24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3207:0112:1815:0217:2518:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

من المسؤول عن تنامي الاعتداءات ضد الأساتذة؟
  1. أمن سطات يفكك عصابة لسرقة بطاريات "الرّيزو" (5.00)

  2. لحظات قبل فاجعة الصويرة (5.00)

  3. تجديد الحكومة لحظيرة "التاكسيات الكبيرة" يقارب النصف بالمملكة (5.00)

  4. "الاشتراكي الموحد" يحتج على اعتقال أعضائه في وقفة أمام البرلمان (5.00)

  5. "الشيخ جاكسون" يجر الفيشاوي إلى التحقيق بتهمة "ازدراء الأديان" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | عقار جديد يفتح باب الأمل أمام سرطان المبيض

عقار جديد يفتح باب الأمل أمام سرطان المبيض

عقار جديد يفتح باب الأمل أمام سرطان المبيض

أفادت دراسة بريطانية حديثة، بأن عقارًا معتمدًا لعلاج سرطان المبيض، أثبت نتائج مبشرة، في وقف تقدم الأورام بالنسبة للمرضى.

الدراسة أجراها باحثون بمعهد السرطان بلندن، وعرضوا نتائجها، الأحد، أمام مؤتمر الجمعية الأوروبية للأورام الذي يعقد في الفترة من 8 إلى 12 سبتمبر بالعاصمة الإسبانية مدريد.

وأجرى الباحثون تجارب جديدة على عقار "روكاباريب" (Rucaparib) الذي وافقت عليه هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) في دجنبر 2016، لعلاج النساء اللاتي يعانين من مرض سرطان المبيض المتقدم ولم يتم شفائهن حتى بعد التعرض للعلاج الكيميائي.

وأجرى فريق البحث تجاربه على 3 آلاف و 564 من مريضات سرطان المبيض.

وأثبتت التجارب أن العقار أوقف تقدم الأورام السرطانية، وزاد معدل بقاء المرضى على قيد الحياة، 16.6 شهرًا مقارنة مع 5.4 لدى من تلقين دواءً وهميًا.

وقال البروفسور جوناثان ليدرمان أستاذ علم الأورام، قائد فريق البحث، إن "العقار عمل على تحسين حياة المرضى وبقائهم على قيد الحياة وأوقف تقدم الأورام بنسبة 77٪".

وسرطان المبيض هو ورم يتكون في المبايض داخل الجهاز الأنثوي ويصيب معظم النساء اللاتي تتراوح أعمارهن ما بين 55-74 عامًا.

ويعد أكثر الأنواع شيوعًا هو سرطان النسيج المبيضي حيث يشكل 95٪ من سرطانات المبيض.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.