24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

4.75

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | خالص جلبي يكتب: الفيزياء الكونية تضع سيناريو احتضار الكون

خالص جلبي يكتب: الفيزياء الكونية تضع سيناريو احتضار الكون

خالص جلبي يكتب: الفيزياء الكونية تضع سيناريو احتضار الكون

يبدو أن مستقبل الكون حُسم كما يقول الفيزيائي الألماني (جيرهارد بورنر Gerhard Boerner) فهو بدأ رحلته قبل 13.7 مليار سنة ولكنه يتمدد إلى اللانهاية وبتسارع يخطف الأبصار. وقام كل من (فرد آدامز Fred Adams) و(جريج لاوفلين Greg Laughlin) الأمريكيان من خلال حسابات مستفيضة بوضع سيناريو احتضار الكون في كتابهما (العصر الخامس للكون ـ فيزياء إلى الأبد).

قال الرجلان إن 13 مليار من السنين ليست شيئاً مذكورا نسبة لامتداد الزمن الذي سوف يسحب مائة ألف مليار سنة جديدة، وبانتقال الكون من عصر إلى عصر سوف يتبدل محتوى وشكل الكون على نحو درامي، بما يشبه الطفرة في علم البيولوجيا، حيث تطمس النجوم وتتكور إلى كرات زجاجية من بللورات الهيدرجين. في الوقت الذي تقبع ثقوب سوداء تلتهم بقية العالم. وتدور ذرات هائمة على وجهها الواحدة منها بقدر كل الكون الذي نعيش فيه. هكذا يقول الفيزيائيون.

ويبدو أن هذه المعلومات لم تتأكد إلا بواسطة بالونات اختبار أرسلت من صقيع القطب الجنوبي حيث حلقت حتى طبقة (الستراتوسفير) وقامت هناك بدراسة هي الأولى من نوعها لأشعة الكون الخلفية (Background ray).

وهذه تحتاج لشرح؟ ما هي؟ وما دلالتها؟ ومن اكتشفها؟

من خلال معادلات النسبية (لآينشتاين) والرياضيات التي اشتغل عليها الروسي (الكسندر فريدمان) وتحليلات (جورج غاموف) عام 1948م وكشف (ادوين هابل) الفلكي الأمريكي من مرصد جبل ويلسون في كاليفورنيا بواسطة طيف اللون توصل العلماء إلى ثلاث حقائق مثيرة:

(أولاً) إن النظام الشمسي الذي نعيش فيه ومنه الكرة الأرضية التي يتقاتل على ظهرها الناس ليست سوى ذرة غبار تافهة في ملكوت يضم مائة ألف مليون مجرة، في كل مجرة مائة مليار نظام شمسي.

(ثانياً) إن هذا العالم الذي ننتمي إليه ليس أزلياً ليس له بداية، بل ابتدأ من نقطة متفردة في ولادة تعتبر لغزاً لا يصدقه خيال أكبر الحالمين. فالفيزيائيون يقولون إن كل الكون كان مضغوطاً في حيز أقل من بروتون واحد، في طاقة لانهائية، حيث تنهار قوانين الفيزياء كلها، فلا مكان .. ولا زمان .. ولا مادة ..

ثم انفجر الكون في جزء من مائة ألف من مليار مليار مليار مليار من الثانية. وخلال جزء من مليار من الثانية تمدد الكون فتشكل المكان وابتدأ الزمان وعملت القوانين وتبلورت المادة وتشكلت كل المجرات التي نعرفها. ويشبه هذا التوقف تمثال الشمع الذي دبت فيه الحركة فجأة بفارق أنه لم يكن تمثال بل كون ولد من العدم. أو لنقل بتعبير الدين (الخلق) بعد أن لم يكن موجودا. وإنما أمره لشيء أن يقول له كن فيكون.

وهي نظرية تبنتها الكنيسة بسرعة وبحماس كما صرح بذلك (ويليام ستوجر) الفلكي في الفاتيكان. والدين تأتيه الأدلة هذه المرة من أحدث المراكز العلمية.

إن هذه الحقيقة كانت ستزلزل مفاصل فلاسفة أثينا وابن رشد عن قدم العالم أنه ليس قديما بحال. وحل هذه المعضلة الفلسفية لم يأت على يد فيلسوف بل جاء من الفيزياء الكونية.

حدث هذا الانفجار من نقطة رياضية بحرارة تفوق كل وصف سماها (ستيفن هوكنج) الفلكي البريطاني في كتابه (قصة قصيرة للزمن) أنها حقبة متفردة لا تخضع لقوانين الفيزياء التقليدية المعروفة (Singularity). وبالمناسبة فإن هذا الفلكي مصاب بشلل رباعي ويتنفس من ثقب في الرغامى ويتكلم بكمبيوتر مربوط إلى رقبته مثل الروبوت بسبب مرض عضلي متقدم.

هذا الانفجار الذي لا نظير له والذي يشبه قنبلة عنقودية في كل الاتجاهات كما يسميها الفلكي البلجيكي (لو ميتر) يشبه البركان الذي طوح في كل أرجاء الكون مخلفاً وراءه حرارة تناقصت تدريجياً، وهي الدليل على نظرية الانفجار العظيم (Big Bang).

في عام 1964م كان كلاً من (آرنو بنزياس) و (روبرت ويسلون) من شركة بيل يشتغلان على هوائي عملاق قطره سبعة أمتار لالتقاط الأمواج اللاسلكية الضعيفة فلفت نظرهما موجات قادمة بانتظام من كل أرجاء الكون. كانت ثابتة ومن كل الاتجاهات وبنفس الكثافة وبحرارة بلغت ثلاث درجات فوق الصفر المطلق. ومن خلال التعاون مع (ب . ج . بيبلز) من جامعة برنستون وضعا أيديهما على أروع اكتشافات القرن ونالا عليه جائزة نوبل عام 1978 م. كان البث هو بقايا الإشعاع من الانفجار العظيم.

(ثالثاً): إن هذا العالم الذي نعيش فيه ليس في وضع ثابت بل يتمدد بدون توقف مثل القربة التي تنفخها قوة مجهولة بدون كلل وملل. وبذلك انقلبت صورة العالم فيما يشبه ثورة كوبرنيكوس ثانية؛ فلم تعد الكرة الأرضية أو النظام الشمسي أو حتى مجرتنا درب التبانة في مكانها، بل تحولنا إلى نقط على ظهر بالونة تتباعد عن بعضها وبتسارع، فكلما تباعدنا أكثر ازدادت سرعة التوسع وكل في فلك يسبحون.

واليوم وبواسطة البالونات التي ترتفع عشرات الكيلومترات في الملكوت الأعلى أصبح بالإمكان رؤية الكون ودراسة الإشعاع الأساسي الخلفي للكون على صورة نقية بما لا يقارن مع الطرق القديمة، وقد حصل العلماء على أرقام دقيقة جداً للغبار الكوني وكمية الإشعاع ومقدار التوسع وكانت النتيجة بحجم الصدمة للكثيرين، ويرى (ماتياس بارتلمان Mathias Bartelman) من معهد (جارشنج Garching) الألماني للفيزياء الكونية أن هذه القياسات أعطتنا فكرة عن كثافة المادة ومقدار تحدب الكون.

ونتيجة الدراسات هذه ثبتت أمورا هامة:

(أولاً) أن الكون ليس فيه كمية كافية من المادة كما كان يعتقد.

(ثانياً) أمكن وبواسطة كثافة المادة معرفة مصير الكون إلى أين يمضي؟ هل سيعاني في النهاية من انكماش عظيم مقابل الانفجار العظيم الذي بدأه. أو أن الكون سوف يمتد إلى اللانهاية؟

والنتيجة التي حملتها قياسات البالونات من طبقة الاستراتوسفير كما يقول (بارتلمان) أن الكون أخف بكثير مما كنا نظن، وكمية المادة أقل من المتوقع. وعند هذه النقطة نواجه إشكالية جديدة فالحسابات القديمة للكون وكمية الجاذبية توحي بوجود مادة أكثر مما كشفت عنه البالونات، وهو يعني وجود مادة غير مرئية. وبذلك وصل العلماء إلى شيء جديد في المادة اسمه (المادة المظلمة) وهي تشكل معظم كتلة الكون وتزيد عن 90% من بنائه وتشكل عموده الفقري وهي التي تمسك السموات والأرض أن تزولا.

وهذا يعني أن كل ما يلمع فوق رؤوسنا في الليلة الصافية لا تزيد عن القشطة التي توضع فوق طبق الكاتو. وبذلك كشف العلماء عن ثلاث أنواع من المادة:

ـ المادة التي تشكل أجسامنا.

ـ ومضاد المادة مقلوبة الشحنة، ومن المفروض أن تكون موزعة بالتعادل مع المادة العادية. ولكن اجتماعها مع المادة العادية يفضي إلى انفجار مروع وتحرر خرافي للطاقة ودمار كامل لكليهما.

ـ والثالثة (المادة المعتمة) التي احتار العلماء في تصنيف طبيعتها الغريبة.

ومع اكتشاف المادة المعتمة غير المرئية برز السؤال مرة أخرى هل تكفي مع المادة المرئية لفرملة التوسع وإيقاف التمدد؟ والجواب : لا. وما اكتشف كان العكس أن هناك قوى (مضادة للجاذبية) تعمل على توسع الكون إلى مداه الأقصى هي أقوى من الجاذبية بمرتين.

