24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | المغربُ يتقهقرُ 10 درجاتٍ في مؤشر "تكنولوجيَا المعلومات"

المغربُ يتقهقرُ 10 درجاتٍ في مؤشر "تكنولوجيَا المعلومات"

المغربُ يتقهقرُ 10 درجاتٍ في مؤشر "تكنولوجيَا المعلومات"

تقهقهرٌ جليٌّ منيَ به المغربِ فِي أحدثِ تصنيفٍ للمنتدَى الاقتصادِي العالمِي، بقائمَة "تكنلوجيا المعلومات"، حيثُ هبطَ بعشر درجاتٍ، ليحلَّ في المرتبة التاسعة والتسعين، بينَ 148 دولةً، بعدمَا تبوأ المركز التاسع والثمانين، السنَة الماضيَة، في تقريرٍ المنتدَى ذاته، الذِي يقيسُ مدَى تطور الدول على الصعيد المعلوماتِي.

وإذَا كانتْ حكوماتٌ كثيرة عبر العالم قدْ استطاعتْ تطوير خدماتها على "النت"، خروجًا من الصيغ التقليديَّة للتعامل مع مواطنيها، فإنَّ حكومة بنكيران حلَّتْ في المرتبة 125 عالميًّا، من بين 148 حكومةً عبر العالم، كمَا أنَّ التقرير يسجلُ التطور التكنلوجِي بين الأفراد في المغرب، أكثر مما يلمسهُ في المقاولات والإدارات. وهو ما يشِي بتخلفٍ رسمِي في المغرب عن اللحاق بالتطورات الرقميَّة، وإدماجها.

بيدَ أنَّ المغرب وإنْ اندحرَ إلى المرتبة التاسعة والتسعين، متراجعًا بدرجاتٍ عشر، ولم ْيتمكن من استقبال أمثل للتقنيات التكنلوجيَّة، العام الماضي، ظلَّ متقدمًا على الجزائر بثلاثين درجة، بالنظر إلى حلول الجارة الشرقيَّة، في المرتبة الـ129 عالميًّا، إلى جانبِ إثيبوبيا، في الوقت الذِي حازت تونس صدارة الدول المغاربيَّة، بتبوئها المرتبة السابعة والثمانين عالميًّا.

على مستوى البلدان العربيَّة، حازتْ دولة قطر قصبَ السبق في استقبال التكنلوجيات الجديدة، (الثالثة والعشرني عالميًّا)، متبوعةً بالإمارات، ثمَّ البحرين، بينما حلتْ السعوديَّة الرابعة على المستوى العربِي، الأمر الذِي يجعلُ دول الخليج العربِي، الأكثر تطورًا على مستوى المنطقة من حيث استقدام التكنلوجيات مقارنة بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

التصنيفُ العالمِي بوأَ المغربَ مرتبةً متأخرة؛ قياسًا بمصر التِي جاءت في المركز الحادي والتسعين، كما بالأردن التِي حلَّت في المرتبة الرابعة والأربعين، بلْ إنَّ دوَلًا كرواندا وسريلانكا وفييتنام حلتْ متقدمةً على المغرب.

ودون أن تشذَّ على قاعدتها مع صدور أيِّ تقرير دولِي يفاضلُ بين دول العالم في مجالٍ من المجالاتٍ، كانت الدول الإسكندنافيَّة الأولى عالميا، حيث جاءت فنلندا في المرتبة الأولى تليها سنغافورة، ثمَّ السويد، والنرويج في مقامٍ خامسٍ، أمَّا إسرائيل فتقدمت جميع الدول العربيَّة، بحلولها في المركز الخامس عشر، سواء تعلق الأمر دبول الشرق الأوسط كما على أوروبَا الغربيَّة وشمال أمريكا.

