24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | دراسة تحذر من نشر تفاصيل الانتحار في الإعلام

دراسة تحذر من نشر تفاصيل الانتحار في الإعلام

دراسة تحذر من نشر تفاصيل الانتحار في الإعلام

أفادت دراسة بأن أسلوب تغطية وسائل الإعلام لحالات الانتحار ربما يؤثر في اتخاذ آخرين قرار وضع حد لحياتهم خلال أيام من واقعة الانتحار الأصلية.

وحلل فريق دولي من الباحثين بين تقارير الصحف وأنماط الانتحار على مدى أربعة أعوام لمعرفة ما إذا كان أسلوب التغطية ربما يسفر إلى وقائع انتحار مماثلة.

وقال آيال شافر الأستاذ في قسم الطب النفسي بجامعة تورونتو وأحد كبار الباحثين في الدراسة "لا نقول إن تغطية حالات الانتحار أمر خاطئ أو أنه ينبغي على المؤسسات الإخبارية ألا تتناول قضايا الانتحار... لكننا نعلم أن جوانب معينة من التغطية ربما يكون لها أثر كبير على عدوى الانتحار. لقد ظهر هذا وسط مجموعات مختلفة كثيرة وفي بلدان عديدة".

وتابع أن من المهم إدراك أن خصائص معينة في القصة المنشورة ربما تكون سببا في خفض أو زيادة احتمالات محاولة الآخرين قتل أنفسهم بعد ذلك.

وأضاف شافر "تؤثر التغطية الإعلامية في معدلات الانتحار بما يتراوح بين واحد واثنين في المئة... وبحسبة سريعة، نرى أن 800 ألف شخص تقريبا يموتون عن طريق الانتحار سنويا. وإحداث فارق بنسبة تتراوح بين واحد واثنين في المئة يعني إنقاذ حياة ما يتراوح بين 8000 و16 ألف شخص".

ونشر البحث في دورية الجمعية الطبية الكندية. وجمع الباحثون التقارير المطبوعة والمنشورة على الإنترنت في مدينة تورونتو بين عامي 2011 و2014. وبلغ عدد التقارير التي ركزت بالأساس على وقائع الانتحار 6367 قصة صادرة عن 12 مؤسسة صحفية كندية كبرى فضلا عن صحيفة أمريكية واحدة واسعة الانتشار في تورونتو وهي صحيفة نيويورك تايمز.

كما حصل فريق شافر على قائمة بالأشخاص المنتحرين في تورونتو في الفترة من أول يناير كانون الثاني 2011 و31 ديسمبر كانون الأول 2014.

وعمل الباحثون بعد ذلك على الربط بين خصائص معينة في بعض قصص الانتحار وزيادة حالات قتل النفس خلال الأسبوع التالي للنشر.

ومن بين العوامل التي توصل الباحثون إلى أنها قد تتسبب في زيادة عدد حالات الانتحار ذكر وسيلة الانتحار في عنوان القصة الصحفية والحديث عن شدة فتك الانتحار بالأسلحة النارية وسرد تفاصيل كثيرة عن وسيلة الانتحار ونشر تصريحات تجعل الانتحار يبدو أمرا حتميا.

وقال شافر "عندما يربط المرء نفسه ببطل قصة (الانتحار) فإنه ربما يرى نفسه يسير في الطريق ذاته... لذلك نأمل أن تظهر القصص تلك الوفيات على أنها فرص ضائعة وأن المنتحر ما كان ليموت لو قُدمت له يد المساعدة".

ويأمل شافر وزملاؤه في إقناع المزيد من الصحفيين بتناول قصص الانتحار بمزيد من الحرص.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - jوسائل الإعلام الخميس 02 غشت 2018 - 03:40
تغطية وسائل الإعلام لحالات الانتحار ربما يؤثر في اتخاذ آخرين قرار وضع حد لحياتهم خلال أيام من واقعة الانتحار الأصلية.ارتفاع درجات الحرارة يزيد من حالات الانتحار
كيف نواجه الانتحار؟
هناك عدة خطوات من الممكن أن تساعد في الحد وايقاف حالات الانتحار، وتتضمن:

تقليل طرق الحصول على وسائل الانتحار مثل الأسلحة النارية وبعض أنواع الأدوية.
استخدام وسائل الإعلام في طرق بناءة من أجل توعية الناس.
تطبيق سياسات الكحول للحد من استخدامها بشكل سيء.
العلاج والرعاية للمصابين باضطرابات نفسية ومن يعاني من الألم المزمن والاضطرابات العاطفية الحادة.
تدريب العاملين الصحيين على تقييم وإدارة السلوك الانتحاري.
الرعاية المستمرة وتوفير الدعم النفسي لمن حاول الانتحار سابقا.
وبما أن الانتحار مسألة معقدة، فإن هذا يستدعي تكاتف وتعاون عدة قطاعات في المجتمع، من ضمنها القطاع الصحي والتعليمي والعمالي وحتى السياسي والإعلامي.
2 - عبدالله الخميس 02 غشت 2018 - 03:45
سبحان الله العظيم حتى تا يخرج بها اختصاصي اجنبي عاد تا نتيقو .
هاذ الملام عبرت عنه مند سنة او اكثر لان بناءدم بحال القرد تا ينقل اي شيء .
هنا في المانيا الانتحار كل يوم لان الضغط ديال الحياة اليومية قوي او لي عنده شخصية ضعيفة تا يتعرض ل تران او يسمم نفسه ولكن ممنوع على الجراءد او الاعلام ان يكتب هاته الأخبار لانهم فهمو القالب بكري .
علاه دابا في المغرب هاد الموضا ديال السيوف منين جايا ؟ الاشهار ديال داعش الله يعطيهم شي مصيبة .
الانتحار ماشي حل لي عنده مشكل يمشي عند سيدي الرءيس العتماني راه طبيب نفساني غير تا يحنزز لا يتكلم.
3 - بدر الخميس 02 غشت 2018 - 06:39
فمابالك بالتغطية الصحفية في دولنا دول العالم الثالث؟
هذه بعض الأشياء التي لم تعجبني وأؤاخد عليها أصحاب بعض المقالات الصحفية
اشهار صورة المغتصبة او ضحية، أو أي متهم لم تتبت جريمته، اشهار بطاقة التعريف لشخص ما على العوام وكذلك وثائق قانونية خاصة بدون حجب المعلومات الحساسة، اعطاء تفاصيل تحضير كحول ماء الحياء، اعطاء اسماء الادوية الطبية التي ساعدت في الانتخار او القتل العمد الخ الخ...

ما علينا الا استنساخ القانون الفرنسي للصحافة اللي كايمنع بحال هاذ الأشياء.
4 - Karim sweden الخميس 02 غشت 2018 - 08:42
السلام عليكم. هنا في السويد يمنع على الصحافة نشر أخبار الإنتحار منعا كلياً كوسيلة للحد من الإنتحار
5 - faroukbela الخميس 02 غشت 2018 - 13:13
اي اعدام تتحدثون عنه ونحن معدمون اصلا .
ليس شرب السم او الحبل حول العنق هو الاعدام .
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.