وكان هذا الكشف مفاجأة قلبت التصورات حول طبيعة القوى المتغلغلة في تضاعيف الكون. وبذلك فقد حسم مصير الكون أنه ماض في التوسع بدون نهاية سوى الموت الذي سينهش كل شيء فيه؛ فإذا النجوم طمست والذرات تحللت في كون بارد موحش ميت. ويبق وجه ربك ذو الجلال والإكرام.

في مثل هذه التحديات الكونية يسقط أعظم العباقرة بأفدح الأخطاء، وهكذا بدا التشقق يظهر على النسبية. فآينشتاين اعتبر نفسه (حمارا) على حد تعبيره حينما لجم معادلاته في توسع الكون.

ويرى العلماء أن تمدد الكون كان أسرع من الضوء في اللحظات الأولى من تشكله. ويأتي الفيزيائي (نيميتس) من (كولن) في ألمانيا ليقول انه حقق ما هو أسرع من الضوء بخمس مرات، مما يهدم حجر الزاوية في النسبية، التي تقول ليس هناك من ثابت في الكون سوى سرعة الضوء.

* مفكر سوري المولد كندي الجنسية


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (77)

1 - مخربق الأربعاء 10 يناير 2018 - 04:27
موضوع شيق و جميل و لكن الكاتب تدخل في الموضوع و انتقد نظرية النسبية مع ان متل هده الأشياء يجب ان تترك للمتخصصين فابداء الكاتب لوجهة نضر ه ليس بالمحبب عندما يكون هناك أناس لهم ورقات بحتية في الموضوع تنبني على تحليل دقيق و ليس الا رئي
2 - باحث في المجال الأربعاء 10 يناير 2018 - 04:58
يجب على الجميع أن يعلم للكون زمانيين , زمان الفيزياء والكمياء و الرياضيات وما شابه ذلك , وزمان الطبيعة النظيفة الحالية من التأثيرات الخارجية , زمان تتحكم فيه العلوم التجريبية بالياتها وجنودها , وزمان تتحكم فيه العلوم الطبيعية بالياتها وجنودها , الأصل بين الزمانين ينبثق من التغيرات الكونية , التغيرات يتغير بتغيرات الجاذبية الكونية , العلوم التجريبية مجرد نظرية قابلة لتغير او نسميها العلوم المرحلية , العلوم الطبيعية هي علم ثابت لكن يهتز ويتغير عندما يهجم عليه الظلام ويغير مجرى الحياة حتى يتمسك الإنسان بالنظرية على أنها علم , الحمد لله بدأت المفاهيم تتغير وبدأت العلوم التجريبية تفقد السيطرة .
باحث في المجال من تاريخ 13 فبراير 2001 بالتقويم الشمسي .
3 - العلم يعترف الأربعاء 10 يناير 2018 - 05:06
اللهم لا الة الا انت، كل الطريق تؤدي الى روما، كل الادلة والحجج تدل على ان كل شيء في طريقه الى الزوال
4 - من فرنسا الأربعاء 10 يناير 2018 - 06:00
محاولة اقحام آيات قرآنية في آخر اكتشافات علماء الغرب او ما يسمى بالاعجاز العلمي في القرآن ما هو الا مضيعة للوقت لانه لو كان صحيحا هذا الاعجاز او الازعاج العلمي لكان المسلمون قد اكتشفوه قبل الكفار، 1400 عام من الحفظ والتكرار ولم يستطع المسلمون اكتشاف اي شيء في الفضاء وحين يكتشف الكفار شيء جديد يأتي امثال الدكتور خالص ليقول بان ذالك كان مكتوب في القرآن.... كفاكم تكليخا لأبماء هذا الشعب الطيب الذي يصدق كل شيء بإسم الدين.... كفاكم تخريبا لعقول الناس البسيطة... القرآن يقول بان الله خلق الارض في 6 ايام ولم يقل 13 او 14 مليار سنة
5 - مصطفى العبدي الأربعاء 10 يناير 2018 - 06:01
العالم ليس كبيرا بل نحن الذين في غاية الضآلة ...
كلما آلت ضآلتنا إلى لا نهاية آل هو إلى لا نهاية في الاتجاه المعاكس.
العالم لا حدود لحيزه ولا يمكن ان يكون له إلا كذلك و في المقابل محتوياته هي أيضا فبقدر ما يوجد من المجرات بقدر ما يوجد من الكواكب والنجوم.... العدد لا حصر له فهو أيضا يؤول إلى اللا نهاية.
حتى عالمنا هذا عوالم متوازية بنفس الشخصيات والأحداث ربما قد تخالفها في المجريات والأزمنة بسبب اختلاف المكان ( حسب النظرية الخيطية)... مما يجعل منا كائنات خالدة فما ان يموت أحد منا حتى يكون قد ولد في عالم آخر من نفس لكن في وضع مخالف..
التفكير في العالم يصيب الفكر بالدوران، والتمعن فيه قد يؤدي إلى الجنون لانه بكل بساطة التفكير في العالم هو التفكير في الله..وإن حددت العالم تكون قد حددت الله وجسمته وهو العظيم.... فالعالم إذن هو الله والله هو العالم... وما نحن إلا نفحة من هذا الله جل وعلا..
6 - معجب بالمقال الأربعاء 10 يناير 2018 - 06:46
سبحانك يا بديع السموات والارض وما بينهما
وعنده مفاتيح الغيب لا يعلمها إلا هو, فما زال الانسان يبحث ويبحث ليثبت لنا فعلا أن فوق كل ذي علم عليم.
7 - نورالدين بنعربية الأربعاء 10 يناير 2018 - 06:47
بسم الله الرحمان الرحيم
قال الله تعالى " .. ونا لموسعون"
وقال " يوم نطوي الارض كطي السجل للكتاب"
صدق الله العظيم
هذا هو الذي يتحقق باذن الله تعالى
8 - mann الأربعاء 10 يناير 2018 - 07:08
كل العلماء الذين ذكرتهم يا أمركان أو ألمان أو إنجليز ..أي غير مسلمين
هؤلاء استخلصوا الأن أن الكون يتمدد الى لا نهاية ووجد المتأسلمون النائمون الحل في الايات التي ذكرها كاتب المقال : ..إذا النجوم طمست...
قبل فترة عندما كان العلماء الكفار يقرون بأن الكون سينكمش في النهاية نزل المتأسلمون بايات أخرى تبرهن هذا الإكتشاف :يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ ۚ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُهُ ۚ
غدا عندما يكتشف العلماء الذين يكدون و يجتهدون شيء نقيض من هذا سيأتي لا محالة "عالم" اخواني يلوي عنق أية لتتأقلم مع هذا
9 - سلوبيط الأربعاء 10 يناير 2018 - 07:11
ماذا عسانا أن نقول سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله محمد رسول الله وجميع الأنبياء رسله كل شي في القرآن يجب أن يؤمنوا ويسلموا لرب العالمين سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم انه الحق أولم يرى الذين كفروا أن السموات والأرض كانتا رتقا ففتقناهما وجعلنا من الماء كل شيئ حي
10 - Badr Eddine الأربعاء 10 يناير 2018 - 07:16
سبحان لله
لله في خلقه شؤون
اللهم لا علم لنا الا ماعلمتنا انك انت اسميع العليم
شكرا هسبريس
11 - طنجة الأربعاء 10 يناير 2018 - 07:51
مقال جميل و رائع
فليتدبروا آياته .الكون الى زوال
ولمن يريد ان يعرف اكثر عليه بتدبر القرآن و الامعان في آياته و من اصدق من اللّٰه حديثا
12 - انشمن الأربعاء 10 يناير 2018 - 07:58
الكون مكون من جزيىات غير ثابثة تتحرك اقل اضغاف من الثانية وتسمى ب buldingblock وتفاعلت مع القوى النووية الشديدة والضعيفة والقوة الكهرومغنطيسية والمادة المظلمة والمادة المضادة للجاذبية والجاذبية والمادة بالانفجار العظيم من الجزيىات الصغيرة اضعاف من الثانية يتضح ان هناك مواد فيزياىية اصغر من الضوء لا يعلمها قدرة الفيزياء البشري مما يدل اننظرية انشتاين خاطىة وهناك قوى اسرع من الضوء باضعاف مضاعفة المادة تموت وتحيى والارواح كذلك السؤال هل يكنا السفر الى الماضي ونعيشه مرة اخرى وهل نحن نعيش في الماضي وهل يمكننا السفر الى المستقبل عبر طريق مختصر عبر الابواب والاوتار الكونية
13 - عبد من عباد الله الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:06
ربنا ما خلقت هذا باطلا سبحانك فقنا عذاب النار....وكل في فلك يسبحون ....سبحان الله
14 - و السلام الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:08
سبحان الله العظيم سبحان الله بحمده..
'قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ بَدَأَ الْخَلْقَ ۚ ثُمَّ اللَّهُ يُنْشِئُ النَّشْأَةَ الْآخِرَةَ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (٢٠)' [سورة العنكبوت]
'وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ (٤٧)' [سورة الذاريات]
'يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ ۚ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُعِيدُهُ ۚ وَعْدًا عَلَيْنَا ۚ إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ (١٠٤)' [سورة الأنبياء]
'أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنْزَلَ لَكُمْ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا بِهِ حَدَائِقَ ذَاتَ بَهْجَةٍ مَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُنْبِتُوا شَجَرَهَا ۗ أَإِلَٰهٌ مَعَ اللَّهِ ۚ بَلْ هُمْ قَوْمٌ يَعْدِلُونَ (٦٠)' [سورة النمل]
لا الاه إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير.
15 - مسلم و الحمد لله الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:09
إبحث عن تفسير الآيات أدناه لترى عظمة الخالق.
بسم الله الرحمن الرحيم*إذا الشمس كورت*وإذا النجوم انكدرت*وإذا الجبال سيرت*وإذا العشار عطلت*وإذا الوحوش حشرت*وإذا البحار سجرت*و إذا النفوس زوجت*وإذا الموء,دة سئلت*بأي ذنب قتلت*و إذا الصحف نشرت*وإذا السمآء كشطت*و إذا الجحيم سعرت*و إذا الجنة أزلفت*علمت نفس مآ أحضرت*فلآ أقسم بالخنس*الجوار الكنس*والليل إذا عسعس*والصبح إذا تنفس*إنه,لقول رسول كريم*ذى قوة عند ذى العرش مكين*مطاع ثم أمين*وما صاحبكم بمجنون*ولقد رءاه بالافق المبين*وما هو على الغيب بضنين*وما هو بقول شيطان رجيم*فأين تذهبون*إن هو إلا ذكر للعالمين*لمن شآء منكم,أن يستقيم*وما تشآءون إلآ أن يشآء الله رب العالمين
صدق الله العظيم
16 - Hassan الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:14
هذه النظريات العلمية أعلنت نهاية ما يسمى بالأديان السماوية و أثبتت أنها لاتعدوا كونها صناعة بشرية تجاوزتها الحظارة البشرية بفظل التطور العلمي.تلك الكتب القديمة لم تعد صالحة لهذا الزمن.
17 - ALHOCEIMA الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:23
MAYAMMOUNETH BOUSAKKOUR

