24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. عائلات ريفية تتوجس من مصير عشرات "الحراكة" صوب إسبانيا (5.00)

  2. دفتر تحملات بالفرنسية يخلق سجالا بجماعة وزان (5.00)

  3. الجالية الصحراوية بإسبانيا تتمرد على قرارات قيادة جبهة البوليساريو (5.00)

  4. شباب يطالبون بالهجرة السرية ومافيات التهريب تُروّع شمال المملكة (5.00)

  5. رصاص أمني يشل حركة كلب شرس بالمحمدية‎ (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | خلل في "حموضة المخ" قد يكون سبب الزهايمر

خلل في "حموضة المخ" قد يكون سبب الزهايمر

خلل في "حموضة المخ" قد يكون سبب الزهايمر

كشفت دراسة أمريكية أن خللا بدرجة الحموضة في خلايا المخ قد يكون أحد أسباب مرض الزهايمر.

وقال راجيني راو، أستاذ الفسيولوجي بكلية الطب جامعة جونز هوبكنز، إن هذا الكشف ربما يساعد مستقبلا في التشخيص المبكر للمرض.

وأقر العلماء بأنه عندما لا تتمكن العمليات الخلوية من إزالة البروتينات التي تسمى أميلويد بيتا، فإنها تتراكم حول الخلايا العصبية مما يؤدي إلى تلف هذه الخلايا وتدهور قدرات مثل الذاكرة.

ولتفتيت هذا التراكم، قام الباحثون بحقن إنزيمات (HDAC) في خلايا فئران، فسجلت استجابة بتحقيق توازن في درجة الحموضة.

يذكر أن هيئة الأغذية والأدوية بالولايات المتحدة توافق على استخدام هذه الإنزيمات في حالات المرضى بأنواع معينة من سرطان الدم، وليس لمرضى الزهايمر لأن غالبيتها تعجز عن تجاوز حاجز الدم المؤدي إلى المخ.

ووفقا للدراسة المنشورة في مجلة "Proceedings of the National Academy of Sciences" فإن منع استعمال الإنزيمات المذكورة في حالات مرضى الزهايمر يعد تحديا حقيقيا أمام الاستخدام المباشر للأدوية في علاج الاضطرابات التي تصيب المخ.

ولمعرفة إذا كان الأمر يستحق تركيز الجهود على تصميم إنزيمات (HDAC) قادرة على الوصول إلى المخ، يخطط الباحثون لإجراء تجارب جديدة للتحقق من أن هذه الإنزيمات تتمتع بنفس التأثير في خلايا المرضى من البشر.

وأشار راو إلى أنه في اللحظة التي يتم تشخيص الزهايمر فيها، فإن جزء كبير من تلف الخلايا العصبية يكون قد تم بالفعل وعلى الأرجح يكون الوقت قد تأخر كثيرا لمقاومة تدهور المرض، ولهذا فمن الضروري التركيز في الأعراض المبكرة له.

جدير بالذكر أنه في الوقت الحالي لا يوجد أي عقار يمكنه منع الزهايمر أو معالجته، وهو المرض الذي يصاب به 50 مليون شخص في جميع أنحاء العالم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - مصطفى ألمانيا السبت 04 غشت 2018 - 08:15
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الحل بين أيدينا احفظ القرآن وتخشع في الصلاة
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.