24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | الدول الإسلامية تنتج مجتمعةً 1.5 % من اختراعات العالم

الدول الإسلامية تنتج مجتمعةً 1.5 % من اختراعات العالم

الدول الإسلامية تنتج مجتمعةً 1.5 % من اختراعات العالم

لا يتجاوز إنفاق الدول الإسلامية مُجتمعة على البحث العلمي نسبة 0.46 بالمئة من ناتِجها المحلي الإجمالي، في حين بَلغَت حصة الدول الأعضاء بمنظمة " التعاون الإسلامي" من براءات الاختِراع 34 ألف و933 طلب براءة من أصل 2.35 مليار براءة بنسبة لا تتعدى 1.5 بالمئة.

تقرير حديث صادر عن منظمة التعاون الإسلامي، كشف أن الإنتاج العلمي العالمي للدول الإسلامية بلغ 6.1 بالمئة؛ بواقع 109 ألف مقالة علمية و108 ألف و821 مطبوعة. كما أن عدد العاملين في البحث والتطوير بالدول الأعضاء بالمنظمة لا يتعدى 615 باحثا لكل مليون نسمة حاليا مقابل 1604 كمعدل عالمي.

ودَعَت اللجنة الدائمة للتعاون العلمي والتكنولوجي "كومستيك" التابعة للمنظمة، دولها الأعضاء الـ 57 ، والتي تشكل 1.6 مليار نسمة من الساكنة، إلى تشجيع البحوث في مجالات العلوم والتكنولوجيا الناشئة من خلال إنشاء بنية تحتية مستدامة في الجامعات والمؤسسات البحثية، وإعداد برامج لبناء قدرات الابتكار والتكنولوجيا المحلية في جميع القطاعات.

وأوصَت المنظمة الدول التي تنفق سنويا أقل من 0.3 بالمئة من ناتجها المحلي الإجمالي على البنية التحتية العلمية والبحث والتطوير مضاعفة هذا الرقم، وعلى البلدان ذات المستوى المتقدم نسبيا زيادة الإنفاق إلى 3 بالمئة بحلول سنة 2025. بالإضافة إلى رفع حصة سلع وخدمات التكنولوجيا الفائقة في اقتصادات دول "التعاون الإسلامي" وتجارتها للوصول إلى 30 بالمئة بحلول عام 2025.

من جهته، يرى محمد حركات رئيس المركز الدولي للدراسات الاستراتيجية والحكامة الشاملة، أن أرقام التقرير تعكس غياب الرؤية المتبصرة للدول العربية والإسلامية للمستقبل، مشيرا إلى أن باقي الدول تعتمد على اقتصاد المعرفة الأمر الذي لا توليه الدول العربية أي أهمية بدءا من القراءة حيث أن الإحصائيات، وفق الدكتور حركات، تظهر أن الدقائق التي يخصصها العرب لا تتعدى 6 دقائق في السنة في الوقت الذي يخصص فيه مواطنو الدول الغربية حوالي 200 ساعة ممسكين بالكتاب.

وأضاف مدير المجلة المغربية للتدقيق والتنمية، أن ما سبق ذكره يوضح عقلية المجتمع والقيادات التي لا تعطي أهمية قصوى للبحث العلمي تدوينا وبحثا ومعرفة، مشيرا إلى أن جميع البلدان العربية تعرف نسبا متدنية جدا في ذات المجال، "في المغرب مثلا لا تتجاوز ميزانية البحث العلمي 0.8 من الناتج المحلي الخام تشكل فيها قطاعات الدولة 0.68 بالمئة والقطاع الخاص 0.12 بالمئة"، مبرزا أن ثقافة العرب تقيم الناس بالماديات وليس بمعارفهم وأفكارهم وإبداعاتهم. زيادة على قيم الاستهلاك السائدة في ذات الدول.