في المقابل، أقفلت تشاد كعادتها التصنيف العالمِي، وكانت أقلَّ دول العالم استقبالًا للتكنلوجيَّات الجديدة، شأنَ بوروندِي وميانمار وغينيا، غير بعيدةٍ عن دول عربيَّة أخرى حلت في ذيل تصنيف المنتدى الاقتصادِي العالمِي؛ كاليمن وليبيا وموريتانيا، التي كانت الأسوأ عربيًّا، باندحارها إلى المرتبة 142 من أصل 149 بلدًا حول العالم، شمله التصنيف.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (35)

1 - etudiant de mangement الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:16
طبعا بنكيران و الخلفي سيعتبرانها استهدافا للمغرب و لامنه الداخلي ..
كل التقارير الدولية تضع المغرب في أواخر الترتيب .. غير باش ماتبقاوش تقولو العام زين .. خاصة أعضاء البيجيدي :)
2 - samir الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:21
الجزائر ثانية لا يجب ان نعطي هذه التصنيفات اكثر من حجمها فالكل يعرف ان الفرق بين الجزائر التي لديها مؤشر تنمية بشرية 0.713 و اثيوبيا صاحبة 0.3 و المغرب 0.5 الاقتصاد الجزائري يساوي 7 مرات اقتصاد اثيوبيا رغم ان عدد السكان هو النصف في الجزائر فالفلاحة في الجزائر تنتج تقريبا اقتصاد اثيوبيا التي هي منبع النيل و الجزائر اختارت ان تبني 48 مدينة عكس اغلب اقتصادات الواجهة في افريقيا اين تبنا العاصمة او 2 الى 3 مدن للاشهار و بقية البلاد تغرق في الفقر و الفوضى و بي المناسبة التقرير يحضر المغاربة للصدمة لان الجزائر اطلقت 4G للثابة بي 150 mb/s
3 - Free Man الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:24
لن يتقدم المغرب أبداً مالم يستثمر في البشر (تربية، توعية، تعليم، تكوين, دعم...) كما يستثمر في الحجر
4 - ahmed الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:27
يا حكومة بنكران عليك الرحيل والاستقالة لم تفعلي اي شيئ

وضفتي الذين في سياسة وتاجرتي وانفقتي علي الشعب عقول حزبكم

متحجرين

لم تلتزموا ببرامجكم حب الكراسي اعماكم مللنا منكم اذا كنتم تحبون المغاربة

ارحلوا ارحلو نحن محتاجين الاشخاص الذين يقذموون بخذمة شعب في الماظي

كان ل لمغرب موفرين وظائف لشباب كانت انجازازات انتم اقهرتمونا بالشفوي

وحقذ

المنتمين للعذالة وتنمية ظذ تعليقات المغاربة الذين يقولون الا الحقيقة وانا لا انتمي الي اي اي حزب .
5 - nabil الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:30
Quel analyse....,on depasse l'algerie qu i est a coté de l'etiopie....le fait d'avoire ce type d'analyse montre notre niveau de logique ,et l'informatique c est la logique.
imaginez meme le service de cadastre n'est pas informatisé bientot on n'aura personne avec qui se comparer....
6 - jamal gourimate الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:31
المثل يقول" خطوة إلى الخلف من أجل قفزة نحو الأمام"
لكن عشر خطوات ماذا يجب أن يقابلهم؟" ليس أقل من القفز نحو الفضاء "
لكن مع استمرار حكومة بن كيران ستستمر الخطوات نحو الخلف حتى السقوط في الهاوية و لن تكون هناك قفزة نحو الأمام
7 - بائع النعناع الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:33
حتى الصورة تلعب دور في خداعنا فكاتب المقال وضع صورة بنكيران كمتهم اساسي في تدهور تكنولوجيا المعلومات.لا حظت ان هذا المنبر يمسح كل شيء في بن كيران .فليست كل عقول المغاربة قابلة للاستحمار.
8 - مهاجر مغربي الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:34
ترتيب منطقي في دولة قائمة على الرشوة و المحسوبية ،دولة يجلد فيها خريجي الجامعات و المدارس كل يوم ،أصبح الأمي ينعت فيها المثقف بالفاشل....سوف ترون ما هو أسوء في المستقبل .ما أنصح به خريجي الجامعات و المدارس العليا هو التفكير جليا في الهجرة إلى الدول اللتي تقدر العلم كأستراليا و كندا ...إقفزوا من السفينة ...إنها ستغرق حتما.....
9 - سمير الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:38
ههه بغيت نعرف حاجه وحده كيغادي تصلح اللتكنولوجيا وتقدم بدون تعليم يعتمد اساسا عل التكنولوجيا صلحو التعليم اولا باش اكبر جيل تكنولوجي بعدا عااااد نشوفو الشي لاخور
10 - ouadi maakoul الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:44
السبب راجع لعدم دعم الشباب و خاصة التقنيون المتخصصون أو المهندسون إذ ليست هناك سياسة خاصة لآستقطابهم لخلق شركات ستارتب تساهم في دعم جو الإبداع المعلوماتي .
11 - عبد السلام البيضاوي الأربعاء 30 أبريل 2014 - 01:58
كيف تريدون من المغرب أن لا يتقهقر في قائمَة " تكنلوجيا المعلومات " وحكومته الحالية معظم أعضائها يسيرها فقهاء رأس مالهم الوحيد كما في علم الجميع هو الشفوي وكثرة الثرثرة! وليس بينهم وبين العلوم العصرية سوى الخير والإحسان.
إدا بقيت هده الحكومة سنتين أخريتين سيتقهقر المغرب مئة في المئة في قائمَة " تكنلوجيا المعلومات '' وليس فحسب 10 في المئة.

