24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/07/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3906:2413:3817:1820:4322:13
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد (ين) بقاء الفرنسي رونار مدربا للمنتخب المغربي؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | دراسة أمريكية: تراجع حقينة السدود يهدد "الأمن المائي" في المغرب

دراسة أمريكية: تراجع حقينة السدود يهدد "الأمن المائي" في المغرب

دراسة أمريكية: تراجع حقينة السدود يهدد "الأمن المائي" في المغرب

أصدر "المعهد العالمي للموارد" الأمريكي تقريرا يكشفُ أن سد المسيرة المغربي قد عرف تراجعا بأكثر من 60 في المائة من نسبة المياه في الثلاث سنوات الماضية، ليكون بذلك المغرب من بلدان شمال إفريقيا الأكثر تضررا من الجفاف والتغيرات المناخية.

وجاء في التقرير، الذي نشره المعهد الأمريكي على موقعه الإلكتروني، أن المغرب يواجه مشكلة الجفاف على غرار بلدان إفريقية والعراق والهند، التي اضطرت بعضها إلى إطلاق عد تنازلي لإغلاق صنابير المياه بمدنها.

وأضاف التقرير أن المغرب يشهد أكبر موجة جفاف منذ ثلاثة عقود مضت، وأنه ''سيواجه ضغوطات تستدعي اهتماما أكبر".

وأرجع المصدر سالف الذكر سبب هذا الجفاف إلى ندرة التساقطات والتغيرات المناخية؛ وهو ما قد يؤثر سلبا في المستقبل على توفر المياه بالمدن المجاورة لسد المسيرة، وعلى رأسها مدينة الدار البيضاء التي تعول كثيرا في استهلاكها للمياه على مخزون هذا السد الذي يعد ثاني أكبر منشأة لتخزين المياه بالمغرب.

وأوضحت الوثيقة صورا التقطت عبر الأقمار الصناعية تبين تراجعا بنسبة 60% في نسبة المياه لسنة 2017 مقارنة بسنة 2013 بسد المسيرة؛ وهو ما سيدفع بالمغرب إلى مواجهة تحدي تخزين المياه في الفترات المقبلة، بينما الطلب على المياه يتصاعد بوتيرة سريعة، ليصل من نسبة 60% إلى 100% سنة 2050، إذ من المحتمل أن ينتج عن ذلك زيادة في أسعار المواد الغذائية ونسبة البطالة و"انعدام الأمن السياسي".

وأضاف التقرير الأمريكي أن 30% من الساكنة تشتغل بالقطاع الزراعي حسب البنك الدولي، ومن المرتقب أن يرتفع الطلب على المياه المستعملة في الفلاحة من لدن المشتغلين في هذا القطاع، بجانب المدن والمصانع، كما أن آخر مرة شهد فيها المغرب هذا التراجع في نسبة المياه كان في الفترة الممتدة بين 2005 و2008، حيث تضرر أكثر من 700 ألف مغربي بسبب الجفاف، وانخفض معدل إنتاج الحبوب بنسبة 50%.

وذكر التقرير أنه يجب الانتباه إلى المخزون المائي بالمغرب الذي يتراجع باستمرار، مقارنة إياه بباقي البلدان الإفريقية كجنوب إفريقيا التي تتفادى- حسب التقرير- يوم ''الصفر" (أي 0% في نسبة المياه)، عبر إغلاق صنابير الساكنة لمدد معينة.

*صحافي متدرب


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - امغار ناريف السبت 14 أبريل 2018 - 19:50
و لهلا يزيد كتر المغرب ولله الحمد غرق بااشتا الحقينة ديال السدود عامرة عناخرها انا كنشوف هاذ المريكان مابغاوش يدخلو سوق راسهم اسيدي يعطونا غير شبر ديال التيساع مولانا قادر باش يغنينا فساعة وحدة اذا اراد ان يفعل شيئا فانها يقول له كن فيكون هاذ المريكان غلقو داعش باش يحابو الاسلام والمسلمين البارح ضربو الابرياء فسوريا بحة الكيظاوي اليوم تدخلو فالظاء ديال السدود ديالنا وها العار اترلمب سير فحلاتك قبل ما ندعو عليك وتجيليك الجلطة راه المغاربة شرفاء المهم اللهم سلط على الامريكان ما يلهيهم عن المسلمين اللهم زلزل كل من اراد سوءا بالمغرب امين
2 - YOUSSEF السبت 14 أبريل 2018 - 20:00
هذه حقيقة يجب على البرلمان والحكومة واولة اعطاءها همية كبيرة، واالعمل على ايجاد حلول للحد من تبدير المياه من جهة وحسن تدبير الموارد الماءية منن جهة اخرى، وكذلك حلق نظم جديدة لتخزين المياه كمياه الامطار التي تسقط في المدن والحواضر وتضيع في مصاريف المياه العادمة....