ويرى المتحدث في تصريح لهسبريس، أن الأرقام حول البحث العلمي بالدول الإسلامية صادمة، لافتا إلى أن عددا كبيرا من العلماء العرب غادروا بلدانهم نحو الدول الغربية، الذين يسهرون على تسيير أغلب المراكز الدولية البحثية عبر العالم ويعملون فيها، بسبب اهتمام هذه الدول بالباحثين العرب والمسلمين وتمكينهم ن الحياة الكريمة والتحفيز عكس الإهمال والتهميش الذي يلاقون في أوطانهم بالدول العربية والإسلامية بالرغم من كونهم مخترعين وعباقرة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (48)

1 - الرازي الأربعاء 18 مارس 2015 - 02:30
حْنا بارَكَ علينا غير علوم الفقه و الحديث و كتب السَّلَف الصالح. هَادُوك هُومَا اللّي غادي يْدِّوْنا للجنة الخالدة. خلّي الكفار يْتسابقو على متاع الدنيا الفاني.
2 - الطنجاااوي الأربعاء 18 مارس 2015 - 02:42
نحتاج لمنظمات تشجع البحث العلمي ولجمعيات تتبنى الطلبة المتفوقين وخاصة الفقراء منهم. كما نحتاج لروح العمل والجدية، وإلا سنندم جدا على هذا الوقت الذي نضيعه بينما العالم يتنافس على التقدم.
3 - الدول الغنية الأربعاء 18 مارس 2015 - 03:12
دول الخليج الغنية اخترعت الارهاب والانتحاريين والانفجارات وقطع الرؤوس وهدم الاثار واخترعت البرقع واستغلال العمال واغتصاب الخادمات والعنصرية الدينية والقبلية
4 - ملحد صحراوي مغربي الأربعاء 18 مارس 2015 - 03:15
الفضيحة الحضارية ...
ازيد من مليار مسلم اي 20% من سكان العالم ينتجون 1.5% من الاختراعات حوالي 10 اشخاص فقط من حصلوا على جوائز نوبل و اكثرهم تكون و درس في جامعات و ديار الكفار...
بينما 12 مليون يهودي حصلوا على ازيد من 120 جائزة نوبل...
فعدد المسلمين تقريبا هو ضعف عدد اليهود حوالي 40 مرة، لذالك يجب ضرب العدد 120 في 40 تساوي 4800
4800 جائزة نوبل التي كان من المفترض ان يحصل عليها المسلمون لكن للاسف و الفضيحة انكم خيبتم املنا
فمن هم خير امة اخرجت للناس ادن !!!؟
5 - Amal El Habib الأربعاء 18 مارس 2015 - 03:21
الدول العربية تستثمر في اختراع الغباء والاغبياء.
فاقد الشئ لايعطيه. كيف تريد لحكام العرب ان يستثمروا في العلم وهم لايعلمون؟ بل ولايعلمون انهم لايعلمون.
6 - ع.م. الأربعاء 18 مارس 2015 - 03:24
أنا عندي أكثر من عشر إختراعات لكن لا أستطيع تسجيلهم الآن لأسباب مادية. لهدا أركز حاليا على الجانب المادي لأنه هو المفتاح الدي سيفتح لي جميع الأبواب. قل في نفسي: أنا مهندس خريج ألمانيا و كل الأساتدة الألمان كانوا يلاحظون شيء أمتاز به. كمثال في الإمتحان واحد قال لي داكرة قوية, يجب أن تستعملها لتخترع شيء في المستقبل و آخر قال لي متى زرت محاضراتي لم أرى أحد مثلك, إسمح لي أطرح عليك أسئلة لم ندرسها, أريد أنن أعرف هل حتى هي تعرفها. و حكايات أخرى أو مرة في BAC بالمغرب قال الأستاد الرياضيات: هنا بالقسم يوجد بينكم عالم, أنا استسلمت له, لقد برهن على domaine de defition بأنه indefinie, لم أعرف كيف فعل لها. و زوق لي ورقة الفرض بحسن جدا و لمم يترك سطر فارغ...