توجد في كوننا أربع قِوى وهي:

1. قوة الجاذبية (التي تسيرما هو كبير في الكون)

والقوى الثلاثة الأخرى ( التي تسير ما هو صغير في الكون وهي الذرة ) وهي:

2. القوة النووية القوية
3. القوة النووية الضعيفة
4. القوة الكهرومغناطيسية

في تاريخ الكون ، هناك وقت صغير جدا يسمى (le mure de Planck) وهو الوقت الذي تكون القوى الثلاتة أكبر بكثيرمن قوة الجاذبية .المشكل الكبير مع النموذج الرياضي لِسيناريو لْ Big Bang هو أنه يأخذ بعين الإعتبار الجاذبية فقط، قبل وبعد (le mure de Planck)إذن فرِّيٌاضيا النموذج صحيح ولكن فزيائيا غلط. هناك محاولات لحل هذا المشكل بتوحيد (Unifier) نظرية النسبية (Relativite General) التي نطبقها في دراسة ما هو كبير ونظرية الكم (Theorie Quantique) التي التي نطبقها في دراسة ما هو صغير،ولكن كلها فشلت حتى الآن. مثل هذه المحاولات هي:
theorie des cordes
gravite cuantiques a boucle

ولكن الغريب والمهم أن كل هذه المحاولات (التوحيدية) كلها تعطينا كنتيجة

كون بدون بداية هذا يعني كون بدون Singularity كما أشار لها الكاتب.

OSLO
18 - سعاد هسبريس الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:25
الموضوع جميل و شيق

لكن صاحب التعليق لم يتطرق إلى عظمة الخالق في الكون ممسك السماوات و الأرض أن تزول أو تقع و هي دون عمد

قال أن الكنيسة أكدت النظرية لكن كل شئ موجود بالقرآن الكريم أكثر من 1400 سنة لكن يتم دائما تمويه القارئ كي لا يتأثر بعظمة الخالق

نعم هناك إعجاز علمي و اجتهادات و أبحاث فلكيين و كل شئ في سورة الرحمن
19 - Mahfoud الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:30
...tout simplement, parlons sciences
20 - ستيلو حمر الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:30
كنت والله أؤمن بالعلم و ما يفسر من ظواهر و و و.ولكن أدركت مع الوقت أن لا شيء قطعي و تابث.فالعلماء يضربون بعضهم البعض.وينفي هذا ما قال ذاك.فكلها مجرد نظريات تلقى رواجا في أيامها الأولى ثم قد تصمد أو لا حسب درجة تعقيدها و مجال إشتغالها.فكيف أننا صدقنا أنشتاين بالأمس و هللنا له ثم يأتي هذا الألماني ليهدم حجر الزاوية في نظرية أنشتاين.وكيف نصدق من كذب أصدقاء الأمس.
المهم أن العلم واجب السعي إليه بغض النظر عن علله.
السلام عليكم
21 - ilham الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:41
الشمس القمر بحسبان 5 والنجم والشجر يسجدان 6والسماء رفعها ووضع المزان
22 - بحراوي الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:45
تحية خاصة للدكتور خالص جلبي..
نتمنى من جريدة هسبريس ان تتواصل اكثر مع مثل هؤلاء العلماء الكبار لنشر مقالاتهم الرائعة و تنوير العقول و الافهام.. و شكرا.
23 - master الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:45
ربنا ما خلقت هذا باطلا سبحانك فقنا عذاب النار. مقال علمي رائع و مبسط شكرا جزيلا.
24 - Marwa الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:54
والسماء بنيناها بأييد وإنا لموسعون صدق الله العظيم
25 - يوسف الحسني الأربعاء 10 يناير 2018 - 08:58
سبحان الله العضيم خالق هذا الكون العضيم
26 - assifnwourgh الأربعاء 10 يناير 2018 - 09:01
و ما أوتيتم من العلم إلا قليلا.. إن الله يمسك السماوات و اﻷرض أن تزولا.. و إن زالتا ما أمسكهما من أحد من بعده. ربنا ما خلقت هذا باطلا سبحانك فقينا عذاب النار..
27 - SAID الأربعاء 10 يناير 2018 - 09:07
BRAVO MR JABALI VOS PROPOS SONT TOUJOURS PERTINENTS
28 - الإعجاز العلمي الأربعاء 10 يناير 2018 - 09:07
البعض ينكر الإعجاز العلمي
وبذلك فهو يعارض الله تعالى أولا
الذي قال : سنريهم آياتنا في الأفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم أنه الحق
كما تحدى الغير تعجيزا أن يأتوا بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا
إذ يدعون أنه كلام بشر؟ فكان الإعجاز دحضا وإفحاما وتحديا وتعجيزا
فهل هذا ليس بإعجاز؟
وكونه علمي أنه يذكر أمور علمية اي وصل اليها العلم وأكدها علميا
كاتساع الكون في قوله وإنا لموسعون
وجريان الشمس
والخلق من انفجار رتق ففتق
وتحرك الجبال وبالتالي الأرض
ووجود سقف في السماء يحفظ
وأن الجبال بمثابة الأوتاد لئلا تحيد الأرض
وهكذا
آيات كثيرة ولكن لأنها كانت تخاطب عامة الناس
وفي كل عصر
فقد كانت بلغة بسيطة
وليس متحفة بدقائق العلميات
ومن هنا ثانيا ينكر البعض الإعجاز
(باعتبار الأول رد على من يحسب كلام الله كلام البشر)
كما قال عز وجل في غيرها: لسان الذي يلحدون إليه أعجمي...
وفي أخرى: لو كان من عند الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا
وهكذا
ولكن
هناك شيء قليل من الصواب في إنكار الإعجاز العلمي
ولكن يتناول بحكمة
حيث بلى
لئلا ينتفي أصل الإيمان بظهر الغيب
فلذلك تبقى الآيات قابلة للإنكار؟؟؟
وهذا ما يسقط فيه البعض.
بلاء.
29 - abdelaziz الأربعاء 10 يناير 2018 - 09:21
النموذج الحالي للكون (lamda-المادة السوداء الباردة)، يحتوي على ثابتة أينشاين التي وضعها (أدخلها بدون مبرر علمي...) في معادلته ليُسقط فيها اعتقاده بكون ثابت ، وبعد ذلك حذفها لتساير معادلته المعطيات التجريبية كقانون هابل :سرعة نجم نسبة مطردة مع مسافة بُعده، ومع اكتشاف تسارع الكون
أُعيدت هذه الثابتة (lamda) لتؤدي دور طرد المادة 'العادية' أي بضغط سالب.(أسقط عليها معطى علمي إن كان المدلول عنه صحيحا* بعدما كان عقائدي؟؟؟)
فأيهن صحيح، أي 'أعرف' بالكون أكثر منا ؟ ( الإسقاطات كثيرة في نموذج فزيائي ،بالحذف ، والإضافة وتغيير معنى الرموز الرياضية،...)
*: تسارع يساوي أيضا جاذبية : مبدأ أينشاين...
30 - abdo الأربعاء 10 يناير 2018 - 09:22
مفكر سوري المولد كندي الجنسية
31 - الحـــــ عبد الله ــــاج الأربعاء 10 يناير 2018 - 09:25
الكرة الأرضية التي يتقاتل على ظهرها الناس ليست سوى ذرة غبار تافهة في ملكوت يضم مائة ألف مليون مجرة، في كل مجرة مائة مليار نظام شمسي.

