24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. تصنيف لأفضل الجامعات يساوي المغرب بالعراق الغارق في الإرهاب (5.00)

  2. طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية (5.00)

  3. مديرية الضرائب تشجع تسوية وضعية المخالفين (5.00)

  4. ناشطون ينددون باقتحام المسجد الأقصى وهدم قرية "خان الأحمر" (5.00)

  5. غياب "سيولة الشبابيك" في العيد يجمع الجواهري برؤساء البنوك (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | تطوير اختبار للدم يتنبأ بخطر سرطان الكلى

تطوير اختبار للدم يتنبأ بخطر سرطان الكلى

تطوير اختبار للدم يتنبأ بخطر سرطان الكلى

قال باحثون بريطانيون، إنهم طوروا اختبارا للدم يمكن أن يساعد في التنبؤ بمخاطر إصابة الشخص بسرطان الكلى قبل 5 سنوات من الإصابة بالمرض.

الاختبار طوره باحثون بجامعة إمبريال كوليدج لندن، بدعم من الحكومة البريطانية، ونشروا نتائجه، في العدد الأخير من دورية (Journal of Nutritional Biochemistry) العلمية.

ولرصد فاعلية الاختبار الجديد، فحص الفريق دم 190 شخصا في المراحل الأولى من الإصابة بسرطان الكلى، وقارنوا نتائجهم مع 190 شخصا من الأصحاء الذين لم يتطور لديهم المرض.

وجد الباحثون أن قياس مستويات جزيء بروتين في الدم، يدعى (KIM-1)، يمكن أن يشير إلى ما إذا كان الشخص أكثر عرضة للإصابة بسرطان الكلى على مدى السنوات الخمس المقبلة.

وأظهرت البيانات أيضًا أنه كلما زاد تركيز (KIM-1)، ارتفع خطر الإصابة بسرطان الكلى.

وفي الأشخاص المصابين بسرطان الكلى، وجد الباحثون أن مستويات (KIM-1) مرتبطة مع ضعف معدلات البقاء على قيد الحياة لدى مرضى سرطان الكلى، وكلما زادت مستوياته كلما ارتفع لديهم خطر الوفاة بسبب المرض.

وفي المستقبل، يعتقد العلماء أن الاختبار الجديد يمكن أن يستخدم جنبا إلى جنب مع الفحوصات التقليدية، لتأكيد شكوك الإصابة بسرطان الكلى، ويساعد في استبعاد الأشخاص غير المعرضين للخطر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - كافر الأربعاء 15 غشت 2018 - 06:15
الناس تجتهد في شيء ينفع البشرية، ونحن قضينا 1400 سنة في تحديد الحرام والحلال ومعرفة ما هو الاسلام الحقيقي، ولحد الساعة لم نتفق على جواب واحد موحد.
لم ننفع البشرية في شيء ونتباهى أننا خير أمة أخرجت للناس
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.