر من نسبة الاختيار,والاختيار في الاغلب الاعم يكون محدودا و معقدا و مكلفا بل وشبه مستحيل ويتم صرف طاقتة و ارادته في احلام النوم و اليقضة و في الاماني او في تفسيرات احتيالية عقائدية لاتقتنع بها الانا,,,,,,,
56 - بدر الخميس 23 يناير 2014 - 22:13
طريقة وحيدة لتتغلب على حيل دماغك وتتحكم في حياتك,
سنة انبي الحبيب, صلواة الله عليه
هناك علماء دين كرسو حياتهم لخدمة هادا الدين و وفقهم الله تعالى
الطريقة هي قرائة كتاب اسمه< الطب النبوي> للشيخ ابن القيم الجوزية
رحمه الله
57 - KADDOUR الثلاثاء 28 يناير 2014 - 23:59
أين نصنف العقل والتعقل في الجانب الجسدي أم الروحي؟ وما دورالقلب في شقه الروحي؟ إضافة للنفس وما أدراك ما النفس اللوامة المقسوم بها من طرف رب العزة والمطمئنة والأمارة بالسوء وماهية الألباب والوعي واللاوعي وما دور إبليس والملائكة يمين ويسار والمعقبات من بين اليدين ومن الخلف ومن هو القرين و.....و.....وأرأيت ما نحن إلا أنصاف متعلمين
المجموع: 57 | عرض: 1 - 57

التعليقات مغلقة على هذا المقال