مشكلي هو أني كسول نتيجة دكائي. لم أكن أحظر للمحاظرات و كان يكفيني أسبوع لقراءة المقرر و التقدم للإمتحان أو أقل. رغم أن الطلبة يحتاجون 3 إلى 6 شهور تحضير. حتى مدرسة اللغة لم أدرس فيها و درست شهر لوحدي كان كافي لنجاحي رغم أني لا أستطيع نطق جملة صحيحة.
فقلت ما الفرق بيني كمهندس و باقي المخترعين. و من دلك اليوم و الأفكار تتساقط علي. الحمد لله
7 - رضا من الرباط الأربعاء 18 مارس 2015 - 04:06
مع الأسف، أمة إقرأ لا تقرأ، لا مجال للمقارنة مع الغرب
8 - zeriab charaf الأربعاء 18 مارس 2015 - 05:29
بكل تاكيد نحن قوم مبدعون ولنا براءات اختراع لم يسبقنا اليها غيرنا من البشر والجان ...فنحن اول من اخترعنا ربوهات بتكنولوجيا فائقة الدقة بمناخير شديدة الحساسية تشم اخر الاخبار من على بعد الاف الامتار وعيون تخترق الجدران وتكشف ما في بطن الانسان انه اختراع المقدمين التي تتهافت على خدماته كل دول العالم ومخابراتها وهو ماركة مسجلة واختراع مغربي مئة في المئة...وعجبي.
9 - ساخطوف الأربعاء 18 مارس 2015 - 07:33
هم ينتجون براعة في ملايين فتوى القتل والقمع و الارهاب
10 - hmida الأربعاء 18 مارس 2015 - 08:20
وتنتج 99% من العقول المتخلفة، المنغلقة على نفسها، تشوبها اختلالات عقلية ونفسية عميقة. من الكبت الجنسي الى انعدام الموضوعية ورفض الرأي المخالف، و التيعية كالقطيع لفقهاء متزمتين وليس لهم من العلم اي شئ.
11 - N'z الأربعاء 18 مارس 2015 - 08:24
في المغرب مثلا لا تتجاوز ميزانية البحث العلمي 0.8 من الناتج المحلي الخام تشكل فيها قطاعات الدولة 0.68 بالمئة والقطاع الخاص 0.12 بالمئة"، مبرزا أن ثقافة العرب تقيم الناس بالماديات وليس بمعارفهم وأفكارهم وإبداعاتهم. زيادة على قيم الاستهلاك السائدة في ذات الدول !!!
"ha 3lach lesieur"
12 - المهدي من كلميم الأربعاء 18 مارس 2015 - 08:37
الدول الاسلامية فقهاءها يناقشون كيفية الوضوء و الصلاة و تعدد الزوجات
و طول اللحية
ببساطة المسلمون لم يخرجوا بعد من العصور المسطى و السبب هو الفكر الجامد الذي ينشره فقهاءها
13 - انا حماد الأربعاء 18 مارس 2015 - 08:54
اي عالم غير العالم الاسلامي الذي اخترع ان الارض لاتدور ومن اكتشف بان بول البعير يداوي كل للامراض......
14 - hicham الأربعاء 18 مارس 2015 - 09:03
الدول العربية و الإسلامية متخصصة في إنتاج النصوص الميتافيزيقية أي حكم الذي يتبول واقفا و الذي يدخل برجله اليسری للمسجد و حكم ممارسة الجنس علی جثة الزوجة بعد موتها و حكم غيرها من الأحكام ما تحث الجزام ....أنشرييا هسبريس ساهموا في تنوير العقل العربي الجامد
15 - الحــاج عبد الله الأربعاء 18 مارس 2015 - 09:11
هناك 3 أسباب تفسر عدم اهتمام المسلمين بالبحث العلمي وهذه الأسباب منها ما هو ثقافي وديني ومجتمعي :