إذا كانت الكرة الأرضية مجرد ذرة غبار ميكروسكوبية تافهة وسط مليارات الملايير من المجرات التي تضم كل واحدة منها مئات المليارات من الشموس، وكل شمس تضم حولها كواكب عدة تعد بمليارات المليارات المليارات من الكواكب منها الصخرية والغازية.
فمــا حجم الإنسان الذي يضخم من نفسه في هذا الكويكب الذي يقل حجمه مليارات المليارات من المرات عن ذرة تافهة بالمقارنة بالأشياء الموجودة في الكون ؟
وهنا يتساءل سائل : هل الله عز وجل الذي خلق هذا الكون الشاسع الذي لا يستطيع اي عقل أن يستوعب حتى حجمه بالأرقام يحتاج ان تعبده وتجله وتقدسه وتعترف له بعظمته كائنات أصغر مليارات المليارات من المرات من أصغر الأشياء الموجودة في الكون، وان لم تفعل رماها في المشواة (جهنم) التي أعدها لها أنتقاما منها على عصيانها لعظمته وجلاله ؟ شخصيا لا أعتقد بأنه عز وجل جلاله الذي خلق كل هذا الكون العظيم في حاجة لكي تعترف له كائنات بشرية ميكروسكوبية تافهة بحجمها وفكرها ووجوده بجلاله وعظمته ؟
32 - Essafi mbarek الأربعاء 10 يناير 2018 - 09:45
جوابا على المتدخل المحترم 4 فرنسا ان خلق الارض و السموات المدكور في القران في ستة ايام والحقاءق العلمية تعده بملايير السنين .لا تنسى ان عند الله اليوم يعد بالف سنة و هدا حسب الفترة اللتي نزل فيها القران حيث كان الناس لا تحتمل طاقتهم الفكرية تصور ملايين السنين ولا حتى تجليات النسبية في الاسراء
33 - محمد الأربعاء 10 يناير 2018 - 09:48
هاته العلوم .اي علوم الفلك مجرد نضريات لا سبيل لتجريبها .مجرد نضريات غير قابلة للتجريب.الخيال اقرب منها للواقع.
34 - عبدو الأربعاء 10 يناير 2018 - 10:16
المادة زاءلة ويشاءالعلي القدير ان البقاء للروح التي بدورها تفنى فيقول سبحانه وقوله الحق لمن الملك اليوم لله الواحد القهار....
35 - ALHOCEIMA الأربعاء 10 يناير 2018 - 10:19
MA YAMMOUNETH BOUSAKKOUR

إلى 20 و 18

عندما أشار الكاتب في الأخير إلى هدم نظرية النسبية لأن الكون
في ثوانيه الاولى تمدد بسرعة تفوق سرعة الظوء ، فهذا ليس
بصحيح لأن نظرية النسبية تقول أنه لا يمكن لأي جسم (داخل الكون، وهذا مهم) أن يسير بسرعة أكبر من سرعة الضوء ولكن لم تقل شيء عن الكون بنفسه .
في حالتنا هذه الكون أي (الفضاء + الزمن) يتمدد بسرعة أكبر من سرعة الضوء.

لا يجب أن نخلط بين العلم والدين ، نظرية ال Big bang رُحّب بها من طرف
الكنيسة لأنها تقول أن الكون خْلق من عدم وهذا يشير إلى خالق ولكن كما أشرت في مقالي ما دمنا لم نحل كل المشاكل ونقط الضعف لهذه النظرية لا يمكن أن نجزم أن الكون كانت له بداية في لحظة ال Big Bang. وبعض المشاكل هي :

1. Unification de la relativite’ et la mecanique quantique

2. La nature da la matiere noir

3. La nature de l’energi noire qui gouverne l’expansion

OSLO
36 - انسان الأربعاء 10 يناير 2018 - 10:28
وما أوتيتم من العلم الا قليلا ... سبحان الله العظيم
37 - chrif aznag الأربعاء 10 يناير 2018 - 10:33
قبل ١كتر من١٤٠٠سنة. نزلت في القرءان اقترب للناس حسابهم.ونزلت وادا النجوم كورت. فهل يريد الملحدون اعداء الله الا ان تاتيهم النفخة الاولى
38 - ibrahim الأربعاء 10 يناير 2018 - 10:36
وصل حال الكون إلى سورة النصر فافهموا
39 - عبده/ الرباط الأربعاء 10 يناير 2018 - 10:47
الى رقم 4 من فرنسا :
يا اخي لماذا تنفي الإعجاز عن القرءان الكريم ؟ ان المسلمين الطيبين الذين تصفهم بالطيبة هم المقصرون و الكسالى كونهم لا يتدبرون كلام الله ... فنحن جميعا نتلو القرءان دون تدبر معانيه و خاصة العلمية منها... و إنما كلنا يظن بانه تلا تلاوة مباركة لينال أجرها و كفى... و لذلك لا تستهزئ بالقول بانه ازعاج و ليس اعجاز... لقد خلقك الله بنفسه و اعطاك جميع مقومات الحياة من ارض و هواء و ماء و مطر و شمس و قمر و غير ذلك دون ان تكون لك اي يد في هذا العطاء افلا تعتقد بان مجرد هذا الامر يستحق منك الشكر لله و هو في نفس الوقت اعجاز قد جاء ذكره في القرءان... هناك كثير من الآيات قد تم ذكرها من طرف بعض الإخوة في هذه التعاليق و كلها تدل على الإعجاز العلمي الذي توصل اليه حسب قولك مؤخرا العلماء الذين تصفهم بالكفار
40 - Abdellah الأربعاء 10 يناير 2018 - 11:28
إلى الحاج عبد الله 31
هذا المخلوق المكروسكوبي كما قلت و الذي خلقه الله و قال للملائكة الأكبر حجما و قوة منه بالسجود له , لا بد أن له قيمة معتبرة عند الله ..و هذه القيمة حثما هي العقل و حرية الإختيار و التفكير ..فربما لا يستوي عند الله انسان مؤمن بحرية اختيارة و نجم ملتهب يكبر آلاف المرات الشمس..الكون الحسي كما نعرفه نحن لا علاقة له مع الإنسان إلا في جسده فقط..فذرات الحديد و ما شابهها في الكبر لم تخلق لو لم يكن هذا الكون في كبره و قوة ضغطه و ارتفاع حرارته لم تصلح إلا في خلق جسد الإنسان..فالإنسان المؤمن كبير الشأن عند الله يستحق من الله الأمانة و غير المؤمن قليل الشأن لا يستحق الأمانة و لو أعطيت له هذه الأمانة لفسد في الأرض و في السماء و لهذا استحق من الله فصله عن المؤمنين و فصله عن المؤمنين كما أراد الله لا دخل لك فيه..فالكبر عند الله ليس في الحجم و لكن في قوة التمييز و حمل الأمانة و الإنسجام في ملكوت الله مع المخلوقات الأخرى التي تسبح لله بدون انقطاع..
فلا تقلل من شأنك عند الله يا عبد الله ..
41 - كافر ب BIG BANG الأربعاء 10 يناير 2018 - 11:48
دكتور جلبي : تحية ناقد متواري عن الأنظار. أنت تعرفني من غير أن تعرفني، وستتعرف علي من خلال تعليقي هذا.
عندما نسلم بنظرية الBig Bang يلزم عنها الكفر بالقرآن؛ ولما كنت مؤمنا بالقرآن عن بيناته، تماما كما يؤمن عالم الرياضيات بالبرهان الذي يقوم به غيره، فأنا أول الكافرين بنظرية "الإنفجار العظم"، ولعلمك فأنا أشتغل على تدميرها وحدي .. نعم وحدي.
العارفون بتلك النظرية من كبار علمائها قالوا إنها ليست نظرية، بل مجرد منهجية سمحت بالنفاذ إلى خبايا الذرة. والعالم الروسي غاموف عندما أطلق وصف "الانفجار الأعظم" إنما أراد بذلك وصف القوة الهائلة المسخرة في عملية تفجير الذرة. وأما علاقة هذا المصطلح بخلق الكون، فالمؤكد أن رجل الدين القس البلجيكي Lemaitre هو من اختلقها، تماما كما يفعل دعاة الإعجاز العلمي في القرآن. وبخصوص هذه النقطة أستطيع أن أؤكد لك أن عصر تفسير القرآن يبتدأ من عصرنا نحن.
مع تحياتي واحترامي
42 - علال الأربعاء 10 يناير 2018 - 11:57
الفيزيائيون الفلكيون يقولون بان الكون يتكون من 72% من الطاقة المظلمة و 23% من المادة المظلمة وتبقى 5% هي ما نراه من خلال الطيف الضوئي الذي يصلنا
المقالات العلمية يجب الا تقفز الى استنتاجات دينية لان العلم يتطور عن طريق تصويب أخطائه في حين الأديان التي تعد بأكثر من 5 الاف هي تابثة ولا تحتاج ادلة مادية ولا تجارب. هي قناعات نفسية شخصية تنتقل عادة من الوالدين للاولاد
43 - ولد الدرب الأربعاء 10 يناير 2018 - 11:58
الى التعليق رقم 4 و ما شابه انت ايضا تطرح رايك في موضوع علمي بحت ... الذين يشيرون الى الايات القرانية المرتبطة بابحاث علمية لا يمكن انكارها حتى من علماء الغرب بل يستغربون لذكرها في القران منذ امد بعيد و النية هنا ليس الادعاء ان القران الكريم كتاب فيزياء لكنه رسالة الهية تحترم العقل البشري للمساعدة على الايمان ويحمل اشارات تختبر العقل البشري بمفهومه الواسع ... نعم كل الاكتشافات العلمية التجريبية الكبيرة كحياة الاجنة و علاقة المادة بالطاقة و الظواهر السيكولوجية و السيرورة التاريخية و نظام السماوات تمت الاشارة اليه في القران و السنة .. و الحقيقة ان القضية ليست مسألة كافر و مؤمن ولكن الاسلام هو رسالة للعالمين و في جعبته الكثير للاقناع المادي و المعنوي فقط يجب فحص دلائله بدون خلفية عقدية بما فيها الالحاد و العصبية العرقية و السير في درب البحث الخالص من اجل الحقيقة فقط الحقيقة.
44 - sifao الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:12
هؤلاء العلماء الافذاذ الذين نذروا حيواتهم خدمة للانسانية جمعاء، وضعوا نتائج ابحاثهم امام الجميع دون ان يتجرؤوا على استخلاص نتائج بعينها مدركين ان ابحاثهم ما هي الا حلقة في سلسلة لا متناهية من الابحاث السابقة والقادمة ، وقد يأتي يوم تصبح فيه جزء من تاريخ الكسمولوجيا والفزياء كما اصبحت اليوم فزياء نيوتن ومعها جزء من نظرية انشطاين وابحاث غاليلي وبطلموس
وهندسة اقليد وريمان ...تاريخ العلم كما يقول الابستيمولوجيون تاريخ اخطاء ، لكن ، المثير في هذا المقال ، ان صاحبنا قام بما لم يجرؤ اهل الاجتهاد عن القيام به ، فاستغل الفرضيات المستعصية عن الحسم ليوظفها توظيفا ايديولوجيا يكرس الاتكالية والخمول والاستسلام لارادة السماء لتقول كلمتها ، مع العلم ان هؤلاء العلماء لم ينطلقوا في ابحاثهم من فرضيات مستوحاة من القرآن والسنة او الانجيل ، فكيف تجرأ على توظيف العلم لخدمة الدين ؟ الا يُعتبر هكذا كلام تطفل على العلم والعلماء ؟ لماذا عجز علماء الاسلام عن التوصل الى ما توصل اليه هؤلاء رغم انكبابهم على دراسة وتفسير القرآن والسنة لازيد من 14 قرنا ؟
45 - rachid الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:29
يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُه ((الانبياء 104) لَخَلْقُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِ النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ " (‏غافر‏:57)‏
46 - ملاحظة الأربعاء 10 يناير 2018 - 13:22
ان القران كتاب مقدس وانه كتاب توجه وتدبر الكون والعلاقات بين المخلوقات وهو لايعارض البحث العلمي
47 - وديعه الأربعاء 10 يناير 2018 - 14:21
الى علماء الفيزياء .هذه الدراسة العلمية القرءانية نضعها بين ايديكم