هل لاحظتم كيف ان المغرب في عهد حكومة المتمسلمين تقهقر وتراجع في كل المجالات والميادين؟؟!!!! ــــ سبحان الله العظيم! الله لم يريد أن يسير لهم في أي شيء؟؟؟؟؟؟
12 - aziz abamni BLACK HAT الأربعاء 30 أبريل 2014 - 02:15
المغرب يعرف تناقضات واضحة في حين نجد مهندسين و مبرمجين مغاربة في أكبر الشركات العالمية نجد بلدنا يصنف من أواخر المتخلفين دائما تجد المغرب يرسب في كل التصنيفات العالمية لكن ما الجدوى من حكومة كل وزارائها معدل سنهم بين 40 و 60 سنة أين الشباب الطموح بعقلية حضارية ضمن مراكز القرار في الحكومة؟؟؟
هذا إن دل على شيئ إنما يدل على تخلف العقليات نحن بحاجة لمناظرة وطنية للإقلاع بمجال الإعلاميات لسنا بحاجة لمناظرة النهوض بالرياضة و ليكن في علمكم أن الحرب العالمية القادمة ستكون إلكترونية معلوماتية
إن العالم يتطور بسرعة قياسية يجب علينا أن نتطور تسرعة نفسها مرتين لنبقى ضمن السباق أو نبقى مجرد أناس متأخرون بسنوات ضوئية نستهلك التكنولوجيا و لا نصنعها
13 - محمد مكرم الأربعاء 30 أبريل 2014 - 02:41
و كيف لا يتقهقر المغرب مادامت الأزمة أزمة كفاءات و ليست أزمة أخلاق كما يحلو للبعض تسويقها ...لا نحتاج لفقهاء و دجالين في التسيير بل عقول و مختصين في الميدان.
مثلا :
-عندما نريد بناء مستشفى هل نحتاج إلى مفتي أم إلى مهندس!!!؟
-هل نساوي بين دكتوراه في علم الفزياء النووية و دكتوراه في كيفية التيمم أو الاستجمار مثلا!!!؟
14 - Driss الأربعاء 30 أبريل 2014 - 03:20
Selon mon expérience, je peux affirmer qu'il existe un nombre inimaginables de Marocains, specialisés et expériementés dans ce domaine à l'etranger (principalement USA et Canada) et j'en fait parti. Malheureusement, et selon mon expérience personelle, notre pays fait main et pieds pour que ces gens ne reviennent pas chez eux, sous pretexte qu'on a besoin de l'argent des immigrés (Devise) et non de leur savoir. WHADI HIYA LMOUSSIBA........s
15 - ولد حميدو الأربعاء 30 أبريل 2014 - 04:15
بالنسبة لبلد غير منتج فالمعلوميات لا فائدة منها
اما البلدان الصناعية فتستفيد من التكنلوجيات المعلوماتية
فلو كانت جميع الوثائق نحصل عليها بالشباك الاتوماتيكي فسوف يتم تسريح اغلبية الموظفين
خلينا هكدا احسن
16 - ولد حميدو الأربعاء 30 أبريل 2014 - 05:03
ضاعت منا المرتبة100 على بونت
و المرتبة 99 حصلنا عليها بفضل درب غلف
المهم نحن مع نادي المائة و بلد البترول مع نادي المائتين
امريكا عندها اف بي اي و نحن عندنا احضي خاي
Ihdi khay
حتى واحد ما يربح الزكير مع الخاوة
17 - ولد حميدو الأربعاء 30 أبريل 2014 - 06:09
رواندا احسن من المغرب ... قف تمهل
فنلندا احسن من اليابان.... قف تمهل
اندونيسيا احسن من امريكا .. لا تقف و لا تتمهل
اقطع يدي ان كان هدا التصنيف حقيقي
18 - ولد حميدو الأربعاء 30 أبريل 2014 - 06:32
و هل التكنلوجيا سنصنع بها الصواريخ
باراكا علينا avito اللي عندو شي خرشاشة و لا ميخالة تيبيعها و المغاربة بايعين شاريين
و انا بنفسي لا اثق بالاداء بالانترنت و الله ما خديت الفاتورة من ريضال ما نرتاح
19 - marocain الأربعاء 30 أبريل 2014 - 06:36
كيف سيتقدم الى الامام ومن يعتمد عليهم غالبيتهم من العقليات الاتكالية فبعد ان وفرت لهم فرض التعليم وساهمت في اخلراجهم من الامية تراهم ينتظرون من الدولة هده ان تشغلهم في الوظائف العمومية تعودنا انه موجود فينا غير بلا بلا و نلقي اللوم على الغير وليس على انفسنا ما دخل بنكيران او غيره في تخلفنااو تقدمنا نحن النائمون
20 - l'expert le FOU الأربعاء 30 أبريل 2014 - 08:27
Le résultat est à comparer avec la corruption. Si introduisez l'informatique dans les communes par exemple, les gens vont retirer leur extrait d'acte de naissance sans payer le service redu sans va et viens

