24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

3.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | التهاب اللثة أكبر عدوّ لاسنان المغاربة

التهاب اللثة أكبر عدوّ لاسنان المغاربة

التهاب اللثة أكبر عدوّ لاسنان المغاربة

كثير من المغاربة يفقدون أسنانهم الطبيعيّةَ في سنّ مبكّرة جدّا، وإنْ تعدّدت أسباب فقدان الأسنان، سواء لدى الصغار أو الكبار، فإنّ المشاكل المرتبطة بأمراض اللثّة، تأتي في مقدّمة الأسباب التي تؤدّي إلى فقدان الأسنان، لدى البالغين أقلّ من ثلاثين سنة.

ذلك ما كشفت عنه الجمعية المغربية للثة وزراعة الأسنان، التي تعمل على التوعية بمخاطر أمراض اللثة والوقاية منها؛ وحسب الجمعية، فإنّ مرض التهاب اللثة، الذي ينجم عن تراكم البكتيريا وترسّبها على الأسنان واللثة يعتبر شائعا إلى حدّ كبير في المغرب.

ووفق دراسة وبائية وطنية سابقة، فإنّ مرض التهاب اللثة يشمل 62.5 في المائة من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم 12 عاما، وتتسع النسبة مع التقدم في السنّ، إذ تصل نسبة الذين يعانون من التهاب اللثة البالغين 15 سنة إلى 71.2 في المائة، لترتفع إلى 88.8 في المائة بالنسبة للشريحة التي تتراوح أعمارها ما بين 35 و 44 سنة.

وتتمثل أعراضُ التهاب اللثة في انتفاخها، واكتسابها لونا أحمرَ، مع النزيف المصاحَب برائحة كريهة في الفم، ونشوءِ فجواتٍ بين الأسنان، وتباعدها عن بعضها، بسبب انحسار اللثة عنها، وهو ما يؤدّي إلى تحرّك الأسنان من مواضعها.

وتتّسم اللثة المريضة بحساسية شديدة، إذ تنزف بمجرّ ملامستها لفرشاة الأسنان عند تنظيف الفم، ويؤدّي عدم علاجها، إضافة إلى الأعراض السابقة، إلى ضعف بنْية الأسنان، ومن ثمّ فقدانها، بينما اللثة غير المريضة تكتسي لونا ورديا ولديها القدرة لإفراز خلايا مناعية لتوفير الحماية ضد البكتيريا والفيروسات.

التهاب اللثة، الذي يعتبر من أكثر أسباب فقدان الأسنان، حسب الجمعية المغربية للثة وزراعة الأسنان، يمكن الوقاية منه، وذلك من خلال الحرص على نظافة الفم والأسنان، ثلاث مرّات في اليوم، بمعدّل دقيقة إلى ثلاث دقائق في كلّ مرة، وتدليك اللثة، واعتماد أكْل صحّي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - امين الخميس 13 مارس 2014 - 09:06
لفقدت اسناني بسبب مرض اللتة رغم انني صغير ولآادخن ولا استعمل اي شيئ ورغم دلك فقدت اسناني وانا الأن اعمل على وضع اسنان عند صانع اسنان . لقد تالمت لدلك كتيرا لكن قلت الحمد لله على قدر الله .
2 - عبد المنعم الخميس 13 مارس 2014 - 09:28
إلتهاب اللثة "Parodontit" عزيت أسبابه سابقا لخلل جيني عند الإنسان وأنه مرض وراثي لكن دراسات حديثة أجريت في كل من ألمانيا وهولندا والنمسا وعينة قليلة من تركيا ( فوق الألف شخص في الدول الأوروبية , ومايقارب الثمانين شخصا تركيا ) أظهرت بأنه ليس هناك إطلاقا أي علاقة بأي جين في ظهور المرض.

المهم نظافة الأسنان خصوصا الجزء الملاصق للثة تطهيره جيدا وعدم التخوف من تطهير اللثة نفسها بالفرشاة , هناك من يتخوف من جرحها , إن كانت اللثة سليمة فإنها تتحمل وإن كانت مريضة فستفرز دما ,لكن عند المتابرة قد ينقطع الدم وتشفى اللثة ولو جزئيا لأن الفجوات التي تحصل في اللثة بهذا المرض يصعب الوصول إليها.