حدود الكون .. لن تكون .. !!

اعلن في خريف القرن الماضي ان حافة الكون تبعد 12 مليون سنة ضوئية ولم نسمع بدحض علمي لتلك المعلومة التقنية التي ترقى على الفكر النظري (النظريات)

كثيرة هي الاقاويل في مراصد الكون واقل ما قيل فيها هو اننا نرى تاريخ الاجرام ولن نرى حاضرها وعندما نرصدها اليوم انما نرصد الاشعة المنبعثة منها فما وصلنا اليوم من اشعتها كان قد صدر من ملايين السنين فهي قد تكون انفجرت او غادرت موقعها .

مثل تلك النتاجات وان اسموها اهل العلم علما الا انها في قنوات العقل لا يمكن قبولها اكثر من وصف المتاهة العلمية ..

من القرءان نقرأ : (لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) (يّـس:40)

النص الشريف يرنو في العقل بصفته مفصل من مفاصل التكوين وهو ينطبق على شمس قال بها العلم وهي ملايين الشموس وينطبق على كل قمر قال به العلم في اجرام سماوية قريبة اوبعيدة !!

نقرأ الالكترون عندما يدور حول نواة الذرة ذلك من قانون مفصل في اي نواة للذرة ...يتبع
48 - وديعه الأربعاء 10 يناير 2018 - 14:42
تتمة 47

نقرأ الالكترون عندما يدور حول نواة الذرة .. ذلك من قانون مفصل في اي نواة للذرة فهي ارض وجاذبية الارض شمسها والالكترون يخضع لنواته لانه قمرها !!

اطلاق النص في (وكل في فلك يسبحون) ولم يستثن فان المادة كلها اينما تكون خاضعة لذلك المفصل المقروء في خارطة الخالق !!

علماء الفيزياء الفلكية يعلمون ويدركون ان ما من شيء في الكون يتحرك بشكل مستقيم وان الكون احدب في أي مقطع من مقاطع الرصد اليه ..

في تلك ازمة فيزياء قبل ان تكون ازمة فكرية .. فوتونات الضوء التي نراها لجرم ما هي الا جسيمات خاضعة للحركة الاهليجية (المحدبة) وتمتلك مدارا اكيدا والا لن تكون منفلتة لذاتها .. هل وصلتنا في جزء من المقطع الاهليجي ام انها دارت حول مركزها ملايين المرات حتى وصلت الينا !!

اقرب جرم لكوكبنا يبعد مسافة عشرة الاف سنة ضوئية كما يقولون .. فمن يضمن ان تلك الفوتونات الضوئية قد وردت منه على شكل جزء احدب من مدار اهليجي !!

مثلها مثل النيازك التي تدور في الفضاء في مدارات لا حصر لها وهي بسرعة بطيئة قياسا بسرعة الضوء وفي دورة من دوراتها تدخل المجال المغنطي الارضي فتنجذب للارض ..يتبع..
49 - الملياني المعروفي الأربعاء 10 يناير 2018 - 14:48
بعض التوضيحات أو مجرد تساؤلات:
أولا : لايمكن حصر المجرات في مائة مليون بل عددها غير معروف وحصر العدد هذا غير منطقي ابدا
ثانيا : نظرية الانفجار غير واردة اصلا ولا يمكن أن تحدث بتلك النسبة أو المدة .
والمقابل هو الفتق والذي يدوم عدة ملايين من السنين وليس* فجأة*
ثالثا : نظرية التمدد ليست صحيحة لأن هناك فراغات مهولة بين أجزاء المواد المكونة للكون فهي غير مرتبطة ببعضها او متماسكة
بل تحكمها الجاذبية .
والمقابل هو التوسع وتباعد المواد عن بعضها البعض وليس التمدد مثل تمدد المواد المطاطية .
ويسير الكون إلى الانكفاء على نفسه ، أي تعود المادة إلى نفس الحالة التي كانت عليها قبل الفتق .
وبذلك تنتهي حياة كل الموجودات من مجرات ونجوم وعوالم لا نعرفها.
مجرد تساؤل؟؟؟؟؟؟
لا عزاء لمن ينكرالحقائق القرآنية
50 - وديعه الأربعاء 10 يناير 2018 - 15:19
تتمة 48

تلك الرؤيا لم تكن وفق تصور فيزيائي بل وفق انضباط عقلاني مرتبط بقرءان الله يصف ان كل شيء في فلك يسبح !!

هذا اليقين الفكري من قراءة خارطة الخالق يحسم مسألة حدود الكون في تصور علمي .

اننا لا يمكن ان نرى الاشياء في مكانها .. بل نراها في مدارها ... سرعة الضوء ستكون الفيصل في الحكم على صحة هذا المعتقد فكم مرة يدور الفوتون حول مركز (يسبح) حتى يصل الى مراصدنا !

تلك هي حسابات غير مكتملة في علم معاصر ولم تدخل في الحساب لان التصورات العلمية تؤكد ان الضوء يأتينا احدب المسار

عندما افتى علماء الفيزياء الفلكية بان المجرات تدور حول النقاط السوداء فهل يمكن ان نستثني الفوتونات الضوئية خارج ذلك النظام ..؟؟

اذا تصورنا ان الفوتون في مساره الى مراصد ارضية قد مر بحركة (حلزونية !!) كونية قبل وصوله لمراصدنا فان حسابات السنين الضوئية كمسافات تكون واهمة ويعود العلماء الى اول المربعات الفيزيائية في الفلك !!

