24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. مساطر إدارية تعيق تفعيل صندوق التعويضات لضحايا مافيا العقارات (5.00)

  2. جبهة تطرح خمسة سيناريوهات لإنقاذ "سامير" وتطالب بجبر الضرر (5.00)

  3. ويفشل الكتاب المدرسي.. (5.00)

  4. الهند تقترب من تجريم الطلاق الشفهي "بالثلاث" (5.00)

  5. النقاش اللغوي حالة شرود وانفلات عاطفي (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | حمية البحر المتوسط تخفض خطر الإصابة بالسرطان

حمية البحر المتوسط تخفض خطر الإصابة بالسرطان

حمية البحر المتوسط تخفض خطر الإصابة بالسرطان

أفادت دراسة فرنسية حديثة، بأن اتباع نظام غذائي يعتمد على "حمية البحر المتوسط"، بالإضافة إلى النشاط البدني والإقلاع عن شرب الكحول، مرتبطة بانخفاض خطر الإصابة بالسرطان.

الدراسة أجراها باحثون بالمعهد الوطني الفرنسي للصحة والأبحاث الطبية، وجامعة باريس، ونشروا نتائجها، في العدد الأخير من دورية (Cancer Research) العلمية.

وأوضح الباحثون أن الصندوق العالمي والمعهد الأمريكي لأبحاث السرطان، يفيدان بأنه يمكن تجنب حوالي 35 بالمائة من إصابات سرطان الثدي، و45 بالمائة من إصابات سرطان القولون والمستقيم عن طريق التقيد بالتوصيات الغذائية والأكل الصحي.

ويتميز النظام الغذائي لشعوب أوروبا المطلة على البحر المتوسط، بالاعتماد على زيت الزيتون كمصدر أساسي للدهون، بجانب الإكثار من تناول الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة والبقوليات والمكسرات، وتناول الأسماك والدواجن على الأقل مرتين في الأسبوع، والحد من تناول اللحوم الحمراء، ويعرف هذا النظام الغذائي بـ"حمية البحر المتوسط".

وللوصول إلى نتائج الدراسة، راقب الباحثون 41 ألفًا و543 شخصًا تزيد أعمارهم عن 40 عامًا، ولم يتم تشخيص إصابتهم بالسرطان قبل مشاركتهم في الدراسة، وراقب الفريق العادات الغذائية للمشاركين في الفترة من ماي 2009 إلى يناير 2017.

وخلال فترة المتابعة، تم تشخيص 1489 حالة إصابة بالسرطان بين المشاركين في الدراسة، بينها 488 إصابة بسرطان الثدي، و222 إصابة بسرطان البروستاتا، و118 إصابة بسرطان القولون والمستقيم.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين اتبعوا نظام غذائي يعتمد على "حمية البحر المتوسط"، بالإضافة إلى النشاط البدني والإقلاع عن شرب الكحول، انخفض لديهم خطر الإصابة بسرطانات الثدي والبروستاتا والقولون والمستقيم.

وقال الدكتور برنارد سرور، قائد فريق البحث: "من بين جميع عوامل الخطر الخاصة بالسرطان إلى جانب التبغ، فإن التغذية والنشاط البدني هما من عوامل نمط الحياة القابلة للتعديل، والتي يمكن أن تسهم في خفض مخاطر الإصابة بالسرطان".

وأضاف أن "النظام الغذائي الصحي والنشاط البدني والإقلاع عن التدخين ارتبط بانخفاض خطر السرطان في المجمل بنسبة 12 بالمائة، وسرطان الثدي بنسبة 14 بالمائة، كما انخفض خطر الإصابة بسرطاني البروستاتا والقولون والمستقيم بنسبة 12بالمائة".

وكانت دراسات سابقة كشفت أن حمية البحر المتوسط يمكن أن تكون مفيدة في علاج السمنة والوقاية من مرض السكري، كما أنها تخفض خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - bouaazza الأحد 29 يوليوز 2018 - 03:58
Le régime alimentaire crétois moins Le porc et les alcools qui veut dire le régime alimentaire marocain " légumes, fruits , l'huile d'olives , poissons, peu de viande......"est le meilleur régime alimentaire au monde seulement les occidentaux refusent de l'admettre alors ils disent régime alimentaire crétois seulement le porc et l'alcool rendent ce régime aussi mauvais que le leur donc vive notre régime alimentaire marocain
2 - الله اشافي جنيع المر ضى الأحد 29 يوليوز 2018 - 12:13
بِسْم الله للحفاظ على صحتك وتجنب هدا المرض القاتل الابتعاد عن اللحوم بجميع أنواعها والألبان والأجبان والمواد المصنعة من مشروبات وسواءل والاعتماد على زيت الزيتون صباحا بملعقة على الريق والثوم والخضر والسمك و خبز الشعير والقمح الخالص (و9حبات من اللوز المر كل يوم لا اكثر لانها تتوفر على فنانين b17 وبالصلاة والدعاء وستش بادن الله ) لم لديهم هدا المرض اسأل المجرب ولا تسال الطبيب عن تجربة مع هدا المرض ارجو النشر والله هو الشافي
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.