مرضى السكري والمدخنين أكثر تعرضا لهذا النوع من المرض.
3 - احمد الخميس 13 مارس 2014 - 09:36
السلام عليكم

انا ايضا كنت اعاني كثيرا منها و لم اجد علاجا خير من الوقاية و ذلك باستخدام عود الاراك

و احيانا مضغ اوراق الزيتون
4 - Yazen الخميس 13 مارس 2014 - 10:27
عادي لان غالبية المغاربية لا يعتمون بتنظيف اسنانهم مما يجعل افواههم معامل ضخمة للبكتيريا التي تصيب اللثة بهذه الالتهابات و بالتالي انحسارها و التسبب في سقوط الاسنان او تخلخلها من محلها في احسن الحالات، المشكلة اولا و اخيرا في انعدام ثقافة نظافة الفم و الاسنان
5 - مليكة مليكة الخميس 13 مارس 2014 - 10:59
انا اعاني من تسوس الاسنان وغالبية اسناني اتلفت بسبب السوسة حاولت الالتحاق بمصحة لمعالجة ما يمكن علاجه الا اني فوجئت بالثمن الباهض الذي طلب مني اداءه فغضيت النظر,وانا اطلع على هذا المقال لفت انتباهي اسم الجمعية المغربية للثة وزراعة الأسنان هل بامكنكم ايفائي بالعنوان الخاص بهذه الجمعية او رقم الهاتف ???????
وجزاكم الله الف خير*****************
6 - Mohamed الخميس 13 مارس 2014 - 11:08
انا عانيت و ما زلت اعاني من هذا المرض الذي الم بي رغم تنظيفي للاسناني على الاقل مرة مرتين في اليوم و لا استعمل اي نوع من انواع المخدرات الان اصبحت بعض جدور اسناني في انقشاع و اعوجت بعد ان كانت مرتبة بسبب الانحسار الحاصل في اللثة رغم كل هذا اللثة عندي مازال لونها وردي و لا تنزف الحمد لله و لا اعاني من الرائحة لكريهة فقط انحسار اللثة عن الاسنان.صدقوني اخجل من المواقف التي تجعلني اضحك و كأن الامر اصبح عقدة بالنسبة لي و انا مازلت في بداية العشرينات من عمري و الحمد لله على كل حال.ويبقى الحل هو تخفيض تكاليف علاجه من طرف الاطباء اما بعملية جراحية او الزرع فليس كل من يذهب الى طبيب الاسنان ميسور الحال.اللهم اشفني و اشفي كل مريض قرأ تعليقي او لم يقرأ.
7 - youssef الخميس 13 مارس 2014 - 11:23
السلام عليكم
نظافة الأسنان أولا + فيتامين C الذي يساعد على تقوية اللثة
8 - maghrebi الخميس 13 مارس 2014 - 11:37
قبل بضع سنوات لاحظت تدهور صحة اسناني وذهبت عند احدهم وزاد الامور سوء ، اليوم في بلاد الغرة اصلح كل ضرس ب 240 اورو والحمد لله النتائج جيدة ، كنت انظف اسناني مرتين في اليوم لكن لاحظت ان الفرشاة ايضا تساهم في اختلال بنية الاسنان اذا لم تكن اللثة والاسنان قويتان ، لكن حاليا اعمل على تنظيف اسناني مرة واحدة في اليوم او مرة كل يومين لتفادي اختلال الاسنان واعمل على تنظيف فمي بالماء فقط عدة مرات واشرب القهوة مرة في اليوم ونادرا ما اشرب المشروبات الغازية واستعمل محلول تنظيف الفم بعد الفرشاة ، والحمد لله افضل ، احرصو على استعمال فرشاة جيدة ومريحة ومعجون الاسنان المنظف والوقائي عوض المبيض واعملو على تبديل المعجون بعد مدة بآخر مشابه وليس نفسه.منذ ال 5 سنوات وكانت لدي مشاكل في اللثة ،صحة الاسنان والفم جد جد مهمة ،فغير ذلك يصبح اكل الطعام مشكلة متعبة ويؤثر ذلك على الجهاز الهضمي بشكل مباشر بالاضافة الى ان تراكم الجراثيم في الفم يؤثر على الصحة بشكل عام مع مرور الزمن اذ ان تلك الجراثيم تدخل الى الجسم نقطة مهمة خيط تنظيف الاسنان جد مهم وثمنه رخيص في الصيدليات ،لا استطيع ان اسافر بدونه
9 - bouche الخميس 13 مارس 2014 - 14:06
utiliser bainbouche bitadine et vous allez voir
10 - سال المجرب الخميس 13 مارس 2014 - 17:51
لكل داء دواء اللهم احمي الجميع من مرض العصر الذي هو اللثة، والعلاج متوفر عند الاختصاصيين في جراحة الاسنان عن طريق كيرطاج للعظم الذي تخرج منه الاسنان، العلاج مكلف بعض الشئى وصعب و لايمكن اجراءه بدون تخدير، انا شخصيا قمن به واستغرقت مدة العلاج حوالي 6 اشهر وعملية المتابعة، واشكر الله هناك تحسن كبير، اضافة الى كون هذه العملية معوض عنها للاشخاص المنخرطين في التعاضديات، فلا تترددوا وتندموا، الحل متوفر
11 - chichi الجمعة 08 غشت 2014 - 18:49
il y'a deux types de parodontite la chronique liée au tarte et l'agressive qui est héréditaire et très fréquente chez nous au Maroc , les patient perdent leurs dents malheureusement à un age très jeune
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال