24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3707:0613:3517:0519:5621:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

4.11

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | 4 طرق علمية مُجرّبة تُنشِّطُ الذاكرة وتحلُّ لغز النسيان

4 طرق علمية مُجرّبة تُنشِّطُ الذاكرة وتحلُّ لغز النسيان

4 طرق علمية مُجرّبة تُنشِّطُ الذاكرة وتحلُّ لغز النسيان

عكف العديد من العلماء من كل دول العالم على حل لغز النسيان عند البشر، حيث أجروا الكثير من الدراسات التى أثبتت العلاقة بين ضعف الذاكرة والعوامل الوراثية، فيما كشف آخرون ارتباطها بشكل وثيق بالتقدم فى العمر.

والذاكرة هي إحدى قدرات الدماغ، على تخزين المعلومات وسرعة استرجاعها عند الحاجة، وهناك دراسات عدة أجريت مؤخرا لحل الألغاز المتعلقة بالذاكرة، وإيجاد طرق علمية لتنشيطها.

موقع "Medical Daily" العلمى سلط الضوء على 4 طرق علمية مجربة، من واقع دراسات بحثية، لتقوية وتنشيط الذاكرة البشرية، وسرعة استرجاع المعلومات عند الحاجة.

وأوضح الموقع أن أولى الطرق العلمية المجرّبة هى التمارين الرياضية، فبحسب دراسة علمية أجريت مؤخرًا على الأشخاص فوق سن الخمسين عاما، ثبت أن كبار السن الذين مارسوا الرياضة بانتظام تحسنت ذاكرتهم بشكل ملحوض، بعد ستة أسابيع فقط من القيام بالأنشطة الرياضية.

ووجد الباحثون الذين نشروا نتائج دراستهم فى "مجلة علم الأعصاب" أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، تؤدى إلى زيادة تدفق الدم إلى الدماغ؛ ومن ثم تنشيط الذاكرة.

وأشار الموقع إلى أن ثاني الطرق العلمية هى القضاء على الدهون فى منطقة البطن، حيث ثبت علميًا أن شحوم البطن تؤدي إلى الخرف المرتبط بضعف أداء الذاكرة، إذ اكتشف العلماء أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، خاصة فى منطقة البطن معرضون أكثر من غيرهم بثلاث مرات، لتطوير فقدان الذاكرة.

وعن الطريقة الثالثة، نصح الموقع بممارسة العاب الذكاء والتفكير، لتحسين أداء الذاكرة، حيث أثبتت الدراسات أن ممارسة ألعاب الذكاء والكلمات المتقاطعة ، قد لا تزيد نسبة الذكاء، لكنها تحسن قدرة الدماغ على حل المشكلات، وتسهل مهمة استرجاع المعلومات بشكل أسرع، وقت الحاجة.

الطريقة الرابعة والأخيرة هى تجنب شرب الخمور، فقد أثبت بحث جديد نشر بـ"مجلة علم الأعصاب"، أن الذاكرة تتأثر كثيرًا عند شرب الخمور والكحوليات.

وأوضحت الدراسة أن مدمنى الخمور والكحوليات خاصة فى منتصف العمر، معرضون أكثر من غيرهم لفقدان الذاكرة، وستظهر أعراض التدهور لديهم فى غضون 6 سنوات من الإدمان على شرب الكحوليات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (47)

1 - kamal الاثنين 23 يونيو 2014 - 07:14
خير وسيلة لحفظ الداكرة من النسيان هي قراءة القرأن وحفظه
2 - هاشمي رشيد الاثنين 23 يونيو 2014 - 08:36
في الحقيقة هدا موضوع جيد بحيث انه يضهر كيفية التغلب على داء الزهايمر المنتشر و خصوصا عند الفئات المتقدمة في العمر اما كما يبدو من هدا الموضوع فان هده الطرق قد دكرت سلفا في ديننا السمح عن طريق القران الكريم او السنة النبوية : البطنة تدهب الفطنة... علموا اولادكم السباحة ....تحريم الخمور و المسكرات ...اتبعوا دينكم ففيه شفاء للدات و النفس.
3 - أبو ايمان الاثنين 23 يونيو 2014 - 08:44
وفوق هذا التعليق ما جاء في السنة النبوية أن حفاظ القرآن لا يخرفون ولا يصيبهم الزهايمر.

رمضان كريم وكل عام وانتم بخير .
4 - ana الاثنين 23 يونيو 2014 - 08:47
الطريقة الرابعة والأخيرة هى تجنب شرب الخمور، فقد أثبت بحث جديد نشر بـ"مجلة علم الأعصاب"، أن الذاكرة تتأثر كثيرًا عند شرب الخمور والكحوليات.

وأوضحت الدراسة أن مدمنى الخمور والكحوليات خاصة فى منتصف العمر، معرضون أكثر من غيرهم لفقدان الذاكرة، وستظهر أعراض التدهور لديهم فى غضون 6 سنوات من الإدمان على شرب الكحوليات
5 - Rachid الاثنين 23 يونيو 2014 - 09:30
معلومات قيمة لها تأثير إيجابي على كل بدن الإنسان وتنشيط الداكرة و تقويتها يكون بعون الله عند عزم الإنسان عن حفض القرآن الذي له نفع كبير على الإنسان في الدنيا وأكبر في الآخرة إذن فلنقبل على تقوية ذاكرتنا بحفض القرآن والعمل به فهو يأمرنا بهده الطرق و أكثر والحمد لله على نعمة الإسلام...
6 - france nm الاثنين 23 يونيو 2014 - 09:33
السلام عليكم
إنًكم نسيتم وتتناسوا حفضة القرآن الكريم، ولكم أن تسمعوا إلى عالم مسن قد تجاوز السبعين وهو يحدث أو يدرس لا ينسى شيأً إنها بركة القرآن التى يخص الله بها أهله.
7 - علي الاثنين 23 يونيو 2014 - 09:35
الطريقة الأولى توجد في قول الشافعي : شكوت إلى وكيع سوء حفظي فأرشدني إلى ترك المعاصي !

الطريقة الثانية هي الابتعاد عن العادة السرية
8 - Gourche M الاثنين 23 يونيو 2014 - 09:41
وقع نظر الشافعي على كعب امرأة دون قصد، فاشتكى إلى استاذه وكيع سوء حفظه، وكان إذا رأى الصفحة مرة يحفظها عن ظهر قلب،فنصحه وكيع بترك المعاصي. فأنشد الإمام الشافعي رحمه الله في دلك شعرا قال فيه:
شكوت إلى وكيع سوء حفظي *** فأرشدني إلى ترك المعاصي
وأخبرني بأن العلم نور *** ونور الله لا يهدى لعاصي .
9 - lahcen الاثنين 23 يونيو 2014 - 09:53
استخلص من هذا المقال بان الإبتعاد عن الخمول يحفظ الذاكرة. وهنا اتذكر الفنان الدودي في إحدا اغانيه لما سمعته ينادي . وا احمد أنت دير شي حاجة و غير سفق بعدة.
العقل إن لم تشطنه بالإجابيات يشطنك بالسلبيات اوينام.
10 - mohamed الاثنين 23 يونيو 2014 - 09:58
lire et relire le coran el les hadiths
11 - ahmed الاثنين 23 يونيو 2014 - 10:03
كلشي ما كينشاي منو الزلطة والهم هما سبب النسيان.لان قلة الاكل تنقص من الذاكرة .وعدم الزواجوعدم المبيت ...واخيرا داء هذا الشيء هو الهناء والسعادة
12 - ابراهيم الاثنين 23 يونيو 2014 - 10:50
في ما يخص عن الافراط في الاكل والدهون المتراكمة في البطن تفقد الداكرة *دائما ننتظر علماء الغرب لياتون بالحل والسبب*ولقد اخبرنا الرسول الاعظم عليه الصلاة والسلام* مند اربعة عشر قرن *قال عليه السلام ان البطنة تدهب الفطنة *يعني الافراط في الاكل يدهب التركيز والداكرة*لهدا كان الرسول الاعظم يكثر من الصيام*
13 - ستات مصطفى(برشيد) الاثنين 23 يونيو 2014 - 10:53
السلام عليكم
في مجمل القول ننضبط بالاوامر والنواهي التي أتى بها ديننا الحنيف لتقوىليس الذاكرة فقط،بل تقوى الذات ،فيقوى الايمان وتقوىالحياة هاذه هي التقوى،لايقوم بها قائم إلا كان المؤمن الذي لا يقهر ولا يغلب،بإذن الله ،فقد سبقنا إليها اسلافناوقد سادوا العالم،فاتقوا الله ماستطعتم فتتعجبون فيما حققتم.
14 - Mohamed الاثنين 23 يونيو 2014 - 11:02
Le cerveau se comporte comme les muscles, l’exercice stimule sa force et le manque d’exercice entraine son atrophie.
Il faut cultiver le corps et l’esprit.
15 - علاء الاثنين 23 يونيو 2014 - 11:39
أنا شخصيا أعترف بطريقة لن أقول هي الرابعة أو الخامسة بل الأولى وقد تبتة علميا نجاعتها قبل التطرق لحفظ القرأن الا وهي الصلاة والاطالة في السجود ليسمح بتدفق كبير للدم الى الدماغ طبعا فالصلاة فرضها الله على العباد من هنا تتجلى أهيتها في كتير من المزايا حفظ الذاكرة تقوية عضلات الضهر الركب .... الصلاة ثم الصلاة
16 - النساية الاثنين 23 يونيو 2014 - 12:00
انا سيدة في الاربعينات عانيت منذ صغري من ضعف الذاكرة الى ان اتجهت الى ممارسة الرياضة واصبحت مدربة وأيضا ادمنت على العاب الاشياء المخبأةles objet caché والحمد لله زالت المشكلة بنسبة 85%
17 - ذ عزيب ب الاثنين 23 يونيو 2014 - 12:10
النسيان هي حكمة من حكم الله تعالى لكن لايجب ان ننسى الخير بل العكس ان ننسى الشر وكما يقول المثل الذي لاينسى لايرجى منه خيرا وسمي الانسان بالانسان لانه ينسى
18 - Abdelfattah الاثنين 23 يونيو 2014 - 12:35
النسيان نعمة من الله في بعض الأحيان...
19 - hasim الاثنين 23 يونيو 2014 - 12:50
peut être!!! les trois méthodes vont nous aider a mémoriser le mieux possible
20 - abdul الاثنين 23 يونيو 2014 - 13:01
إلى صاحب التعليق 4 أبو إيمان: الزهايمر يمكن أن يصيب حفظة القرآن,كان والدي رحمه الله من حفظة الذكر الحكيم و مع ذلك اصابه الزهايمر.
21 - حسن بلعروك الاثنين 23 يونيو 2014 - 13:05
19 - علوان
بشوية عليك .
هؤلاء الناس الذين تنتقدهم فيهم الدكاترة و الاساتذة الجامعيين و العلماء الباحثين في جميع المجالات و طلبة العلوم .
مع ملاحظة انني لما كنت في الجامعة لاحظت أن جل الطلبة الملاحدة ينتمون إلى كليات الآداب. يعني دوك الناس اللي ما عندهم مع العلوم غير الخير و الإحسان.
و عندما كنا في الرابعة إعدادي كان التلامذة الذين يحصلون على أدنى النقط في المواد العلمية يأخذون المسار الأدبي.
و عندما التقينا في الجامعة وجدت مول 1/ 20 في الرياضيات و الفيزياء و العلوم الطبيعية يعيرني أني لست علميا . و أنه ب1/20 استطاع أن يصل إلى ما لم أستطع الوصول إليه بل يريد ان يمارس الأستاذية علي.
با علوان ، الإلحاد =العلم أو يساوي العقلية العلمية ادعاء أكل عليه الدهر و شرب.
الأنسلاخ من الهوية =العلم ، ادعاء أكل عليه الدهر و شرب.
نحن ليس لنا عقدة مع العلم بل بالعكس العلم يؤكد لنا يوما بعد يوم أننا على حق و أن ديننا حق و أن الرسول حق و أنه لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى.
العلم بجانبنا و ديننا يحثنا على طلب العلم و العلم حليف أبدي لنا.و من أسماء ربنا : العليم.
1/20 هي هي المصيبة .
22 - حماني عبد السﻻم الاثنين 23 يونيو 2014 - 13:13
النسيان مرتبط اساسا على قلة الماديات خاصة فى دول العالم الثالث. وتتجلى اسباب النسيان في كثرة اﻻمراض والتهميش وتدهور المستوى الدراسي السكان الغير اللأئق وسوء التغدية. كل هذه الأسباب ساهمت في قلة التركيز لدى الفرد
النامي بالخصوص.
23 - موسى الاثنين 23 يونيو 2014 - 13:29
المسلمون أكثر من غيرهم محتاجين غسيل دماغي لنسيانهم خالقهم وهم أحدث من وصلتهم التعاليم السماوية
" وما أنسانيه إلا الشيطان "
24 - عبدو119 الاثنين 23 يونيو 2014 - 13:29
ليكن في علم صاحب المقال أن أكبر و أخطر مؤثر على الذاكرة هي المخدات الصلبة من 'حشيش' وحبوب مهلوسة إلخ- وليس الخمر- والتي نهبت عقول أبناء المدن الكبرى وكل هذا مربوط بالعطالة وقلة العمل والفقر والحرمان الدي يعيشه أبناء الشعب المغربي
25 - محمد الاثنين 23 يونيو 2014 - 13:42
إلى علوان صاحب التعليق 19
إننا لانختلف في أن العلم مطلوب في الحاضر كما في الماضي , وإذا كان العالم , أي عالم قد قضى وربما أفنى عمره في مسألة من المسائل فإن النتائج التي توصل إليها تبقى نسبية مهما بلغت من الدقة , وهو في عمله هذا مثل مصلح الآلات حيث انه يبقى مصلح ولن يرقى مهما بلغ إلى صانعها
فالله عز وجل هو من خلق هذا الإنسان وهو أعلم بما يصلح له في كل أموره
لا تغتر بنفسك
26 - مغر بي من أستراليا الاثنين 23 يونيو 2014 - 13:49
Faire un petit sommeil léger ou une petite sieste à la suite d'un travail mental épuisant , car c'est aussi un revitalisant pour la mémoire. Il se trouve que pendant le sommeil, le tissu nerveux constitué de neurones se forment en se établissant des connections et cela rafraîchi la mémoire
C'est un bon conseil pour les étudiants qui travaillent très tard la nuit faisant des nuits blanches, qui il est conseillé de se reposer entre temps pour une bonne performance d'absorption les études. Des exercices mentaux , comme les jeux, la lecture, l'apprentissage , la réflexion positive à trouver des solutions sont de bonnes méthodes pour le renforcement de la mémoire . Contrairement à la réflexion négative qui résulte dans la création du stress et qui tue doucement la mémoire
27 - hamza الاثنين 23 يونيو 2014 - 14:33
القران الكىيم هو خير وسيلة لمعالجة النسيان ودلك بقراءته وحفضه
28 - NEO Brain Development الاثنين 23 يونيو 2014 - 14:38
Le cerveau de l'être humain est un muscle qu'il faut entraîner pour qu'il se renforce et donne des résultats magnifiques qui lui accompagne tout au long de sa vie et cela à travers des programmes et des entraînements dès le jeune âge des enfants : calcul mental, brain gym, techniques de mémorisation... pour plus d'information www.neobraindev.ma
29 - الصغير الاثنين 23 يونيو 2014 - 15:10
الحل الأصح ب 80% هو الرياضة ثم الرياضة ثم الرياضة........................!!!!!!
30 - Le Marocain الاثنين 23 يونيو 2014 - 15:22
Je trouve cet article très intéressant

De quoi il parle déjà ? OUPS je crois que j'ai oublié
31 - asmae الاثنين 23 يونيو 2014 - 15:57
أحسن طريقة لحفظ الذاكرة من النسيان قراءة القرآن وحفظه وبالخصوص سورة "يس".
32 - nor dine الاثنين 23 يونيو 2014 - 16:14
pour moi je memoise tout les actes les plus loins mais j'oublie ce qui edt proche comment vous pouvez expliquez cette situation
33 - المحب الاثنين 23 يونيو 2014 - 16:56
لقد توصل معهد ماكس بلا نك في دراسة قام بها علىى مدى عدة سنوات وأجريت الدراسة على مجموعة من الأشخاص كان معدل مشاهدتهم للأفلام القذرة(البورنو غرافيا) أربعة ساعات أسبوعيا .،توصل هؤلاء العلماء الى نتائج مفزعة للغاية ،على مدى سنوات من المشاهدة تعرضت المادة الرمادية الى تقلص كبير و خمول في الوظائف متعلقة بها كما تقلص جزء كبير من عضو يتواجد في مقدمة الرأس أي الناصية . ولذللك فمن أسباب حفظ الذاكرة عض البصر و حفظ الفرج و ذللك أزكى
34 - الواثق بالله الاثنين 23 يونيو 2014 - 18:04
الكذب أيضا من أهم أسباب فقدان الذاكرة لأن دماغ الكاذب دائما يقوم بحفظ أشياء لا وجود لها في الواقع.
35 - حميد الاثنين 23 يونيو 2014 - 18:29
افضل طريقة لتحسين الذاكر هي اكل التين والزيتون لقوله تعالى (والتين والزيتون وطور سنين') وهدا مجرب علميا في اليابان
36 - المهدي المرابطي الاثنين 23 يونيو 2014 - 19:53
إلى صاحب التعليق 3 الأخ أبو إيمان. ما قلته صحيح .وذلك ما كان في علمي.لكن كنت أعرف إماما بأحد المساجد حافظ لكتاب الله الكريم. وغادرت المنطقة التي كنت أقطن بها. وبعد مرور أكثر من ست سنوات رجعت إليها لرؤية الأحباب والأصدقاء. وسألت عن ذلك الإمام فأجابني ابنه بأنه أصيب بمرض الزهايمر.والتقيت به وبدأ يسألني عن حال جدي مع العلم أن جدي توفي وكان حاضرا هو بنفسه في تشييع الجنازة. والسلام عليكم. رمضان مبارك سعيد
37 - نور الاثنين 23 يونيو 2014 - 20:05
لعلاج النسيان لا تغفل عن قرائة جزئين يوميا من القران
38 - smail الاثنين 23 يونيو 2014 - 21:11
غض البصر يقوي الذاكرة ويحافظ على خلايا الدماغ.. وهذا مجرب %100
39 - loubna الاثنين 23 يونيو 2014 - 21:12
اخواني واخواتي عليكم بالصلاة .في امريكا معظم الناس يعملون meditation فهي ساعة سكوت وتامل.
40 - amino الاثنين 23 يونيو 2014 - 21:35
ﺍﻟﻄﺮﻳﻘﺔ ﺍﻟﺮﺍﺑﻌﺔ ﻭﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﻫﻰ
ﺗﺠﻨﺐ ﺷﺮﺏ ﺍﻟﺨﻤﻮﺭ، ﻓﻘﺪ ﺃﺛﺒﺖ
ﺑﺤﺚ ﺟﺪﻳﺪ ﻧﺸﺮ ﺑـ"ﻣﺠﻠﺔ ﻋﻠﻢ
ﺍﻷﻋﺼﺎﺏ"، ﺃﻥ ﺍﻟﺬﺍﻛﺮﺓ ﺗﺘﺄﺛﺮ
ﻛﺜﻴﺮًﺍ ﻋﻨﺪ ﺷﺮﺏ ﺍﻟﺨﻤﻮﺭ
.ﺕﺎﻴﻟﻮﺤﻜﻟﺍﻭ
ﻭﺃﻭﺿﺤﺖ ﺍﻟﺪﺭﺍﺳﺔ ﺃﻥ ﻣﺪﻣﻨﻰ
ﺍﻟﺨﻤﻮﺭ ﻭﺍﻟﻜﺤﻮﻟﻴﺎﺕ ﺧﺎﺻﺔ ﻓﻰ
ﻣﻨﺘﺼﻒ ﺍﻟﻌﻤﺮ، ﻣﻌﺮﺿﻮﻥ ﺃﻛﺜﺮ
ﻣﻦ ﻏﻴﺮﻫﻢ ﻟﻔﻘﺪﺍﻥ ﺍﻟﺬﺍﻛﺮﺓ،
ﻭﺳﺘﻈﻬﺮ ﺃﻋﺮﺍﺽ ﺍﻟﺘﺪﻫﻮﺭ
ﻟﺪﻳﻬﻢ ﻓﻰ ﻏﻀﻮﻥ 6 ﺳﻨﻮﺍﺕ
ﻣﻦ ﺍﻹﺩﻣﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﺷﺮﺏ
ﺍﻟﻜﺤﻮﻟﻴﺎﺕ
41 - zghayba الد ا خلة الاثنين 23 يونيو 2014 - 23:12
احسن وسيلة لحفض الداكرة ومجربة وهي ان يطيل المصلي في صلاته السجود اطالة السجود تجعل الدم يتدفق الى المخ وبدلك يتم نهائيا التخلص من فقدان الداكرة.
42 - الحاج الدوخة الاثنين 23 يونيو 2014 - 23:19
بالنسبة الى الخمور اعرف صديق لي في العمل مدمن على الخمر من عشرون سنة وهو متقن لعمله بشكل جيد وله داكرة قوية جدا حيت يدكرني بي اشياء مرت عليها سنوات
43 - العمراني الثلاثاء 24 يونيو 2014 - 00:16
لقد تبين من خلال التجربة و المعاينة لاشخاص مسنين و هم في حالة الاحتضار أنهم يتمتعون بداكرة قوية و السبب أنهم كانوا يشتغلون بالقرآن قراءة و حفظا و تدبرا و عملا به و دعوة به واليه
44 - carpediem الأربعاء 25 يونيو 2014 - 18:24
est ce que c'est une mosque ici?peut être que je me suis trompe' de lieu?
45 - نعيمة صبري الأربعاء 25 يونيو 2014 - 23:54
صحيح ما قيل يجب تنشيط الذاكرة اما بحفظ القران او بالألعاب التي تنشط الذهن والاهم التغذية السليمة الخالية من الدهنيات والسكريات والتركيز على الخضراوات والفواكه والمكسرات
46 - nabil benkadour الجمعة 27 يونيو 2014 - 19:06
معلومات مفيدة شكرا جزيلا لكم واتمنى لكم التوفيق
47 - youssef الأربعاء 09 يوليوز 2014 - 16:23
بازززز
نحن المغاربة نصبح أطباء و فقهاء و أساتذة ووو ونفتي في كل شيء
المجموع: 47 | عرض: 1 - 47

التعليقات مغلقة على هذا المقال