..
3 - منى السبت 14 أبريل 2018 - 20:05
نحن المسلمين لا تهمنا دراسة امريكا ولا غيرها من الدراسات لاننا نعلم جيدا ان الله سبحانه وتعالى على كل شيء قدير لذلك يجب ان نرفع ايدينا و ندعي ونطلب الله سبحانه وتعالى ان يغيتنا فهو على كل شيء قدير اما الدراسات لا تهمنا نطلب من الله ان يغيتنا و يرزقنا نحن و جميع المسلمين جميع المسلمين من حيت لا نحتسب و تبارك الله هاته السنة سنة خير علينا يجب ان نفرح كتيرا وان نزكي لكي يكتر علينا الخير ويجب ان نقف مع اخواننا الفقراء و نساعدهم باختصار يجب ان نساعد بعضنا البعض وانشاء الله ربنا لن يخيبنا ويرزقنا من حيت لا نحتسب ه
4 - زهير السبت 14 أبريل 2018 - 20:05
للأسف الشديد، سياسة السدود انتهت منذ رحيل المغفور له الملك الحسن الثاني رحمه الله.
5 - Hamido السبت 14 أبريل 2018 - 20:05
نتمنى من المغاربة الفقراء أن يقتصدوا في استعمال الماء ان كانوا يحبون وطنهم.كتخزين الماء المستعمل لاستعماله في المرحاض.وكذالك جمع مياه الأمطار في سطح المنزل لتنظيف الأرض ....لأن ندرة الماء مرتبطة بالاستقرار الاجتماعي.كما نود أن نسمع من الجيوش التجمعية رأيهم في دالك باعتبار زعيمهم يتربع على وزارة الماء.وزميله الخلفي المختص في تكذيب التقارير الدولية. وأما الأغنياء مبدري الماء فلا حاجة ان نطلب منهم دالك فمعظمهم ادمن الريع.
6 - دراسة مغربية السبت 14 أبريل 2018 - 20:07
(1) دراسة أمريكية: تراجع حقينة ؛
(2) دراسة مغربية : التصلعيم و التخونيج في ازدهار مستمر!

خلاصة :
لا خوف من الدراسة (1) لأن الدراسة (2) تبشر بفعالية "صلاة الغيث" ... مع تضخم العدد !
7 - سيمو السبت 14 أبريل 2018 - 20:09
لا تثقوا فيما تقوله امريكا،ان سياستهم مبنية على الكذب لارباك الدول النامية، و كمثال على ذلك : انفلوانزا الطيور و الخنازير و النزول على القمر و اسلحة الدمار الشامل العراقية ووووو. سياسة امريكية مضللة و كاذبة مكذوبة هدفها تعطيل تقدم الدول النامية و خلق الفوضى فيها،اللهم احفظ بلاد المسلمين من كيد الكاءدين.
8 - شوافة السبت 14 أبريل 2018 - 20:13
الماء فامريكا فشي شكل مرات كيكون فيه ريحة مرات ملي كتفتح الروبيني كيخرج فالاول كحل ,كليك جمل كيضحك على جمل اخر على كعبوبتو هو مشاف ديالو .
9 - وعزيز السبت 14 أبريل 2018 - 20:20
دراسة أمريكية ....!!!
أليس لدينا وزارة للماء ...؟
أليس لدينا وكالات للأحواض المائية ؟؟؟

هل مازال احد يثق في امريكا .... ؟
هل سوريا هي التي استعملت الكيميائي لقتل الابرياء ؟؟؟
ام رأت ان أزمة سوريا اقتربت من الحل ...ورأت انها لم تدمر كما يحلموا و ان إسقاط النظام كما جرى في دول اخرى لم يحصل ... فرات بانه ان الأوان لضربة لإضعاف ما تبقى من (القوة ). لإعطاء الأعداء مزيدا من الفرص .... و ذريعة السلاح الكيميائي مصطنعة ان لم يكن من اقترفها هم او اتباعهم ...!!!