يوم يركعون للقرءان ... يقرأون خارطة الكون

عندما تكون المادة هي وعاء الرصد الكوني يكون الخطأ قد وقع في نقطة بدئ المسار في حيود غير مرئي تظهر نتائجه في متاهة علم كما هو قائم الان ..يتبع
51 - ahmed lehbil الأربعاء 10 يناير 2018 - 15:27
قال سبحانه و تعالى :
تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ
اليس في هذه الاية الكريمة اشارة لفساحة الكون ?
كل العلم و العلماء نسبيون الا الله عز و جل هو الواسع العليم
52 - جمال الأربعاء 10 يناير 2018 - 15:37
من هادا المنبر اوجه تحية وتقدير خالص. لخالص جلبي من اشد المعجبين بكتاباته في صحيفة وطنية.لم اجد اي كاتب وطني في مستواه لحد الان
53 - وديعه الأربعاء 10 يناير 2018 - 15:43
تتمة 50

عندما يتم التعرف على حقيقة التكوين .. تكون المادة التي نراها هي جزء من حقيقة التكوين وليس الممثل الوحيد للخلق .. يمكن عندها قراءة خارطة الكون بشكل دقيق

وعندها يعرف الانسان حدود الكون !!

عندما يعترف العلم ان المادة عاقلة عليه ان يعرف العقل ليعرف حقيقة المادة بكامل تكوينتها ومن ثم يبحث عن حدودها ..!!

والعقل لايعرف الا من خلال قرءان الله ..!! وفي ذلك .. قيام لخاتمة الرسالات .. وفي ذلك .. الله اكبر ...

نهاية الكون ؟! ....تلك مزحة علمية ، فالخالق لن يستقيل من صفته كخالق .النصوص القرءانية تؤكد ان الخالق يبقى في صفته في الخلق.

(يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُعِيدُهُ وَعْداً عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ)

تم التعامل مع النص اعلاه على انه صفات يوم القيامة ونهاية البرنامج في الخلق ولكن آخر الاية يؤكد غير ذلك في (انا كنا فاعلين) وذلك يؤكد ان اعادة بناء الخلق ذات صفة مستمرة غير متوقفة مع بداية الخلق ..

ماقد يحصل وقف ( الزمن ) سعي المخلوقات بشكل مؤقت كما حصل مع واقعة ( نوح ) الكونية !! يتبع
54 - لا إله الا الله الأربعاء 10 يناير 2018 - 19:49
بدأء الله خلق الكون وسيعيده كما كان من قبل . اليس الله سبحانه وتعلى هو الذي قال في القرآن . كما بدئنا الخلق نعيده.وقال. يوم تُبَدَّل الارض غير الارض.
55 - abdelaziz الأربعاء 10 يناير 2018 - 19:55
لا علاقة للكون الموصوف في الكتاب المقروء: القرآن بالكون الذي هو كتاب مخلوق الذي استقرأ منه الفيزيا ئيون قوانينه في المرحلة الأولى للعلم ومع ازدياد تعقيدات قوانينه ، بدأت مرحلة النظريات : نظريتي النسبية الخاصة والعامة رغم أن الإسمين في الحقيقة معكوسين ،نظرية الكم....
الأدلة المقروءة :''هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُم مَّا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ اسْتَوَىٰ إِلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ ۚ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ''
و آيات أخرى تؤكد أن الأرض كانت قبل تكمية(quantifier) بنية الكون وحديث عظيم للرسول الكريم ما استقرأته منه 14 طبقة ، 7 طبقات بين سبع سماوات (ما بينهما)، آخرها من ماء (وكان عرشه على الماء).
فإذا آمنا بنظرية تمدد الكون فأين نظع الآية: ''وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعًا شِدَادًا''
فتطور الكون من منظور علمي هو تطور 'درويني' أي من البسيط إلى المعقد :..غاز،مجرة ،نجوم ، ...
فلا تفسروا القرآن بالنظريات التي تطورمع تطور كل المعلوم...
cosmogonie moderne
56 - وديعه الأربعاء 10 يناير 2018 - 21:17
الاخ المحترم 55 - abdelaziz

مانراه من كواكب ومجرات هم فقط ضمن سماء المادة !!! اي السماء المعرفة( بالف ولام ) !! هناك 6 سماوات اخرى .

لغناء تعليقك سنعود باذن الله لافادتك ببعض البيانات الهامة .
57 - ابن عربي الخميس 11 يناير 2018 - 05:58
سبق ان تطرق هيجل الى مسالة الخالق هل داخل الكون المعروف أم خارج الكون اللامحدود؟ واستخلص بان الكون هو الخالق والخالق هو الكون.
شبيهة بخلاصة كانط القائل بان الله هو الطبيعة والطبيعة هي الله.
58 - يوسف الخميس 11 يناير 2018 - 07:36
These are signs that go to prove that the Maker of the Universe (Allah) is the Greatest, the Most Scientific, the Wisest, the One Who doesnt sleep, He created the cosmos such a big cosmos out of nothing and He is the One renponsible for the making and and the functioning of it without any least feeling of tiredness or boredom or any negative feeling
59 - وديع الخميس 11 يناير 2018 - 10:50
المدلسون يربطون بين العلم و الاسلام من خلال لوى أعناق النص لتتفق بأى طريقة مع العلم ، القاعدة العريضة من المتلقين أميين ، الآية :لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار وكلٌ في فلك يسبحون) يتضح أن الشمس والقمر يجريان في نفس المدار ولكن لا يجوز لأحدهما أن يدرك الآخر. أما كون القمر يمر بمنازل حتى يصير كالعرجون القديم، فهو تشبيه لا يمكن أن نتخيله. فالعرجون هو طلع النخلة الذي ينمو عليه التمر. وبعد نضوج وحصاد التمر يصبح الطلع عرجوناً قديماً، أي قطعةً من ألياف قديمة. فكيف يصبح القمر كالعرجون القديم .وكيف جعل القمر نورا في السماوات المزينة بملايير النجوم ترجم بها الملائكة الشياطين..وهل السماء لا تقع على الارض فما بال النيازك اسئلة تتطلب اجوبة دون عاطفة وخوف من المقدس.
60 - وديعه الخميس 11 يناير 2018 - 13:26
59 - وديع الاخ المحترم

اي علم ؟! فآيات القرءان هي ام ( العلم ) ... علم الكتاب .

اما ما يجتهد به العلماء تبقى اجتهاد ان وافقها عليها ( علما مختبريا قرءانيا ) فكان بها !! وان لم يصادق عليها فيبقى الامر مجرد نظريات علمية ؟!! كما هي نظرية ءابشتين وغيرها .

هناك سبع سموات تبتدء بسماء المادة الى سماء الخلية الى سماء العضو بالكائن الحي الى سماء الكائن ... الى السماء الخامسة ( السماء الخامسة : وهي عقلانية (الروح المتجسدة ) وهي عقلانية خاصة بمخلوقي الانس والجن (معشر الجن والانس) وهي عقلانية ناطقة تمثل الفارقة الرئيسية بين الانسان والحيوان

السماء السادسة : عقلانية (الروح المطلقة ) ، أي المستوى العقلي ( السادس ) ، وهي عقلانية مقضي عليها بالموت ولا تحضر زمن الفلك ولها وشائج اتصال بالمستوى الخامس ومنها وفيها ضوابط تذهل حاضرة الانسان .

السماء السابعة : وهي عقلانية (الطور) الشريف وهي حكومة الله سبحانه وفيها ملائكته وفيها قوانين سلطوية تتسلط على المستويات الست
61 - وديعه الخميس 11 يناير 2018 - 15:10
{ لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ } (سورة يس 40)

النص الشريف يقيم بيان مبين ان (الحراك الفلكي) حراك منتظم محدد القدرات والقوى (وكل في فلك يسبحون) ومن خلال مدركات عقولنا التي فطرها الله فينا ان اي (تكوينة كبرى) لا يمكن فحصها بمجملها وعلى سبيل المثال اذا اردنا ان نعرف مكونات الهواء لا ينبغي ان نحلل الكتلة الهوائية بمجملها لنعرف نسب الغازات فيها بل يكفي ان ناخذ شريحة من تلك الكتلة او عدة شرائح ليقوم لدينا اليقين من رؤيا الجزء لغرض تعميمه على الكل وهو منهج متبع في العلم المعاصر مبني على فطرة عقل بشري راسخة

حدب الارض هو جزء من الشكل الاحدب لـ الكون بمجمله ونقرأ

{ حَتَّى إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ وَهُمْ مِنْ كُلِّ حَدَبٍ يَنْسِلُونَ } (سورة الأنبياء 96)

حدب الارض ظاهرة مبينة وهي جزء من حدب الكون كله وهي جزء من الفلك السابح وهو منسل في كل حدب وبالتالي فان منظومة الخلق في الفلك هي محدبة استناد الى سنة خلق (ولن تجد لسنة الله تبديلا)