Prenez par exemple le Ministère qui est responsable justement de l'économie numérique dans notre pays, il ne dispose d'aucune donnée statistique sur le nombre de portables en service, ni du nombre de communications téléphoniques exportées, ni du nombre de mégabit importés, ni du nombre de commune non raccordées au réseau informatique. Consultez les données du HCM relatives l'économie numérique pour constater s'il est bien classé ou pas
21 - بوعلام الأربعاء 30 أبريل 2014 - 10:50
ر يحو خدرو في الشعب المقهور بهذه الارقام و هذه المؤشرات التي هي من خيالكم و انكم احسن منا وفي الواقع انتم مكانتكم في ترتيب اخر الدول مثل الصومال و اليمن اما الجزاءر القارة كبيرة اعليكم بزاف كيف تقارنو النملة بالفيل
22 - ديك الجن الأربعاء 30 أبريل 2014 - 11:03
هذا التصنيف دليل قاطع على اندحار هوى الأوهام الذي تسعى حكومة الخطأ الديموقراطي الذي وقع فيه المغرب خصوصا النسخة الثانية منها.ببيعه للمغاربة. إذ بالله عليكم كيف نفسر هذا التوظيف الكرنفالي لصفة الرقمية بإسنادها لكثير من الوزارات؟
23 - خً ب السويد/المغرب الأربعاء 30 أبريل 2014 - 11:22
السويد المرتبة 3 .المغرب 99 ,إذا أردت الحصول على عقد الإزدياد في السويد استعمل smartphone ,I,ادخل رقم البطاقة الوطنيةً ارسل عنوانك . انتظر العقد خلال 24 ساعةً في بيتك ..اما الحصول علي عقد الإزدياد بالمغرب أبحت عن المقدم أكتر من اسبوعينًن وًالبقية أصعب
قمة التخلف
24 - عبد المنعم .السويد الأربعاء 30 أبريل 2014 - 14:22
رد على: 23 - خً ب السويد/المغرب.

لا أدري إن كنت تريد التبسيط كي يتلاءم والوضعية المغربية في هذا المجال.
على أي " رقم البطاقة الوطينة " ليس لدينا هنا بطاقة وطنية بالمعنى المعروف في المغرب. رخصة السياقة تكفي , فلا تحتاج لأية بطاقة أخرى للتعريف بهويتك ولاتدلي بأي رقم.

بطاقات معترف بها لدى السلطات قد تحصل عليها من أبناك مثلا. الذي تقوم به في حالة الحصول على " عقد الإزدياد وشهادة السكنى , متزوج من من إلخ .. كل هذه المعلومات تجدها في وثيقة واحدة"

للإشارة هذه الوثيقة لاتطلب إلا في حالات ناذرة , مثلا المغاربة ذوي الجنسية السويدية تطلب لهم من لدن القنصلية المغربية في حالة تجديد البطاقة الوطنية المغربية.

الذي تقوم به , صحيح بالهاتف أو الحاسوب يمكنك الإتصال بمصلحة الضرائب " لاوجود لوزارة الداخلية ولا وزير داخلية " ثم تكتب " تاريخ إزديادك ثم الارقام الأربعة التي يحصل عليها كل شخص له الحق في الإقامة في البلد, الجميع يملك هذه الأرقام الأربعة ' Personbevis' وبها يتعرف على الشخص وسكناه . فلاداعي لمعلومات إضافية من جانبك فقط " الرقم الشخصي . في ظرف يوم أو يومين تصلك الوثيقة للبيت بالمجان.
25 - محمد الأربعاء 30 أبريل 2014 - 14:23
انا اشتغل في ميدان المعلومات المتطورة مند 20 سنة. لا اثق في الداء عبر اﻻنترنيت. ﻻن ليس هناك قانون يحمي المستهلك. غي حالة النصب بقولون لك سير اشكي ....
26 - alhaj ahmed الأربعاء 30 أبريل 2014 - 14:53
ا لوعي والاخلاق الطيبة في وسط المجتمع دنست اكثر بالمخدرات في شتى انواعها ...المشكل هو الفراغ والبطالة المدمنة وعدم تدخل السلطات في الشارع المنحرف لابد تجد ارباب عائلات مدمنين في شئ والاولاد كذلك فان نم يتعلم من ابيه يتعلم في الشارع الفقر والفراغ وعدم المساوات في التنمية بين الجماعات المدنية والقروية وعدم معاقبة السارقين والاسراع الى الثراء التطاول الانانية المحسوبية عن طريق ادفع ومن دخل عزبة ادارية عمومية فهي له ولعائلته اذ كنت بجيبك تحترم واذ كا خاوي فمصيرك التنهصير وتلفيق التهم ....حينما يلتقي شر المواطن وشر المسؤول وزيد حتى سيدي بوزيد............
27 - Mehdi marjane الأربعاء 30 أبريل 2014 - 15:12
Malheureusement, Ahizoune, fait fonctionner IAM en boitant depuis des années. Il est rouillé ce Monsieur. Ses actions étaient bénéfiques seulement quelques années après qu’il ait été gracié par Feu SM Le Roi Hassa II. Il a la mainmise sur l’ANRT et IAM et tous ceux qui font les terminaisons (qui doivent être réglementés et légalisées) au Maroc (clandestinement comme Karim Zaz, emprisonné). IAM ou les opérateurs agissant dans les IT ne peuvent avancer qu’en boitant, alors que des pays (où sévit la malnutrition) nous ont relégué aux oubliettes.
C’est vraiment une stupidité, une erreur dans l’histoire du Maroc, que de laisser le domaine des IT aussi improductif et sans cesse déplorable.
Alors que SE Le PM A. Benkiran aies les oreilles (j’évite autre chose) assez solides pour arrêter et présenter devant la justice, ceux qui sont à l’origine de cette mascarade afin qu’ils soient jugés pour Haute Trahison contre l’État marocain.
28 - خليجي الأربعاء 30 أبريل 2014 - 16:33
كالعادة فلسان المغاربة يقول كيف لكم ان تقارنوا دول نفطية مثل الخليج مثلآ بدولة فلاحية فقيرة الخ

فالمغرب ليس لديه امكانات مادية تأهله ليصبح دولة من العشر الاوائل في تصنيف تكنولوجيا المعلومات