دراسة أمريكية ...!
من إتكل على غيره ، طال جوعه ...
اين خبراءنا ؟؟؟
10 - زهير السبت 14 أبريل 2018 - 20:30
إلى 5 - Hamido :
التوعية مع المغاربة لا تنفع في شيئ .. الطريقة الوحيدة للدفق بهم لاقتصاد الماء هو الرفع من ثمنه ليتلائم مع التكلفة الحقيقية لإنتاجه .. هذيك الساعة رد عليا لخبار !
11 - Fawaz السبت 14 أبريل 2018 - 20:34
سنوات عصيبة قادمة يجب الإستعداد من الآن، لا تغرنكم التساقطات الحالية فهي استثنائية و الجفاف القادم لن يرحم لأن هذه الظاهرة هي القاعدة في العقود القادمة، و المغرب موجود في قائمة سوداء تضم فقط 10 دول مهددة بجفاف كاسح في المدى المتوسط.
12 - محمد السبت 14 أبريل 2018 - 20:40
أكل الدهر وشرب وتمضمض واستنشق على دراساتكي يا أم (ريكا وأنسا وطانيا )فاﻷولى بخبراتكي ودراساتكي اللاتينيون فإنهم داقوا المرار في العصر الراهن أما نحن نومن جدا أنا مامن دابة إلاوريها عليه.
13 - موراد عمر السبت 14 أبريل 2018 - 20:42
هل تعلم يا مغربي ان الدولة هضمت حقوق مراقبوا المحطات الهيدرلوجية يعملون 24ساعة 24 .بدون بأجر بخس التغطية الصحية غير موجودة أبغاو إرمونالشركة
14 - ابن عرفة ضفاف الرقراق السبت 14 أبريل 2018 - 20:43
التقرير لا يحمل اي مستجد علمي فهو لا يتكلم عن ظاهرة الجفاف هل هي بنيوية ام عابرة وانما سرد ملاحظات عامةةيعرفها الخاص والعام عن وضعية حقينة السدود
15 - غباء مركب السبت 14 أبريل 2018 - 21:04
هته الدراسة هي امر واقع نعيشه خصوصا في العقد الاخير .. استغرب غباء البعض برفض كهذا امر فقط لان المعهد من امريكا .. من اين لكم بالاقمار الصناعية و قواعد البيانات المسجلة من عقود حتي ترفضوا بدون اي اساس علمي ؟ طبعا يتم الاستعانة بهم بسبب التخلف و الخصاص و عدم الجدية للتخطيط لمستقبل البلاد ..
العقلية المبنية علي ان الحلول تاتي من الاستسقاء و الدعاء .. انا متفاجئ هل المغرب ما زال في عصر الانسان البدائي ؟ هته مشكلة متعلقة بتغير المناخ و زيادة استهلاك الماء الحل بايحاد بديل و الاستثمار في ابحاث علمية في هذا المجال ..
امر بسيط اعتبره شخصيا معيار لمدي جدية الحكومة و هو انعدام محطات معالجة المياه و اعادة استخدامها .. و لو تم هذا لقل الضغط علي المياه و كانت مدننا كلها تستفيد من هذا الامر ..
16 - الطنز البنفسجي السبت 14 أبريل 2018 - 21:11
امريكا تورقااااات.. سيري كولي الدراسات ديال.
الحمد لله ٣ سنوات الفيضان ديال الما.. والكركاز نايض فالسطوحا والصحرا طاح فيها الثلج.
واش بغيتو تغرقونا تاني فشي كريدي؟ حنا الشعب عقنا بيكم ولكن صحابكم راه مزال يقدرو يمشيو معاكم.
احنا لينا الله ديما وابدا..
الرسول صلى الله عليه وسلم قال .. ما عامٌ أمطر من عام.
اللي نقدرو نتعاتبو عليه هو التبذير والفوضى والاستهتار فاستعمال الما..
الله يهدينا ويبعد علينا ولاد الحرام. واعداء الدين والمنافقين
17 - مغربي السبت 14 أبريل 2018 - 21:20
يجب اقالة وزارة الماء لأنها لم تهتم لحال المغاربة وتركت دولة أجنبية تنضر للمغرب
18 - راحلة السبت 14 أبريل 2018 - 21:36
اذا كانت السويد تتوفر على ثلث من اراضيها كلها وديان ومع ذلك تخشى الجفاف , فما بالك المغرب..لابد من وضع احتياطات والا ستكون الكارثة.
19 - مواطن2 السبت 14 أبريل 2018 - 21:53
على الذين يطالبون بتنظيم المونديال في بلادنا قراءة هذا المقال ليدركوا ان هناك اولويات يجب احترامها ومنها .... الماء ...... الذي هو اساس الحياة.... ولولا حكمة الحسن الثاني رحمه الله الذي وضع برنامجا لبناء 100 سد في المغرب يوم كانت الامطار لا تنقطع خلال السنة كلها...لما وجد المواطنون في هذا العهد ما يشربونه.....
20 - Jamal السبت 14 أبريل 2018 - 21:57
معلومات مغلوطة. سد المسيرة الوحيد الذي انخفضت حقينته فقط لأن هناك أشغال تقام حاليا في هذا السد. أما باقي السدود فمملوءة بنسبة كبيرة.
21 - ريم السبت 14 أبريل 2018 - 22:16
التقربر صحيح .والدليل أنه رغم غزارة الأمطار فإن الكثير من السدود لم تتجاوز نسبة ملئها30 في المائة .وهناك تقرير صيني ايضا يحذر. المغرب واسبانيا والهند من ندرة المياه .وهذه التقارير لا علاقة لها بالسياسة انها نقارير صادرة عن مؤسسات علمية ويمكن مقارنة صور الأقمار الصناعية في كل سنة لنشاهد الفرق
22 - شمسو الأحد 15 أبريل 2018 - 05:45
هل هذا المغرب أم الصومال- شكل القرية والناس كأننا في العصر الحجري
23 - احلام الأحد 15 أبريل 2018 - 13:52
هذه حقيقة لا مفر منها.مكرهوش اشوفونا نموتو بالعطش والجوع لنترك لها مجال خصب لنهب ماتبقى من الخيرات ...تحية هيسبريس
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.