يتبع
62 - ناصري الحسن الخميس 11 يناير 2018 - 17:01
اخي للتذكير فقط. القران نزل عبى الرسول الاعظم صحيح و لكن لكل البشرية وليس فقط للمسلمين.
63 - mohasimo الخميس 11 يناير 2018 - 17:16
موضوع جيد اشكر هسبريس على هذا الموضوع واتمنى من هسبريس ان تكثر من هته المواضيع العلمية واتمنى ان تكثر من المواضيع العلمية الصناعية بالدرجة الاولى لما فيها من خير لتوعية الناس, هناك نقطة اثارتني هي:( وبالمناسبة فإن هذا الفلكي مصاب بشلل رباعي ويتنفس من ثقب في الرغامى ويتكلم بكمبيوتر مربوط إلى رقبته مثل الروبوت بسبب مرض عضلي متقدم) هنا يتكلم الموضوع عن ستيفن هوكنج فاتسائل اين نحن من هذا الانسان, كثيرا منا في صحة جيدة ولكن كسول لا يريد ان يتعلم كانه لا يهمه الامر, اوا الله يهدي ما خلق ومتى سنعرف قيمة سورة اقراء.
64 - وديع الخميس 11 يناير 2018 - 18:34
إلى وديعة بالله عليك من اين جئت بهذا التقسيم للسماوات جعلت للخلية سماء !هل كان العرب يعرفون الخلية. لقد أساء البشر الى الله ونسبوا له ما لم ينزله من هلوسات وتخيلات نعم الله عرف من افواه البشر الطبيعة ملموسة سرمدية تتطور ينفجر نجم و يبتدىء من جديد كما المجرة لتبدأ الحياة على كوكب محضوض في ملايين السنين كالارض وهكذا..الطبيعة ملموسة لا تبديل لسنتها ولا معجزات بل العقل بل الانسان الله تجلى وسرى في كل شيء ولا أحد يعرف ما هيته وجوهره.
65 - وديعه الخميس 11 يناير 2018 - 20:29
64 - وديع الاخ المحترم ... جئنا بها من علوم علوم القرءان ( كتاب الله ) كتالوك الخالق ....ارجو ان رغبت !! المتابعة
المستوى الاول : سماء المادة .. عقلانية المادة ... بعناصرها التكوينة اينما تكون في الكون اللامحدود ...

المستوى الثاني : عقلانية الخلية ... وهو العقل الذي يتحكم بالخلية الواحدة اينما تكون في الخلق

المستوى الثالث : عقلانية العضو في الكائن الحي وهو مستوى عقلي له ضوابطه ونظمه تبرز فيه عقلانية العضو ويتحكم بما تحته من عقلانية خلوية وعقلانية مادية

المستوى الرابع : عقلانية الكائن الحي وهو مستوى عقلاني يمتلك نظم السيطرة على كامل جسد المخلوق

المستوى الخامس : عقلانية الروح المتجسدة وهي عقلانية خاصة بمخلوقي الانس والجن (معشر الجن والانس) وهي عقلانية ناطقة تمثل الفارقة الرئيسية بين الانسان والحيوان

المستوى السادس : عقلانية الروح المطلقة .. وهي عقلانية مقضي عليها بالموت ولا تحضر زمن الفلك ولها وشائج اتصال بالمستوى الخامس ومنها وفيها ضوابط تذهل حاضرة الانسان .

المستوى السابع : وهي عقلانية (الطور) الشريف وهي حكومة الله ...يتبع
66 - وديعه الجمعة 12 يناير 2018 - 01:59
المستوى السابع : وهي عقلانية (الطور) الشريف وهي حكومة الله سبحانه وفيها ملائكته وفيها قوانين سلطوية تتسلط على المستويات الست التي ترتبط بها برباط ذو شعبتين (يسار ويمين)

تلك العقلانية تمسك بالمستوى الاول (عقلانية المادة) من جهة اليمين (يميننا) وتمسك بالمستوى السادس من جهة اليسار (يسارنا) في دائرة مغلقة يكون فيها المستوى السابع (الطور) الشريف ممسكا بالخلق كله

حكومة الله في الطور الشريف هي التي جعلت الماء يشذ عن قاعدة التقلص بالبرودة فيتمدد الماء دون الـ 4 مئوي وبالتالي تقل كثافته فيطفو الثلج في البحار ولولا تلك الظاهرة لانجمدت الاسماك ... حكومة الطور الشريف هي التي جعلت للخلق وزن موزون في نسبة الاوكسجين وثاني اوكسيد الكربون .. الطور الشريف فيه من كل امر فلو لم يكن الطور لما كان الخلق كما نراه ونعيش فيه .

( انتهى )
67 - abdelaziz الجمعة 12 يناير 2018 - 09:28
بكل احترام لآرائك ويعه،
البقرة - الآية 29: هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُم مَّا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ اسْتَوَىٰ إِلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ ۚ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ
فصلت - الآية 11: ثُمَّ اسْتَوَىٰ إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ.
الإستقراء أو الإستنتاج الأولي (déduction) أن :
- السماء الأولى كانت دخان.
- الأرض خلقت من هذا الدخان :لأنبياء - الآية 30: أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا ۖ وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ۖ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ.
كالثلج من الماء ، تغير حالة المادة ...،ولكن هنا مع الخلق. (تدخل خارجي في المتغيرات المادية...).
- السماء الأولى كُمّمت إلى سبع سماوات كلها من ذلك الدخان وبينهن ما لا أريد الخوض فيه هنا بدون مبرر قرآني...
cosmogonie scientifique moderne
68 - وديع الجمعة 12 يناير 2018 - 09:42
شكرا وديعة على إجتهادك أنت تشخصين الله وتجعلينه محددا له يمين وشمال خلقنا إذن على صورته وجعلنا خلفائه في الارض ونفخ فين من روحه وعيسى كلمته وفي حديث قدسى .. ومازال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به ويده التي يبطش بها وقدمه التي يمشي بها ..هل صدق الحلاج حين قال رأيت ربي بنور قلبي وقلت من أنت؟ قال أنت .غير اني لا أعتقد أن الله الذي تتصورينه على العرش في سمائه يبطش ويلقي بخلقه في نار يحيقة ويغضب ويمكر الفرق أني أنزه الله عن كل هذا تعالى عما يصفون هذا صراطي مستقيم صراط المنعمين غير الغاصبين ولا الغاضبين ولا الضالين.
69 - وديعه الجمعة 12 يناير 2018 - 14:03
الاخ المحترم وديع....

الذين يشخصون الله هم الذين وضعوا له عرشا كعرش الاباطرة ، وجعلوا قرءانه ترانيم قدسية ، وجعلوا الصلوة كعبادات بودية ....

الله جل جلاله ليس كمثله شيء ... ومااستعرضنا من بيانات قرءانية تخص رؤية تكوينية للخلق وليس للخالق ... رؤية لملكوت السموات والارض!!

نعم هناك يمين ويسار للخلق !! الم ينادى على موسى من جانب الطور الايمن !! ... الا نقرء قول الحق ( والجاريات يسرا ) ...يسار ويمين ... وخريطة خلق لا يمكن الوصول الى رؤيتها رؤية علمية الا بالركوع الى العلم القرءاني .. ودعك من نظريات اهل الفيزباء .. فهو اجتهاد ظن لم يرقى الى اليقين ... لان اليقين العلمي في كتاب الله وليس في غيره !!

يتبع ....
70 - وديعه الجمعة 12 يناير 2018 - 15:22
67 - abdelaziz

الغبار النيوتروني والقرءان

السماء التي نعرفها هي سماء مادية معرفة الينا بعناصر المادة الكونية سواء كانت في تراب الارض او الغلاف الجوي او في الاجرام السماوية الاخرى حيث لم يعثر العلم لحد الان على عناصر كونية غير العناصر التي بين ايدينا وقد بذل العلماء جهدا كبيرا في تحليل طيف الاجرام السماوية فلم يتأكد وجود طيف عنصر مادي غير معروف ...

هذه السماء وصفها الله في نشأة التكوين الاولى بانها كانت دخان

(ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ) (فصلت:11)

في سورة الدخان وصف القرءان واصفة العذاب في سورة الدخان (يوم تأتي السماء بدخان مبين) ..

تقوم في العقل رابطة عقلانية تؤكد ان الدخان الذي تأتي به السماء هو الدخان الذي كان عند النشيء الاول ..

هذا الرابط العقلاني يتعامل مع صفة (مبين) وذلك يدفع العقل نحو البحث عن بيان الدخان ونتسائل عن نشأة التكوين لعناصر المادة .. والعلم يقول بيقين مطلق ان النيوترون هو اصل البناء الذري

عندما وجد العلماء ان الألكترون يتكون من شحنات (ميزونات) .يتبع
71 - وديع الجمعة 12 يناير 2018 - 15:25
الاخت وديعة.العلم اليقيني هو العلم المعاصر بما فيه من رياضيات فزياء كمياء فلك حفريات...ام العلم الغيبي فلا يقنع الكثير ..اكثر الناس لا يعقلون لا يفقهون ...ماتوصل اليه بحثي عن الله هو انه يسري في الخلق من ادناه الى اعلاه اي ان الخالق والخلوق واحد بهكذا فكر سنتعايش نحن البشر دون كراهية وسنسعى كلنا الى تحقيق الحضارة وقيم الحب والعدل الجمال وإن كان الله خارج الخلق كما تعتقدين فهناك تهافت وأشياء لا يقبلها العقل وتجعله مكروها من ذوي العقول فقبولك مثلا الجاريات يسرا يقابله الرفض عندي للمغيرات صبحا والاطفال نيام ولا أقبل مشاهد الرعب هنا والامثل كثيرة إن كانت هناك مقامرة لإرضاء الاه مزاجي بالايمان به للايمان بجنته فأنا لا أقامر بأنسانيتي وبعقلي وسأظل اؤمن بالاه منزه من الفكر والاسقاطات البشرية.
72 - abdelaziz الجمعة 12 يناير 2018 - 15:43
التكاثر - الآية 7: ثُمَّ لَتَرَوُنَّهَا عَيْنَ الْيَقِينِ.
التكاثر - الآية 5: كَلَّا لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ. حق اليقين.
الواقعة - الآية 95: إِنَّ هَٰذَا لَهُوَ حَقُّ الْيَقِينِ -الحاقة - الآية 51: وَإِنَّهُ لَحَقُّ الْيَقِينِ.