1 ــ دينيا، المسلمين يقولون بان كل شيئ موجود في القرآن وان كل اكتشافات العالم سبق إليها محمد في كتابه، وبالتالي فإن لهم السبق في كل شيئ يخترعه الغرب.

2 ــ ثقافيا، المسلمين يقولون بان الله سخر لهم الأخريين ليخدموهم وبالتالي لا داعي لإتعاب النفس واجهاها ما دام الله عز وجل سخر لهم "عبيد" الغرب ليخترعوا لهم كل الحاجيات التي يستهلكونها.

3 ــ اجتماعيا وافتصاديا، الدول الإسلامية مُجتمعة منغمسة في دعم شعوبها الكسولة الغبية الغير منتجة بالخبز والغاز والزيت والسكر، و... الى تأجيل البحث العلمي الى اجل غير مسمى.

عندما يستطيع المسلمين أكل الخبز وشراء حاجياتهم الأساسية بأثمانها الحقيقية دون أي دعم من حكوماتهم، وعندما ينتجون اكثر مما يستهلكون ويكون عندهم فائض مالي بدل من العجز السنوي والاقتراض لإكمال الميزانيات ... وعندما يكفون عن الهروب الى الأمام ونفض مسؤولية الشعوب وثقافتها الاتكالية المتعفنة في التخلف، عندها يمكن لهم أن يبدؤوا نهضة حقيقية ويضعوا قطار حضارتهم على سكته الحقيقية.
16 - ولد الجماعة الأربعاء 18 مارس 2015 - 09:14
اش بغاو البحث العلمي كولشي كاين في القرآن الكريم خاص غير الي يجبد منو الاختراعات
وهاداك الشي الي كا يقلبو بيه يعطيوه لينا خنا ويساعدونا بيه راه تقهرنا وقتلنا الفقر
17 - hafid الأربعاء 18 مارس 2015 - 09:21
المغاربة و العرب خلي ليهم غير متابعة المسلسلات المدبلجة التافهة .والحصول على مراتب متقدمة في متابعة المواقع الاباحية و مواقع التواصل الاجتماعي الله ارد بنا . والسلام
18 - خير غمة أخرجت للناس الأربعاء 18 مارس 2015 - 09:22
"" كنتم خير غمة أخرجت للناس""" هل قرأتم الأرقام هل صدقتم هل هنالك من مؤامرة من كراهية للاسلام والمسلمين ومحمد , من يكدب ادا , من هو الاتجاه الغوغائي الخاوي ...

أرقام أصدرتها منظمة الاسلام والمسلمين في عالم اليوم , ليس غير لا هي اسرائيل ولا أمريكا ولاالغرب المسيحي الصهيوني الصليبي الدي يحسدنا على تخلفنا وجهالاتنا التي صرنا مند زمان نصدرها الى بقية أصقاع العالم ...

صرنا , نحن المسلمين , اتباع محمد , أعداء لباقي الحضارات في هدا العالم من الحضارة الصينية الى الهندية الروسية السلافية , الأروبية الغربية , الأمريكيتين , بل حتى الافريقية , صرنا أعداء الكل , ضد باقي الشعوب , لأننا """ خير أمة أخرجت للناس """ هم الكفار والمشركين ونحن المؤمنون الدين وعنا ربنا بجنة تجري من تحتها أنهار اللبن وأنهار العسل ( هدا وعدنا وهدا حالة البارانويا التي ركبنها لأنفسا في لا وعي جماعي يستغله الغلاة من بيننا )

وفي كلمة نحن أعداء أنفسنا
19 - ميلود الأربعاء 18 مارس 2015 - 09:38
العرب مشغولين بتكفير بعضهم وضرب رقاب بعضهم ليس مهم الاكتاشافات والاختراعات

واهم اختراع عندهم هما القاعدة وداعش وتكفير الناس وتفسيقها

البترول العربي يدهب اما للفساد والافساد الا قليلا ومنه يدهب للدواعش وامتالها اما زكاة او صدقة جارية لمصاصي الدماء جماعة بوبكر البغدادي وصحابه

يشرون لهم السلاح ويدربونهم تحت حجة بشار كما دمروا العراق بحجة صدام

فعن اي اكتشافات واختراعات نتكلم والكراهية متفشية ولا رحمة ولا تراحم وانشغال تام بالخرافات والشعودات

اجيال ضائعة اما تكفيرية داعشية او منحرفة الا من رحم ربي
20 - [email protected] الأربعاء 18 مارس 2015 - 09:44
إلى عولنا على المسلمين ما يكون لا ضو لا ما لا بولة لا مقص الأظافر لا ماكينة الحسانة .لا بورش كايان لا أودي لا مرسيديس لا أيفون بل هم ضد الأيفون قلوا إن يلهي الشباب .المسلمون إذا دخلوا بلدا فانتظر الدعارة و الحسد و التبركيك و الفقر و الحرمان والقهر . إن أبناء الكافرات السويديات الملعونات الجميلات يصنعن الفولفو و سكانيا وأبناء الألمانيات لديهم باييرن ميونخ لن يستطيع أبناء المتوضئات عليهم نتيجة 8 ل 0الكلب هنا يعيش مزيان . أما أبناء الإماء فمهمتهم التصفيق و الركوع لأسيادهم ماذا تنتظر من بشر يعتقد أن بشرا أحسن من بشر .هنا الكل بحال بحال الكل يدخل المرحاض لذلك هنا للكلب عيش كريم .أما المسلمون فشحاذون يشحدون من أبناء الكافرات التدخل لقتل العدو أسأل الرب أن يحمي الأقزام اأكلة الكلاب الصين واليابان صناع الحضارة . يحمي الدنمارك و حوبنهاغن حيث النساء كالمشمش دون وضوء .فإذا كنتم تنتظرون سقوط أمريكا في... كونوا متأكدين لقد سقطتم قبلهم و مساهمتكم في الصيدلية العالمية معروفة .الأسود له حق حكم الأمة العظيمة بلادكم ليس له الحق أن يكون مذيعا .كل صحفييكم بيض .
21 - هارون الرشيد الأربعاء 18 مارس 2015 - 09:58
كيف يعقل لامة إقراء ان تتخلف. ومتى كانت هده الامة راقية.التاريخ وحده ممكن ان يجيبنا على هدا السؤال. السبب الاكبر هو الابتعاد عن الدين والتفرقة للامة والتأويل الغير الصحيح للدين وخاصة التطرف الدي يجعل من الانسان مستهلك وغير مبتكر. حكامنا لهم مسؤولية وامام الله سبحانه وتعالى سيحاسبون على هدا التخلف الدي اصاب الامة. الفرد له مسؤلية كدلك و كل واحد منا سيحاسب وخاصة من له معرفة في شيء ولا يعلمها للانسان آخرلستفيد المجتمع. ان الانانية والتكبر هم الاسباب لهدا التخلف وكلهما في النار. اللهم اجرنا من عداب السعير واهدينا واجعلنا من الصالحين.
22 - أقراع المنيري أفلاذ الأربعاء 18 مارس 2015 - 10:29
لكن لماذا أقصوا دولة معترف بها عالميا بالنسبة للزخم الكبير من الاختراعات
و العلماء الشباب في المجالات العلمية الذرية، و التكنولوجيا...، أم لأن الغرب
المسيحي العلمي العملي، يعتبرها دولة غير (إسلامية) لعينة،هذه الدولة، هي
دولة الفرس، أو ما يسمى الآن ب (الجمهورية الإسلامية الإيرانية)/..
23 - Marocain الأربعاء 18 مارس 2015 - 10:32
ها فين يجب نصرة الرسول ، و الإسلام !!!
نحن لا ننتج شيئا و لا نضيف شيئا لهذا العالم و نريد من الناس أن يحترموننا
24 - ١محمد١ الأربعاء 18 مارس 2015 - 10:55
مشاكلنا لا يمكن تجزيئها كل واحدة على حدة فضعف الأبحاث العلمية وبراءات الإختراع هي جزء من مشكل الدولة بحكومتها وشعبها و ثقافتها

الغرب وشرق آسيا يولون أهمية كبرى للبحث العلمي حيث أن البحث الأكاديمي مربوط بالإقتصاد بشكل مباشر حيث أن البحوث الأكاديمية يتم تمويل معظمها من القطاع الخاص الذي يستفيد في الأخير مما تم إختراعه و يحوله إلى منتجات يغزوا بها الأسواق العالمية

وحينما تجد المخترعين يعاملون معاملة السوبر ستار في هذه البلدان ويتم تقديم كل ما يمكن الباحث من إكمال مهمته

تجد في الدول المتخلفة أنك إذا إخترعت جهاز طائر أو يستخدم موجات الراديو أو غيره فسيتم الزج بك في السجن لإخلالك بالأمن العام!

شركة Apple صرفت على تطوير فقط جهاز الأي فون في نسخته الأولى ما يفوق 650 مليون دولار ما يعادل 6 مليار و 500 مليون درهم

و هذا ما جعل الشركة تصل قيمتها إلى 700 مليار دولار ما يعادل 7 مرات اقتصاد المغرب!!

ستيف جوبز بنى أبل على الأبحاث المبتكرة وعندما ترك ستيف آبل قام البيروقراطيون في آبل بخنق أقسام الإبتكار وتخفيض ميزانتها حتى وصلت الشركة إلى حدود الإفلاس و عندها عاد ستيف و باقي القصة تعرفونها...
25 - مظفر النواب الأربعاء 18 مارس 2015 - 11:03
صدق من قال يوما

""" لو خيروا العرب المسلمين بين دولة علمانية ودولة دينية لاختاروا جميعا الدولة الدنية ثم دهبوا ليعيشوا في الدولة العلمانية """

هدا الحال "" أمتنا"" ( غمتنا) مند 14 قرنا. غوغائية, ظاهرة صوتية, معتقدات خرافية , جهل مقدس , مكبوتات ... الخ أرقام صادمة , من جهة أخرى , في احصائيات متابعة الأفلام الاباحية الجنسية تسجلها الكثير من البلدان المسلمة اليوم ...

ويقولون لك الغرب "" الصهوني"" الكافر يكرهنا ويكره الاسلام , يا لها من بلادة ومن تحنيط للعقول

مليار ونصف مسلم اليوم يعيشون في حضارة الآخرين ويرمونهم بالحقد الأعمى والارهاب وقطع الرؤوس تحت مظلة الدهاب الى "" الجنة"" والعشي الدائم مع الحوريات ...

أفيقوا ليس هنالك في الواقع لا مؤامرة ولاهم يحزنون
26 - iceberg الأربعاء 18 مارس 2015 - 11:07
le probleme c est ni la religion ni autre chose.le seul obstacle a l innovation c est l abscence d une paix sociale continue.ceci est du a ce qu on est tjrs a la recherche d un modele ideologique politique et social pour la societé.cet occident est tres impliqué dans notre anarchie sociale.tant qu une partie de la societé continue a chercher (par influence de l occident)un modele ideologique pour la societé loin de l islam on restera tjrs les derniers de ce globe.tant qu il ya des gauchistes et des laics dans nos societés on verra jamais de bons jours.ecarter la religion est mission impossible.la turquie a essayé mais a echoué alors pourquoi perdre des decennies a refaire la betise d ataturk?
avoir un seul modele social amenera une vraie democratie et parsuite un confort economique et une paix sociale.de ce fait une partie de la societé s interessera a l innovation.mais tant que la politique est pourrie l innovation devient un luxe.on attendra rien dne personne qui a faim et opprimée
27 - ahlam zerrad الأربعاء 18 مارس 2015 - 11:09
كيف لنا ان نتقدم في البحت العلمي وتعليمنا لازال يتخبط في المشاكل عندما ترى استادة المستوى السادس تذهب لتلد فيعوضها استاذ المستوى الاول فتكون المفاجئة هي ان يأتي المدير المحترم بفتاة مستواها التعليمي هو الاعدادي وقد توقفت عن الدراسة مند زمن لتدرس المستوى الاول بدون رقيب ولا حسيب هذا في المدرسة الابتدائية الجديدة بوزغلال في مدينة المضيق ارجو ان تبحثي في الموضوع هسبريس
28 - hamid الأربعاء 18 مارس 2015 - 11:10
ا رقام جد منطقية.
يكفي النظر الى من يحتل حيزا مهما في الاعلام...
فقهاء دين...كل في تخصصه.من علم الجزر الى علم البناء مرورا بالبيولوجيا والطب...يفقهون في كل شئ ويحرمون اي شئ...
بالمختصر المفيد:سنبقى في ذيل البشرية طالما هؤلاء لهم تئثير على الناس.
للعلم والاختراع بيئة...اهمها الاحساس با نعدام القيود حينذاك يتحرر العقل ويبدع.
اما العقل الذي يضع لنفسه قيودا فلن ينتج الا اشخصا مقيدين.
تحرر الفكر=الابداع...والعلم.
اقرؤا تاريخ العلوم سوف تفهمون(العلوم=الرياضيات.الفيزياء.البيولوجيا...يعني العلوم الحية)
29 - حسن أغادير الأربعاء 18 مارس 2015 - 11:22
لا علاقة للاسلام بالتخلف . على العكس كل الايات تدعو الى العمل والتفكر والحديث يدعو لطلب العلم ولو في الصين . الاستعمار دمر بنيات بعض الدول الاسلامية والحقها باقتصاده وجعل فيها اتباعا ويعطي المساعدات بشروط من بينها عدم تمويل البحث العلمي لكي يضمن تسويق منتجاته. بعض الدول الاسلامية في طريقها للتقدم وتولي البحث العلمب الاهتمام من بينها تركيا ماليزيا واندونيسيا
30 - stof 15 الأربعاء 18 مارس 2015 - 12:15
واحد حافظ الاحاديث ديال البخاري و مسلم و مسمينو عالم فالحديث . و واحد حافظ الفتاوي ديال ابن تيمية و مسمينو عالم فالفقه.كيفاش بغينا يكونو عندنا علماء حقيقيين و حنا حتى مفهوم العلم عندنا مشوه حنا خاصنا علماء فالفيزياء و الذرة و الفضاء و الانتروبولوجيا و السوسيولوجيا ووووووو.شي و حدين كيكولو حنا معدنا منديرو بديك العلوم الكافرة الفانية لان بالنسبة ليهم القران و الحديث فيه جميع العلوم.كاين شي كلاخ و تخلف كثر من هذا
31 - بدر الأربعاء 18 مارس 2015 - 12:19
لا أعرف لماذا نتكلم جميعا !! يالله اسيدي شكون يخرح نديرو اضراب بغينا مراكز للبحت العلمي في المغرب ؟؟
يالله الناس لي عندها نفود في الفيسبوك و لا ماكاين غير بنكيران زاد في الخبر زاد فالبوطة زاد في الراديو ...
32 - mustapha الأربعاء 18 مارس 2015 - 12:27
كل الاختراعات موجود و مدكورة في القرآن ماعدى (الأسبرين Aspirin)
33 - adil الأربعاء 18 مارس 2015 - 12:44
Mr"moi" vous avez entamer votre commentaire très touchant mais la chute désolé vous avez perdu le chemin,oui pour militer aux droits des femmes mais pas avec cette attitude..
34 - المهدي الأربعاء 18 مارس 2015 - 12:54
لكنها تصدر 99,5/100 من المشاكل وصداع الرأس للعالم ، يستفيدون من اختراعات وانتاجات العالم ويدعون عليه بالويل والثبور وعظائم الأمور ، لو كانوا هم من اخترعوا وامتلكوا السلاح الذري والنووي لكان هذا العالم في خبر كان .
35 - ثروات العرب لغيرهم الأربعاء 18 مارس 2015 - 13:03
فقط الدول العربية ثرواتهم تغطي الكرة الأرضية كان في إمكانهم شؤاء كل مصانع العالم و جامعاتهم و مختبراتهم.
يا للعار ..يا للمهزلة....يا ييعار ... يا للمهزلة.
36 - العبد لا ينتج الأربعاء 18 مارس 2015 - 14:02
هذا من ثمرات الدكتاتورية و الاستبداد و استعباد أبناء الشعب.

الابداع و الاختراع لا يتحقق في مجتمع شعبه معطل ، مظلوم ، مفقر ، محكور .. من قبل أقلية مستبدة ، همها تكديس الأموال ، لا تخصص أموالا للتعليم و البحث العلمي بقدر ما تجد لها ما يكفي من أموال الشعب تخصصها للمهرجانات العبثية و تكريم المغنيين و المغنيات خاصة الأجانب منهم بسخاء ..

لطالما قيل " إن العبد لا ينتج " . و فعلا ، مواطن ولدته أمه حرا لكن أقلية تستعبده لا يمكن له أن ينتج.
37 - almouhajir الأربعاء 18 مارس 2015 - 14:15
Quelle honte. ..wallah c'est ridicule. .!! Ils font quoi avec leurs fortune c'est
??..malades des arabes
Leurs seul souci c'est de remplir les banks de suisse et le pauvre citoyen r se contente de leurs miettes...!iwa baaaz
38 - said الأربعاء 18 مارس 2015 - 14:55
بالعكس الدين يدعو الي المعرفة والتدبر في الكوون المشكلة في الفرقة والفقر والجهل الخليج له راسمال ومصر وشمال افرقيا الشام له العقول لكن لم يتم الكامل التفرقة هي سبب كل هدا بفضل السياسيم والشعوب الفوضاوية
39 - abdelghani benrahmoune الأربعاء 18 مارس 2015 - 15:51
الدين لايسمن ولا يغني من جوع.من شاء ان يعبد الله او الحجر او الشجر ان يتخد ادريس البصري ربا والزمزمي رسولا وبنكيران وليا صالحا وشباط طالحا,فذاك شانه,واخا تحفظ كلام ابا هريرة من الالف الى الياء وتزيد عليه صحيح مسلم وصحيح البخاري والشعر الجاهلي والادب العصري لن تتحسن اخلاقك ولن تفيد لا نفسك ولا غيرك.ولن تخترع حتى القشاوش ديال عيشورة.
الدول الاسلامية كذبة كبيرة.الالام دين الفرد وليس دين الجماعة(من يعمل مثقال ذرة خيرا يره...);القبر لايحوي مثنى وثلاثى ورباعا.الحمد لله المغرب اخترع اكبر طجين في العالم
40 - Badr الأربعاء 18 مارس 2015 - 16:35
التعليقات في الاعلى 99% منها عقول تعرف ما الدي يجري منورين كالعادة ولن تجد امتالها في الخليج الا القليل والقليل

هدا الموضوع لم يدخله سوى المهتمون ... لديهم وعي روحي عميق جدا او بلغة اخرى اكتر نضجا وعبقرية وتأملا من غيرهم

اما المتأسلمون محرفو الدين ومناهضو البخاري ومسلم وابن تميمة وما جاورهم فللاسف سبب تعاستنا ادهبو واحفضو حديت مسلم ... ولاتنسو القرأن الدي انزله الله للعمل به احفضوه فقد نزل للحفض فقط
41 - غيور الأربعاء 18 مارس 2015 - 16:51
لولا أجدادنا ما عرف العالم طعم الثورة الصناعية ولا اﻹقتصادية ولا الفكرية ولا الإجتماعية ومن أراد أن يتبين ذلك فليطالع كتاب المستشرقة اﻷلمانية:Le soleil d'Allah Brille Sur l Occident : notre patrimoine arane un livre de sigrid hunke التي شهدت للمسلمين بلبنة اﻷساس لما أوروبا و العالم عليه اليوم .
42 - ناصري الأربعاء 18 مارس 2015 - 16:52
عندنا وهابيين تكفيريين اكثر من العلماء والمكتشفين وعندنا دواعش وقاعديين شنو نديروا بالاكتاشافات والاختراعات
43 - fatima الأربعاء 18 مارس 2015 - 17:52
le probleme au maroc c est que il n y a pas le soutiens des chercheurs.la majorite quittent le maroc vers amerique au l europe je connais personellement un chercheurs marocain selectione 2 fois(2012 et 2014) parmi les 100 premier scintifiques du monde par Cambridgh.mais le probleme c que personne n a pas parle de ce docteur ni le minestere ni la tete ni press ni ...ni....il travaille actuellement comme prof a l universite au maroc.il a prefere malgre tout de rester dans son pays et pas a l etrange malgre les invitations q il recoit .si il ya une chanteuse ou danseuse qui a gagner ds une competition tout le monde va la connaitre hchouma htamo hta bl3ilm chwia lmarghib fih kol khir
44 - fatima الأربعاء 18 مارس 2015 - 17:52
le probleme au maroc c est que il n y a pas le soutiens des chercheurs.la majorite quittent le maroc vers amerique au l europe je connais personellement un chercheurs marocain selectione 2 fois(2012 et 2014) parmi les 100 premier scintifiques du monde par Cambridgh.mais le probleme c que personne n a pas parle de ce docteur ni le minestere ni la tete ni press ni ...ni....il travaille actuellement comme prof a l universite au maroc.il a prefere malgre tout de rester dans son pays et pas a l etrange malgre les invitations q il recoit .si il ya une chanteuse ou danseuse qui a gagner ds une competition tout le monde va la connaitre hchouma htamo hta bl3ilm chwia lmarghib fih kol khir
45 - Abou Yassine الأربعاء 18 مارس 2015 - 19:05
Salam,
Avant de penser à inventer, il faut

vraiment changer notre mentalité
Il faut déjà maîtriser ce qu'on fait comme travail dans les administrations et en général puis on verra.
رحمااالله أمراء من عمل عمل وأتقنه
46 - خالد الخميس 19 مارس 2015 - 22:13
أول شيء جذب انتباهي أن النسبة 1.5% هي نسبة جد متفائلة... ثم قرأت اﻷرقام 35000 من 2.35 مليار أي أن النسبة هي 1.5 في المائة ألف و ليس في المائة 15 في المليون... و هنا أول مشكل عندنا أننا ﻻ نشك ... ﻻ نتأكد ... نأخذ المعلومات و ﻻ نتحقق منها... و دابا عاد انتاقدوا ديال بصاح!!!!!!!!
47 - mustapha الأحد 22 مارس 2015 - 12:19
عندي فكرة اختراع ونجاحها سيخلق تورة جديدة ويعطينا نسبة 10في المئة من اختراعات العالم وللاسف لم اجد حتى من يسمعني وصدقوني اني صادق في ما اقول
48 - Youssef الأربعاء 08 أبريل 2015 - 23:29
لا نحتاج لهذا العلم القرآن الكريم و المنهجيات الادبية كفيلة بالتقدم الفكري و الثقافي الاسلامي وهو افضل بكثيييير عن العلمي فشتان بينهما
المجموع: 48 | عرض: 1 - 48

التعليقات مغلقة على هذا المقال