24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. رصيف الصحافة: محمد الخامس حبس الحسن الثاني بسبب "نتائج الباك" (5.00)

  3. أردوغان يراهن على التكنولوجيا باستدعاء العلماء المغتربين إلى تركيا (5.00)

  4. أطلال وقوارض وأزبال تُكسد التجارة في "أسواق الأحياء" بسطات (5.00)

  5. موجة الهجرة السرية تضرب الريف وتغري مستفيدين من العفو الملكي (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | "صفرة الكركم" تبشر بعلاج مرض "الغلوكوما"

"صفرة الكركم" تبشر بعلاج مرض "الغلوكوما"

"صفرة الكركم" تبشر بعلاج مرض "الغلوكوما"

كشفت دراسة طبية حديثة أن مادة "الكركم" قد تمنح بارقة أمل لعلاج ملايين الأشخاص الذين يعانون مرض المياه الزرقاء "الغلوكوما".

وينجم "الغلوكوما" عن ارتفاع الضغط في العين وحدوث تلف في أنسجة العصب البصري، وهو ما يؤدي إلى فقدان العين قدرتها على الإبصار.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن باحثين من كلية لندن اكتشفوا إمكانية لاستخدام الكركم، على شكل قطرات في العين، للحيلولة دون فقدان البصر.

وتشير تقديرات إلى أن قرابة 60 مليون شخص في العالم يعانون من مرض المياه الزرقاء، الذي يصيب غالباً كبار السن معرضا نسبة كبيرة منهم للعمى.

وأظهرت التجارب التي أجريت على فئران أن القطرات، التي تضم المادة المسؤولة عن اللون الأصفر في الكركم، ساعدت بشكل لافت على تفادي فقدان خلايا الشبكية في العين، وحمايتها من التلف.

ويصطدم تقديم الدواء المصنوع من الكركم لمرضى "الغلوكوما" على شكل أقراص بعدة عراقيل، إذ لا تتحلل هذه المادة بصورة سريعة، لذا يحتاج المريض إلى تناول 24 قرصا في اليوم الواحد حتى يلاحظ تحسنا ملحوظا.

ويسعى العلماء إلى تطوير قطرات من مادة الكركم، ويتوقعون أن تكون قدرتها على التحلل أفضل 400 ألف مرة مقارنة بأقراص الدواء العادية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - fatiha السبت 28 يوليوز 2018 - 08:08
curcum est une plante medicinal
2 - elfadel السبت 28 يوليوز 2018 - 08:46
من المؤسف والحيرة في ان واحذ اننا ذاءما نسمع الغربيون هم اللذين يخترغون( شىء جميل) اين هم الافارقة بما فيهم المغرب وووووووو......هل لسنا في الستوى المطلوب او لم نعطي للباحثين مايلزم من اموال ومنشات للبحت ام الباحث بؤوس و كسول.و لله اسال لانها اشياء تالمني حقا.
3 - مغربي السبت 28 يوليوز 2018 - 09:52
خبر مفرح للمغاربة بحكم إستعمالهم ل كركم في أغلب الوجبات ,لكن الدولة بدون شك سترفع سعره
4 - لا تكذبوا هذا معرف السبت 28 يوليوز 2018 - 10:04
المعروف عن استرجاع البصر
اولا: وضوء الصباح بالماء الدافي و ادخاء الماء الى العينين ثلاثة و مسحهما باليد الايمن للامن و الايسر باليد اليسرى
ثانيا: مادة الكحل بالمرود:
ثالثا: بعد الكحل مسح العينين فى مرة واحد 11 مرة من الاسفل الى الاعلى
ماء البصل الاحمر تغسل بة العين 3 مرات في اليوم باكثار الدمع ل 40 يوما
رابعا: الزعفران الحر نفس العملية
خامسا: المسفر اي الكركوم او سكين اجبير او الورد او الكركاز .
اليوم اصبح العلم الاسلامي له ابحاث قديمة ياخذ منها الواحدة و الاخري ثم تمشر و تنسب الى معاهد او ابحاث اربية و تنهب ابحاث المسلم و ينسبونا لهم.
اقرؤوا الكتب الايلامية القديمة فهي علم و عمل.
5 - Amir السبت 28 يوليوز 2018 - 11:02
فعلا عشبه القرقم عشبه طبيه بامتياز ولها فوائد جمه وهي اصلا تحارب بشكل فعال امراض عده وحتى المستعصيه منها. شخصيا جربتها واعطتني نتيجه لا يستهان بها.
نصيحه. للستفاده من فوائدها بشكل كامل .
عند طهي اي مأكل يجب اضافتها وحدها او مختلطه مع توابل اخرين في اخر لحضه. لا كما يفعل الجميع . لانها اذا تعرضت لطهي مكثف ومركز تفقد فوائدها بشكل كامل تقريبا.
لا يجب ان نهمل الطب الطبيعي. خاصه الطبيعه تهدي لنا ما يشفينا وبشكل طبيعي.دون أن نلجأ الى السموم.والسلام
6 - hakima taliba السبت 28 يوليوز 2018 - 11:19
رسالة الى من يهاجم التداوي بالاعشاب :
سبحان الله هذه وصفة اعشاب طبية قديمة يعرفها المغاربة والكركم يستعمل في امور عدة
والآن حيت تتأكد من مختبر الغرب يتم التطبيل له وكأنه إكتشاف عظيم
فلو قالها مغربي لتمت نعته بالظلامي والعايش في القرون الوسطى وان هذا جهل وانه يطعن في الطب الحديث والادوية الكيماوية الحديثة ..!

مع ذلك، فالمغاربة لديهم دراية بالفطرة بخصوص الاعشاب الطبية والبلد فيه انواع كثيرة وكثيرة جدا قد تكون في قارعة الطريق وتحسبها من حشائش الارض ولا دور لها !
7 - Amr السبت 28 يوليوز 2018 - 13:05
كلما أُكتُشفت أشياء على يد العلماء الغربيين إلا وانقض عليها أصحاب الإعجاز العلمي للقرآن وأوَّلوا الآيات بِليٌِ عنقها حتى تتناسب مع مبتغاهم. لماذا لا تستخرجون الإختراعات والإكتشافات من القرآن وتعلنوها للعالم ليكون للمسلمين رصيد من جوائز "نوبل" وتكون دليلا على عظمة الإسلام ومحفزا لدخول الكفار إلى دين الله أفواجا؟
8 - Ex muslim السبت 28 يوليوز 2018 - 14:20
يا معشر المسلمين عليكم بالحبة السوداء وبول البعير والسبع ثمرات فهم دواء لكل داء
9 - omar السبت 28 يوليوز 2018 - 16:29
الدول الغربية تستغل الأدمغة المغربية عندما يحصل الطالب على اعلى معدل في البكلوريا مباشر تأتيه منحة من فرنسا لاستكمال دراسته هناك وعندما يضره في المغرب مخترع أما أن يدهب إلى فرنسا للاستفدة منه أو يدس له السم في الطعام بالتنسيق مع المغاربة المعلومون
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.