نستنتج أن اليقين له ثلاث أبواب:
- اليقين العقلي (عِلْمَ الْيَقِينِ).
- اليقين القلبي أو العقائدي (حَقُّ الْيَقِينِ).
- اليقين الحسي (عَيْنَ الْيَقِينِ).
فعلم الفيزياء يعتمد على إثنين ، وهذا كاف من جعله علم ، لأن القلب من اختصاص الخالق (اللهم ثبت قلبنا على الإيمان ) (القصص - الآية 56: إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاءُ ۚ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ).
فلا نخلط الأمور ...
- يوسف - الآية 1:الر ۚ تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ.
- الحجر - الآية 1: الر ۚ تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ وَقُرْآنٍ مُّبِينٍ.
- النحل - الآية 103: وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ ۗ لِّسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَٰذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُّبِينٌ.
-.....
73 - وديعه الجمعة 12 يناير 2018 - 16:12
الاخ المحترم وديع ... المتحضرون الان عاجزون غن اصلاح ما افسدته حضارتهم ولا نجاة الا بالسجود الى كتاب ( خالق الكون ) ...والادلة العلمية على ما نقول كثيرة ولعل بعضها ما نحاول شرحه للاخ عبد العزيز في تعليقي عن ( ءاية الدخان ) ..!!

تتمة التعليق 70 ....عندما وجد العلماء ان الألكترون يتكون من شحنات (ميزونات) وان الميزونات عندما تتجمع وتتخذ لنفسها مدار فان جسيم المادة يتخذ هوية خاصة به سواء كان نيوترون او بروتون او الكترون ... ذلك البيان العلمي نستخدمه في تعيير العقل لفهم (لفظ) دخان في نشأة التكوين ومن ثم في (تأتي السماء بدخان) ... صفة المبين فيما تأتي به السماء من دخان يربطنا بنشأة التكوين الاولى بحيث يستطيع العقل ان يمسك باجزاء الذرة التي كانت متناثرة في النشأة الاولى فجمعها الله (دخان) .. وان عملية إتيان السماء بدخان هي تفتت المادة الى اجزاء فيكون دخان وتلك هي نفسها مراصد الهندسة العكسية التي يعرفها المختصين بالهندسة .

كان المنزل من طابوق فبنيناه يوم يأتي المنزل بطابوق ذلك يعني تحلل في البناء الاول للمنزل وان لبنة البناء (طابوق) قد تفككت مرابطها .. تلك هي الهندسة العكسية...يتبع.
74 - وديعه الجمعة 12 يناير 2018 - 17:00
تتمة ...73

كان المنزل من طابوق فبنيناه يوم يأتي المنزل بطابوق ... ذلك يعني تحلل في البناء الاول للمنزل وان لبنة البناء (طابوق) قد تفككت مرابطها تلك هي الهندسة العكسية في مثل عقلاني بسيط .

المبين من ذلك الدخان هو الغبار النيوتروني الذي تتحدث عنه التقارير العلمية على استحياء شديد ... فهو قد بان للعلم وللناس واصبحت صفته (مبين)

الغبار النيوتروني المتولد من الموجة الكهرومغناطيسية يعتبر مجهول علمي ولا تزال علوم العصر تجهل تكوينة الموجة الكهرومغناطيسية وفي نفس الوقت تجهل تكوينة الحقل المغناطيسي سواء كان الارضي او الصناعي ... علوم القرءان تمسك بتلك الضوابط التكوينية بشكل يذهل العقل في حكمة الهية كبرى ... ولكن القرءان بلا علماء .. ليقولون قولهم الفصل ...

الغبار النيوتروني المتزايد والذي عرف العلماء اثره على بايوفيزياء المخلوقات ومنها الانسان في اثر الموجات الكهرومغناطيسية سواء في الهاتف النقال او في ابراج البث الراديوي عموما وحتى في الفرن المايكروي ...

والتقارير اغرقت الاعلام المرئي والمكتوب الا ان الحقيقة التكوينية ومرابطها مجهولة بين يدي العلماء ..يتبع
75 - وديعه الجمعة 12 يناير 2018 - 17:16
تتمة

انه الغبار النيوتروني والعلم يعرف اثره في بايوفيزياء المخلوقات ولكن العلماء لم يستطيعوا وضع تصورات لحقيقة ما يجري في الوعاء العضوي او الخلوي لغرض وضع الحلول الوقائية او معالجة الاثر السيء .

لانه عذاب الهي (تصيبهم بما صنعوا قارعة او تحل قريبا من دارهم ـ الرعد) كذلك ما اكده النص الشريف في سورة الدخان (يوم تأتي السماء بدخان مبين * غْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ) ... وهو الدخان

نبقى في الدائرة العلمية مع الغبار النيوتروني وبين ايدينا بيانات قرءانية تضع جبروت العلم بكامله في بطاقة ساخرة ... تلك في كلمة اقولها ولا تعقيب عليها لانها تحتاج الى وسعة العلم القرءاني لكي يستطيع متابعي ان يتلقف تفاصيلها اما ما يمكن طرحه هو ان اجزاء النيوترون لا يمكن رؤيتها او الاحساس بها من خلال المجسات العلمية المعاصرة ... ولا يستطيع عالم مادي ان يدرك تكوينتها لان تلك الاجزاء النيوترونية تكون في حاوية كونية لا يستطيع العلم ادراكها كما تدرك الاشعة النووية او جسيمات المادة او النيوترينو او البوزترون !!

الغبار النيوتروني .. أي اجزاء النيوترون تنقسم الى قسمين .. قسم مرئي معروف مختبريا ..و .. يتبع
76 - abdelaziz الجمعة 12 يناير 2018 - 17:36
الدخان - الآية 10: فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُّبِينٍ.
اختلف أهل التأويل في هذا :
قبل الدخول في التحليل العقلي لابد أن نراجع التحليل النقلي (المراجع كما في كل العلوم فالعلوم تراكمية...) وأولهم رسولنا صلوات ربي عليه :
حدثني محمد بن عوف, قال: ثنا محمد بن إسماعيل بن عياش، قال: ثني أبي, قال: ثني ضمضم بن زرعة, عن شريح بن عبيد, عن أبي مالك الأشعريّ, قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إنَّ رَبَّكُمْ أنْذَرَكُمْ ثَلاثا: الدُّخانُ يَأْخُذ المُؤْمِنَ كالزَّكْمَةِ, ويَأْخُذُ الكَافِرَ فَيَنْتَفِخَ حتى يَخْرُجَ مِنْ كُلّ مَسْمَعٍ مِنْهُ, والثَّانِيَة الدَّابَّةُ, والثَّالِثَة الدَّجَّالُ".
حدثني يعقوب بن إبراهيم, قال: ثنا ابن علية, عن ابن جريج, عن عبد الله بن أبي مليكة, قال: غدوت على ابن عباس ذات يوم, فقال: ما نمت الليلة حتى أصبحت, قلت: لمَ؟ قال: قالوا: طلع الكوكب ذو الذنب (comète), فخشيت أن يكون الدخان قد طرق, فما نمت حتى أصبحت.( في تفسير الطبري ) .
- رسول وحبر...
77 - وديعه الجمعة 12 يناير 2018 - 19:53
تتمة ..75

الغبار النيوتروني .. أي اجزاء النيوترون تنقسم الى قسمين .. قسم مرئي معروف مختبريا والنصف الثاني يخرج من زمن الفلك ولا يمكن رصده باجهزة العلم لذلك هم حيارى في شحنة النيوترون كيف تعادلت !!!! ذلك لان نصف منها غير مرئي ..!!

ان مفاتيح القرءان العلمية تشير الى يوم يركع فيه العلماء لها .. في خارطة الخالق نقرأ الخلق المتكون من ثمانية مفردات خمسة منها خارج قدرات العلم لانها تكون خارج الوعي الانساني ولا يمكن الامساك بها الا من خلال علوم القرءان ... مجمل الخلق في سبع سموات وارض (ثمانية) .. وان الامر يتنزل بينهن .. والعلم لا يعرف سوى ثلاث مرابط (نيوترون , بروتون , الكترون) .. اما بقية مفاصل الخلق فهي غير معروفة التكوين .. لذلك كانوا في شك ومنهم خليفة نيوتن (ستيفن هوكنغ) الذي اضطر لان يتصور ان هنلك مادة ضديدة تمسك بالمادة التي نعرفها ولكنه نسي او تناسى انه لا يعرف كينونة الجاذبية وهي بين يديه .

الانتقام الالهي قائم وان بعضا منهم يُكشف عنهم العذاب ولكنهم يعودون الى نفس حاوية العذاب مرة اخرى ولكن بصيغ اخرى (إِنَّا كَاشِفُوا الْعَذَابِ قَلِيلاً إِنَّكُمْ عَائِدُونَ) . ..يتبع
المجموع: 77 | عرض: 1 - 77

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.