هذا ظلم للمغرب المسكين الفقير
29 - youcef الأربعاء 30 أبريل 2014 - 16:42
L'Éthiopie elle vit pas grasse ou tourisme sexuelle comme' votre petite pays el l'Algérie 300milliards de réserve et votre pays chaque semaine el demande des prêt au FMI UE alors arrêté des fait comme le dromadaire qui a 2 bosse el regole sur l'autre qui a une bosse et vive l'Algérie libre et vive les frontière fermé
30 - Mehdi Marjane الأربعاء 30 أبريل 2014 - 17:13
Bonjour,
Je vous remercie vivement d’avoir publié mon commentaire numéro 27. Je vous confirme sans le moindre DOÛTE
Que mon commentaire est pure et simple vérité, car ayant été employé chez IAM et que je connais dans les moindres détails les rouages de cette institution ainsi que les méthodes appliquées par Ahizoune pour la faire fonctionner.
Mon commentaire Numéro 27 est de la Plus Haute Importance Pour l’Intérêt de Notre Cher Maroc, car souvent dans des conférences ou colloques dans le domaine, je me fais ridiculiser par d’autres participants (exemple, le Zimbabwe).
Je vous demande par conséquence, et si vous possédez une fibre nationaliste (ne serait-ce que minimale) de mettre mon commentaire en haut de page, tant que le sujet est d’actualité sur votre Média.
31 - حكومة الفقها الأربعاء 30 أبريل 2014 - 18:14
راه لاباس ملي المغرب مرتب ف99 عالميا
إلى بقاو هاد الفقها بحال بن زيدان وبها حاكمين فالمغرب مدة طويلة راه غادي كاع نخرجو من الترتيب
32 - lavi الأربعاء 30 أبريل 2014 - 20:29
c est bizarre on dirai que ce lui qui a écris cet article vive pas au Maroc. comment on peut avancer dans quoi que se sois le domaine technologique au autre avec des dirigent pervers lâches ...........
33 - ??? الخميس 01 ماي 2014 - 01:32
تقهقر في مؤشر تكنولوجيَا المعلومات و في مؤشرات الرشوه و تحسين مناخ الاستثمار و... و ارتفاع معدل البطالة، وبرامج تنموية في الصحة و التعليم و الصناعة... فوقية و مبنية على اسس ضعيفة لم و لن تحقق الاهداف التنموية المرجوة منها، و حكومات متتالية تتاجر في احلام الشعب، و شعب باع وطنيته من اجل قوت اليوم،المهم ان الكل يتفق على ا مر وحييد العام زين و شتا صبت لا ينقصنا الا موآزيين
34 - تجربة زميلي السبت 03 ماي 2014 - 12:40
سأحكي لكم قصة زميل عمل ولمدة سنوات وعلى أعلى المستويات التقنية في إحدى كبريات الشركات العالمية في مجال التكنولوجيا، وبفضل عمله الدؤوب تمكنت شركته من اكتساح العديد من الأسواق الأوروبية والآسيوية، محققة نتائج باهرة (بيعت فيما بعد بأزيد من 7 ملايير دولار) ؛ وتمكن خلالها زميلي من مراكمة ثروة لابأس بها بفضل راتبه الكبير وعلاواته عن كل تنقل أو عملية ناجحة؛ وقرر في يوم من الأيام استثمار رأس ماله التقني والمالي في بلده المغرب، وبعد دراسة جدوى و"طلع وهبط" و"سير وآجي" انتهى به الأمر إلى الاستثمار في العقار خوفا على ما تبقى من الرأسمال بعد أن نهبت مافيات الإدارة المغربية أزيد من ربعه.

وهكذا ضاعت كفاءة من خيرة الكفاءات المغربية بعد تجربة ناجحة دوليا. لاشك أنها كانت ستضيف ولو خطوة في سبيل التقدم وخلق فرص الشغل والرفع من مكانة المغرب في مجال التكنولويات الجديدة، هذا إن لم يتمكن من إستنساخ التجربة الناجحة التي كان رائدها ومحركها.
35 - القمري الاثنين 05 ماي 2014 - 18:57
الى الجزائري samir

الجزائر في قاع البير الرتبة 147 وعندك لوجه باش تفلسف علينا وانت لاتجد حتى البطاطا لتاكلها لم يتم تمكين الجزائريين حتى من 3G ويضحك عليكم بوكروسة ب 4G صدق من قال ( عشرة في عقل ) الاغبياء يصدقون كل شيئ

روح لشروق لعب معا قرانك هناك قاليك 4G
المجموع: 35 | عرض: 1 - 35

التعليقات مغلقة على هذا المقال